• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • نصيحه : الى رموز الفساد

    YemenHeart

    مشرف سابق
    التسجيل
    4 أغسطس 2001
    المشاركات
    1,891
    الإعجابات
    5
    سلمت إحدى أفقر أسر محافظة شبوة اليوم إلى محكمة عتق الإبتدائية مبلغا ماليا يقدر بـ 11 ألف و500 دولار وجدته في أحد شوارع المدينة.
    وقال سعد علي بدة عائل الأسرة أن نجليه فرج وفريد وجدا المبلغ وقاما معه بتسليمه إلى المحكمة لتسلمه بدورها إلى صاحبه الذي فقده, مشيرا إلى أنه وأسرته يرفضون أكل الحرام.
    وقالت مصادر محلية أن هذه الأسرة تأتي ضمن الأسر المهمشه في المحافظة وأن أحد أبنائها ظل هاربا ومطاردا لفترة لعجزه عن تسليم مبلغ 5 ألف ريال, وأن أصغر أبناء هذه الأسرة الذي وجد المبلغ سئل عن سبب تسليمه للمحكمة دون الإستفادة منه فقال (سلمته حتى لا يقال ضاعت الأمانة).

    ونقل مراسل الصحوة نت عن مصادر مقربة من الشخص الذي فقد الفلوس وهو ينتمي إلى محافظة إب أنه سلم لهذه الأسرة مبلغا ماليا يقدر بـ60 ألف ريال جزاء أمانة أبنائها.
    وقد قامت المحكمة الإبتدائية بتسليم هذه الأسرة رسالة شكر, داعية إلى الإقتداء بها
    .

    ونحن بدورنا نطالب اغنى اسر اليمن من رؤؤس السلطه ورموز الفساد بالاقتداء بهذه العائله الفقيره التي على عكسهم تماما ومع ذلك كانت مثالا لحفظ الامانه ؛ فما بين ايديهم هو اموال شعب يتجاوز هذا الرقم باضعاف مضاعفه وامانه أمة في اعناقهم سيحاسبهم الله ثم التاريخ الذي لن يرحم احد وسيسجل الوقائع بالارقام (المأكوله ) والاحداث بدون اضافه اي تعليقات إشاده او منجزات في سجل لن يمحى وسيظل كتاب تقرأه الاجيال القادمه التي لن تعاصر هذه الرموز حتى يستحيل عليها معرفه الحقيقه . كتاب بعنوان خونه أمانه شعب و مهدرين ثروات أمه .

     

    أبو لقمان

    مشرف سابق
    التسجيل
    11 يونيو 2001
    المشاركات
    5,204
    الإعجابات
    3
    خبر .. يهز الوجدان .. في هذا الزمن المتنكر لأبسط مستوى للأمانة ..
    هنيئا لهذه الأسرة العريقة هذا التفرد النادر بالأمانة والتقوى .. بالرغم من وجود الحاجة ..

    شكرا قلب اليمن ..
     
    التسجيل
    13 سبتمبر 2003
    المشاركات
    15,897
    الإعجابات
    13
    أشكرك أخي قلب اليمن ... تنفست الصعداء .. لازال هناك أمل فنحن أهل الحكمة والإيمان .. ربما نحن نمر بمسغبة والبعض يتضور .. تراكمت ضروف وغبار لم يحاول البعض نفضه بل كرسوه ,, كم هورائع ويعطينا ثقة بنفوسنا وجود أمثال هؤلاء البسطاء الأمناء النزيهين ... لم تعكر مضاهرالبذخ صفو حياتهم الطاهرة العفيفة البسيطة ، ضمائرهم مرتاحة ومعنوياتهم عالية ... لم يسيل لعابهم للمفارج وقصور الوقيص والصوالين أبودبة والحصول عليها بطريقة المشي تحت ضؤ القمر .. تحية لإهل القناعة تحية للشرفاء ، وخسئ وخسر الطامعون الفاسدون العابثون بإقتصاد الشعب .. وبلقمة عيش المسكين .. من وضعوا ضمائرهم بالثلاجات ويحسبون أنهم لن يحاسبوا !! ..
    مزيدا قلب اليمن من هذه المثل الرائعة التي يجب أن تطري ذاكرتنا التي لم تعد تستوعب سوى مستجدات العصر أخبار الفاسدين واللصوص بكل أنواعهم ..
     

    الشبامي

    قلم فضي
    التسجيل
    11 فبراير 2002
    المشاركات
    3,440
    الإعجابات
    0
    .
    [color=990000]وهل الإحدى عشر ألف وخمسمائةدولا فقط سلموها فقراء شبوة واهل الجنوب للرموز السلطة ؟؟؟؟؟[/color]





    .
     

    الامبراطور2003

    عضو فعال
    التسجيل
    11 سبتمبر 2003
    المشاركات
    515
    الإعجابات
    11
    حينما دخل هولاكو مدينة بغداد، قصد قصر الخلافة وجلس في الميمنة واحتفل مع الأمراء بذلك اليوم، وأمر بإحضار الخليفة المستعصم وقال له: أنت المضيف ونحن الضيوف، فيجب أن تقوم بواجب الضيافة، فصدق الخليفة قوله وكان يرتعد فرقاً وخوفاً، واستولت عليه الدهشة واعتراه الذهول لدرجة أنه لم يعد يعرف أين وضع مفاتيح خزائنه، فأمر بكسر الأقفال وإخراج الفين من الثياب وعشرة آلاف دينار ونفائس ومرصعات وجواهر عديدة، قدمهاهدية إلى هولاكو الذي لم يعر ذلك التفاتاً، ووزعها على أتباعه، ثم قال للخليفة: هذه الأموال التي تملكها على سطح الأرض أمرها واضح، وهي تعد غنيمة فتكون من نصيب جنودنا، والآن نريد أن تكشف لنا عن الأموال والدفائن، فما هي وأين توجد؟ فاعترف الخليفة بوجود حوض مملوء بالذهب وسط القصر، فلما حفروا ذلك المكان وجدوه مملوءاً بالذهب الابريز، وكانت كل قطعة منه تزن مائة مثقال.
    وأمر هولاكو بحرمان الخليفة من الطعام، فلما أحس الخليفة بالجوع طلب طعاماً فقدم له هولاكو طبقاً مملوءاً بالذهب، فقال الخليفة: كيف يمكن أن آكل الذهب؟.
    فرد عليه هولاكو: إذا كنت تعرف أن الذهب لا يؤكل فلم احتفظت به ولم توزعه على جندك، حتى يصونوا ملكك الموروث من هجمات هذا الجيش المغير؟ ولماذا لم تحول تلك الأبواب الحديدية إلى سهام وتسرع إلى شاطئ نهر جيحون لتحول دون عبوري؟ فقال الخليفة: هكذا كان تقدير الله، فرد عليه هولاكو: وما سوف يجري عليك إنما هو كذلك تقدير الله، وانتهى الأمر بقتل الخليفة والقضاء على الخلافة العباسية.




    * لما سقطت بغداد أحس عز الدين بحرج مركزه، وخشي بطش هولاكو، فحاول أن يخلص نفسه من تلك الورطة بنوع مبتكر من التملق الذي يحمل طابع الخضوع والذلة، وذلك أنه رسم صورته على نعل زوج من الأحذية وقدمها إلى «هولاكو» الساخط وقال له: عبدك يأمل أن يتفضل الملك فيشرف رأسه بوضع قدمه المباركة عليها.

    * نقلا عن كتاب: ثلاثون عاما مع الشعر والشعراء لرجاء النقاش
     
    التسجيل
    17 ديسمبر 2003
    المشاركات
    56
    الإعجابات
    0
    نص مقتبس من رسالة : YemenHeart
    .

    ونحن بدورنا نطالب اغنى اسر اليمن من رؤؤس السلطه ورموز الفساد بالاقتداء بهذه العائله الفقيره التي على عكسهم تماما ومع ذلك كانت مثالا لحفظ الامانه ؛ فما بين ايديهم هو اموال شعب يتجاوز هذا الرقم باضعاف مضاعفه وامانه أمة في اعناقهم سيحاسبهم الله ثم التاريخ الذي لن يرحم احد وسيسجل الوقائع بالارقام (المأكوله ) والاحداث بدون اضافه اي تعليقات إشاده او منجزات في سجل لن يمحى وسيظل كتاب تقرأه الاجيال القادمه التي لن تعاصر هذه الرموز حتى يستحيل عليها معرفه الحقيقه . كتاب بعنوان خونه أمانه شعب و مهدرين ثروات أمه .


    سلمت يداك

    وتحية لهذا الاسرة من اعماق قلبي
     

    mohdalmasken

    قلم فضي
    التسجيل
    17 أغسطس 2003
    المشاركات
    3,263
    الإعجابات
    1
    السؤال المهم الآن هل قامت المحكمة بتسليم المبلغ لصاحبه كاملا بعض خصم مكافأة الأسرة طبعا أو سلمت نصفه أو ربعه أو طلبت من صاحب المبلغ دفع غرامه لأنه تسبب في حرج لهم ... كل شئ ممكن .......

    http://mohdalmasken.jeeran.com/a.jpg
     
    التسجيل
    24 سبتمبر 2003
    المشاركات
    159
    الإعجابات
    0
    هذه طبيعة الحياة إخواني فمهما طغى الشر والفساد وساد في الأرض فلا تزال هناك قلوب ضمائرها حية تخاف الله وتخشى عقابه ، وتسعى دائماً للحفاظ على الأمانة التي تبرأت منها السموات والأرض والجبال بضخامتها وقدرها .. وصدق المولى عز وجل حين قال" إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال فابين أن يحملهن وأشفقن منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا " صدق الله العظيم..

    والحمد لله الذي جعل من الشعب من إذا ضيع الأمانة حاكمه.. أبى ضميره الحي إلا أن يحافظ عليها ...

    أبو بشرى..
     

    YemenHeart

    مشرف سابق
    التسجيل
    4 أغسطس 2001
    المشاركات
    1,891
    الإعجابات
    5

    استاذي العزيز ابولقمان : نعم صدقت خبر يهز الوجدان ويدعوا ذوي السوابق واللواحق :) من رموز الفساد الى تعلم القدوة الحسنه من هذه الاسره التي هي بامس الحاجه الى المال ؛ ورغم ذلك وعت الامانه فأحسنت ادائها .
    شرفني حرفك ؛ فائق تحياتي لك


    والدي العزيز الهاشمي اليماني: نعم بالفعل الخبر مريحا ؛فالخير لم يزل باقيا في اهل اليمن ؛ فهم اهل الايمان بوصف الرسول ؛ القصه تتضمن مدى اخلاص الضمير الذي يفتقده البعض في استغلال المنصب ؛ لذلك فموضع هذه القصه انما هو دعوه لتأنيب الضمير من قبل هولاء وعوده للاقتداء بهذه الاسره ولن اقول دعوه الى الوطنيه مسبقا ؛ فهي لن تتحقق مالم يكن هناك ضمير وخلق .

    شرفني مرورك ؛ خالص التقدير

    اخي الشبامي : أنا اقرأ مثل ما تقرأ والفرق بيننا انني اقرأ بدون اي خلفيه تعصب ؛لهذا ارى اني قرأت مع الجميع بكل وضوح في الخبر امامك انها سلمت لصاحبها ؛ ولم اقرأ انها سلمت لمن تسميهم رموز السلطه :)
    فائق التحيه لك


    الاخ الأمبراطور : في التاريخ افضل الدروس والعبر ؛ وما اوردته كان واضحا ودليلا ناصعا على ماذكرت بأن المال لا يصون الملك ؛ بل حتى ولا الشخص نفسه . وانما هو وسيله وليست غايه ؛ فالحاكم يموت ومال الشعب المنهوب يبقى رمزا يطل عند طلب مساؤى هذا الحاكم . وحتى نستشهد بالواقع اوردنا ماهو اقرب حتى لا يكون هناك اي عذر ؛ فالقيم والاخلاق لم تمت عند ذوي الضمائر الحيه .
    فائق التحيه

    اخي اسهيل : سلمك الله كذلك ومثلك احييهم فهولاء قدوه .
    تحياتي لك

    الاخ محمد المسكين : الخبر يقول انه سلم كاملا ؛ فهل نحن بصدد مناقشه صحته ام في واقع طلب الاقتداء :) واستعير صورتك لأوردها هنا لرموز الفساد قائلا لهم وبلسان طفل يمني :



    تحياتي لك

    الأخ ابو بشرى الضالعي : الخير مثل الشر لا يخلوان من مكان ما ؛ وفي النهايه فالشر زائل وإن طال . الخلق والضمير الحي اساس اي نجاح ؛ وسند متين لمن يعتبر المسئوليه تكليف لا تشريف ؛فكما ابهجني خبر هذه الاسره الرائعه اتمنى من الله ان يبهجني بسماع اخبار مسئولينا بأعمال كهذه
    فائق التحيه لمرورك