• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • بين المُفترِسات والطرائد .... لا تكن ادميا ... شاذا

    أسير الكرم

    قلم ذهبي
    التسجيل
    4 نوفمبر 2011
    المشاركات
    8,605
    الإعجابات
    2,188
    -
    -

    تستقوي الشعوب وتقتات على بعضها كما يفعل الحيوان في الطبيعة ... تذهب الدول القوية لافتراس الدول الضعيفة بالهجوم المباشر او صنع الكمائن القانونية والسياسية .... في عالم الحيوان يبقى المُفترس مهاجما بالفطرة وتبقى الطريدة هاربة من الخوف كما يفعل قسورة بالحُمر الوحشية .... يبقى البشر الكائنات الوحيدة التي تملك حرية الاختيار بين ان تصبح مُفترِسة او طريدة ومتى ... :

    انعدام العدالة واستشراء الفساد وأكل القوي حق الضعيف – يجعل من اي دولة فريسة
    سيادة العدالة والنظام وانعدام الفساد - يجعل من اي دولة مُفترِسا اقليميا اودوليا يصول ويجول

    وكما رُفعت المُفترِسات بعضها فوق بعض درجات... فهناك المفترسات العليا كالسنوريات والوضيعة كالضباع .... والطرائد كذلك ...فهنالك الفرائس اليقضة كالغزلان والخرقاء كالاغنام المنزلية ... فقد رُفعت المجتمعات البشرية بالمثل ... درجات .... اما مُفترِسات او طرائد

    وبما ان الشعوب البشرية اصبحت تنتمي لدول ... فقد اصبح جميع مواطنيها داخل حدودها قطيعا كاملا ينتمي لنفس الفصيل ... فاما ان يكون فريقا صيادا او قطيع من الطرائد

    اذا قامت جماعة داخل اي دولة بممارسة التنمر و الاستبداد والبغي على شركائها في الوطن ونهب اموالهم ... فلا يمكن اعتبارها من المفترسات ... بل اصبحت تمارس واحدة من اقبح صور الشذوذ الاخلاقي المستنكرة حتى حيوانيا ... الا وهي " الكنيبالية " .. cannibalism … اي الكائن الذي يأكل ابناء جنسه .... كالضبع الذي يأكل جراءه ليسد جوعه او الجاموس الذي ينهش لحوم اقرانه ..... اي ان الفاسدين والباغين على شركائهم في الوطن لا يكتفون فقط بتحويل دولهم الى طرائد بل و يمارسون واحدة من اقبح صور الاضعاف الذاتي بانقاص اعدادهم بانفسهم و قتل الامن الداخلي

    نجحت كثير من الدول الصناعية في اقامة العدالة داخل اوطانها وحاربت الفساد وازالت الطبقية بين مواطنيها وجعلتم سواسية امام القانون ... حتى استقرت واكتفت ذاتيا... ثم تكاتفت جهود افرادها و تفرغت للصيد الدولي في قارات العالم بحثا عن الثروات الطبيعية والكنوز ... بينما غرقت دول العالم الثالث في الفساد والظلم وتجذير الطبقية حتى انشغلت بذاتها وخارت قواها وتكالبت عليها المُفترسات من كل جانب

    تتنافس المُفترسات على الطرائد و تهاجم مناطق بعضها وتدافع عن صيدها وربما تتشارك في الصيد وتأكل سويا كقطعان الكلاب البرية مثلا ... ولا يختلف الحال عن الحروب التي تخوضها المجتمعات البشرية ... فحرب العراق لم تكن سوى عملية افتراس دولية ... وما يحدث في ليبيا وسوريا واليمن ليست سوى عمليات صيد مستمرة ... سقطت بعض الدول ارضا وبعضها لا يزال يجري جريحا مرعوبا او مقاوما

    شيء واحد لا يمكن ابدا ان تشاهده في الطبيعة ولا تسمح قوانينها به ولا يوجد في نواميسها قطعا .... وهو ان يقرر قطيع من الطرائد تقديم احد افراده فدية للمفترس حتى يكف عنهم ... او ان تقدم ام احد ابنائها فدية لنجاة البقية ... بل تقاتل حتى ينجوا جميع صغارها او تنهك قواها ..... فقط المجتمعات البشرية هي الوحيدة التي تمارس هذا السقوط الاخلاقي القبيح

    تصر بعض الشعوب ان تبقى طرائد رغم قدرتها وامتلاكها الامكانيات ان تصبح مُفترسات صيادة ... المطلوب فقط ان تحصن نفسها من الفساد والظلم وتردع البغاة. قد يعترض البعض بالقول ان تحولك الى مُفترس دولي يعني الاعتداء على شعوب اخرى ونبقى في نفس الدائرة .... وهو محق ... لكن ان تصبح مُفترسا عاقلا وعادلا تصطاد فقط ما تحتاجه خيرا من ان تصبح طريدة. وان تصبح قسورة تقوم بضبط السقوط الاخلاقي للضباع و الثعالب خيرا من تكثر وتعيث في الارض الفساد. ففي النهاية هذة قوانين الطبيعة لا يمكنك تغييرها فلا تحاول التذاكي عليها .... وتفترض لنفسك موقعا ملائكيا ليس موجودا في نواميسها .... فقط ابذل جهدك حتى تنتمي للقطيع الحيواني الذي تختاره بتصرافتك ..... : ان نحن الا امم امثالكم ..... حاول ان تكون حيوانا راقيا .... لكن رجاء لا تأكل شركائك في الوطن ابناء جنسك ولا تعتدي عليهم ولا تبيعهم لتنجوا بنفسك ... لا تكن ادميا شاذا و ساقطا ...

    دمتم بود

    اسير الكرم -- للمجلس اليمني
    06.07.2018
     
    التعديل الأخير:

    أسير الكرم

    قلم ذهبي
    التسجيل
    4 نوفمبر 2011
    المشاركات
    8,605
    الإعجابات
    2,188
    لخص الفكرة من موضوعك في فقرة واحدة لو كان هذا ممكنا
    ذكرتني بالقذافي
    الخلاصة: :smile:
    انعدام العدالة واستشراء الفساد وأكل القوي حق الضعيف – يجعل من اي امة فريسة و طريدة دولية
    سيادة العدالة والنظام وانعدام الفساد - يجعل من اي امة مُفترِسا دوليا يصول ويجول

    للتفصيل أقرا المقال سطر سطر - زنقة زنقة :rolleyes2:
     
    التعديل الأخير:

    قائد المحمدي

    عضو متميز
    التسجيل
    18 أغسطس 2004
    المشاركات
    1,691
    الإعجابات
    1,186
    الموضوع يعالج مشكلة موجودة في عالمنا العربي الذي يحمل اليوم صفة
    المفترسات والطرائد والشذوذ النفسي
    لكن هذه الدوافع النفسية وشذوذها لا تنطبق بالضرورة على كل الشعوب بالمطلق
    فبعض المشاهد نستنتج منها أن هذا الشعب عنيد ومقاوم رغم ضعفه وفقره
    ورغم قوة خصمه بينما شعب آخر تعود الخنوع حتى قاده هذا الخنوع إلى
    مجمعات الطرائد رغم أنه في الأصل عنيد ولكن تم ترويضه شيئا فشيئا
    حتى تكون لديه الدافع النفسي الطرائدي وليس أمامه إلا أن يكون طريدة

    علمنا التأريخ أن السلطان عبد الحميد تحدى أمريكا وأغرق سفينتها وأرغمها
    على أن تأتي وتعتذر وتحدى بريطانيا وطردها من العقبة وأرغمها على قبول
    ذلك هذا ليس لأنه أقوى منهما بل لأنه يتمتع بالدافع النفسي الهجومي
     

    المحاور المحايد

    عضو متميز
    التسجيل
    9 نوفمبر 2014
    المشاركات
    2,346
    الإعجابات
    1,148
    الخلاصة: :smile:
    انعدام العدالة واستشراء الفساد وأكل القوي حق الضعيف – يجعل من اي امة فريسة و طريدة دولية
    سيادة العدالة والنظام وانعدام الفساد - يجعل من اي امة مُفترِسا دوليا يصول ويجول

    للتفصيل أقرا المقال سطر سطر - زنقة زنقة :rolleyes2:
    روسيا والصين فيهما فساد وهي دول تصول وتجول
    واليابان وكوريا الجنوبية وأغلب دول أوروبا الصغيرة يقل فيها الفساد ولا تفترس أحد
    والسعودية فيها جميع البلاوي وهي تصول وتجول في اليمن

    التبسيط الطفولي لمشاكل الامه هو سبب من أسباب انحدارها
     

    أسير الكرم

    قلم ذهبي
    التسجيل
    4 نوفمبر 2011
    المشاركات
    8,605
    الإعجابات
    2,188
    الموضوع يعالج مشكلة موجودة في عالمنا العربي الذي يحمل اليوم صفة
    المفترسات والطرائد والشذوذ النفسي
    لكن هذه الدوافع النفسية وشذوذها لا تنطبق بالضرورة على كل الشعوب بالمطلق
    فبعض المشاهد نستنتج منها أن هذا الشعب عنيد ومقاوم رغم ضعفه وفقره
    ورغم قوة خصمه بينما شعب آخر تعود الخنوع حتى قاده هذا الخنوع إلى
    مجمعات الطرائد رغم أنه في الأصل عنيد ولكن تم ترويضه شيئا فشيئا
    حتى تكون لديه الدافع النفسي الطرائدي وليس أمامه إلا أن يكون طريدة

    علمنا التأريخ أن السلطان عبد الحميد تحدى أمريكا وأغرق سفينتها وأرغمها
    على أن تأتي وتعتذر وتحدى بريطانيا وطردها من العقبة وأرغمها على قبول
    ذلك هذا ليس لأنه أقوى منهما بل لأنه يتمتع بالدافع النفسي الهجومي
    شكرا لك استاذ قائد المحمدي

    في المقال نحاول اولا وضع الحاجز العملي بين المُفترسات والطرائد
    متى تصبح مفترسا ومتى تصبح طريدة -- هذا الامر يمكن قياسه بسهوله بمعيار
    التزام اي مجتمع بالقيم الاخلاقية - العدالة - النظام - مكافحة الفساد والظلم

    اذا لم يستطع اي مجتمع تطبيق هذة القيم بحد كافي سيبقى طريدة
    اما اذا اجتهد بما يكفي لتطبيقها فسيصبح مفترسا من الطبقة الدنيا - واذا اجتهد اكثر سيصبح مفترسا من الطبقة العليا

    ان يتقاتل مفترسين بعدها على الطريدة او مناطق النفوذ فهذا طبيعي
    اذا تواجه اسد وفهد مثلا وغلب الاسد - او اذا تواجه نمر وذئب ومات الذئب
    فقد التقى مفترسين مختلفين في القوة - وغلب احدهم او تشاركوا في الغنيمة او تتابعوا على اكلها او ...

    الدولة العثمانية كانت صيادة ومفترسة اغلب عمرها تواجهت في الاخير مع مفترسات اخرى
    امريكا و بريطانيا -- لكن في نهايتها عندما سقطت في الظلم وجني الضرائب من الفقراء وانشغل مسؤوليها
    في الفساد المالي والاداري والملذات فقد سقطت وترجعت متجاوزة الحاجز بين المفترسات والطرائد - واصبحت طريدة في اخر عمرها
    فافترستها بقية الدول التي احتفظت بلياقتها النظامية وبقيت فوق الحاجز

    اي ان الامة الواحدة يمكن ان تعبر الحاجز متى شاءت في تاريخها صعودا وهبوطا
    في فترات تصبح صيادة وفي اخرى طريدة
     
    التعديل الأخير:

    أسير الكرم

    قلم ذهبي
    التسجيل
    4 نوفمبر 2011
    المشاركات
    8,605
    الإعجابات
    2,188
    روسيا والصين فيهما فساد وهي دول تصول وتجول
    واليابان وكوريا الجنوبية وأغلب دول أوروبا الصغيرة يقل فيها الفساد ولا تفترس أحد
    والسعودية فيها جميع البلاوي وهي تصول وتجول في اليمن

    التبسيط الطفولي لمشاكل الامه هو سبب من أسباب انحدارها
    شكرا لك
    بالمثال يتضح المقال

    روسيا : كانت مفترسة اثناء الحرب الباردة و حرب افغانستان - ثم تراجعت و عبرت الحاجز في التسعينات ايام جورباتشوف ويلتسن واصبحت من الطرائد فتم افتراسها من كل جانب وتفكك الاتحاد السوفيتي -- حاليا تمكن بوتين من اعادتها الى صف المفترسات حتى وان كانت من المفترسات الوضيعة كالضباع - لكنها وفرت ما يكفي من النظام لتحافظ على تفوقها العسكري
    وتعاود اجتياز الحاجز باتجاه المفترسات

    الصين : اصبحت من اقوى المفترسات حاليا واكثرهم ذكاء - فلا هي تمارس الاصطياد العنيف ولا الوضيع وانما وجدت موقعا ذكيا بينهما -- هذا الامر تم بعد الاصلاحات الكبيرة في الفترة الاخيرة ومحاربة الفساد بيد من نار
    سابقا كانت الصين من الطرائد وتم احتلالها من قبل اليابان والعبث بشعبها و ثرواتها
    من قبل الغرب نتيجة للفساد المالي وانعدام النظام فيها انذاك
     
    التعديل الأخير:

    الصـــارم

    عضو متميز
    التسجيل
    10 يناير 2015
    المشاركات
    1,432
    الإعجابات
    864
    مشكلتنا ان شعوبنا تستمتع بتأدية دور الطريدة وترى ان المفترس يعمل لصالحها..
    انتشار الفساد والظلم طبيعة بشرية في كل شعوب العالم ولايوجد شعب افضل من شعب آخر في الاخلاق
    الفرق ان النخب في بعض الدول طورت آليات لكبح هذه الطبيعة البشرية السيئة..
     

    الصـــارم

    عضو متميز
    التسجيل
    10 يناير 2015
    المشاركات
    1,432
    الإعجابات
    864
    في اعلامنا الكاذب يسوقون ان سبب تطور الغرب هو اخلاق الفرد الغربي وليس هرم السلطة والنخب المثقفة
    والا في الحقيقة على مستوى الفرد البسيط نحن متساوين بل ممكن نحن افضل منهم..
     

    طبيب العقول

    قلم ماسي
    التسجيل
    8 نوفمبر 2011
    المشاركات
    15,513
    الإعجابات
    5,589
    موضوع رائع و عميق شكرا لك أسير الكرم.......
    و أروع و أجمل تطبيق عملي لفكرة الموضوع يتجسد بالمقترح أدناه:


    أتدرون ما هي الطريقة المثلى لترويض الدولة الزيدية العميقة ؟؟؟؟

    عن طريق إقامة "مباراة دولية" بين المجتمع الجنوبي و المجتمع الشمالي بأشراف دولي و إقليمي .. و سيتبارى المجتمعان حول أيهما أقدر على تطبيق مخرجات الحوار نصاً و روحاً و لكن كل مجتمع سيطبق المخرجات في كيانه الخاص به بمعنى أنه سيتم تأسيس نظام إتحادي يتشكل من كيانين واحد شمالي و الثاني جنوبي يتشاركان فقط في الشؤون الخارجية و الجمارك و شؤون النفط و الغاز و أجهزة التخطيط الاستراتيجي (غير التنفيذية) فقط لا غير .. و كل كيان من الكيانين سيستلم نسخته الخاصة من مخرجات الحوار و مسودة الدستور....الخ

    تطبيق مخرجات الحوار نصاً و روحاً ستكون عملية سلسه في الجنوب لأن الجنوب خالي من "روح" أو "شبح" الدولة الزيدية العميقة.....في الشمال ستكون هناك بعض الصعوبات في تطبيق "روح" مخرجات الحوار بسبب و جود "روح" أو "شبح" الدولة الزيدية العميقة و لكن هذه الصعوبات سيتم التغلب عليها تدريجياً بمؤازرة الدول الاقليمية و الدول الكبرى و بمؤازرة الكيان الجنوبي....هذه الطريقة المثلى لتذويب "الدولة الزيدية العميقة" بطريقة ناعمة و سلسه جدا جدا جدا .....مع تحياتي


    دويلتان و شعب واحد و ثلاثة دساتير !!

    الكونفدرالية
    الطريقة الأسرع و الأمثل لإنهاء الحرب و الأزمة السياسية في اليمن

    و بدون مقدمات أسهل و أسرع طريقة لإنهاء الحرب و إيجاد حل نهائي للأزمة السياسية في اليمن هو بتأسيس دولة أتحادية كونفدرالية تتكون من دويلتان واحدة شمالية و واحدة جنوبية ترتبطان معاً عبر اتحاد تعاهدي كونفدرالي يسمح للشعب اليمني بالعيش و التنقل بحرية (حدود الدويلتين المشتركة ستضل مفتوحة بالمطلق للناس و البضائع)
    على أن يكون لكل دويلة دستورها الخاص و حكومتها الخاصة و مجلس نوابها الخاص و قوانينها الخاصة و جيشها الخاص و قوات الأمن الداخلي الخاصة....الخ
    (( جيشا الدويلتين يجب أن ينص على محدودية تسليحهما بحيث يكونا جيشان دفاعيان فقط و لا يملكان قدرات هجومية أو قدرات أحتلالية لأراضي الغير !!))
    على أن يكون هناك دستور ثالث بسيط (أتحادي ) ينّظم العلاقة بين الدويلتين
    و فقط الشؤون الخارجية و شؤون النفط و الثروات المعدنية و الجمارك ستديرها حكومة مركزية تتشكل مناصفة بين ممثلي حكومتي كل من الدويلتين (بالتعيين المباشر) على أن تدار الأمور في الحكومة المركزية بالتوافق بين ممثلي الجنوب و الشمال و أي خلاف ينشأ بين الطرفين يحسم عن طريق إحالته إلى مجلس التعاون الخليجي ليتخذ القرار النهائي و قراره نافذ و نهائي ...على أن تقسم عائدات النفط و الثروات المعدنية و الجمارك حسب نسب خاصة لكل من الثلاث الحكومات !! ( نسب محددة مسبقاً و منصوص عليها في الدستور الاتحادي )
    و من حسن الحظ أن دستور الدويلتين جاهز و منجز بصورة كاملة و أقصد بذلك مسودة الدستور المنجز من قبل اللجنة الدستورية (الدستور المطبوخ في الإمارات !) فقط علينا في الجنوب تعديل عنوان مسودة الدستور و تغير بعض المصطلحات فيها ليتحول إلى دستوراً خاصاَ فقط بدويلتنا الجنوبية و كذلك سيعمل الأخوة الشماليين نفس الشيء .... و سيبقى فقط الدستور الاتحادي الذي سيتم إنجازه من خلال مؤتمر مصالحة شامل للجميع ترعاه (السعودية) .... هذا طبعا بعد تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216
    و سينبثق عن هذا المؤتمر الشامل مؤتمران خاصان بكل من الجنوبيين لوحدهم و الشماليين لوحدهم (وترعاهما السعودية) و تكون مهمة مؤتمر الجنوبيين انجاز مصالحة وطنية شاملة بين كل الجنوبيين ثم اختيار طقم قيادة جنوبية سياسية توافقية لتأسيس و بناء الدويلة الجنوبية و لفترة محدودة حتى تتم الانتخابات المنصوص عليها في دستور الدويلة الجنوبية.... و كذلك سيعمل مؤتمر الشماليين نفس الشيء...علما أن مخرجات مؤتمر المونفمبيك ستكون ملزمة للتطبيق في كل دويلة على حدة و كذلك الأقاليم الستة ستطبق كالتالي: إقليمان داخليان في الجنوب و أربعة أقاليم داخلية في الشمال و كل على حدة
    و في الأخير أحب أنصح كل القوى السياسية الجنوبية بأن يخيّروا الشماليين بين ثلاث خيارات و يتركوا حق الاختيار للشماليين و الثلاثة الخيارات هي : الكونفدرالية أو حق تقرير المصير للجنوبيين فوراً (بدون فترة انتقالية) أو أستمرار الحرب !!
    بقلم: فضل اليافعي // م عدن - المنصورة