سؤال للجنوبيين خاصة ولليمنيين عامة

بعد قراءة الموضوع هل تؤيد نظام الملكية بوصفه حلا جذريا لمشاكلنا؟


  • مجموع المصوتين
    18
التسجيل
7 أغسطس 2018
المشاركات
17
الإعجابات
9
السلام عليكم إخواني أبناء الجنوب العربي.
مجرد فكرة مطروحة و أود منكم رأيكم بتحضر راقي وبموضوعية وشفافية بعد أن تقرؤوها.
يجب علينا كجنوبيين من اﻵن أن نفكر في شكل الدولة القادمة بإذن الله ونظام الحكم فيها واسمها وعلمها و عملتها وغير ذلك ويجب علينا اختيار اﻷفضل واﻷنسب لحل مشكلتنا من جذورها ، فهل يعقل بعد 28 عاما من الوحدة اليمنية الظالمة أن نعود مثلا إلى تسمية جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية أو اليمن الجنوبي أو نظام الحزب الواحد الاشتراكي اليمني أو غير ذلك؟؟
ومجرد اقتراح مني :
لا يجب علينا أن نعود لنظام الجمهورية بعد الاستقلال الثاني ﻷننا لا نريد تكرار سيناريوهات مشابهة لدول الربيع العبري بسبب عدم قدرة الجمهورية على الاستمرار أكثر من عشر سنوات بدون ثورة واحدة على اﻷقل وإنما الاستعاضة عنه بنظام ملكي اتحادي وشيوخنا وسلاطيننا ما زالوا أحياء وادري وهم اﻷجدر بحكم الجنوب العربي ﻷنهم هم المؤسسون الحقيقيون للجنوب العربي وأصحاب اسم الجنوب العربي وأصحاب فكرة الاتحاد، ولا أقصد العودة للوراء أو الرجعية والعهد البائد كما قد يقول البعض بل أقول إن كل اﻷنظمة التي جربناها طوال 50 سنة في الجنوب لم تنفعنا بل على العكس تماما حصلت دول الخليج العربي المجاورة على التطوير والازدهار بينما نحن بقينا عالقين في مستنقعات كثيرة منذ فجر الاستقلال.
وﻷن النظام الجمهوري من المشاهدة الواقعية للجمهوريات العربية وحالها فإن النظام الجمهوري يعتبر فاشلا ﻷنه:
1. لا يضمن استقرار البلاد على المدى البعيد فمثلا العراق تعتبر دولة فاشلة من بعد حكم صدام حسين بسبب تدخل المليشيات فيها وكذلك ليبيا وسوريا ولبنان كلها دول جمهورية ولا تستطيع حل أزمة واحدة أو التصدي لثورة واحدة بل على العكس تماما فهي ما تخرج من صراع إلا تدخل في صراع آخر. ولا نريد تكرار هذه التجربة أيام الحزب الاشتراكي.
عكس الدول الملكية كاﻷردن والمغرب مثلا استطاعت هذه الدول التصدي لكل الثورات وتلبية المطالبات.
2. لا يضمن الانتقال السلمي للسلطة من الحاكم الأول للحاكم الثاني -غالباً - يجب أن تمر أغلب الجمهوريات العربية بمحن واضطرابات وثورات نحن في غنى عنها حتى يتغير الرئيس الذي غالبا ما يرفض التخلي عن السلطة باعتبارها غنيمة مما يؤدي إلى توقف اقتصاد البلد ودمارها وهذا شاهدناه وكلنا نعرفه في ثورات الربيع العبري وهذا لا يحصل إطلاقا في الدول الملكية العربية فكل الشعب يعرف من هو الحاكم الحالي ومن ولي عهده فلا داعي للثورات وتوقف اقتصاد البلاد أو غيرها من الكوارث المفتعلة من أجل تبديل الرئيس كل فترة.
3. تقوم عملية تولي الرئيس الجديد على عمليات الانتخابات الرئاسية في أغلب الجمهوريات العربية فلا يهم إن كان الرئيس فاسدا أو غير جدير أو يعمل لحساب دول معادية أو ينتمي لحزب انتهازي غير وطني بل اﻷهم في الانتخابات هو أن المرشح حصل على أعلى نسبة في التصويت ، وهذا لا يحدث في الدول الملكية بل توجد هيئة الحل والعقد كما في المملكة العربية السعودية وهي تقوم بمسؤولية حل الملك إن كان غير قادر وتعقد البيعة للأقدر.
4. الجمهوريات العربية لا تستقر أبدا ولا نريد هذا لجنوبنا الغالي ، وأمامكم سوريا والعراق -على سبيل المثال لا الحصر - وإن استقرت فبوجود رئيس استطاع السيطرة على زمام اﻷمور كما عهد صدام حسين ومعمر القذافي وأما بعد اﻹطاحة بالرئيس في الثورات بسبب تجبره وظلمه وتمسكه بالسلطة فلا تستقر البلاد أبدا وعندنا لبنان وسوريا خير مثال.
5. إن النظام الجمهوري في بلادنا العربية نظام مستورد من الغرب ، فهل يعقل أن نستورد حتى نظام الحكم منهم؟ والنظام الجمهوري يعتبر حديثا جدا 60 - 50 سنة ولم يعتد عليه العرب إطلاقا ويعتبر أرضا خصبة لصناعة الدكتاتورية في بلادنا العربية وما يأتي رئيس إلا ويهدم ويدمر ما بناه الرئيس الذي قبله ويبني توجها وفكرا جديدا للدولة غير النظام السابق على حسب انتماءاته الحزبية الضيقة ، على عكس الدول الملكية فكل الملوك أبناء أسرة واحدة ولا يريد أحد منهم إنهاء مجد وعز عهد الملك السابق له بل يستمر في التطوير.
6. لا نريد إعادة تجريب المشاريع السياسية التي أثبتت فشلها فما الذي يضمن لنا إذا عدنا للنظام الجمهوري أن لا يخرج لنا رئيس في الأجيال القادمة ويكرر أخطاء من سبقوه في الجمهوريات العربية اﻷخرى مثل صدام حسين وحافظ وبشار الأسد ومعمر القذافي وعلي عفاش وزين العابدين بن علي وحسني مبارك وغيرهم.
7. بالنظر والمقارنة إلى حال الدول الملكية والجمهورية العربية فإن الملكية حالها أفضل بمستويات عن الجمهورية من حيث الاستقرار والتنمية : فاﻷردن غير النفطية يعتبر حالها أفضل من حيث الاستقرار الأمني وقدرة الشعب على مزاولة أعماله مقارنة مع سوريا والعراق النفطية ولبنان وفلسطين والتي كلها دول جمهورية.
وكذلك المملكة المغربية يعتبر حالها أفضل من دول الجوار كالجزائر وموريتانيا.
وأيضًا دول الخليج العربي أفضل من إيران والعراق واليمن بالرغم من أن كل هذه الدول لديها ثروات نفطية هائلة.
فمشكلتنا ليست في الاقتصاد بل في الاستقرار السياسي الذي لا يتوفر إلا بالانتقال السلمي للسلطة.
والذي بدوره لا توفره إلا اﻷنظمة الملكية في بلادنا العربية.
وأختم كلامي:
الملكية مثل مالك البيت يحافظ عليه
ويسعى إلى إصلاح الفساد فيه
والجمهورية مثل مستأجر البيت
يستفيد منه ولا يصرف عليه
وتحياتي
 

حلم الجنوب

قلم ذهبي
التسجيل
15 أكتوبر 2009
المشاركات
11,226
الإعجابات
9,020
بعد ما شفت الحراك الإقتصاد الضخم في مصر السيسي أعتقد أننا بحاجة الى تسليم الأمور مؤقتا للمؤسسة العسكرية بشرط أن تحمل رؤي إقتصادية إصلاحية وتفرضها بالقوة .
في اليمن وسوريا والعراق كان عندنا حكم طاائفة وليس عسكر .. حكم العسكر موجود في مصر وتونس .. حكم العسكر إذا فشل يمكن الإنقلاب عليه سلميا إذا خرج الشعب بأكمله بعكس حكم الطائفة أو حكم القبيلة .
 
التسجيل
7 أغسطس 2018
المشاركات
17
الإعجابات
9
بعد ما شفت الحراك الإقتصاد الضخم في مصر السيسي أعتقد أننا بحاجة الى تسليم الأمور مؤقتا للمؤسسة العسكرية بشرط أن تحمل رؤي إقتصادية إصلاحية وتفرضها بالقوة .
في اليمن وسوريا والعراق كان عندنا حكم طاائفة وليس عسكر .. حكم العسكر موجود في مصر وتونس .. حكم العسكر إذا فشل يمكن الإنقلاب عليه سلميا إذا خرج الشعب بأكمله بعكس حكم الطائفة أو حكم القبيلة .
حكم العسكر مؤقتا قد يفيد لكن بالشرط الذي تفضلت به أخي ولكني لا أعتقد بأنه على العسكر أن يحكموا الجنوب فقد شهدنا حكم قادة ثورة أكتوبر ورأينا تصارعهم على السلطة حتى أنهوا حكمهم بتسليم البلاد والعباد إلى قبضة عفاش ونعرف حكم الضباط الأحرار في البلدان العربية وكانت النتيجة كارثية بعد الثورة عليهم.
وأعتقد أنه يجب وضع الشخص المناسب في المكان المناسب لا أن تأخذ المؤسسة العسكرية مكان الحاكم أو السياسي أو غير ذلك مثلما نشاهد اﻵن أغلب الحكومة اليمنية غير أكفاء بوزاراتهم بل حصلوا عليها من تعيينات فخامته.
 

ابن نفل

فيصل الكثيري (رحمه الله)
التسجيل
24 مارس 2002
المشاركات
9,851
الإعجابات
8,090
الملكية مثل مالك البيت يحافظ عليه
ويسعى إلى إصلاح الفساد فيه

والجمهورية مثل مستأجر البيت
يستفيد منه ولا يصرف عليه

:emoji1::emoji1::emoji1: نعم للملكيـــــة لا للجمهوريـــــــة :emoji7:
 

اليافعي 2008

قلم ماسي
التسجيل
30 مارس 2008
المشاركات
22,360
الإعجابات
3,922
قد الحوثيين مطبقينها بالشمال وما عاد حد قادر
يقول لهم شي فكل ال 13 المحافظه الشماليه خاضعه لهم
اما الجنوب فنفك ارتباطنا بد حا بيش الشمال وبعدها تكون
جمهوريه فدراليه بين المحافظات السته الذي كان معترف فيها
العالم قبل ندخل جحر الحمار مع الشمال 1990
 

حلم الجنوب

قلم ذهبي
التسجيل
15 أكتوبر 2009
المشاركات
11,226
الإعجابات
9,020
حكم العسكر مؤقتا قد يفيد لكن بالشرط الذي تفضلت به أخي ولكني لا أعتقد بأنه على العسكر أن يحكموا الجنوب فقد شهدنا حكم قادة ثورة أكتوبر ورأينا تصارعهم على السلطة حتى أنهوا حكمهم بتسليم البلاد والعباد إلى قبضة عفاش ونعرف حكم الضباط الأحرار في البلدان العربية وكانت النتيجة كارثية بعد الثورة عليهم.
وأعتقد أنه يجب وضع الشخص المناسب في المكان المناسب لا أن تأخذ المؤسسة العسكرية مكان الحاكم أو السياسي أو غير ذلك مثلما نشاهد اﻵن أغلب الحكومة اليمنية غير أكفاء بوزاراتهم بل حصلوا عليها من تعيينات فخامته.
الديمقراطية لن تأتي إلا بشخص ضعيف للسلطة مثل مرسي ولن يتمكن من فرض اي اصلاحات مؤلمة على الشعب .. الشعب همه لا يتجاوز دبة الغاز وكهرباء وبترول ورز وقمح حتى لو على حساب مستقبل افضل واقتصاد افضل .. لذلك لا يصلح لهم إلا سياسي انتهازي يخدعم اطول فتره ممكنه ثم يرحل .. إذا كنا نريد اصلاحات قوية فلابد من فرضها بالقوة .. الحكم الملكي لم يعد واقعي اليوم فقد تجاوزناه بكثير ..
حكم العسكر الصارم في الجنوب هو الذي فرض الشيوعيه وفرض تطبيقها بحذافيرها .. ولكن جذور الفشل يكمن في الشيوعية نفسها .. بعكس لو ان العسكر فرضوا اصلاحات رأس ماليه كما فعل عسكر كوريا الجنوبية وكما يفعل عسكر مصر اليوم .. الشعب المصري لم يكن يتحمل هذه الاصلاحات القاسيه والمؤلمه لو لم تكن تحت حكم العسكر .
 

الخبجي

قلم ماسي
التسجيل
7 مايو 2008
المشاركات
41,253
الإعجابات
19,568
سبحان الله تحبون العبودية وكانها كانت تقدم لكم في كوب اللبن كل صباح
 

ghazi

قلم ماسي
التسجيل
23 مارس 2009
المشاركات
20,348
الإعجابات
2,560
لقب إضافي
نجم التعارف رمضان 2011
الملكيه كانت باتنفع للجنوب زمان يوم كانت الدنيا دنيه والعقول واعيه ونديه أما الآن من ذي بايرضى بمن ؟
كلٍ يباها له ولصاحبه وبايقع قاح قال ديف ^^
 

justice4all

عضو
التسجيل
9 ديسمبر 2017
المشاركات
116
الإعجابات
109
العالم تتحرر من الملكيات وقريب اغلب الشعوب تنقض كل الملكيات لانها خسارة اقتصادية حتى ولو بعضها موضفة سياحياً فقط ولا يوجد لها اي ثقل سياسي بالأساس... يعني الشاي مع الملكة وعيال شارلز موجودين للعب دور رواية الفانطازيا للاستهلاك وجذب السواح وتغذية خزينة الدولة وليس لمشاركتهم قرارات الدولة.. عار ان الدين الإسلامي حررنا من تقديس الأفراد والعرب اليوم تبحث عن الحكم المطلق؟ ... من سيختار الملك او السلطان او الإمام؟ الله؟ اذاً واجب على الجميع كف المناكافات و دعوا الحوثي يكمل المشوار لان بإعتقادة قد تم فرزة واختيارة من الملكوت الاعلى والأن فقط ينتزع السيطرة من الجملوكية التي اساساً قدمت له الدولة في طبق ذهب... وسلاطين وممالك الجنوب هل لا زالوا مثل بيت حميد الدين والأسر الهاشمية الأخرى منتظرين لارض الموعود ترجع لسيطرتهم؟؟؟ بعد التضحيات الجسيمة ؟ العالم يستعد الى ترحيل الإنسان الى الفضاء لان عقلة تحرر من حصر دماغة في الأفكار الإستبدادية واصبحت ناسا الأمريكية وسبتنك الروسية دورهم ثانوي والقائمين على العمل شركات خاصة حرة من كل انحاء العالم تشارك في مشروع واحد لغزو الفضاء واصحابنا عادهم يدوروا على السلاطين والكهنه؟؟؟
الله المستعان بس... كلما قلنا ان العرب تعلموا من تاريخهم الدموي نرجع نلاقيهم منهكين في وحل الجهل والتخلف!
 
أعلى أسفل