• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • نموذج لقضاة السوء !!

    التسجيل
    11 فبراير 2005
    المشاركات
    3,956
    الإعجابات
    0
    " أمسك بشميزه وجرة بقوة وقال له : أيش سوينا بك ؟! ما قسمنا لك من التركة أو مَهْ ؟! لعنة الله على أبو من جاب لك هذي الوظيفة "
    كان هذا رد أحد قضاة الشعبة الجزائية الأولى بمحكمة استئناف م/ تعز على أحد الموظفين الإداريين في المحكمة / الأخ الفاضل محمد المنيفي – رئيس قسم شؤون العاملين في المحكمة -
    هذا القاضي "المؤدب جداً " لم يجد في قاموسه اللفظي غير هذه البذائة وهذا السلوك الأرعن ليكون عوناً له وسنداً في إثناء الموظف المذكور عن أداء واجبه الوظيفي !!
    إنَّ " الخطيئة " التي بررت للقاضي ارتكاب ذلك السلوك هي: إقدام الموظف المذكور على رفع قائمة بالموظفين المنقطعين عن العمل إلى اللجنة المكلفة من وزيرالعدل للإطلاع على مدى حسن سير العمل في المحكمة ، وكان من جملة هؤلاء المنقطعين الذين تم الرفع بهم: نجل هذا القاضي " المحترم " !!!
    سؤالنا لمجلس القضاء الأعلى ووزير العدل : أهذه هي أخلاق القاضي ؟ أهذا هو السلوك الذي يعكس للناس عدالة القاضي ونزاهته ومروءته ؟
    إنَّ هذا القاضي "المحترم" أقدم على وقائع تُعَدُّ جرائم تستوجب مسائلة مرتكبها قانوناً ، ولقد أقدم عليها أمام جمهور من الناس - قضاة وموظفين وناس عاديين – ولم يكتف بارتكاب الجرم، بل وجاهر به ليرقى به لمستوى الجرم المشهود !
    ولعمري إنه سلوك منحرف قلما يسلكه الرجل العادي علاوة عن قاضٍ، وهو ما يجعلنا نتسائل في حيرة : بأي معيار حصل هذا القاضي على هذه الدرجة القضائية (درجة قاضٍ بالمحكمة العليا) ؟!
    لقد اعتدى على موظف عمومي بمناسبة أدائه لوظيفته، وغايته من الاعتداء التستر على انقطاع ولده عن أداء عمله، فيكون بذلك قد جمع بين سوءالغاية ودنائة الوسيلة، وهو ما لم يفعله أحد !!
    ومع احتفاظنا بحقنا في مقاضاة هذا الرجل ، فإننا مع ذلك نقول لمجلس القضاء الأعلى : طهروا صفوفكم قبل أن تصير صفة " قاضٍ" مثاراً للتندر والسخرية قبل أن تكون عنواناً للحق والعدل !
     
    التسجيل
    11 فبراير 2005
    المشاركات
    3,956
    الإعجابات
    0
    حتى اللحظة القاضي المحترم يرفض الاعتذار
    ويقول بنفس طائفي بغيض : السادة لا يعتذرون !!!!!!
     

    جبال حضرموت

    قلم فضي
    التسجيل
    30 أكتوبر 2010
    المشاركات
    3,407
    الإعجابات
    542
    " أمسك بشميزه وجرة بقوة وقال له : أيش سوينا بك ؟! ما قسمنا لك من التركة أو مَهْ ؟! لعنة الله على أبو من جاب لك هذي الوظيفة "
    كان هذا رد أحد قضاة الشعبة الجزائية الأولى بمحكمة استئناف م/ تعز على أحد الموظفين الإداريين في المحكمة / الأخ الفاضل محمد المنيفي – رئيس قسم شؤون العاملين في المحكمة -
    هذا القاضي "المؤدب جداً " لم يجد في قاموسه اللفظي غير هذه البذائة وهذا السلوك الأرعن ليكون عوناً له وسنداً في إثناء الموظف المذكور عن أداء واجبه الوظيفي !!
    إنَّ " الخطيئة " التي بررت للقاضي ارتكاب ذلك السلوك هي: إقدام الموظف المذكور على رفع قائمة بالموظفين المنقطعين عن العمل إلى اللجنة المكلفة من وزيرالعدل للإطلاع على مدى حسن سير العمل في المحكمة ، وكان من جملة هؤلاء المنقطعين الذين تم الرفع بهم: نجل هذا القاضي " المحترم " !!!
    سؤالنا لمجلس القضاء الأعلى ووزير العدل : أهذه هي أخلاق القاضي ؟ أهذا هو السلوك الذي يعكس للناس عدالة القاضي ونزاهته ومروءته ؟
    إنَّ هذا القاضي "المحترم" أقدم على وقائع تُعَدُّ جرائم تستوجب مسائلة مرتكبها قانوناً ، ولقد أقدم عليها أمام جمهور من الناس - قضاة وموظفين وناس عاديين – ولم يكتف بارتكاب الجرم، بل وجاهر به ليرقى به لمستوى الجرم المشهود !
    ولعمري إنه سلوك منحرف قلما يسلكه الرجل العادي علاوة عن قاضٍ، وهو ما يجعلنا نتسائل في حيرة : بأي معيار حصل هذا القاضي على هذه الدرجة القضائية (درجة قاضٍ بالمحكمة العليا) ؟!
    لقد اعتدى على موظف عمومي بمناسبة أدائه لوظيفته، وغايته من الاعتداء التستر على انقطاع ولده عن أداء عمله، فيكون بذلك قد جمع بين سوءالغاية ودنائة الوسيلة، وهو ما لم يفعله أحد !!
    ومع احتفاظنا بحقنا في مقاضاة هذا الرجل ، فإننا مع ذلك نقول لمجلس القضاء الأعلى : طهروا صفوفكم قبل أن تصير صفة " قاضٍ" مثاراً للتندر والسخرية قبل أن تكون عنواناً للحق والعدل !
    وأعرف قاضي كان يقول للحراسه عند باب مكتبه ولأنهم طيبيون مالكم لا تأخذون من الناس !! تصرفوا هذا حقكم !! بالله هذا قاضي !! ويحكي لي القصه المرافق لهذا القاضي !! يقول يحثنا على أخذ حق القات من الناس !!
     
    التسجيل
    11 فبراير 2005
    المشاركات
    3,956
    الإعجابات
    0
    وأعرف قاضي كان يقول للحراسه عند باب مكتبه ولأنهم طيبيون مالكم لا تأخذون من الناس !! تصرفوا هذا حقكم !! بالله هذا قاضي !! ويحكي لي القصه المرافق لهذا القاضي !! يقول يحثنا على أخذ حق القات من الناس !!


    عن هذا حدث ولا حرج
    أشكرك