• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • الشجاع : حزب المؤتمر الشعبي لديه مقومات البقاء والمواجهة

    إبراهيم

    قلم فضي
    التسجيل
    6 سبتمبر 2007
    المشاركات
    3,847
    الإعجابات
    1,174
    الشجاع.jpg

    أكد القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، عادل الشجاع، على التصدي لمشروع ميليشيات الحوثي الإيرانية، رغم محاولتها إضعاف الحزب وإسكات صوته.

    وقال الشجاع إن جماعة الحوثي الإرهابية تسعى لإضعاف الحزب وإسكات صوته، بسبب قاعدته الشعبية العريضة البالغة أكثر من 5 ملايين عضو، وهو ما يثير قلقها ورعبها.

    وأضاف الشجاع، في تصريحات لـ"سكاي نيوز عربية"، أن تركة الرئيس اليمني الراحل، علي عبدالله صالح، ستجعل الحزب متماسكا، خاصة أن "المؤتمر" مؤسس بشكل جيد كمؤسسة منذ 1982، وهو إرث سيحافظ عليه الأعضاء.

    وأكد القيادي المؤتمري أن الحزب في طريقه إلى التعافي وسيخرج من الصدمة التي أصابته برحيل صالح، وسيعود في المرحلة المقبلة ولديه مقومات البقاء والمواجهة، ولن تذهب به مليشيات الحوثي الإرهابية بعيدا.

    واغتالت جماعة الحوثي الإيرانية صالح بدم بارد الاثنين الماضي، قبل أن تشن حملة تصفية في صنعاء ومناطق أخرى طالت قيادات في حزب المؤتمر، الذي كان يترأسه المغدور.

    وكشف عضو المؤتمر الشعبي أن الحزب سيشكل قيادة موحدة للانتقال إلى المرحلة المقبلة، وهذه القيادة هي التي ستؤسس للمرحلة المقبلة.

    وعزا ذلك إلى أن القيادة الحالية تعمل بروح الفريق وستذهب لعقد المؤتمر الثامن حينما تستقر الأمور في اليمن، وحين تذهب المليشيات الإرهابية التي صادرت الحريات والقرار اليمني.

    وشدد الشجاع أن مليشيات الحوثي الإرهابية تلفظ أنفاسها الأخيرة، وتتم محاصرتها في عدة محافظات يمنية، وسيصل ذلك إلى العاصمة صنعاء.
     

    ramzi alkadasi

    قلم ماسي
    التسجيل
    5 أكتوبر 2005
    المشاركات
    18,170
    الإعجابات
    15,408
    الاستاذ عادل الشجاع..
    لنكن واضحين المرحلة ليست مجاملات وترقيات واامنيات فوق السماء
    يكفي الحوثي محلق فوق السماء طرازن مخلوق بالسماء
    ما رضى ينزل يشوف مستنقع الجراف وهو جنب راسه لكن من كثر العفن الذي فيهم ما عاد يشموا ..

    لا اريد ان اشبه المؤتمر ب حال الحزب الاشتراكي بعد خروجة من السلطة
    او الحزب الناصري بعد خروجة من السلطة ايضا..
    فكلاهما لم يكن تنظيم الزعامة والكاريزما..
    كلاهما انتج زعامات وكاريزما لكن لم يطغى احدهما على الاخر
    وبسقوط احدهما يسقط الاخر
    هناك في المؤتمر لديه خلل هيكلي.. وتنظيمي ايضا ونوعي..
    لديه اخطاء تاريخية تجاة الشعب..لديه مسئوليات تخلى عنها
    عليها النظر فيها ومعالجتها والاعتراف بها اولا وحلولها سهلة وبسيطة
    فقط يحتاج ل شجاعة الموقف والقرار..
    المؤتمر لا يحتاج ل 5 مليون بل هو عليه ان يخدم 26 مليون
    5 الف مؤتمري من اصل 5 مليون لم يدافعوا عن الزعيم التاريخي للمؤتمر