• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • زمان المهازل

    التسجيل
    2 أغسطس 2019
    المشاركات
    2
    الإعجابات
    0
    هذا زمانـك يا مهازل فامرحي
    وتطــاولي واستفحلي وتبجحي
    طوبى لفوزك في الصراع وويلــهم
    من حاربوك فأنت لم تترنح
    فالفأر في الغابات اصبح سيد ٌ
    والأسد في غمراتها لم تصبـــح
    وتمردت حتى البغال لأنهـــا
    عرفت بأن الاسد كانت (تلتحي)
    وغدت حوافرها الحمير مخ ـالبا ً
    فلتزأري يا بوم يا اسد انبحي
    وتجنحت بالريش اذرع ناقــةٍ !@
    والطير زغبٌ بعدُ لم تتجنــــحِ
    والريش اضحى مُصَفَّحَاً بزم ـاننا
    هذا وكان النملُ غيرَ مُصَفَّح ِ
    فإذا الذي (عن بعد) كان لجامه
    @ قد طوروه الى حمارٍ مروحي
    وتشدق الغربان فانبرى ناعـقٌ !
    يكفيكِ ويكَ حمامة ( لا تشطحي)
    مازال وجهك غابرٌ لم يحتوِ
    ريشَ السوادِ وظلمةً في الملمح ِ
    هذا زمان المضحكاتِ شعاره
    إن لم تخادني يا مليحة فاسفـــحي
    زمن تنكر للرجال جميعهـم
    ظلما وجاء بكلِّ وغدٍ (مَصْلـَحِي)
    زمن غدت فيه البذاءة منطقاً
    والحق غادر من رحابه او مُحِي
    حتى المكاره قد علت واستفحلت
    لم يبق بابا في الرقي لمصلح
    لو لم يكن عهد المهازل قد بدا
    ما كان اشباه الرجال لتفصح
    ويكاد افاك اثيم في الورى
    إن يغدو صديقــــا بكل تبجح
    والمكر يشمت بالوفاء وقبله
    قال الغوى للمكر انك مفرحي
    اضحت وجوه الزور تلبس اوجها
    إن لاح وجه قد تراه فينمحي

    شعر : مختار الحوباني