مصــلاحــيين ... عفــافشــة ... حــراكــيش ... لــوثــه ... ( عـرفـنا عــن نفسـك لــو سمحـــت )

الكلمـة أمانـه

عضو نشيط
التسجيل
7 نوفمبر 2011
المشاركات
107
الإعجابات
1



كثرت في الآونه الأخيرة بعض المصطلحات الغريبه العجيبه
اللتي لا تمت للأخلاق ولا للإيمان ولا للذوق العام بأي صله أو حتى بصله
مصطلحات لا تنم إلا عن حقد دفين
وقلوب مملؤه كراهيه ونفاق
مصطلحات تقسي وتباعد القلوب ( أكثر من تباعدها الحالي )
مصطلحات غير موجوده عند أشد الناس وأكثرهم إنتقاماً ...
لماذا تحقير الآخر ؟؟؟
لماذا لا نحترم رأيه وطريقة تفكيره ؟؟؟
لماذا تشن على كل من يخالفنا الرأي أصناف وأنواع الشتائم ؟؟؟
هل تعلم أن المصلاحي أو العفاشي أو الحراكيشي أو اللوثي
قد يكون أباك أو أخاك أو صديقك أو جارك أو أخ لك في الإسلام !!!
كيف نرتقي ونبني يمن جديد بهذه العقليات المتخلفة
والمتحجره
والمتقوقعه على نفسها ...
تشربنا سوء الظن بالطرف الآخر
وأصبحنا نتنفسه مثل الأوكسجين
أنا فقط من أعرف
أنا فقط من أفهم
أنا فقط من أعرف
أنا أنيشتاين عصري وأنا فيثاغورس زماني !!!
وهو في الأساس يقضي 8 ساعات مخدر في المجالس
أو كأن الطرف الآخر عبارة عن بهيمه ( أجلكم الله ) لا يحق له التفكير ولا التعبير
إصحوا يا أهل اليمن
الناس وصلت إلى المريخ
وفيليكس قفز من الفضاء وأخترق سرعة الصوت
ونحن في سبااات عميق نتبادل التهم والعبارات النابية
ونتلذذ بالصياح والغوغاء
كل ما أخشاه في نهاية موضوعي
أن يأتي أحد الفلاسفة العظماء الفطاحل
ويحلل عنوان الموضوع
مصــلاحــيين ... عفــافشــة ... حــراكــيش ... لــوثــه !!!!
لماذا المصلاحيين في البداية
هل تقصد أنهم سبب خراب وفساد البلاد ؟؟؟
ويأتي آخر ويقول
لماذا العفافشة أتوا في الدرجة الثانية
هل تريد أن تبين أن المصلاحيين حرقوا كرتهم وأصبحوا نمبر ون !!!
ويأتي خبير ثالث يقول
لماذا وضعت الحراكيش بين العفافشة واللوثه
هل تقصد أن هناك مؤامرة على الجنوب بين صالح والحوثي ...
أما صاحبنا المتأخر فيقول
لماذا وضعت اللوثه آخر الصف
هل أنت غير معترف بهم وبأنهم يمنيين ولهم حقوقهم كغيرهم وتسعى لتهميشهم
أما أنا فأقول
( إتقول الله )
والعقل زينه
ولا حول ولا قوة إلا بالله !!!!




 

نظمي

قلم ذهبي
التسجيل
22 مارس 2011
المشاركات
7,215
الإعجابات
1
رضي عليك وعلى والديك ---------------

لن تجد لموضوعك هذا صدى عند الكثير ------------ للاسف

قله في المشاهده واعراض عن التعليق هروبا من عتب الضمير
 

الضابط الوفي

قلم ماسي
التسجيل
4 مارس 2012
المشاركات
11,340
الإعجابات
119
هذا ناتج عن ثورة فاشلة لثوار واتباع المشترك والاصلاح بقيادة شيختهم موزة القطرية والفيل حمد
 

الكلمـة أمانـه

عضو نشيط
التسجيل
7 نوفمبر 2011
المشاركات
107
الإعجابات
1
رضي عليك وعلى والديك ---------------

لن تجد لموضوعك هذا صدى عند الكثير ------------ للاسف

قله في المشاهده واعراض عن التعليق هروبا من عتب الضمير



ووالديك في الجنه أخي نظمي
الموضوع من باب اللهم هل بلغت اللهم فأشهد
لايهمني عدد القراء أو الردود
أما الهروب من عتب الضمير إذا كان ممكن
فأين الهروب من هذه الآية
(( اليوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم ))


 

الكلمـة أمانـه

عضو نشيط
التسجيل
7 نوفمبر 2011
المشاركات
107
الإعجابات
1
هذا ناتج عن ثورة فاشلة لثوار واتباع المشترك والاصلاح بقيادة شيختهم موزة القطرية والفيل حمد


بدل أن نعيب على الآخرين
الأولى أن نعيب أنفسنا
نحن من رهنا ثورتنا للآخرين وليس العكس
تحياتي لك أخي الفاضل ...


 

الظاهري - دمت

قلم ذهبي
التسجيل
26 أبريل 2009
المشاركات
9,589
الإعجابات
1


موضوع جميل ولكن هنالك إنصاف .. العفافشة في جانب والبقية كلهم في جانب آخر ....


نحن كيمنيين بشتى اطيافنا تعرضنا للظلم والكبت والسرق والنهب من قبل المخلوع وعصابته الذين لا زالوا يدينون له بالولاء ولا زالوا في غيهم يعمهون وهذه حقيقة لا يمكن إنكارها او التغافل عنها كما ان المخلوع الزال يريد إثارة الفوضى مع ظانصاره ومحاولة إعاقة مسار التغييير في ان يكمل إنجاز ما تحقق من خطوات إلى الأمام ...

العتب هنا يجب ان يوجه إلى الفئات الأخرى وهي الاصلاحيين والحراكيين والحوثيين اما العفافشة فهم خارج الحسبة لأنهم أساس مصائب الوطن ولا زالوا طبعاً المؤتمريين يختلفون عن العفافشة فقط للتوضيح ....

العفافشة هم اولئك الذين يدينون بالولاء المطلق لعفاش ويبررون له فشله ويدافعون عن حكمه الفاشل الذي جعل البلد دولة فاشلة ولا زالوا يحاولون تنفيذ اجندته المتمثلة في الفوضى والتخريب وإثارة الفتنة والشقاق بين مختلف اطياف المجتمع ......


هنا يجب ان نعاتب بقية القوى وأن نطالبها بالاتزان في الطرح وتقريب وجهات النظر كوننا نسعى جميعاً إلى دولة نظام وقانون ولو ان البعض يطالب بان يكون الحكم للبطنين والاخر يريد الانفصال والثالث يسعى لترسيخ الوحدة ومعالجة الاختلالات التي شابهتها والممارسات التي كانت موجوده في عهد المخلوع ...