• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • هل هناك فعلا خيانة ءماراتية للسعودية ...؟؟؟!!!

    hero7

    قلم ماسي
    التسجيل
    30 ديسمبر 2009
    المشاركات
    39,050
    الإعجابات
    13,827
    بعيدا عن نظرية المؤامرة او الاصطياد في المياه العكرة بين البلدين ولو انني أوضحت في موضوع سابق أن ليس هناك خلاف أو تباين بينهما وان كل مايحدث هو مجرد تبادل أدوار وأقنعة حيث ان الامارات هي الوجه القبيح للسعودية وذلك لان السعودية لا تريد أن تبدوا في نظر أعين اليمنيين بأنها هي من يتآمر عليهم وعلى بلدهم بحكم أنها هي الجارة والمعنية بأي ردات فعل قد لا تخدم سياساتها في اليمن على المدى القصير أوالبعيد لكن مع تصاعد حدة اللهجة والتراشق بين مثقفي وإعلاميي البلدين واللذين طبعا لا يقدحون ولا حتى يرتوتون دون اذن حكومتهم وكذلك ايضا السماح للحكومة اليمنية في اتخاذ موقف تصعيدي من الامارات قد يكون مؤشر فعلي على وجود خلاف حقيقي في التوجهات بين الحليفين بخصوص الطريقة الأمثل والأسلم للخروج من المستنقع اليمني فالإمارات ترى بإعطاء اليمن الشمالي للحوثي والجنوب للمجلس الانتقالي فيما السعودية تتبع سياسة النفس الطويل بمحاربة الحوثي وإعطاء المجال لعودة حزب عفاش وأحزاب اخرى أيضا في الجنوب من اجل الجلوس على طاولة حوار لصياغة جديدة لدولة اتحادية و خالية طبعا من المكونات الاسلامية الا المدجّنة منها ...!!!
    السؤال هنا هل فعلا هذا الخلاف حقيقي ام انه سياسة الهاء للشرعية واليمنيين من اجل تمرير مشاريع اتفقت عليها سلفا مع الامارات ...؟؟؟
     

    hero7

    قلم ماسي
    التسجيل
    30 ديسمبر 2009
    المشاركات
    39,050
    الإعجابات
    13,827
    هل هناك فعلا خلاف حقيقي يعبر عنه بمثل هذا التراشق الاعلامي من قبل نخب معروفة ولها وزنها في البلدين ...؟؟؟!!!
     

    العمق

    عضو متميز
    التسجيل
    17 سبتمبر 2016
    المشاركات
    1,677
    الإعجابات
    2,405
    يجب أن يعلم بأنه لا يوجد هناك توافق تمام بين جميع الشركاء، ولكن هناك أولويات ومصالح مشتركة تقدم، والأمور الأخرى تؤجل، ويمكن التفاهم عليها، هذا أولا.

    ثانيا: الإخلاف السعودي الإماراتي إن وجد، فهو من باب اختلاف التنوع، وليس إختلاف التضاد.

    ثالثا: ما حدث في عدن لا يوجد عليه دليل بأنه بتدبير الإمارات لضرب المملكة، بل هذا بعيد جدا ومستبعد، ولا يتصور إلا في عقل من لا يعرف كيف تدار الحرب في اليمن بقيادة التحالف، أو في عقل من يعرف ولكنه يريد أن يحدث شرخا وفتنة بقبح صنيعه وتسويقه للكذب والإشاعات المغرضة.

    رابعا: كل من تستشهد بهم من الكتاب والمغردين، لا يتعدى قدرهم أنهم يتناولون المعطيات على ضوء قراءتهم الشخصية التي لا تستند إلى علم جازم بما حدث ويحدث من أمور بين التحالف، ولهذا لا يعتد بقولهم على أنه أمر قاطع يستدل به، ولكن هي تخمينات كلا يدلي بها من أم رأسه.

    خانسا: بيانات التحالف كلها تدل على خلاف ما ترمون إليه، وما غرد به من تستشهد بهم، وهنا نقول لك ولمن هو مثلك: حسم الأمر الذي فيه تتخرصون.
     

    سعودي محب

    عضو فعال
    التسجيل
    19 نوفمبر 2009
    المشاركات
    527
    الإعجابات
    536
    رد لي سابق في احد المواضيع اعتقد له مناسبه هناء :

    احداث التاسع من ذو الحجة في عدن ... اذا فسرناها بأنها امر دبر بلليل .... فسيؤل بنا التفسير الى أن الكل متأمر (التحالف بكل من فيه من دول عربية) و (الشرعية بكل الكتل المنطوية تحتها).و (الانتقالي) ..... وهذا حتما غير معقول ...

    ولكن لو فسرناها بأنها احداث دراماتيكية لها أسبابها الاولية .... التي هيئة لحدوثها ....وحين ما أنفجر البالون .... تفاجأ بها الجميع (تحالف-شرعية) الامر الذي جعلهم بين المصدق والمكذب وتأخير المعالجه هو ارتباك الصدمة ..... فحتى الامارات اعتقد انها لم تعتقد ان الامور ستصل لهذا الحد .... وما زيارة محمد بن زايد لخادم الحرمين لربما تبرير الامارات من هذه التداعيات ... وحينها تكون الاحداث وردود الفعل منتسقه مع المنطق .....

    اي التفسيرين منطقي ؟!
     

    thabit

    عضو متميز
    التسجيل
    26 سبتمبر 2015
    المشاركات
    2,459
    الإعجابات
    2,487
    لا يوجد غير رد خالد الفيصل والذي القم كل اذناب عزمي بشاره الحجر
    والان تردد جملته الشهيرة في المحيط الفضائي عبر العالم
    السعودي اماراتي
    والإماراتي سعودي
    ويخسأ عزمي بشاره واذنابه
     

    قلم الرصاص

    قلم ذهبي
    التسجيل
    7 أكتوبر 2014
    المشاركات
    7,988
    الإعجابات
    8,458
    كل شيء جائز
    في السياسة
    ولكن مصير دول الخليج جميعا
    مربوط بالسعودية
    وافهم ذلك

    حتى تميم
    مصيرة مربوط ولو تلقى من الوعود
    الكبيره من تل ابيب فلن تنفعه
    لان سقف الخليج واحد
    ولو سقط سقط على الجميع
     

    محارب المرتزقة

    عضو متميز
    التسجيل
    17 فبراير 2019
    المشاركات
    1,673
    الإعجابات
    1,041

    نكران الجميل أشد وقعاً من السيف.. هذا القول يختصر بيان الحكومة اليمنية، بشأن تطورات عدن، ويكشف بجلاء حالة «فقدان الوعي» التي تعاني منها هذه الحكومة.

    فبعد أن حررت تضحيات أبناء الإمارات، كشريك رئيسي وفاعل في التحالف الذي تقوده السعودية، معظم الأراضي التي احتلها الحوثي، وأعادت إليها الاستقرار، لم تنجح حكومة «الشرعية» في الحفاظ على هذا المنجز ومكتسباته. واستشرى الانقسام بين أبناء اليمن، الأمر الذي تجلى في أحداث عدن الأخيرة. كما تعطلت جهود البناء والتنمية، نتيجة عجز هذه الحكومة وضعف أدائها، وتغلغل المفسدين وأصحاب مشاريع الفتنة والفوضى بين أركانها.

    وبدلاً من إدارة شؤون البلاد بالحوار البنّاء، ووضع الحلول وتوحيد الجبهات، ارتأت «الحكومة» أن تعلق «شماعة» فشلها على الإمارات، بدلاً من سرد وتوضيح الحقائق، المبنية على معطيات الواقع.

    بيان الحكومة اليمنية، الذي أصدرته بالأمس، والمرفوض جملة وتفصيلاً، لم يخجل من تضحيات الإمارات، التي قدمت فلذات أكبادها دفاعاً عن الشقيق، ودعماً لشرعيته، وتصدرت الصفوف بمعارك تحرير عدن، وغيرها من الأراضي التي احتلها الحوثي، كما رسّخت الاستقرار، بمحاربتها الجماعات الإرهابية، ودعمت جهود التحالف لحماية الملاحة. وأغفل البيان، ثوابت الإمارات الراسخة في دعم اليمن والعمل على استقراره وتنميته، منذ مشاركتها، بناءً على طلب رسمي من «الشرعية»، في «عاصفة الحزم». هذه الثوابت التي عكستها جهود الدولة ومبادراتها الإنسانية، التي تستهدف تخفيف معاناة الشعب اليمني، بمشروعات تنموية وخدمية وصحية وتعليمية، تجاوزت في قيمتها مليارات الدولارات.

    كما يمثل التوافق الإماراتي السعودي بالوقوف معاً بقوة وإصرار، بجانب استقرار اليمن، والذي تجلّى أخيراً في لقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بخادم الحرمين الشريفين، ثم التأكيد على دور التحالف بالوقوف بحزم ضد محاولة اختطاف اليمن، رداً بليغاً على مزاعم «الحكومة» وادعاءاتها المجافية للواقع، والمبنية على أقلام مسمومة، وأبواق معلومة، حيث ثمّن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حكمة خادم الحرمين في المطالبة الفورية للأطراف المتنازعة في عدن، بتغليب لغة العقل ومصلحة اليمن، ودعا سموه إلى اغتنام فرصة الدعوة للحوار.

    إن الإمارات لم تتوانَ يوماً عن واجباتها تجاه أشقائها، خاصة في اليمن. وهي لا تزال تبذل قصارى جهدها لخفض التصعيد والحفاظ على المؤسسات الوطنية وتعزيز جهود المصالحة والحوار والاستقرار. وهو الدور المتوقع من الدول التي تضع أمن وسلم المنطقة نصب عينيها.

    ______________________________________________________________________________
    :
    الحقائق تتحدث عمن يرسل أبناءه ليقضون أوقاتهم في العواصم الأوربية بألاموال التي من المفترض أن تصرف على الشعب اليمني ومن يرسل فلذات أكباده للدفاع عن أمته...!!!!

     

    الكمين

    قلم ذهبي
    التسجيل
    22 أغسطس 2015
    المشاركات
    9,870
    الإعجابات
    7,754
    العليمي مستشار الدنبوع ضخ عشرة ملايين دولار لإعلامهم المأجور للإساءة للإنتقالي و السعودية والإمارات وضرب الفتنة بينهم ، فلهذا اي خباير من هذا النوع يعتبر جانبي ومكشوف،. كون عدم تطرقهم لاساس القضية و لتتويه الرأي العام عن فسادهم وفشلهم في دحر الحوثي.
     

    أبووهف

    قلم فضي
    التسجيل
    31 ديسمبر 2013
    المشاركات
    2,509
    الإعجابات
    1,097

    نكران الجميل أشد وقعاً من السيف.. هذا القول يختصر بيان الحكومة اليمنية، بشأن تطورات عدن، ويكشف بجلاء حالة «فقدان الوعي» التي تعاني منها هذه الحكومة.

    فبعد أن حررت تضحيات أبناء الإمارات، كشريك رئيسي وفاعل في التحالف الذي تقوده السعودية، معظم الأراضي التي احتلها الحوثي، وأعادت إليها الاستقرار، لم تنجح حكومة «الشرعية» في الحفاظ على هذا المنجز ومكتسباته. واستشرى الانقسام بين أبناء اليمن، الأمر الذي تجلى في أحداث عدن الأخيرة. كما تعطلت جهود البناء والتنمية، نتيجة عجز هذه الحكومة وضعف أدائها، وتغلغل المفسدين وأصحاب مشاريع الفتنة والفوضى بين أركانها.

    وبدلاً من إدارة شؤون البلاد بالحوار البنّاء، ووضع الحلول وتوحيد الجبهات، ارتأت «الحكومة» أن تعلق «شماعة» فشلها على الإمارات، بدلاً من سرد وتوضيح الحقائق، المبنية على معطيات الواقع.

    بيان الحكومة اليمنية، الذي أصدرته بالأمس، والمرفوض جملة وتفصيلاً، لم يخجل من تضحيات الإمارات، التي قدمت فلذات أكبادها دفاعاً عن الشقيق، ودعماً لشرعيته، وتصدرت الصفوف بمعارك تحرير عدن، وغيرها من الأراضي التي احتلها الحوثي، كما رسّخت الاستقرار، بمحاربتها الجماعات الإرهابية، ودعمت جهود التحالف لحماية الملاحة. وأغفل البيان، ثوابت الإمارات الراسخة في دعم اليمن والعمل على استقراره وتنميته، منذ مشاركتها، بناءً على طلب رسمي من «الشرعية»، في «عاصفة الحزم». هذه الثوابت التي عكستها جهود الدولة ومبادراتها الإنسانية، التي تستهدف تخفيف معاناة الشعب اليمني، بمشروعات تنموية وخدمية وصحية وتعليمية، تجاوزت في قيمتها مليارات الدولارات.

    كما يمثل التوافق الإماراتي السعودي بالوقوف معاً بقوة وإصرار، بجانب استقرار اليمن، والذي تجلّى أخيراً في لقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بخادم الحرمين الشريفين، ثم التأكيد على دور التحالف بالوقوف بحزم ضد محاولة اختطاف اليمن، رداً بليغاً على مزاعم «الحكومة» وادعاءاتها المجافية للواقع، والمبنية على أقلام مسمومة، وأبواق معلومة، حيث ثمّن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حكمة خادم الحرمين في المطالبة الفورية للأطراف المتنازعة في عدن، بتغليب لغة العقل ومصلحة اليمن، ودعا سموه إلى اغتنام فرصة الدعوة للحوار.

    إن الإمارات لم تتوانَ يوماً عن واجباتها تجاه أشقائها، خاصة في اليمن. وهي لا تزال تبذل قصارى جهدها لخفض التصعيد والحفاظ على المؤسسات الوطنية وتعزيز جهود المصالحة والحوار والاستقرار. وهو الدور المتوقع من الدول التي تضع أمن وسلم المنطقة نصب عينيها.

    ______________________________________________________________________________
    :
    الحقائق تتحدث عمن يرسل أبناءه ليقضون أوقاتهم في العواصم الأوربية بألاموال التي من المفترض أن تصرف على الشعب اليمني ومن يرسل فلذات أكباده للدفاع عن أمته...!!!!


    أساليب معروفة للدحلانيين … عيال الحسن ابكر وهو من كبار أعيان الجوف راحوا 5 رجال وعيال سلطان العراده وعيال رشيده القبلي وقادة مناطق منهم الشدادي والقشيبي وترك كل هذولا وراح يجيب صورة بشير الحارثي والرحبي 😂😂

    طيب وعلشان هذا الي بالكرسي يشتوا يشلوا جزر وموانئ ولا كيف ؟
    يا رجل كل هذه الفتنة والدسائس بسبب درهم الامارات قبحهم الله كانت توزع بالشنط ويمشي المندوبين من صعده إلى عدن تجاه تجاه الحوثيين … روقونا بس لسنا خرفين لننسى احداث من قبل امس