• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • ما.بين.موقفين..

    عصام العبدالله

    عضو متميز
    التسجيل
    27 سبتمبر 2008
    المشاركات
    1,666
    الإعجابات
    284
    توطئة..
    في المواقف العصيبة التي تمر بالبشر، يكون على العقل فيها ثقل من الاحداث.. فيتوقف عن التركيز الآني في حينها..
    لتعود هذه اللحظات بعدها على شكل ومضات، يعكسها قلب وفكر من مرت به..
    فقد تكون ردة فعله حالات نفسية لمن اضعفته معاصيه، وقد تكون تسلية ومجرد ذكرى لمن ثبته الله

    .........

    صرخ عاليا.. امسكوه لا يهرب
    فتنادوا.. وتعالى الصراخ
    بالصرخة.. والصرخات

    مشيت كأني لست المعني بهذا كله
    فمهما تعالت صرخاتهم، او تصنعوا غضبا.. فلن يبلغوا مشهد سيل من الرصاص منهمر نحوي في زقاق آخر قريب قبل لحظات
    لينجيني الله نحوهم..
    تجمعوا علي.. سلم نفسك
    وما علموا اني سلمت النفس قبلها لله

    اَصْعِدُوْه. وكبِّلوه
    اجتمع الاراذل. وكلٌّ ظن الغنيمة
    ولعلمي بهم وانهم ناقلون كل ردة فعل الا رؤوسهم. لم اُظهر لهم الا خلاف ما يظنون

    هدوء تام.. اعقبه عراك

    ثم هدأ الامر بيننا وانا اصرخ فيهم
    اخطأتم بالقبض علي فلست الا مواطن صادف مروري هنا

    اين نعالك. ولم ثوبك متسخ ومغبرّ
    لم ارد.. فلا نفع من استرسال حديث مع اتباع
    فليس عليهم مآل الامر. ولا صنع الاحداث

    اختصر هذا كله معرفتهم الى اي منطقة انتمي.. ليعيدوني اليها
    فالوضع في صنعاء غير مطمئن

    ملثمون.. الا من نظرات تأتيني منهم خلسة.. لهذه الجائزة بين ايديهم

    من انت ومن ورائك.. والى من تتبع
    وكم كنتم
    اسئلة بدهية في مثل هكذا موقف

    لكن الصمت خير جواب.. ومع التكرار
    لست ايها القوم الا مواطن لا دخل لي بما انت فيه
    اضعتم وقتكم بي.. واضعتم يومي وربما ايام قادمة

    ثق بنا.. تكلم، كأنما علموا ان الثقة في الناس نحوهم منعدمة
    كانعدامها فيهم نحو الناس

    ليسلموني لغيرهم

    لينتهي الموقف الرهيب..
    موقف لا يذكرني الا بالموت، وانتزاع الروح عنوة عن رضا صاحبها

    .........

    اخذ يقلب الورق بين يديه
    تارة ينظر فيه وتارة ينظر الي

    او هكذا احسست، فأنا مغطى العينين

    سكت كثيرا. كأنه الدهر
    لا ادري حقيقة ما كان يفعل
    هل ما زال يقرأ ملفي، ام انه ينظر الي.. ليرى قسمات وجه لم يفهمه من خلال التقارير المكتوبة

    تنهد. ثم صمت قليلا
    وقف
    واخذ يمشي بجانبي ذهابا وعودة

    اهو محتار. كيف يبدأ التحقيق معي.. ام هو اسلوب لإستفزازي وارهابي ربما

    جو بارد جدا، ام علي احسسته بهذه البرودة.. لافتقادي للشمس منذ ثلاثة اسابيع في ذلك الشتاء القارص

    مرت هذه الدقائق طويلة كطول اسابيعي الثلاثة في زنزانة ضيقة.. لا يدخلها ضوء الشمس الا نصف ساعة وقت الظهر من نافذة مفتوحة لا شيء يمنع البرد الآتي منها او حتى زخات المطر

    ضوء لا يصل الا ثلث الغرفة الاعلى فقط
    ولست بذاك الطول لأصلها

    ضرب بيديه الغليظتين على مكتبه
    عرفت غلظ يديه من وقع صوت الضربة.. صوت مكتوم

    ضربة شديدة.. ذهب بها ذاك الصمت، لعله اراد بها بث الخوف في اضلع خاوية من الحياة
    ماتت في حرب ضروس قبل القبض عليها
    ام علها دخلت تبحث عن الموت في مظنته.. لتتمكن منها هذه الوجوه الكالحة المظلمة.. وما كنت احتاج رؤيتها
    فإحساس القلب كفيل.. والقلب اصدق

    اعاد الضربة مرة اخرى.. ثم تنفس عاليا
    ظننت بعدها.. صوتا اجشّ سينطق.. صوتا مليئا بالرجولة

    لكنه كان صوتا.. لا ادري حتى كيف اصفه.. ولا اجد اقرب من وصف انه كان صوتا طفوليا.. حاول تغطيته بكثير من القات في فمه
    ليختلط صوت الضعف والذل، امام اسير.. هم في غاية الرعب منه

    تحقيق معتاد.. لمن عرف كيف يكون التحقيق
    سؤال وتكرار.. واثارة في محاولة لإغضابي.. واستفزازي
    لانتزاع ما يريدون، او بالأصح لمعرفة هذا الغامض المجهول بين ايديهم

    اضائة تجيء وتذهب
    واضح انه ضرب بيده القنديل
    ليعكس هالة من الخوف والترقب

    صحيح اني مغطى العينين.. لكني ارى من خلال واسفل ذاك الغطاء شيئا قليلا

    هل نحن دولة ام عصابة.. سؤال كرره لي كثيرا

    لم يكن هذا المحقق ومن حوله ضباط دولة.. وانما حوثة مبتدؤون..
    مبتدئين في عالم الامن السياسي المظلم.. منتهون في عالم حقدهم الطائفي على اهل السنة

    لا ينجو من جو الرهبة هذا الا متمرس او آمن مطمئن بالله انه المنجي

    ومهما كان ما يريدون اظهاره.. الا انهم يخفون خلف هذه المظاهر بشر عاديون
    ظلمة احيانا.. ومضطربين
    او عاديون. عاديون

    لينتهي الموقف الرهيب..
    موقف لا يذكرني الا بموقف الحساب بين يدي الله

    انتهى، إلى حين..
     

    amery22

    قلم ذهبي
    التسجيل
    5 يناير 2003
    المشاركات
    5,006
    الإعجابات
    5,662
    وضح الصورة اكثر ليفهمها عامة الناس
     

    حسن وائل

    قلم ماسي
    التسجيل
    16 أبريل 2006
    المشاركات
    10,337
    الإعجابات
    11,070
    وضح الصورة اكثر ليفهمها عامة الناس
    الحوثه قطاع الطرق تقطعوا طريقه وهو ماشي في حاره في صنعاء ويشتوا يصبطوا تهمه فوقه بالقوه

    قلهم إنه مواطن بسيط دخلوا السجن 3 أسابيع


    كما فهمت والله أعلم

    تحياتي لك
     

    amery22

    قلم ذهبي
    التسجيل
    5 يناير 2003
    المشاركات
    5,006
    الإعجابات
    5,662
    الحوثه قطاع الطرق تقطعوا طريقه وهو ماشي في حاره في صنعاء ويشتوا يصبطوا تهمه فوقه بالقوه

    قلهم إنه مواطن بسيط دخلوا السجن 3 أسابيع


    كما فهمت والله أعلم

    تحياتي لك
    :emoji1:
     

    الخبجي

    قلم ماسي
    التسجيل
    7 مايو 2008
    المشاركات
    45,125
    الإعجابات
    24,487
    وليش ما توسط لك حميد صندقة ؟
    ثانيا ليش مانع معهم عيش الخيم والرقدة سوى ؟
    ماجبت جديد هولا عيال الساحات سوى الحوثة او من قبلهم أصحاب الغزوات لا مؤسسات الدولة عام 2011 -2012 -2013-2014
    كله مشروع واحد لا يختلف ان كان تحت عمامة خضراء او قواوق أبو عذبة
     

    عصام العبدالله

    عضو متميز
    التسجيل
    27 سبتمبر 2008
    المشاركات
    1,666
    الإعجابات
    284
    الحوثه قطاع الطرق تقطعوا طريقه وهو ماشي في حاره في صنعاء ويشتوا يصبطوا تهمه فوقه بالقوه

    قلهم إنه مواطن بسيط دخلوا السجن 3 أسابيع


    كما فهمت والله أعلم

    تحياتي لك
    قاربت الصواب.. الا ان السجن استمر قرابة الشهرين
     

    عصام العبدالله

    عضو متميز
    التسجيل
    27 سبتمبر 2008
    المشاركات
    1,666
    الإعجابات
    284
    وليش ما توسط لك حميد صندقة ؟
    ثانيا ليش مانع معهم عيش الخيم والرقدة سوى ؟
    ماجبت جديد هولا عيال الساحات سوى الحوثة او من قبلهم أصحاب الغزوات لا مؤسسات الدولة عام 2011 -2012 -2013-2014
    كله مشروع واحد لا يختلف ان كان تحت عمامة خضراء او قواوق أبو عذبة
    لم افهم شيء.. ولا اريد حتى ان افهم
    مشكلة والله ان يتساوى التفكير فيك وفي الحوثة

    اولا ما دخل الشيخ حميد الاحمر بالقصة
    ثانيا ان كنت تلمح اني اخواني اصلاحي.. فقد اخطأت
    ثالثا ورابعا.. ايش الربيش الذي تلى ذكرك للشيخ

    من اي مدرسة خرجت.. او بالأصح لأي مدرسة تتبع؟!