• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • مرثية بامجبور في والدته رحمها الله تعالى

    أبومجبور

    شاعر شعبي
    التسجيل
    15 مارس 2007
    المشاركات
    932
    الإعجابات
    25
    من الواقع ٣٤/٢٠٥)

    مرثية أحمد بامجبور في والدته رحمها الله تعالى.

    ( أنا منكوب )

    يحق لك ياعين عَالجود تبكين
    اللي غَمَرني في مراحل حياتي

    على حبيبة قلبي أغلى المحبين
    اللي تساندني ولَمَّت شتاتي

    واللي عَفَت عنِّي من الحين لا الحين
    لاشافت اعقوقي، وتستر خزاتي

    واللي تعاملني بإحسان واللين
    كأنني بوها وتخدم خُطاتي

    واللي تلاطفني، ومابيننا البين
    متواضعه وكأنها من خواتي

    لاصابني شي، روحها حسَّته فين
    من دون مااخبرها وازعج حياتي

    وإن جاتني بلوى بها الغمّ غمّين
    ماتنطلق إلاَّ بفرحة نجاتي

    وتريد لحمد كل طيِّب وذي زين
    وتفارق النَّومه لأهنئ سُباتي

    اللي وقَتْنِي من بلاوي ومن عَين
    وتكتم اسراري، وتجزل هباتي

    واللي فدتني عمرها سنين وسنين
    واتحمَّلت عنِّي مكائد عِدَاتي

    قد كنت صاغر واعتليت الميادين
    وبدعوة امي صرت بين الذواتِ

    بدعائها محمي وهي ترفع يدين
    وتعود أرماح العِدا في رُمَاتي

    اللي ببركتها نَبَتْ لي جناحين
    وطرت في العالم وطوَّرت ذاتي

    والله أكرمني ولاهدَّني ديْن
    والقرش يأتي مانفذ من خباتي

    وبعِزِّها معتزّ، لاوين لاوين
    ماقط شي ذلَّت وهانت قناتي

    واليوم انا منكوب في قرة العين
    (رِضَى) الرضية فرحتي في حياتي

    والدار عندي اظلمت يامعزين
    والحزن باولادي واهلي وشاتي

    ياحسفتي يااماه يهوين يهوين
    في كل ساعة بُعْد عنكِ بخلاتي

    وابشري بالبِّر ذي به توصين
    وبالدعاء في منسكي أوصلاتي

    ياالله تسْكِنْها الفراديس آمين
    وبوي، واجمعني بهم في مماتي

    ( أبومجبور )

    مكة المكرمة
    يوم الخميس ١١ رمضان ١٤٤٠ه
    الموافق ١٦ مايو ٢٠١٩م