• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • اتفاق_الرياض يحقق نجاح دبلوماسي للقضية الجنوبية عربي واممي واقليمي

    اليافعي 2008

    قلم ماسي
    التسجيل
    30 مارس 2008
    المشاركات
    24,843
    الإعجابات
    5,957
    بإصرار من الانتقالي.. #اتفاق_الرياض يحقق نجاح دبلوماسي للقضية الجنوبية
    عدن لنج /خاص الاثنين 13 يناير 2020 07:20 مساءً



    منذ اعوام عديدة كانت القضية الجنوبية حبيسة الأدراج المحلية، تتجاذبها فصائل الحراك الجنوبي المتعددة، دون ادنى حضور دولي بالاضافة الى سعي نظام صنعاء جاهداً على تفريق مكونات الثورة الجنوبية وهو ما أثر سلباً على القضية أمام الإقليم والعالم ككُل، والذي لم يجد ممثلاً شرعياً واحداً يحمل راية الجنوب.



    وعُقب الإنتصار العظيم الذي حققه الشعب الجنوبي ومقاومته الباسلة على غزو 2015م، ومشاركة التحالف العربي الفاعلة بالحرب على المليشيات الانقلابية شمالاً والغازية جنوباً، ادى ذلك لينتفض شعب الجنوب ليقول كلمته لخلق قيادة تمثله، فأعلن بحشد مليوني في إعلان عدن التاريخي يوم الرابع من مايو 2017م، تفويضاً للواء عيدروس قاسم الزُبيدي القائد الأعلى للمقاومة الجنوبية لتشكيل قيادة تمثل شعبنا داخليا وخارجيا لانتزاع حقه الكامل والمشروع.



    ونجح المجلس الانتقالي في ذلك وعلى مستوى عالي وكان ابرزها دعوة السعودية للانتقالي للحضور والحوار مع حكومة هادي لتوحيد الجهود للحرب على ميليشيا الحوثي المدعومة ايرانيا.



    وتواصل هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي الجنوبي بقيادة الرئيس القائد عيدروس الزبيدي المسيرة الدبلوماسية الجنوبية لنيل المطالب الجنوبية، حيث حقق الإنتقالي الجنوبي بإرادة مخلصة وقوة أرغمت المجتمع الدولي ككُل للخضوع نحو مطالب الجنوبيون الذي قد خرج لأجلها ثائرين بالسلم والحرب ضد القوى الشمالية التي أستماتت على الإرادة الجنوبية وقضيتهم العادلة وثورتهم التي أنبثقت في عام 2007 ومنذ تأسيس المجلس الإنتقالي أدرك المجتمع الدولي إدراك يقيناً وإعترافاً بالقضية الجنوبية ومدى تأثيرها على الساحة اليمنية والأقليمية ككُل، وباتت اليوم القوى المعارضة لشعب الجنوب تخنع لقيادة الإنتقالي في طاولة الحوار في الرياض لكسب رضاه ومايرضي الشعب في الجنوب.



    ويأتي اتفاق الرياض نجاحا دبلوماسي للانتقالي وامتداد للخطوات الخارجية السياسية والدبلوماسية التي قامت بها قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي ضمن سعيٍ لخلق مرحلة جديدة للقضية الجنوبية حيث التقى رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي بمجموعة من السفراء للدول العظمى وممثلي الأمم المتحدة، وشملت التحركات الخارجية بريطانيا وروسيا، لشرح رؤية المجلس للحلّ السياسي للقضية اليمنية، وللقضية الجنوبية على وجه الخصوص.
     

    wehdhillaroba

    قلم ماسي
    التسجيل
    11 يونيو 2010
    المشاركات
    12,556
    الإعجابات
    2,350
    العالم يميز بين الطيب والرديء والانتقالي اثبت بانه جهة تحترم العهود والمواثيق ولذلك فان التحالف العربي لم يتجاهله بل اعتبره احد اساسات حل الازمة الحالية
     

    الكمين

    قلم ماسي
    التسجيل
    22 أغسطس 2015
    المشاركات
    11,279
    الإعجابات
    9,828
    الاتحاد الأوربي يشيد بتعاطي الانتقالي مع اتفاق الرياض ويعبر عن رغبته للعمل المشترك معه

    الاثنين 13 يناير 2020 || 17:01

    استقبل الرئيس عيدروس قاسم عبدالعزيز الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي ، بمكتبه اليوم وفد الاتحاد الأوربي الذي يزور العاصمة عدن .

    وفي مستهل اللقاء رحب الرئيس الزُبيدي بوفد الاتحاد الأوربي الذي ضم كلاً من السيد هانس جاندربرج سفير الاتحاد الاوروبي لليمن ، والسيد كريستيان تيستو سفير فرنسا والسيد نيكولاس تروفي سفير مملكة السويد، والسيد ريكاردو ڤيلا نائب سفير الاتحاد الاوروبي ، متمنياً لهم زيارة سعيدة وموفقة إلى العاصمة الجنوبية عدن.

    ونوه الرئيس القائد ان هذه الزيارة لعدن تمثل دعماً لجهود السلام وانهاء المعاناة والحروب، وكذا دعماً لتنفيذ اتفاق الرياض الذي ترعاه المملكة العربية السعودية.

    واشاد الرئيس القائد بالدور الاوروبي والسفراء في مجال المساعدات الإنسانية والإنمائية خاصة في مايتعلق بإغاثة النازحين اضافة إلى الجهود المبذولة في دعم القطاع الصحي ومواجهة الأوبئة.

    وأكد الرئيس الزُبيدي على دور الامم المتحدة ومبعوثها الدولي جريفتش ، ومساعيهما الهادفة لإحلال السلام في اليمن وإشراك الجنوبيين في العملية السياسية النهائية، باعتبار ان لا حل لأزمات اليمن دون حل قضية شعب الجنوب.

    من جهته أكد سفير الاتحاد الأوروبي هانس جاندر برج ان الاتحاد الاوروبي حريص ان يكون شريكاً فاعلا للسلام وبالاخص مع المجلس الانتقالي ، لتوفير الامن والاستقرار بالمنطقة بما ينصب على تنفيذ بنود المرحلتين الاولى والثانية من اتفاق الرياض.

    وأشاد المسؤول الأوربي بتعاطي المجلس الإيجابي مع اتفاق الرياض وسماحه بعودة رئيس الحكومة ، مشيراً الى رغبة الجميع للعمل لإيجاد آلية وصيغة مشتركة لدعم مسار التنمية بالمحافطات المحررة مع رئيس الوزراء بما يخدم تنفيذ بنود الاتفاقية وتوفير الخدمات للمواطنين.

    بدوره عبر السيد نيكولاس تروفي سفير مملكة السويد إلى اليمن، عن سعادته لزيارة العاصمة عدن، مبديا استعداد الاتحاد الدائم للإسهام في عملية السلام وانهاء الحرب.

    حضر اللقاء الاستاذ أحمد حامد لملس الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي ، والدكتور عبدالناصر الوالي ، واللواء سالم عبدالله السقطري عضوا هيئة رئاسة المجلس. والدكتور عبدالعزيز الدالي مستشار رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي للشؤون الخارجية
     

    الكمين

    قلم ماسي
    التسجيل
    22 أغسطس 2015
    المشاركات
    11,279
    الإعجابات
    9,828
    هكذا "طّربل " #الاصلاح جبهات القتال مع مليشيات #الحوثي وصوّب سهام حقده نحو #القوات_المشتركة

    إلى أي مدى يمكن للإخوان المسلمين في اليمن المقامرة بمصير الوطن والشعب ومواصلة التحرك في مسار ملبد بغيوم سوداء لا تمطر إلا مزيداً من تعقيد الوضع وخدمة المليشيات الحوثية ومشروعها التدميري الذي وجد بيئة خصبة وسط هذا المسار غير الوطني.

    يصعد الإصلاح في خطابه ويبتكر قضايا هامشية تجنح بالجميع صوب مصير مجهول للبلاد ويرمي الكثير من بذور الشقاق والتفرقة والخصومات في ذات الوقت الذي يتحدث فيه بعض قادته الصغار عن مخاطر شق الصف وضرورة التوحد لمواجهة الانقلاب واستعادة كل ما سلبته المليشيات.

    يكفر تارة بالتحالف ويجيش أنصاره ضد الإمارات، ويتحدث عن ضرورة حضور السعودية كرقم وازن في الحالة اليمنية، ويذهب مناقضا خطابه تجاه السعودية بالهجوم على التواجد السعودي في المهرة واعتباره احتلالا كما وصف التواجد الإماراتي في عدن.
     

    الكمين

    قلم ماسي
    التسجيل
    22 أغسطس 2015
    المشاركات
    11,279
    الإعجابات
    9,828
    يدعو الإصلاح إلى ضرورة الحفاظ على الوحدة وبقاء الجنوب وأبناء الجنوب جناحا ثانيا لليمن، لكنه يوغل بعيدا في تجريم ومهاجمة المجلس الانتقالي، ويحرض عليه ومعه كثير من المكونات الجنوبية رغم معرفته المسبقة أن المجلس الانتقالي يشكل رقما مهما في الجنوب ويتصدر المشهد سياسيا وعسكريا.

    هذه المواقف الانتهازية لحزب الإصلاح، الذراع السياسي لحركة الإخوان المسلمين في اليمن، تكشف عن عدم امتلاك الحزب لقراره، شأنه شأن مليشيات الكهنوت الحوثية الذراع الإيرانية في اليمن والجزيرة العربية.. أي أن قرارهما بيد المرشد.. لأنهما يتفقان حتى في اسم المرجعية العليا للطرفين، مرشد الإخوان ومرشد إيران.
     

    الكمين

    قلم ماسي
    التسجيل
    22 أغسطس 2015
    المشاركات
    11,279
    الإعجابات
    9,828
    حسب مقتضيات الواقع فإن حزبا كبيرا ومهما في الساحة اليمنية يبقى موقفه من قضايا كثيرة محط اهتمام ومتابعة الشارع والنخب وحتى المهتمين ومن لهم علاقة بتداعيات الوضع الحالي في اليمن، غير أن الواقع يجعل من الإصلاح مجرد تحالف انتهازي يضم مجموعات ومراكز حضور ونفوذ تتسابق على الظفر بنصيب من الغنيمة والقيمة.

    وخلال هذا السباق على المغانم تتشتت الرؤية الوطنية في ماراثون يقود هذه المجموعات إلى ملامسة شريط النهاية بمزيد من تفخيخ الوضع وتأزيمه ووضع العراقيل أمام قافلة المقاتلين لاستعادة وطنهم المسلوب من قبل المليشيات.
     

    الكمين

    قلم ماسي
    التسجيل
    22 أغسطس 2015
    المشاركات
    11,279
    الإعجابات
    9,828
    الإصلاح الذي يكرر موقفه المعلن من المليشيات الحوثية ومواصلته الحرب ضدها هو من ذهب إلى الجنوب لاجتياح عدن قادما من صرواح في مأرب ومن نهم في صنعاء والتي يفصلها عن العاصمة مسافة ليست بعيدة.. تحرك سريعا ليطعن المقاومة الجنوبية التي تقدم قوافل من الشهداء في الضالع أمام مليشيات الكهنوت الحوثية.

    وفي تعز التي طربل الإصلاح جبهاتها في خطوط التماس مع مليشيات الحوثي وترك الحوبان التي على بعد 3 كيلومترات من مقر محور جيشه في المدينة، وصوّب سهام حقده نحو القوات المشتركة في الساحل الغربي والتي تزف شهداء جددا كل يوم وليلة في معارك لا تتوقف ولو ليوم واحد.
     

    الكمين

    قلم ماسي
    التسجيل
    22 أغسطس 2015
    المشاركات
    11,279
    الإعجابات
    9,828
    وفي شبوة جيّش الإصلاح جنوده وهاجم القبائل وفكك قوة أمنية مهمة كان لها الفضل في طرد القاعدة وخلايا داعش من مساحات شاسعة على مثلث يربط 4 محافظات هي: حضرموت وشبوة وأبين ومأرب.. حيث جعل من النخبة الشبوانية عدوا ومن القاعدة في شرق البلاد حليفا.

    بقاء هذا العبث الذي يزرعه الإصلاح أمام تحركات التحالف العربي والقوى المخلصة التي تواجه المشروع الإيراني في اليمن، يعني أن الإصلاح أصبح يشكل الجناح المليشاوي الثاني للتخريب في اليمن، وإن كان لمليشيات الحوثي ارتباط بمشروع إيران فإن ارتباطات الإخوان تصل كذلك إلى قصر السلطان المزعوم اردوغان في أنقرة، ويعرج على الدوحة، وثلاثتهما محور شر واحد يستهدف التحالف والخليج تحديداً عبر اليمن.

    عماد محمد / نيوز يمن
     

    اليافعي 2008

    قلم ماسي
    التسجيل
    30 مارس 2008
    المشاركات
    24,843
    الإعجابات
    5,957
    رئيس المجلس الانتقالي يستقبل وفد الاتحاد الأوربي بعدن


    الاثنين 13 يناير 2020


    استقبل اللواء عيدروس قاسم عبدالعزيز الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي ، بمكتبه اليوم وفد الاتحاد الأوربي الذي يزور العاصمة عدن .
    وفي مستهل اللقاء رحب الزُبيدي بوفد الاتحاد الأوربي الذي ضم كلاً من السيد هانس جاندربرج سفير الاتحاد الاوروبي لليمن ، والسيد كريستيان تيستو سفير فرنسا والسيد نيكولاس تروفي سفير مملكة السويد، والسيد ريكاردو ڤيلا نائب سفير الاتحاد الاوروبي ، متمنياً لهم زيارة سعيدة وموفقة إلى العاصمة الجنوبية عدن.
    ونوه الزُبيدي ان هذه الزيارة لعدن تمثل دعماً لجهود السلام وانهاء المعاناة والحروب، وكذا دعماً لتنفيذ اتفاق الرياض الذي ترعاه المملكة العربية السعودية.
    واشاد بالدور الاوروبي والسفراء في مجال المساعدات الإنسانية والإنمائية خاصة في مايتعلق بإغاثة النازحين اضافة إلى الجهود المبذولة في دعم القطاع الصحي ومواجهة الأوبئة.
    وأكد الزُبيدي على دور الامم المتحدة ومبعوثها الدولي جريفتش ، ومساعيهما الهادفة لإحلال السلام في اليمن وإشراك الجنوبيين في العملية السياسية النهائية، باعتبار ان لا حل لأزمات اليمن دون حل قضية شعب الجنوب.
    من جهته أكد سفير الاتحاد الأوروبي هانس جاندر برج ان الاتحاد الاوروبي حريص ان يكون شريكاً فاعلا للسلام وبالاخص مع المجلس الانتقالي ، لتوفير الامن والاستقرار بالمنطقة بما ينصب على تنفيذ بنود المرحلتين الاولى والثانية من اتفاق الرياض.
    وأشاد المسؤول الأوربي بتعاطي المجلس الإيجابي مع اتفاق الرياض وسماحه بعودة رئيس الحكومة ، مشيراً الى رغبة الجميع للعمل لإيجاد آلية وصيغة مشتركة لدعم مسار التنمية بالمحافطات المحررة مع رئيس الوزراء بما يخدم تنفيذ بنود الاتفاقية وتوفير الخدمات للمواطنين.
    بدوره عبر السيد نيكولاس تروفي سفير مملكة السويد إلى اليمن، عن سعادته لزيارة العاصمة عدن، مبديا استعداد الاتحاد الدائم للإسهام في عملية السلام وانهاء الحرب.
    حضر اللقاء الاستاذ أحمد حامد لملس الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي ، والدكتور عبدالناصر الوالي ، واللواء سالم عبدالله السقطري عضوا هيئة رئاسة المجلس. والدكتور عبدالعزيز الدالي مستشار رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي للشؤون الخارجية