• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • بين العظمة .. وبين المجد والشهرة !!

    عبدالرشيدالفقيه

    مشرف سابق
    التسجيل
    1 ديسمبر 2002
    المشاركات
    3,577
    الإعجابات
    0
    [grade="FF4500 4B0082 0000FF 00BFFF F4A460"]

    (دع المجد والشهرة للحمقى , واذهب أنت بالعظمة )

    فالعظمة شيء مختلف عن المجد , بعيد من الشهرة ..

    العظمة عمل من أجل العمل .. أما المجد , فعمل من أجل الزهو , كما أن الشهرة عمل من أجل الغرور ..

    العظمة خلوص الشخصية من آفاتها , وخلوص العمل من بواعث النفعية والوصولية ..

    العظمة رفعة , تحقق نفسها بالترفع .. والشهرة , كثيراً ما تحقق نفسها بالتهالك .. !!

    والإنسان العظيم , يسعى إليه المجد , وتخدمه الشهرة .

    أما طالب الشهرة والمجد , فإنه يتحول إلى خادم ذليل لهما , وإلى تراب تحت أقدامهما .. !!!

    ( والعظيم ) لا يتهافت على الشهرة ' بل يهرب منها , لأن في ضوضائها خطراً على سكينة نفسه , وتبتل روحه , وسيادة عقله ...

    و ( العظيم ) واحة يتلمس الأحياء عندها راحتهم , وقوة تحقق بها الحياة كيانها .. و( العظيم ) بسيط في مظهره واثقُ بنفسه .

    هو يعلم أن لديه الكثير مما يريده العالم . ويحتاجه الناس .. وهو يقدم هذا الذي عنده في في غير مَن , وفي غير صلف ..

    هــــــــــــــــــــــــــــــــــــو :

    [color=FF0000]يُعطي , ولا يسأل ..

    يمنح , ولا يأخذ ..

    يُقبل , ولا يُدبر ..

    يُواجه , ولا يهرب ..

    يتفانى , ولا يتردد ..
    [/color]إنه يخدم الناس , لا طمعاً في مال , ولا في ثناء . وهو يؤدي دوره في استبسال وغِبطة , فإذا جاء الظفر والنصر , وخفقت راياته ـ انسحب في هدوء , باحثاً عن واجب آخر يؤديه وبطولة أخرى يحققها..!!!

    لا يقف لحظة ليقول للناس : انظروني .. !!

    ولا يطالب لنفسه بامتيازات خاصة لقاء ما أدى , وجزاء ما فعل . وهو مهما تعل مكانته , لا يفتأ يعيش .. ( واحداً ) بين الجميع . ويرفض أن يعيش ( سيداً ) فوق الجميع ..!!

    ذلك أن ثراء مواهبه وروحه . يمنحه دائماً شِبَعاً ورِياً , فلا يعود يرى في الأمجاد التي يتهافت عليها الصغار سوى فَتات ٍ لا تقع عليه عين مشغولة بالمناعِم , ولا تتشهاه نفس شبعانة بالطيبات ..!!

    والساعي إلى ( العظمة ) كبير ـ دائماً ـ حتى إذا زلت قدمه وغلبته العثرات ..

    أما الساعي إلى الشهرة فصغير ـ غالباً ـ ولو كان فوق رأسه تاج .. !!

    الإنسان العظيم كالمحيط .. هادئ قوي ..!!

    وكضوء الفجر .. مُبَشِر وَنَدِيّ !!

    وكروح الربيع .. مُبهج وَثَرِي !!

    ألست أدعوك للخير إذن حين أقول لك : ( دع المجد والشهرة للحمقى , واذهب أنت بالعظمة .. ؟؟ )

    أجل : فاجعل مناط سعيك في الحياة .. أن تكون عظيماً لا طالب مجد أو متسول شهرة ..



    * * *

    إنك إذا تتبعت سِيَر الرواد الكبار الذين غيروا وجه الزمن , وأحسنوا صوغ المصير لَوجَدْتَهم بدون استثناءٍ أصحاب عظمة , لا طالبي مجد , أو متسولي شهرة ..

    ستجد كثيرين منهم إن لم يكونوا جميعاً . قد نأو عن الأضواء والراحة . ورَضُوا العمل الصامت , وآثروه على الضجة الفارغة ..

    وعلى الرغم من أنهم قضوا حياتهم .. عائشين فوق اليم , بعيدين عن المرافئ , مواجهين المخاطر .. فقد زهدوا في الحرص على الإطراء , ولم يسمحوا لتصفيق الإعجاب أن يفسد عليهم تأملاتهم , أو ينال من تواضعهم , أو ينال من تواضعهم , وتنازلوا عن حقهم في كل جزاء وشُكور . .

    ذلك أنهم أحبوا العظمة الصادقة وعشقوها , وعرفوا ما تنطوي عليه من مثوبة تتضائل دونها كل المثوبات , فحملوا تبعتها , وآثروا صحبتها .. !!

    ( فدع إذاً المجد والشهرة للحمقى , واذهب أنت بالعظمة )

    و( اجعل مناط سعيك في الحياة .. أن تكون عظيماً لا طالب مجد أو متسول شهرة ) ..[/grade]
     

    الشنيني

    عضو متميز
    التسجيل
    5 أكتوبر 2002
    المشاركات
    1,004
    الإعجابات
    0
    نسأل الله العفو والعافية وان يرفعنا الى درجة عباده الابرار العظماء في ميزان الحق والعدل ..
     

    عمر السقاف

    عضو متميز
    التسجيل
    1 أغسطس 2003
    المشاركات
    1,674
    الإعجابات
    0
    موضوع يحتاج الى تأمل بعيد

    هكذا انت تجيد النقش على حجر الصوان

    لك ودي

    اخوك
    السقاف
     

    alhamzi

    عضو
    التسجيل
    14 يناير 2004
    المشاركات
    6
    الإعجابات
    0
    للرفع

    موضوعك رائع اعجبني وانا اقراء فية

    تحياتي
     

    عبدالرشيدالفقيه

    مشرف سابق
    التسجيل
    1 ديسمبر 2002
    المشاركات
    3,577
    الإعجابات
    0
    Originally posted by الشنيني
    نسأل الله العفو والعافية وان يرفعنا الى درجة عباده الابرار العظماء في ميزان الحق والعدل ..

    Originally posted by عمر السقاف
    موضوع يحتاج الى تأمل بعيد

    هكذا انت تجيد النقش على حجر الصوان

    لك ودي

    اخوك
    السقاف


    Originally posted by alhamzi
    موضوعك رائع اعجبني وانا اقراء فية

    تحياتي

    [color=0000FF]لكم ولعبير حروفكم خالص الشكر والتحية والتقدير على مروركم الكريم [/color]
     

    المتمرد

    جمال عيدروس عشال (رحمه الله)
    مشرف سابق
    التسجيل
    13 أكتوبر 2000
    المشاركات
    6,577
    الإعجابات
    0
    لقب إضافي
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    أستاذي الفاضل عبدالرشيد الفقيه ...

    رائع هو طرحك وجميل ويبعث بإشارقة أمل تجاه النفس ..

    لكن لدي سؤال ...


    عندما يُذم ( فلان ) بقال عنه هذا مُصاب بجنون العظمة..
    مالفرق بين العظمة .. وجنون العظمة .؟

    وما الفرق لو كان عنوان موضوعك ومحتواه وبين العنوان ( أدناه ) على ان يكون محتوى الموضوع يشمل العنوان الجديد:- بمعنى آخر صفات العظمة يتلبسها المجد :)

    بين المجد وبين العظمة والشهرة ؟

    مجرد سؤال :)
     

    آصف بن برخيا

    مشرف سابق
    التسجيل
    24 مارس 2003
    المشاركات
    15,668
    الإعجابات
    4
    [color=996666]
    تحيه وشكر لك ايها المبدع في سماء مجلسنا اليمني 0

    بصراحه لاادري من اين تاتينا بمثل هذه الافكار والنظريات المتداخله مع بعضها حتى اننا لانستطيع التمييز من كثر الاختلاط والتداخل مع بعضها0
    ولكنها شي رائع0


    طيب يااخينا اذا افترضنا جدلاً بان العظمه هي افضل من المجد والشهره فما ذنب من اشهرهم الناس ومجدوهم وهم اهلاً لهذا ؟
    هناك من بلغ صيته العنان وجاوز الافاق وطارت بذكره الركبان من مجداً وشهره
    ولكنه ايضاً عظيماً نفساً ومضمون انه انسان لم يكن بيده من الامر شي من ناحيه شهرته وصيته0

    هناك طلاب للمجد واوافقك بانهم لايرقوا الى اناس لااحد يعرفهم كبار في نفوسهم
    ولكن المال والملك هو من يصنع المجد والشهره احيانا

    ان الموضوع متداخل بشكل يصعب التمييز فمثلاً
    ان كل صاحب مجد وشهره ليسى من الضروره ان يكون عظيماً
    والعكس صحيح ان كل عظيماً ربما غير معروف للكثير



    اذن سيدي ماذا نقول عن الانبياء اليسو اصحاب عظمه وهم من طارت بصيتهم الركبان؟

    هناك حاتم الطائي اكرم العرب كان تواق للمجد والشهره وهو اهلاً لها والكل يعلم منهو الطائي ولكنه ربما من اصحاب العظمه في النفس والكيان0

    سيدي لو لاحظة الالقاب التى تصحب الملوك سابقاً وحالياً لوجدة بانهم يقولوا (صاحب العظمه الملك فلان بن فلان) وهكذا
    بما معناه ان العظمه ايضاً اصبحت توزع وكانها بضاعه ولمن يدفع اكثر0!



    قد تكون ترمز او تود القول بان هناك اناس صغار في المجتمع ولكنهم عظام وكبار في نفوسهم وهذا ما اوافقك عليه0


    جزيل الشكر والتقدير لكاتب الموضوع على ما يثري به منتدانا من حوارات مفيده وقيمه0





    سلام0
    [/color]
     

    مراد

    مشرف سابق
    التسجيل
    28 نوفمبر 2003
    المشاركات
    13,702
    الإعجابات
    2
    [align=right][color=660000]طرح رائع لأستاذنا عبدالرشيد وجميلٌ ذلك الإثراء الموضوعي لأخوي"المتمرد"و"آصف بن برخيا" وقد وضعا نقاطاً على حروف ٍ "عظيمة".
    تحياتي للجميع عاجزاً عن الإضافة حتى أدع للموضوع رونقه[/color]
     

    عبدالرشيدالفقيه

    مشرف سابق
    التسجيل
    1 ديسمبر 2002
    المشاركات
    3,577
    الإعجابات
    0
    الرّسالة الأصليّة كتبت بواسطة المتمرد
    أستاذي الفاضل عبدالرشيد الفقيه ...

    رائع هو طرحك وجميل ويبعث بإشارقة أمل تجاه النفس ..

    لكن لدي سؤال ...


    عندما يُذم ( فلان ) بقال عنه هذا مُصاب بجنون العظمة..
    مالفرق بين العظمة .. وجنون العظمة .؟

    وما الفرق لو كان عنوان موضوعك ومحتواه وبين العنوان ( أدناه ) على ان يكون محتوى الموضوع يشمل العنوان الجديد:- بمعنى آخر صفات العظمة يتلبسها المجد :)

    بين المجد وبين العظمة والشهرة ؟

    مجرد سؤال :)

    [color=0000FF]عزيزي المتمرد :
    بداية أشكر لك حضورك الطيب وكريم تشجيعك الدائم ..
    وحري بمتديء مثلي الإستفادة منه ..
    وعن ملا حظتك أو سؤالك ففي ثنايا سطور الموضوع أعلاه تفصيلاً كافياً لذلك ..
    وبرغم ذلك فسأحاول الإيضاح بقدر ما فهمت من ملاحظتك ..
    فإن كنت تقصد بـ (جنون العظمة) الشغف بها والتطلع إليها , فباعتقادي أن العظمة , والفضيلة من الأشياء التي لا يمكن احترافها .. فالبون شاسع بين الشخص الفاضل وبين شخص يحترف الفضيلة , وبين شخص عظيم وبين شخص عظيم وشخص يحترف العظمة ..

    لك وللجميع خالص التقدير والود[/color]
     

    عبدالرشيدالفقيه

    مشرف سابق
    التسجيل
    1 ديسمبر 2002
    المشاركات
    3,577
    الإعجابات
    0
    الرّسالة الأصليّة كتبت بواسطة اصف بن برخيا
    [color=996666]
    تحيه وشكر لك ايها المبدع في سماء مجلسنا اليمني 0

    بصراحه لاادري من اين تاتينا بمثل هذه الافكار والنظريات المتداخله مع بعضها حتى اننا لانستطيع التمييز من كثر الاختلاط والتداخل مع بعضها0
    ولكنها شي رائع0


    طيب يااخينا اذا افترضنا جدلاً بان العظمه هي افضل من المجد والشهره فما ذنب من اشهرهم الناس ومجدوهم وهم اهلاً لهذا ؟
    هناك من بلغ صيته العنان وجاوز الافاق وطارت بذكره الركبان من مجداً وشهره
    ولكنه ايضاً عظيماً نفساً ومضمون انه انسان لم يكن بيده من الامر شي من ناحيه شهرته وصيته0

    هناك طلاب للمجد واوافقك بانهم لايرقوا الى اناس لااحد يعرفهم كبار في نفوسهم
    ولكن المال والملك هو من يصنع المجد والشهره احيانا

    ان الموضوع متداخل بشكل يصعب التمييز فمثلاً
    ان كل صاحب مجد وشهره ليسى من الضروره ان يكون عظيماً
    والعكس صحيح ان كل عظيماً ربما غير معروف للكثير



    اذن سيدي ماذا نقول عن الانبياء اليسو اصحاب عظمه وهم من طارت بصيتهم الركبان؟

    هناك حاتم الطائي اكرم العرب كان تواق للمجد والشهره وهو اهلاً لها والكل يعلم منهو الطائي ولكنه ربما من اصحاب العظمه في النفس والكيان0

    سيدي لو لاحظة الالقاب التى تصحب الملوك سابقاً وحالياً لوجدة بانهم يقولوا (صاحب العظمه الملك فلان بن فلان) وهكذا
    بما معناه ان العظمه ايضاً اصبحت توزع وكانها بضاعه ولمن يدفع اكثر0!



    قد تكون ترمز او تود القول بان هناك اناس صغار في المجتمع ولكنهم عظام وكبار في نفوسهم وهذا ما اوافقك عليه0


    جزيل الشكر والتقدير لكاتب الموضوع على ما يثري به منتدانا من حوارات مفيده وقيمه0





    سلام0
    [/color]
    [color=0000FF]هؤلاء أستاذي القدير تخدمهم الشهرة والمجد ولا يخدمونها هم ..
    ..

    العظمة رفعة , تحقق نفسها بالترفع .. والشهرة , كثيراً ما تحقق نفسها بالتهالك .. !!

    والإنسان العظيم , يسعى إليه المجد , وتخدمه الشهرة .

    أما طالب الشهرة والمجد , فإنه يتحول إلى خادم ذليل لهما , وإلى تراب تحت أقدامهما .. !!!

    أشكر لك مرورك الكريم ..[/color]