الدوجــــــــــو دوجو دي ..! ..

بنت اليمن

مشرف سابق
التسجيل
14 فبراير 2001
المشاركات
924
الإعجابات
0
السلام عليكم ..


شدني مقال لكاتبة أحببت أن تشاركوني الشعور والغيظ والضحك على انفسنا .. تابعوا معي ما قالت باختصار :


أثناء متابعتي لبث احدى القنوات الفضائية ( العربية ) .. الصورة غريبة .. شاذة .. مقرفة .. موسيقى تنبح .. وفرقة حلقت سوالفها على الزيرو وتركت بقية شعرها كعرف الديك .. السلاسل الذهبية في الصدور والرسغين .. الكل يهتز .. ينط ..يعوي .. يصرخ .. يطوح رأسه يميناً وشمالاً كمن مسه الجن ! .. ولأول وهلة ظننت أن الفرقة للموتور " مايكل جاكسون " فإذ بالمغنى الفطحل يزيل كل لَــــبس .. الفرقة عربية .. الوجوه عربية .. الدماء عربية .. إنما الكلام مشكوك فيه .. قل لي ماذا تفهم من اغنية مطلعها يقول : " الدوجو دوجو دو .. الدوجو دوجو دي " يعني إيه ؟؟ لم أفهم .. فتحت المعاجم .. لم أفهم .. سألت من بجواري ففغر فاه فأعاد ثقتي بمعلوماتي .. لم أسمع عن " الدوجو دي " سمعت فقط عن " ديدي " !!!

لكن لم أمنع نفسي حتى الآن من التساؤل هل تغني الفرقة لناس في جدزر الواق واق ؟؟ هل يغني بالهندي .. بالروسي .. بالسنسكريتي ..بلغة أهل كوالالمبور ؟؟ ماذا ا يقولون ؟؟ .. يعلنون عن فراخ أم عن صابون ؟؟ بجد .. ما الحكــــــــــاية ؟؟ وإلى متى سندخل الجحور وراء لواء الفن الغربي بالنقل الماسخ والممسوخ ؟؟ أين هي تقاليدنا العريقة من شباب " مخنفس " .. يترقص .. ويتقصع .. ويهز أكتافه وخصره على موسيقى تضرب رؤوسنا كالشواكيش ؟ هل هذا صنف من أصناف الفنون التي أعددناها لمواجهة الدش في خططنا الإعلامية العربية ؟؟

إن كان الأمر كذلك .. أبشـــــــــركم .. " حنكسر الدنـــــــــــيا " !! .

انتهى ..

---------------------


الكاتبة تناولت الموضوع من ناحية كيف نستطيع أن نواجه الغول الوافد " الدش " والذي أجد أننا وبرغبتنا جندناه لخدمة الغرب وخططه لنجد أننا شيئاً فشيئا ابتعدنا عن ديننا وتناسينا قضيتنا وأرضنا وحقنا !! .. هي تتسأل كيف نواجه الدش وأنا أتسأل أبهذه الصورة المخزية لشبابنا سنستعيد القدس ؟؟؟ .. مهرجانات الإغاني تقام في البلاد العربية وتصرف عليها الملايين .. متناسين دينهم وقضيتهم .. وكانهم لا يحملون على عاتقهم مسألة تطهير أراضيهم من الصهاينة والكفرة .. وكأن لا هم لهم ولا همة.. يرقصون طربا على دماء الشهداء والأبرياء .. يرقصون طرباً على بكاء الأمهات والأرامل .. أرض مسلوبة .. وطفولة معذبة .. ومجاهدين لا يملكون سوى الحجارة وهم يتمايلون على أنغام الفسق والكفر !! من يراهم يتسأل هل انتهت الاحزان ؟؟ هل برئت جروح فلسطين ؟؟ لنجد تلك البهرجة والبهجة التي لا حد لها . !

إلى متى .. إلى متى يا أمة محمد ! .. سؤال معلق بلا جواب .. والله المستعان .
 

بن ذي يزن

بكر أحمد
مشرف سابق
التسجيل
30 سبتمبر 2000
المشاركات
3,545
الإعجابات
1
أكثر ما يغيطني هو استخدام اللهجة المحكيه بشكل مقزز حتى أن هناك محطة فضائيه قالتها بكل صلف لا مكان للفصحي لدينا .
 

سرحان

مشرف سابق
التسجيل
19 يوليو 2001
المشاركات
18,462
الإعجابات
23
علامة تجارية مسجلة

يابن ذي يزن

معروفين الذين يتكلمون بلهجتهم المحلية حتى في نشرات الأخبار ولا أدري هل يريدونها علامة مسجلة حتى لا احد ينافسهم على الظهور في المحطات الفضائية أم هي ثقافة سعيد عقل الذي أنكر اللغة العربية ووصفها بالميتة وهو يعلم بأنها لغة القرآن ولغة أهل الجنة 000 وهي التي طورت كتاباته
وسلم لي على الوندز العربي 00 ومجلس الفرانكفونية ومجلس الكنائس العالمي 00
 

المتمرد

جمال عيدروس عشال (رحمه الله)
مشرف سابق
التسجيل
13 أكتوبر 2000
المشاركات
6,577
الإعجابات
0
لقب إضافي
توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
شكرا لك اختي صنعاء على هذه اللفتة الغيورة ومما يحز في النفس ان تستقصد القنوات الفضائية العربية تمييع شباب العرب والمسلمين
حسبنا الله ونعم الوكيل