هذه القصيدة رثاء في الزعيم والوالد المرحوم علي عبدالله صالح

الكاتب : الشاعريونس العريشي   المشاهدات : 4,811   الردود : 1    ‏2017-12-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2017-12-05
  1. الشاعريونس العريشي

    الشاعريونس العريشي عضو

    التسجيل :
    ‏2017-06-20
    المشاركات:
    40
    الإعجاب :
    0
    يقول يونس يا دنيـــــاء على الأب احزني
    واليوم ياصنعاء بُثي الحزن في كل البلاد


    على الشهيد الشيخ علي يالإذاعات اعلني
    وانت ياتاريخ دون يشهدو كل العبـــــــاد


    المــــوت حق بس الخبر ساعه وصلني هزني
    وارض اليمن بعد الخبر شفت انها راحت رماد


    بالله ياطاير معك لاوسط صنعـــــــاء وديني
    معاد ابئ العيشه وعلي اليوم من تحت اللحاد


    ليت القدر خلاك ونا ليته بديلك شـــلني
    وانت تبقئ حي يدك قابضه فوق الزناد


    موتك خساره فادحه وكل شي بعدك فني
    ونا على فرقاك عيني ماتهنت بالرقــــاد


    ليت الجبــــــال الراسيه من بعد موتك تنحني
    وكل من في الارض لجلك ينتكس واعلن حداد


    العـــــــز والتــــــاريخ بيدك والبطـوله تفتني
    ضحيت في روحك لأرضك لاجل تحرير الفساد


    يارب اسالك تدخله في جنتك يصبح هني
    يارب اسالك ترحمه يارافع السبع الشـداد


    واللـــــهِِ ان قلبي بيتقطع ودمعي مازني
    على فراقك ياعلي ياجيد من بيت الجياد


    الصبـــــر ياقلبــي كفئ ويا دموعي سكـــني
    باندحر الباطل على اصوات الجرامل والكناد


    هذا كلام القهر قلته يا رســايل دويني
    وانت إكتب يا قلم فوق الدفاتر بالمداد


    واختم واصلي عالنبي ممسي مطرها مازني
    على رسول الله طه ذي هدانا للرشـــــــــاد
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2017-12-06
  3. الشاعريونس العريشي

    الشاعريونس العريشي عضو

    التسجيل :
    ‏2017-06-20
    المشاركات:
    40
    الإعجاب :
    0
    هذه القصيده رثاء في(( مقتل الزعيم))

    يقول يونس من رنه على الهاتف
    واحد نقلي خبر من ابشع الاخبار

    قال انته يونس قلت الوصف يا واصف
    ايش الخبر ياولد قال الخبر مش ســـار

    في اربعه من شهر ديسمبر رجف راجف
    في العام ألفين وسبعتعشر اجأ واختــــــار

    قتل الزعيم علي عبدالله مش عارف
    اجرك على الله به يالفارس المغوار

    فقلت قل غيرها هذا خبر عاصــــف
    فقال ذا اللي حدث.يـ يونس.وذي.قدصار

    صدمة صُدمت فيها تمنيت الخبر زائف
    وامسيت من ما حصل لزعيمنا محتــار

    بكثر من الحمد والتوبة وبا ضاعف
    الحمد له ماحصل منه قضاء واقدار

    ماعاد شي رقْم بايطلع على الكاشف
    النار طفئت والقصر انهدم وانهــــار

    باقول بالصدق لا مرغم ولا خائف
    ولا انتهازي ولا في مبدأي اعــذار

    حتى ولو رأينـــا بالوضع متخالف
    بانتركه جانبي يا صاحبي والجــار

    صحيح انشق على الانصار واتخالف
    لكن قصده سيــــاسه ماهو استنفـــــار

    صالح قُتل وباقي احمد علي واقف
    باينتقم له ويأخذ في دمه والثــــــار

    ومن ذي سبق والله انه انا أآســف
    من ذي حصل بين العم والأصهار

    يارب اسالك توحد شعب مُتـــألف
    على كلمتك ودينك ياقوي قهـــــار

    وللزعيم صـــالح اغفرمن عمل زايف
    واكتب له الجنة الخضراء مع الأبرار

    والعفو يالمستمــع من دمعتــــه ذارف
    صلوعلى المصطفى طه النبي المختار