العتواني: الحوثيين لا يريدون السلام ولا وقف الحرب

إبراهيم

قلم فضي
التسجيل
6 سبتمبر 2007
المشاركات
4,503
الإعجابات
1,463
أكد سلطان العتواني، مستشار الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، أن الحوثيين لا يريدون السلام ولا وقف الحرب وأي اتفاقات معهم لا تصل إلى نتيجة، واتفاقات السويد خير شاهد على هذا التعنت.
وقال العتواني في مقابلة مع "سبوتنيك"، لم أكن متفائلا منذ البداية، لأن أي اتفاقيات مع الحوثيين لا تصل إلى نتيجة، ليس لديهم نية في أن يوقفوا الحرب ويدعون أنهم مختارون من قبل الله ويمثلون آل البيت.
وأوضح العتواني أن الشعب اليمني واحد ليس مع هذا التوجه، ويرفض السلالية والطائفية والمناطقية، والأمور ستحل بإرادة الشعب اليمني.
وأضاف العتواني، أن حسم الحرب في اليمن قد لا يكون بطريق واحد، وإنما بطريقين متوازيين ما بين الحل السياسي والحل العسكري/ والإثنان يكمل كل منهما الآخر.
 

إبراهيم

قلم فضي
التسجيل
6 سبتمبر 2007
المشاركات
4,503
الإعجابات
1,463
محمد آل جابر: المملكة تسعى لتحقيق السلام في اليمن والحوثيون لا يلتزمون بعهودهم

قال سفير السعودية في اليمن، محمد آل جابر، إن المملكة تسعى لتحقيق السلام في اليمن، وهي داعمة للحل السياسي وتؤيد كافة جهود المبعوث الأممي مارتن غريفيث.
وأضاف الجابر فى تصريحات نشرتها "العربية.نت" أن المعضلة الحالية هي عدم التزام الحوثيين ببنود الاتفاقيات.
 

إبراهيم

قلم فضي
التسجيل
6 سبتمبر 2007
المشاركات
4,503
الإعجابات
1,463
تسول السلام من طائفة لا تعرف الا لغة السلاح وسفك الدماء يزيدها قوة وبطش بالشعب اليمني

الحل هو تحريك الجبهات فعندما تكون قوي وتتحدث عن السلام سيكون صوتك مسموع ويحترم
 

اليافعي 2008

قلم ماسي
التسجيل
30 مارس 2008
المشاركات
26,561
الإعجابات
7,411
الحوثي قالها للمبعوث الدولي انقلابنا في 2014 كما انقلاب الجمهوريين
في 1962بالعربي واحده مقابل واحده والبادي اظلم الأمام هرب السعوديه
والشرعيه هرب جزء منها بالسعوديه وجزء منها في تركيا
صالحوا بيننا كما حصل في 62 والا قد احنا باسطين على 14 محافظه شماليه
 
التعديل الأخير:

إبراهيم

قلم فضي
التسجيل
6 سبتمبر 2007
المشاركات
4,503
الإعجابات
1,463
معين عبدالملك : ميليشيات الحوثي ترفض جهود السلام وتفشلها

قال رئيس الحكومة اليمنية، معين عبدالملك، الخميس، إن الحرب التي تشنها ميليشيا الحوثي الانقلابية بدعم واضح وصريح من إيران، لا تزال مستمرة ضد اليمنيين، وتسببت بالانهيار لجميع مظاهر الحياة.
وأكد أن ميليشيات الحوثي مازالت" ترفض جهود السلام وتفشلها، وكل يوم تضع المزيد من العراقيل والتحديات، والمماطلة في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في مشاورات السويد بشأن الحديدة"، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أثناء لقائه بالقائم بأعمال السفير البريطاني لدى اليمن إفيونا دويل.

وشدد رئيس الحكومة اليمنية على أن الحل الجذري لإنهاء الحرب وإرساء دعائم السلام تكمن في إزالة الأسباب الجذرية لاندلاع الحرب، التي أشعلتها ميليشيا الحوثي بانقلابها على السلطة الشرعية.
وربط ذلك بتطبيق مرجعيات الحل السياسي الثلاث المتفق عليها محلياً والمؤيدة دولياً، والمتمثلة في المبادرة الخليجية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وقرارات مجلس الأمن وفي مقدمتها القرار 2216.