• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • هامش الندوه.. ( ندوة الحوار السياسي الأولى )

    عبدالحليم

    عضو نشيط
    التسجيل
    28 مايو 2003
    المشاركات
    321
    الإعجابات
    0
    نت أمنى من البداية طرح مواضيع أخرى غير الفساد
    الاداري والمالي
    لأن الموضوع طرح مرات عديدة وبأكثر من شكل
    على الرغم من أنني لا أستقل جهود الاخوة أبدا في حوارهم فقد طرحوا موضوعا جيدا وجديا


    مواضيع مقترحة


    الطبقية في المجتمع اليمني وتجلياتها على أساليب المدنية

    المجتمع بين القبيلة والدولة

    تحديات المجتمع المدني والمؤسسي في اليمن

    الثورة اليمنية 26 سبتمبر هل أدت دورها التاريخي الى اليوم

    وهكذا مواضيع وأتمنى الأخ عادل ما يزعل عشان أخذت صورته

    وشكرا
     

    ابوقيس العلفي

    شاعر شعبي
    التسجيل
    25 أبريل 2001
    المشاركات
    5,510
    الإعجابات
    2
    كاتب الرسالة الأصلية : ابو عهد الشعيبي
    ربما قد أتدخل .................... الحوار غير فاعل يا سمير ياعادل

    خلق الأنسان عجولا .
    هي البداية في الأتجاه المرجو ولابد من أن تتخللها بعض القصورات ، الفكرة أكثر من رائعة والبداية فعلاً مشجعة ، فلا تحبطوا يا أخوان وراعوا أستحقاق التجربة .
    سلام.
     
    التسجيل
    25 يوليو 2003
    المشاركات
    26
    الإعجابات
    0
    التأثيرات الاقتصادية للفسادالتي تستخدم الرشوة على نطاق واسع للحصول على منافع أكبر، وانتهاك للقوانين، فيستخدم مسؤولون حكوميون حرية القرار المعطى لهم لتعديل نشاطهم من أجل منفعة مادية شخصية لهم، . والفساد الذي يضرب جذوره في الطبقات العليا للموظفين يمكن أن يؤدي إلى تشوهات خطيرة في طريقة عمل المجتمع والدولة.
     

    البرقُ اليماني

    قلم ماسي
    التسجيل
    5 مايو 2002
    المشاركات
    11,474
    الإعجابات
    0
    كاتب الرسالة الأصلية : العلفي/ابوقيس

    خلق الأنسان عجولا .
    هي البداية في الأتجاه المرجو ولابد من أن تتخللها بعض القصورات ، الفكرة أكثر من رائعة والبداية فعلاً مشجعة ، فلا تحبطوا يا أخوان وراعوا أستحقاق التجربة .
    سلام.
    إن شاء الله نستفيد من هذه التجربة ونحاول قدر الإمكان تفادي السلبيات التي حدثت في هذه الندوة.

    الحقيقة تقال كتجربة.. نجحت , وبداية مشجعة.
     

    البرقُ اليماني

    قلم ماسي
    التسجيل
    5 مايو 2002
    المشاركات
    11,474
    الإعجابات
    0
    الأخ أبو عهد الشعيبي

    منظّر الحزب عبد الفتاح إسماعيل كان ذكي جداً وسياسي بارع وداهية , ولو أنه وظف دهائه في خدمة الدين والشعب والوطن , لكُتب تاريخه بأحرف من نور , ولكنه جعل من كل تلك الصفات التي وهبها الخالق لبعض خلقه , في خدمة الفكر الماركسي الغريب على الشعب اليمني العربي المسلم .
    وكذلك هو زميلك الذي تمتدحه اليوم.. فقد جعل من قلمه معول هدم.

    وفقنا الله جميعاً , لما فيه خير الأمة والوطن.
     
    التسجيل
    15 مايو 2003
    المشاركات
    7,604
    الإعجابات
    3


    اخواني الكرام بدايه أحيي كل جهد يبذل لإنجاح هذ الحراك الايجابي والتوجه الصادق نحو دراسه فاعله وجاده للمشاكل العالقه التي يعانيها يمنا الحبيب اليوم ..
    وكما قال الكثير ممن سبقني إنها بدايه والبدايه لابد من أن تشوبها عثرات وجوانب قصور ولكنها بكل المقاييس نجاح وتور إيجابي يسجل لهذا المجلس بإدارته وكل أعضائه ..ان هذه المرحله من الحوار المتقدم التي يقف على عتباتها مجلس الشموخ لم تئت من قبيل الصدفه ولا نتاج فكر مقنن او إيدلوجيا لها من الواقع مقاييس النضره المحصوره ومحدودية الطموح للوصول لإهداف معينه تنشدها جماعه ما أو فئه بعينها هنا .. لقد أدرك الجميع وبخاصه بعد الخوض في معارك ضاريه من الحوارات العقيمه في الايام والاسابيع الماضيه .. أدركنا ضرورة الخروج من دوامة المكايدات والمهاترات إلى دائرة النقاش الموضوعي المنشود وكان ذلك التوجه يسكن كل فكر يحب اليمن وقد بدرت الاحرف البيضاء المناديه لهذا التوجه في أقلام الكثير من الكتاب والادباء والصحفيين هنا وبالفعل فالجميع يحب اليمن دون إستثناء وهانحن اليوم نشهد تبلور هذه الافكار النبيله على يد إداره تعي وتدرك حجم مسؤليتها الوطنيه والتاريخيه في هذا المجلس الموقر ومثلما قرأة في أحد المواضيع اليوم هناأن قراء هذا المنتدى هم الملايين من محبي اليمن داخل الوطن وخارجه ..ذلك مايزيدنا فخر ولكنه بالمقابل يضاعف مسؤليت الجميع أمام الوطن اليمني والعربي والحق والتاريخ ... إنني أتوقع إذاما أستمر مجلسنا على هذا النمط من التوجه والتميز ان تكن الايام والاشهر القادمه حافله بإنضمام المزيد من حملة الافكار والاقلام اليمنيه والعربيه الكبيره المعول عليها إضافة المزيد من الجمال في كل شيئ ..


    إن الحوار الإيجابي لا يمكن إن يكن كذلك إلا إذا ما أرتقئ إلى الحجم الحقيقي للمصلحه الحقيقيه للوطن ومتى ماكان في معنااه متمدد بحجم اليمن ... كما لابد من المرونه فالمرونه هي كل المعنى ... ولإبأس أن يظهر كل من المتحاورين حجته بالأسلوب الأنسب له ووفق منظوره للواقع وخلفيته السياسه ولكن على الجميع أن يلتزموا الحياد والشفافيه على قاعدة اليمن اولأ وأخيرا ..

    محاور الحديث بلاشك متعدده ونتمنى أن يعد المتحاورون أوراقهم كمايجب ..


    أتمنى على الاخوه الاعزاء مديري الندوه إن يكونا أكثر حرصا على التوفيق بين أطراف الحوار كما نتمنى ان يكتمل المتحاورون ..

    الشيئ الذي قد لا يدركه أحد هنا وربما قد يدركه مديري الحوار هو أن كلا المتحاورين هما من أبناء المناطق الشماليه من اليمن وهذا ما يحق لنا أن نفخر به وبقوه وجميل جدأان نجد الافكار وقد أشتبكت بحجم اليمن وهذا ما قد يؤسس للمنطق في حكم العقلأ نجاااح للافكار المنفتحه والروح السموحه بغض النظر عن خلفية المكااان حيث نجد فيهم من يهتم بعدن أكثر من مسقط رأسه أو يناقش وضع الضالع اكثر من وضع تعز أو البيضاء او غيرها من مناطق اليمن الكبير ..

    هكذا فالنستمر حرف بحرف وكلمه بكلمه في حوار أبيض لأجل اليمن


    تحياتي لكل فكر أبيض مخلص لليمن

    نتمنى للندوه النجاح والتوفيق


    صادق الود للجميع

    الشعيبي
     
    التسجيل
    15 مايو 2003
    المشاركات
    7,604
    الإعجابات
    3
    ويبقى المريسي هامــــــــــه بحجم اليمن ..

    السلام عليكم ورحوة الله وبركاته


    سؤال 1.
    سمير محمد :
    كلنا نسمع أو نشاهد حجم المنجزات التي تحققت من بعد حرب 94 م وبعد الوحدة بشكل عام .. خصوصا أنها شملت نواحي تنموية هامة وماسة ... والجميع يؤكد بمن فيهم المعارضون أن هناك خطوات ملموسة بالاصابع نحو الرقي والجودة في تقديم مايهم المواطن .... هل تعتقد أن هذه الأشياء هامة ... ؟؟


    جواب
    لست ادري مالذي تقصد من انجازات، هل هي انجازات عامة شملت كل مناحي الحياة في اليمن،او خاصة بقطاع من قطاعات الحياة .ولقد حاولت البحث عن احصائية ما للسنين الماضية ولم اجد من لديه اية احصائيات عن الفترة المذكورة يرجى منه مراسلتي.ولكن الاوضاع بكل مناحيها السياسية والاقتصادية والاجتماعية تسير نحو الاسؤا وقد يؤدي ذلك الى حصول انهيار للد ولة برمتها.اي ان هنالك خلل خطيرا في اسس البيت فلربما ادت الامطار والعواصف والعمر الى انهياره.!

    الواقع الوضع في اليمن ينحدر من سيئ الى اسؤا في معضم مناحي الحياة.والانجازات التي ربما تقصدها هي

    هي انجازات مادية بسيطة مثل زيادة عدد الطرق المسلفته والمشقوقة، وتوصيل المياه الى او الكهرباء او الهاتف الى بعض المناطق والقرى ، نعم حصل نموا في هذه القطاعات نتيجة للطلب الشديد عليها ولكن زيادة عدد خطوط الهاتف او عدد مستخدمي الماء او الكهرباء لايعتبر انجازا في حد ذاته!اذ ان هذه خدمات لو تركت الحكومة الحرية لرجال الاعمال لوفروا الكهرباء والماء والهاتف العادي والسيار في كل مناطق اليمن، لان عائد هذه الخدمات مجز ودائم ولا يـتأثر بالضروف مثل الصناعة او التجارة.واي زيادة في عدد المستخدمين يدخل في اطار النمو الاقتصادي وليس التمنية .!اذ التنمية معناه عملية تغيير شاملة ومخطط لها للواقع الاقتصادي والاجتماعي والسياسي والانتاجي .

    ويمكن تلخيص الوضع بالاتي

    1.سياسيا
    تراجع الحريات والهامش الديمقراطي بعد ذلك التاريخ وقد ادى ذلك الى تعديل الدستور اربع مرات خلال 8 سنوات فقط .!! ومعروف ان الدساتير لها احترامها ان لم نقل قداستها لانها القانون الاعلى في البلاد ولا تعدل الى لضرورة قصوى وملحة بعد تشاور ومناقشات من قبل الشعب والبرلمان والاحزاب الخ.مثلا دستور دولة الكويت لم يعدل منذ سن في الستينيات .هذه التعديلات اتت لخدمة الرئيس وتركيز السلطة في يده ولتقليل الهامش الديمقراطي ان لم نقل شل حركته.وقد اراد الرئيس ارسال رسالة للناس انه الامام وان باستطاعته تغيير الدستور متى شاء وكيف شاء تحت مسمى الديمقراطية، او مثلما كان يحصل من قبل تحت مسمى المصلحة العامة اوالحاجة للتغيير .وقد تبع ذلك تغيير لقانون الانتخابات والمظاهرات والصحافة والمطبوعات والتي بموجبها تم تهميش الهامش الديمقراطي والحريات والحقوق ،وقد رأينا كيف تعرضت الكثير من الصحف والكتاب للمحاكمة وحتى بعض رجال الدين ،والسبب انهم انتقدوا الفساد او عبروا عن رايهم او كتبوا عن ضلما هنا او هناك.
    ومن ينضر الى نتائج الانتخابات عام 97 و2003 يدرك الى اي مدى انحدرت نسبة مشاركة المعارضة حيث انه كلما زادت مشاركتها كان هذا علامة صحة وكلما انخفضت نسبة مشاركتها كان هذا علامة مرض.

    ولا ننسى هنا ان حرب 94 جعلت السلطة تحت سيطرة قبيلة وطائفة واحدة مما اخل بمفهوم المواطنة والحقوق والفرص المتساوية ،وقد عملت تلك الحرب شرخا كبيرا سياسيا واجتماعيا وتاريخيا.وليس هنا مجال شرح ماوقع ولكنه للتذكير لان السئوال عن الانجازات التي وقعت بعد حرب 94.

    2.اقتصاديا.

    من خلال سعر صرف الريال يمكننا تخيل اقتصاد اليمن كيف يسير والى اين يتجه مثلا كان سعر الصرف عام 90 هو 18 ريال والان سعر الصرف 180 ريال !! اي ان الريال اليمني انخفض بنسبة 10 مرات واذ افترضنا ان احد الموضفين كان راتبه مايساوي 200 دولار في عام 90 اي 3600 فانه الان يستلم 20 دولار ..!!الحكومة زادت رواتب الموضفين ولكن ليس بالنسبة التي ارتفع بها سعر الصرف اي من كان يستلم ذلك المبلغ 3600 يعطوه الان مايساوي 12000 =60 دولار تقريبا وهذه تقديرات تساعدنا على فهم الوضع، وهذا معناه انخفاض بنسبة تزيد عن 300% !!.ومعروف ان الاسعار منذ 13 عاما قد تضاعفت لبعض السلع وبعضها مايساوي نصف قيمتها الخ.والزيادة السنوية لغالبية السلع تكون في حدود من 3-5% .كل ماذكرنا سابقا حدث بسبب زيادة الانفاق الحكومي والفساد وسؤا الادارة الخ.


    وقد قامت الحكومة بالتعاون مع صندوق النقد الدولي ،بما يسمى سياسة الاصلاح الاقتصادي بعد عام 95والتي تم بموجبها رفع الدعم جزئيا وكليا لبعض السلع مثل القمح والطحين والديزل مما ادى الى رفع اسعارها .مثلا في يونيو من 1998 عندما طبقت الحكومة احدى الجرع التي نصح بها صندوق النقد الدولي ، ادى هذا الى حدوث اضطرابات ومضاهرات عفوية كان من نتيجتها مقتل 52 شخص من المتضاهرين وجرح المئات .وقد طالب المتضاهرون باستقالة الحكومة ووقف عملية تنفيذ خطة الاصلاحات المزعومة وقد كان رئيس الوزراء انذاك الارياني، وقد نفذت تلك الخطة ولم تسمع الحكومة لمطالب الشعب. .وكان من ضمن ماعملته الحكومة هو تحرير التجارة الخارجية اي رفع الحماية عن الصناعة الوطنية مما ادى الى افلاس واغلاق عدد من المصانع.
    ويقول عبدالله الميتمي وهو استاذ في جامعة صنعاء في دراسة له.ما يلي:
    For example, twenty eight industrial units have closed in the past two years in Sana'a, Taizz, Aden and Hodeida and seven more factories are expected to close in the latter part of this year. In short, more 20% of Yemeni industry has declared bankruptcy during the period of implementation of ERP. The government anticipates the loss of 2.5 billion rial in taxes as a result of these closures and the loss of twelve billion rial in wages. Five thousand industrial workers amounting to 10% of the total industrial workforce are expected to lose their jobs.

    مثلا ، 28 مصنع اغلق في السنتين الماضيتن (يقصد عام 96 و97 ) في صنعاء، وتعز، وعدن ،والحديدة،و7 مصانع اخرى يتوقع ان تغلق ابوابها نهياة العام (الدراسة كتبها عام 98).باختصار اكثر من 20% من الصناعة اليمنية اعلنت خلال فترة تنفيذ برنامج الاصلاح الاقتصادي .وتتوقع الحكومة ان الخسائر حوالي 2.5 مليار ريال (=14 مليون دولار امريكي)من الضرائب نتيجة لاغلاق هذه المنشأت .و12 مليار ريال (=66 مليون دولار)اجور العمال والذين يقدر عددهم 5000 عامل يمثلون 10% من القوة العاملة في الصناعة في اليمن .
    المصدر:
    http://www.al-bab.com/yemen/econ/maitami2.htm

    معنى هذا ان 5000 اسرة خسرت مصدر رزقها والسبب تلك السياسة.
    وانا اظن لو لم يكن لدى اليمن النفط لانهارت الدولة،لان عائداته قوت الحكومة وجعلتها تقف على قدميها وتؤجل سقوطها.

    3.امنيا وقضائيا

    ليست لدي احصائية بعدد الحوادث الامنية التي وقعت، ولكن الشيئ المؤكد والذي يعرفه الكثيرون فضلا عن المسئولون انفسهم ومن خلال الاحصائيات ان الامن لم يتحسن في الفترة الماضية بل ان حوادث الثأر والقتل بالخطاء وحوادث المرور في ازدياد خرافي .وقد ذكر في مجلة القسطاس القانونية ان 2000 شخص قتلوا في حوادث الثار والقتل خلال عام 2000 مقارنة باقل من 1500 قبل عام 95 لااتذكر السنة.وايضا المنازعات بين الناس بسبب مشاكل الاراضي وغيرها في ازدياد برغم سخافتها.وما ذكرته هو غيض من فيض ولاداعي لتكرا ماقلناه في مناسبات اخرى.

    سؤال2.
    عادل احمد
    اما الاخ مهدي المريسي فأني اجدك متحامل بعض الشيء...
    ولو ان الفساد مستشري في اليمن صحيح قد يكون ذلك...ولكن لايصح مثلاً ان تنادي الرئيس بالانفصالي الاول على سبيل المثال...
    ان احد اسباب الفساد في الوطن في اعتقادي هم الحزب الاشتراكي بأفكارهم الدخيله...
    واول بوادر الخيانه من الحزب الاشتراكي هو تخلي اعضاء الحزب نفسه عن الاشتراكيه وانضمامهم الى المؤتمر والمشاركه في الفساد ...
    انتم مشتركون معهم يامريسي...
    واذا كانت اجابتك بالرفض هات دليلك؟؟؟

    ليس لدي شك او لدى اية مواطن يمني ينضر الى الامر بعقله لابعواطفه او حتى باحث اجنبي ،ان الرئيس اليمني على عبدالله صالح، لم يكن وحدويا وليس وحدويا بل شخص يحب السيطرة والهيمنة ،ولكن لاتأتي تلك السيطرة بالاعلان عنها ، لابد من استخدام الدهاء والسياسة والتخفي وراء الشعارات البراقة والخداعة والكاذبة التي لها اثر عند الناس لدغدغة مشاعرهم وجعلهم يعيشون على الاوهام والاحلام والتي لن تأت اصلا.

    والا مامعنى ان ياتي اليه اناس يتفق معهم بعقود وعهود على كذا وكذا ثم ينكث عهوده ويطعنهم في ضهورهم ويغدر بهم ، وبعد ذلك يجتاح بلدهم ويحتلها و يضمها الى ممتلكاته تحت مسمى الوحدة.لو كان وحدويا لقبل ان يعيش معهم حسب ما اتفق عليه،ويمكن تطوير او تعديل اي اتفاقية حسب الضروف.

    ثم ماعلاقة الوحدة اوالوطنية بسيطرة افراد قبيلته وطائفته على الجيش والامن والمخابرات والاقتصاد ، هل الوحدوي من يعين اقربائه او الموالون له في المناصب الحكومية المهمة ويبعد الاخرين ..؟!!وهل سيطرة طائفة من طوائف اليمن على الدولة خدمة للوحدة ؟ وهل الوحدوي من يخدم اقربائه وقبيلته ام الوطن.؟وهل تهيئة ابنه لخلافته عمل وحدوي .؟اليس هذا هو الانفصال بعينه ؟ ؟؟!وهنالك اسئلة كثيرة يمكن طرحها ولكن سيضيق المقام.
    والوقع ليس هو الانفصالي الوحيد بل غالبية الزيود انفصاليون وحبهم للوحدة او حماسهم لها ليس حبا فيها ،بل حبا في السيطرة والهيمنة والنهب .وما يعمله كبيرهم مع قبيلته الا مثال وشاهد على مانقول (يمكن الرجوع الى احصائية عن نتائج الانتخابات اوردها الاخ المنجرح في تعقيب له وانا اوردتها في موضوع مستقل ولكنهما حذفتا وهي موجودة لدي لمن ارادها لمعرفة تفكيرهم واتجاهاتهم )


    اذ لو كان هؤلاء القوم وحديون كما يزعمون ،لتركوا غيرهم يشترك معهم في السلطة وصنع القرار لان اليمن لهم ولغيرهم ،وسياستها تهم المهري والحضرمي والصعدي والجوفي الخ ،ولاستخدم معيار الكفائة لمن يتولى المناصب الحكومية لا القبيلة او الطائفة.لانه الاصلح والافضل والذي يمكن ان يطور ويغير اليمن وهو الاسلوب المستخدم في معضم دول العالم .

    الحزب الاشتراكي لا نستطيع ان نحكم عليه وهو لم يصل الى السلطة ، يمكننا الحكم على ماضيه اما حاضره فهو ليس في السلطة ولا نقدر نقول عنه الا خيرا من خلال برنامحه اما المستقبل فلكل حادث حديث.الناس الذين يعملون مع المؤتمر والذين كانوا في الحزب الاشتراكي بينهم الفاسد والصالح ، وهم يمثلون انفسهم وحزبهم الجديد ، اذ لايمثل الحزب الاشتراكي الا من كان عضوا فيه.اما من تركه فيمثل الحزب الذي انتمى اليه.




    وفقك الله يا أخي الكريم


    ولك خالص محبتي في الله


    الشعيبي
     

    البكري

    عضو متميز
    التسجيل
    21 أبريل 2001
    المشاركات
    1,274
    الإعجابات
    0
    [CELL=filter:;] [ALIGN=center]بسم الله الرحمن الرحيم

    اولا :- أشكر لكل من طرح هذه الفكره ومن قام عليها ومن شارك في اخراج هذه الندوه بهذه الصوره الممتازه بعتبارها الخطوه الاولى
    في مجلسنا اليمني .

    ثانيا أشكر الاخوه الكتاب بالندوه على رصانت اقلامهم ورجاحة فكرهم الواعي لما يدور على الواقع اليمني وحرصهم على تبيان المشكلة ومحاولة ايجاد حلول لها كلا بنظرته الخاصه للمشكله وللحل


    ثالثا وهو السؤال الموجه للمتحاورين

    معروف ان النظام يقوم بالتستر على الفاسدين في الحكومة وذلك بدلالات واقعية

    اولا / اذا كان النظام يحاول اجتثاث الفساد المستشرى لماذا لم يجد الحلول حتى الان

    اليسى الحكومة من ترعى الفساد وألا لماذا كلما كبر المسؤل كبرة وكثرة مفاسده

    لماذا لم يتم تشكيل لجنه يرجع لها المواطن عند الحاجه الى تقديم براهيين على فساد مسؤل او موظف بالدولة .

    لماذا لا يتم التشهير بكل فاسد بالحكومة لكي يتم أحقاق الحق بين المواطن والمسؤل.
    [/CELL]
     

    رحمة حجيرة

    كاتبة صحفية
    التسجيل
    11 يونيو 2003
    المشاركات
    253
    الإعجابات
    0
    اعذروني أخوتي فلم أعلم بأن المشرفين أختاروني من بين المتحاورين إلا عندما تصفحت الندوة بعد أن ازف الوقت ونبهني أخي الصراري
    فكنت أتمنى لو بعثوا مشكورين برسالة إلى إيميلي وهو معروف لديهم ليخبروني بالموعد
    شكرا وعذرا
     

    ابو امين

    عضو نشيط
    التسجيل
    15 يونيو 2003
    المشاركات
    407
    الإعجابات
    0
    سئالي للمتحاورين 0
    كيف الوصول للفساد نفسه وماهيى الوسيله لمعرفته والكل يشكون منه الكبير قبل
    الصغير اذا ارجو ان تفسرولنى الموضوع وبموضوعيه ؟؟؟
    وبارك الله فيكم على هذا الحوار الهادف 000
    مع خالص التحيه والتقدير لجميع المتحاورين 000