• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • بكاء...

    الحالة
    مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

    ابونايف

    عضو فعال
    التسجيل
    18 ديسمبر 2000
    المشاركات
    774
    الإعجابات
    0
    قال ذو النون المصري-رضي الله عنه-:
    رأيت امرأة متعبدة،فلما اقتربت منها،سلمت ورددت السلام،وقالت:من أين جئت؟فقلت:من عند حكيم لايوجد مثله،فصاحت صيحة شديدة،وقالت:ويحك،كيف وجدت معه وحشة الغربة حتى فارقته،وهو أنيس الغرباء،ومعين الضعفاء،ومولى الموالي؟؟أم كيف سمحت لنفسك بمفارقته؟؟..
    فأبكاني كلامها.فقالت لي :مم بكاؤك؟.فقلت لها:وقع الدواء على الجرح،فأسرع في نجاحه،فقالت :لو كنت صادقا،فلم بكيت؟.فقلت لها :فالصادق لا يبكي؟.قالت :لا.قلت:ولم؟.قالت :لأن البكاء راحة للقلب،وهو نقص عند ذي العقول.
    قلت لها:علميني شيئا ينفعني الله به.
    قالت:اخدم مولاك شوقا الى لقائه،فان له يوما يتجلى فيه الى أوليائه،لأنه سبحانه سقاهم في الدنيا من محبته كأسا لا يظمؤون بعدها أبدا..
    ثم أقبلت تبكي وتقول:الهي وسيدي الى كم تدعني في دار لا أجد لي فيها أنيسا يساعدني على بلائي..
    ثم جعلت تقول:
    اذا كان داء العبد حب مليكه
    ........................فمن دونه يرجى طبيبا مداويا؟؟..
     

    ابوعاهد

    عبدالله حسين السوادي
    مشرف سابق
    التسجيل
    28 نوفمبر 2000
    المشاركات
    10,212
    الإعجابات
    15
    حفظك الله

    ابو نايف:
    وين نحن من مثل هؤلاء؟ووين الرجوع الى الله واين نحن من معرفته؟0
    وجزاك الله كل خير على هذا الكلام الذي يعتبر من درر المواعظ وابلغها، ارجو ان تستمر في اتحافنا بمثل هذا الكلام الرائع0جعل الله لك ولنا وللمسلمين من معرفته اوفر النصيب0واعظم قرب من الحبيب0 انه ولي ذلك والقادر عليه0
     
    الحالة
    مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.