• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • عبارات عن الفكر الضال

    التسجيل
    14 يناير 2019
    المشاركات
    29
    الإعجابات
    2
    • إن تبني الأفكار المضللة عن طريق الإنترنت تجعل من يتبناها وسيلة سهلة لكي ينفذ متطلبات الغير من الأفكار الضالة عن الأفكار الشرعية الأمينة.
    • على الأسرة أن تهتم بالظروف النفسية لأبنائها وتزرع الثقة داخل نفوسهم وتشجعهم وتوفر لهم البيئة المناسبة للابتعاد عن الفكر الضال.
    • من أخطر الأسباب التي تؤدي إلى شيوع الإرهاب والتطرف والأفكار الضالة هو أن يميل الفكر إلى الخروج عن السلوك المعتاد والمألوف.
    • يجب التحذير من الحسببات الوهمية والمصادر المجهلة والمشبوهة في الإعلام والبيانات التي صدرت من جهاد غير رسمية حتى لا يقعوا فريسة لها.
    • إن للأسرة دور كبير في بناء شخصية الأبناء خصوصًا في مرحلة المراهقة.
    • للشباب دور كبير في بناء الأمم فهم مستقبلها وعمادها، فيجب تنشئتهم على الأفكار السليمة القويمة.
    • للمعلم دور مهم فهو يمثل قدوة للطلاب ويرون فيه المثل الأعلى.
    • يجب الحرص على التربية الوطنية للأبناء لأنها تساعد في تنمية العواطف الإيجابية لديهم حتى يزداد اعتزازهم وفخرهم بالوطن، مما يدفهم لكي يحافظوا عليه.
    • الحرص على تربية الأبناء تربية إسلامية سليمة، فتترسخ فيهم القيم الصحيحة والإحساس بأهمية الوطن والحفاظ عليه والرغبة في انتشار الأمان والاستقرار.
    • تدريب الأطفال على مهاجمة الفكر الضال وعدم الانسياق وراء الأفكار التي تدعو إلى الجريمة والإرهاب وهدم المجتمع.
    • الحرص على تجنب مناقشة وإثارة الخلافات العائلية أمام الأطفال ومناقشتها مع الطرف الآخر في هدوء بعيدًا عن الأطفال.
    • يعد الاحترام من القيم الإنسانية الهامة وتقدير الآخرين بض النظر عن أعراقهم أو ألوانهم أو جنسهم.
    • الأسرة لها دور هام في نحذير الأبناء من الحسابات الوهمية والتغريدات السيئة.
    • إعطاء الفرصة للمعلم كي يتعرف على شخصية كل طالب ويزرع الثقة في نفوسهم فيكون محل احترام وإجلال لديهم وبالتالي يكون قدوة حسنة ويتمكن من إقناعهم بخطر الأفكار الضالة وخطر الانسياق وراءها.
    • مراقبة الأبناء وما يفعلونه خاصة في مرحلة المراهقة للاطمئنان إلى عدم انسياقهم وراء الجماعات الإرهابية والفكر الضال.

    711230265421.jpg