شيء من كرامات الأولياء عند الصوفية

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

ابن السلف

عضو نشيط
التسجيل
5 أغسطس 2001
المشاركات
150
الإعجابات
0
إن الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره و نعوذ بالله من شرور أنفسنا و سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك و أشهد أن محمدا عبده و رسوله

أما بعد : فهذه بعض المقتطفات من كرامات الأولياء التي يزعم الصوفية أننا ننكرها و حق لنا أن ننكرها لأنها كرامات لأولياء الشياطين إن صحت نسبتها إلى قائلها أو فاعلها فيجب أن نفرق بين كرامات أولياء الرحمن و أولياء الشيطان ، فكرامات أولياء الرحمن نحن نعترف فيها و نؤمن بها و أما الأخرى فلا و إليك بعض هذه الكرامات المزعومة :

إبراهيم العريان كان يخطب الجمعة بالناس وهو عريان ... فيحصل للناس بسط عظيم )) جامع كرامات الأولياء 1/246

عبد الله الحشاش من كراماته أنه كان كل من أخذ من حشيشه و أكل منه يتوب لوقته و لا يعود لها أبدا )) جامع كرامات الأولياء 2/125

عبد الوهاب الشعراني من كراماته أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال لعمر النبتيني : (( أعط طاقيتي هذه للشيخ عبد الوهاب الشعراني وقل له يتصرف في الكون )) المصدر السابق 2/ 135

على بن محمد الدينوري قال : (( تركت قولي للشيء كن فيكون تأدبا مع الله )) المصدر السابق 2/ 158

عيسى بن نجم البرلسي مكث سبع عشرة سنة بوضوء واحد )) المصدر السابق 2/ 228

ولي الله الديوث حكى الشيخ نور الدين الشوني أن شخصا كان مكاريا يحمل النساء من بنات الخطأ و كان الناس يسبونه و يصفونه بالتعريص و كان من أولياء الله تعالى لا يركب امرأة من بنات الخطأ و تعود إلى الزنا أبدا )) المصدر السابق 2/ 327

الفقيه المقدم محمد بن على باعلوي فمن مناقبه : (( يرى الآخرة و نعيمها بين يديه ، و يرى الدنيا و زوالها بين عينيه .. ووردت عن الأستاذ واردات و تجليات جليلات ربانيات أخذته عن نفسه و غاب عن حسه ، وبقي مائة يوم معظما تحت شموس تلك الأنوار الجمالية و الأحوال الكمالية لا يأكل و لا يشرب و لا يصلي !!! .
وحكي أيضا أنه قيل له و هو في تلك الواردات (( كل نفس ذائقة الموت )) فقال ليس لي نفس !! فقيل له (( كل من عليها فان )) فقال ما أنا عليها !! فقيل له (( كل شيء هالك إلا وجهه )) فقال : أنا من نور وجهه !!
و سمع أعرابيا يقول : هل محمد بن علي هو الله ؟ فقال : (( أنا الله )) و خر مغشيا عليه ، و قال مالي حاجة إلى محمد وامحمداه )) المشرع الروي في مناقب السادة آل باعلوي 2/ 9

وحكي أن الشيخ عبد الله باعباد سأل صاحب الترجمة عما ظهر له من المكاشفات بعد موت والده فقال ظهر لي ثلاث : (( أحيي و أميت ، و أقول للشيء كن فيكون ، و أعرف ما سيكون )) فقال الشيخ نرجوا فيك أكثر من هذا و قال بعضهم ثلاثة لا تزال ساحتهم مسرجة ملجمة لمن دعاهم أو اشتغات بهم منهم السيد علوي و ابنه علي و الشيخ عمر المحضار و نظمهم الإمام المحدث على بن علوي خرد فقال :

إذا خفت أمرا أو توقعت شدة * فنوه بهم أن يدركوك و يحضروا
فنوه بعلوي الفتى وابنه على * كذا عمر فيما يحل و يعســــر
فغارتهم تنجيك من كل شـدة * وعسر وضيق أو بصدرك يكبر

المصدر السابق ص 211، 212

الله أكبر على الظالمين الذين نصبوا أنفسهم آلهه من دون الله فهؤلاء هم الذين يدافعون عن دعاء غير الله و الاستغاثة بغيره تعالى الله عما يقول الكافرون و المشركون علوا كبيرا و لا يظن ظان أنهم لديهم حجة يحتجون بها فإنهم إنما يأتون ببعض الشبهات التي يظنها الرجل الغمر أنها دليل و إلا فأدلتهم حدثي قلبي عن ربي أن هذا مشروع أو أن هذا محرم و قد رأى فلان الصالح النبي صلى الله عليه و آله وسلم يقظة لا مناما فأخبره أن الحديث الذي يقال عنه إنه ضعيف صحيح و ليس ضعيفا فبهذه الطريقة الخبيثة استطاعوا أن يفسدوا عقائد كثير من العوام فقوم يكذبون على الله كيف يتورعون من الكذب على غيره و ينسبون إليهم ما ليس فيهم و لكن نقول لهم : (( عند الله تجتمع الخصوم )) (( و لا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار مهطعين ناكسي رؤوسهم لا يرتد إليهم طرفهم و أفئدتهم هواء ))
و نقول للمغترين بهم احذوا منهم و اعلموا أنهم لن ينفعوكم يوم القيامة فارجعوا إلى كلام الطرف الآخر و اقرءوا ما يكتبون و لا يجعلكم التعصب لا تبصرون الحق فالمنصف من قرأ كلام الفريقين
 

محمد عمر

عضو فعال
التسجيل
7 مايو 2001
المشاركات
547
الإعجابات
0
يابن السلف رعاك الله

قل : شيء من العبث الصوفي ...

هاك نكتة لا أمل تكرارها ، كلما تذكرتها أضحك حتى يكاد يغمى علي :
قام صوفي من مجلسه ، فقال : أي - يتألم - فقال له مريدوه : خيرا ، قال : لا شيء ، أردت أن أقوم فاصطدم رأسي بعرش الرحمن

لا لا لا ... خرافات بعد اليوم
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.