محاولة الاصطياد في الماء العكر

ابو عمر

مشرف سابق
التسجيل
Sep 23, 2000
المشاركات
885
الإعجابات
0
#1
نحيي ذكاء الشعب الفلسطيني البطل الذي فوت على اعلام العدو الصهيوني الذي تبارى في ابراز صورة مواطن فلسطيني مشكوك في امره وربما يكون عميل في الموساد الاسرائيلي وهو يحرق العلم المصري معتقدين بذلك بأنهم سيحدثون ازمه في العلاقات المصريه الفلسطينيه وخاصة بين الشعبين المصري والفلسطيني لدرجة ان بعض المهرجين في الصحف المصريه استجابوا فوراً لهذه الوقيعه وراحوا يروجون لها ...ولكن سرعان ما عادت المياه الى مجاريها على يد قيادات وشعب فلسطين الذين خرجوا عن بكرة ابيهم يستنكرون واقعة احراق العلم المصري الذي رفعه المتظاهرون في كل اراضي فلسطين وهم يرددون الهتافات الوطنيه التي تُشيد بدور مصر في دعم القضيه الفلسطينيه طوال سنوات الكفاح الفلسطيني نكرر التحيه للشعب الفلسطيني البطل وانتفاضه يعقبها جهاد مقدس حتى النصر بأذن لله.
 

صالح الخلاقي

عضو متميّز
التسجيل
Jul 21, 2000
المشاركات
1,182
الإعجابات
1
#2
اشكرك اخي ابو عمر على كل ما تقدمه للمجلس من تعاون بموافاتنا باخر الاخبار وبموضيعك الشيقه وارجو ان لا تقطع علينا طلتك وتكون تبدي رايك بكل المواضيع .

واسئل الله ان يكون في عون الشعب الفلسطيني والشعب العربي لارفاع شعار اشهد انا لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله.
 
التسجيل
Oct 14, 2000
المشاركات
170
الإعجابات
0
#3
قال تعالى:-
فَإِنْ آمَنُواْ بِمِثْلِ مَا آمَنتُم بِهِ فَقَدِ اهْتَدَواْ) (
وقال تعالى:-

(قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ)

وقال تعالى:-

(وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى)

صدق الله العظيم




[تم تحرير الموضوع بواسطة yafa (حُرِّرَت بتاريخ 07-11-2000).]
 

ابو عمر

مشرف سابق
التسجيل
Sep 23, 2000
المشاركات
885
الإعجابات
0
#4
شكراً اخي صالح وارجو من الله ان يديم هذا التواصل فيما بيننا اكرر شكري.
شكراً اخي الهوملس وجزاك الله خيراً.

------------------
لابُد من صنعاء ولو طال السفر
 
التسجيل
Oct 14, 2000
المشاركات
170
الإعجابات
0
#5
السيد/ المشرف العام

لقد ظننت ان استخدام المقص انتهى !!!وسيقتصر استخدامه على قص اشرطة افتتاح المشاريع.!!!!
 
التسجيل
Nov 7, 2000
المشاركات
4,147
الإعجابات
0
#6
اخواني الاحبة .. فلسطين والفلسطينيين ليس في حاجة الى كلمات رنانه لاتغني ولا تسمن من جوع . بل في حاجة ماسة الى من يحول حجارتهم الى صاروخ والى مدفع يقاوم آلت القتل الاسرائيلية التى يخافها العرب جميعهم وقاومها هذا الطفل الفلسطيني .
فلك سلام وتحية يا شعب الشجعان والابطال .


------------------
حضرموت العزيزة في القلب

[تم تحرير الموضوع بواسطة الشيخ الحضرمي (حُرِّرَت بتاريخ 08-11-2000).]
 
أعلى أسفل