الاعتزاز بالإسلام

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

المتمرد

جمال عيدروس عشال (رحمه الله)
مشرف سابق
التسجيل
13 أكتوبر 2000
المشاركات
6,577
الإعجابات
0
لقب إضافي
توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
على الشاب المسلم أن يعتز بهذا الإسلام، ويؤمن بكماله وعظمته وأن الله أكرمه بخير كتاب أُنزل، وبخير نبي أُرسل، وبخير دين شُرِع، أن يشعر بالاعتزاز أنه مسلم، كما كان المسلمون الأولون (ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ولكن المنافقين لا يعلمون)

الرجل الصالح ناجى ربه قائلاً:


وممــا زادني شرفاً وتيهـا@@وكدت بأخمصي أطأ الثُريا

دخولي تحت قولك: يا عبادي@@وأن أرسلت أحمد لي نبيا


إنه يعتز بهذا، كان أحدهم يقول:

أبي الإسلام لا أب لي سواه@@إذا افتخروا بقيس أو تميم

وعندما سُئل سلمان الفارسي ابن من أنت؟ وكأن السائل يريد أن يقول له أنت لست من إحدى القبائل العربية، وكان يمكنه أن يقول: أنا ابن فارس، أنا ابن مدينة فارس، أنا ابن كسرى، ولكنه حينما قيل له "ابن من أنت؟" قال "أنا ابن الإسلام" نريد أن نعتز بإسلامنا، الله جعلنا بهذا الإسلام خير أمة أخرجت للناس، جعلنا به أمة وسطاً لنكون شهداء على الناس، ويكون الرسول علينا شهيداً، أي بوَّأنا مرتبة الأستاذية للبشرية كلها، لنكون شهداء عليها، نحن معلمون للبشرية، البشرية كلها في حاجة إلينا، صحيح أن الإنسان في الحضارة الغربية استطاع أن يحلق في الهواء كالطير وأن يغوص في البحر كالسمك ولكنه لم يستطع أن يمشي على الأرض كإنسان، لم يحسن التعامل مع نفسه ولا مع ربه ولا مع غيره، أفلست الحضارة الغربية بما فيها من نزعة مادية مجحفة وإباحية مسرفة، ولذلك أصبحوا يعانون الفراغ العقائدي، القلق النفسي، التفسخ الأسري، التحلل الخلقي، التخبط الاجتماعي، لم تسعدهم هذه الحضارة، استطاع الإنسان أن يصل إلى القمر ولكنه لم يستطع أن يُسعد نفسه على سطح الأرض، هم في حاجة إلى رسالة جديدة، رسالة تعطيهم الإيمان ولا تحرمهم العلم، تعطيهم الآخرة ولا تسلبهم الدنيا، تعطيهم حق التعبد ولكن لا تمنعهم التعامل مع طيبات الحياة، يحتاجون إلى رسالة متوازنة، هذه الرسالة المتوازنة نملكها نحن المسلمين، فعلينا أن نعتبر بهذا، وأن نعرف قيمة أنفسنا.....:)
 

أبو الفتوح

مشرف سابق
التسجيل
25 ديسمبر 2000
المشاركات
7,843
الإعجابات
35
نعم أخي المتمرد

إنها لمسؤلية وإنها لملقاة على عاتقنا وإنني لمستبشر بقدوم البشر وفي عهدنا هذا بل على أيدينا وإنا إنشاء الله الغرباء ولابد من تعلم دينا والعمل بما علمنا ثم ندعو إلى الله على بصيرة وعلم يصحبه العمل ولذلك نحن نطالب روادنا في هذا المنتدى أن يباشروا العمل في تعلم وتعليم ديننا الحنيف وكل شيخ منهم يفتتح له ركن من أركان الإسلام ثم يخوض الغمار ويبذل الجهد في إراد الوسائل والمسائل التي تمكننا من حمل هذه المعلومات إلى كل من نرى ونستطيع إبلاغهم بطريقة تتوائم وتفكير الإنسان المعاصر لنا وأقصد بالذات الأساتذة الأجلاء الأستاذ سيف الله وأبو الحسن وأبو عبدالله اليمني وأبو البراء والقاضي والأزهري وغيرهم المهم أنه لابد من إثبات التفاني في خدمة ديننا بجدية إنشاء الله محبكم جميعا.
 

الشهاب

مشرف سابق
التسجيل
15 يونيو 2001
المشاركات
1,735
الإعجابات
0
بارك الله فيك اخي المتمرد وأكثر من أمثالك

ولآن دعونا فعلا نرص الصفوف ونشمر عن سواعد الجد وندعو الى الله عن بصر وبصيره

أنا مسافر ياابا الفتوح الاسبوع القدم وعند العوده سوف نباشر ما إتفقنا عليه بإذن الله .
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.