• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • الدكتور / عيدروس النقيب "رئيس الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي " في ضيافة (المجلس اليمني )

    د.عيدروس النقيب

    عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني
    التسجيل
    6 أكتوبر 2008
    المشاركات
    125
    الإعجابات
    0
    شكرا للدكتور عيدروس النقيب اولا نرحب بالضيف العزيز ،،س : كيف تقدم لنا موقفك الشخصي والمنطقي من خلال تجربتك تجاه الحقائق والمعطيات التالية :-* تآمر النظام الرسمي للجمهورية العربية اليمنية على الحزب الاشتركي والجنوب عقب اعلان الوحدة مباشرة ومن ثم تصفية بعض كوادرة وتشريد البعض والقيام باجتياح الجنوب كاملا وتفريغه من كافة مقوماته التاريخية والثقافية والمؤسسية والاقتصادية والانسانية و .....الخ .* عدم جدية نظام صنعاء بل الامعان في الكذب والتضليل طوال سنوات الوحدة ( ؟ ) وفشله ومعه اطياف العمل السياسي في الشمال في كسب ثقة الشعب الجنوبي في إعادة التوازن لدولتي الوحدة .* القناعات الواسعة والراسخة لدى شعب الجنوب بأن لا حل للوضع القائم الا بتقرير المصير واستعادة دولتهم وحريتهم .س : هل من حق شعب الجنوب تقرير مصيره ؟​


    ج. كنت أعتقد أنه بعد كل ما قلته قد صار رأيي واضحا ولكنني أعود فأقول للسائل الكريم أنه عندما أعلن عن وحدة 22 مايو كان هناك مشروعان: الأول يستهدف بناء الدولة القائمة على النظام والقانون والمؤسسات والهادفة إلى التنمية والعدل والمواطنة المتساوية، والمدافعة عن الحقوق والحريات والكرامة الإنسانية، والثاني يرى في الوحدة مصدر إثراء ووسيلة من وسائل توسيع النفوذ وبسط السيطرة، ولذلك شرع أصحاب كل من المشروعين يعمل على إقامة مشروعه، وفي هذا السياق جاءت اغتيالات كوادر وقيادات الحزب وبعض الشخصيات السياسية الأخرى، للأسف أصحاب المشروع الثاني هم من ضفروا بالفوز لأن نهج الغدر والاغتصاب والحرب كان وسيلتهم، وهذا ما أدى إلى ما حصل بعد 1994م.ما أتوقعه في حالة استمرار هذا الوضع البائس المعوج، هو أن تتحول حالة التورم والاحتقان إلى انفجار قد يكون من نتيجته أن لا يطالب طرفان كل منهما بتقرير المصير بل أن تتشظى اليمن إلى أكثر من إمارة وسلطنة ودويلة وهذا ما سنعمل بما أوتينا من وسائل للحيلولة دون حدوثه، لأن هذا لو حصل (لا قدر الله) لن يكون للندم أي معنى.​
     

    د.عيدروس النقيب

    عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني
    التسجيل
    6 أكتوبر 2008
    المشاركات
    125
    الإعجابات
    0
    .1 بأي حق تنازل الحزب عما لايملك لمن لايستحق بدون استشارة اصحاب الحق وبكل تسرع وبدون دراسة علمية وعملية وخطوات متدرجة متجاهلا خبراته السابقة وكل المنطق والحقائق المعروفة حول ( الشريك المفترض ) ؟؟؟ 2 . اليس من واجب الحزب ان يعيد الامانات إلى اهلها كما استلمها ( اي يعيد دولة الجنوب ويعتذر عما اوصلهم اليه ) ؟؟؟ 3 . متى ستتخلون عن اجاباتكم الديبلوماسية واقنعتكم المتعددة ( وحدويين بشروط وانفصاليين بشروط ) أمام ناس كلام وامام غيرهم آخر وتعلنوا ارائكم بصراحة ؟؟ وكم من الزمن يستوجب توصلكم لقناعة اخيرة غير قابلة للتغيير ولا للتشكيك ؟؟؟ 4 . مسككم العصا من المنتصف هل هو خوف ام طمع ام كلاهما ؟؟؟؟ 5 . بالنسبة لك هل الاهم وطنك وشعبك أو حزبك وحين تتعارض مصالح اهلك وناسك مع مصالح المهيمنين في حزبك فلمن تنحاز ؟؟ 6 . هل فقدتم الشجاعة والجسارة التي كانت تميزكم وبعد ان ورطتم الجنوب بتسرعكم صرتم تحسبون لكل شيء وتخافون من عاقبة كل شيء ؟؟؟ 7 . واخيرا هل من اعتذار لشعبكم في الجنوب فانتم جنيتم عليهم على الأقل مرتين ( طبعا هنا لا انفي وجود ايجابيات كثيرة لحكمكم ولست ممن يعمم خيرا او شرا ) ؟؟؟​


    ج. الحوار يتطلب قدرا من هدوء الأعصاب لأن التوتر العصبي مضر لصاحبه، فهون عليك يا أخي، ودعنا نعود إلى ما سبق وأن قلته (وإن كنت لم أفهم ماذا تريد) ، قد لا أكون شجاعا بما يكفي أو على النحو الذي تريد ولكنني أرغب في معرفة كمية شجاعة السائل الكريم لكي أتعلم منها.لو قرأت إجاباتي السابقة فستجد فيه الإجابات المعبرة عن موقفي والتي قد لا ترضي موقفك بالضرورة، بيد إن هذه القراءة تتطلب قدرا من النضج الذهني والمعرفي أرجو أن يكون متوفرا لدى السائل الكريم، أما من ينبغي أن يعتذر فهو من شرع سياسة النهب وحول البلاد بثروتها وتاريخها وهويتها وأهلها إلى غنيمة حرب بيد الفاسدين ولصوص المال العام، وإذا كان للحزب الاشتراكي أي أخطاء (وليس هناك حكم في التاريخ بلا أخطاء) فإنه قد قيم تاريخه واعترف بمواطن الخطأ والصواب ونتمنى أن يعترف الحكم الحالي بمواطن خطأه التي ما يزال مصرا على ممارستها وتوسيع دائرتها.أخي الكريم: الانفصال قائم وهو ما نرفضه لأن ما تمارسه السلطات القائمة هو الانفصال بعينه وسنظل نرفضه مهما كلف ذلك من تبعات، أما الوحدة فهي ملك للشعب اليمني كله وقد جرى السطو عليها من قبل لصوص التاريخ وتنبغي استعادتها وأرجو أن تكون معنا في هذا الميدان.ولست أدري كيف استنتجتم أن هناك من يشارك في الفعاليات الاحتجاجية بصفته الشخصية وهناك من يشارك بصفته الحزبية، وكيف دخلتم إلى قلوبهم، وعرفتم أنهم شاركوا بصفتهم الشخصية، لأن من له الحق في تفسير موقفه هو صاحب الحق نفسه، ولا أحد سواه​
     

    د.عيدروس النقيب

    عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني
    التسجيل
    6 أكتوبر 2008
    المشاركات
    125
    الإعجابات
    0
    تحية وتقدير للاخ الصحاف وارحب بي الدكتور النقيب ولي سؤال واحد وهوا الم يحن الوقت للتصالح اي لتقفيل البهواللذي يتسلل منه اعدا الحزب وهواما يسما الزمرة والطغمة برغم سماعي انا هناك تصالح ولا كن لا ارا شي على الواقع كل عام وانت بخير واحترامي​


    ج. على فكرة ذاكرتك قوية، شخصيا قد نسيت حكاية الزمرة والطغمة منذ أكثر من خمسة عشر عاما، ومع ذلك أقول لك أن هذا الملف قد أغلق نهائيا على الأقل من وجهة نظر الحزب الاشتراكي اليمني، ومن مفارقة القدر أن هناك ممن أسميتهم، من يوجد في قمة السلطة من الطرفين، وكذا في صفوف المعارضة، ولا أدري أن كنت قد سمعت عن فعاليات التصالح والتسامح التي أرجو أن يقتدي بها الكل في عموم الوطن وأن تتحول إلى نهج سياسي للجميع​
     

    د.عيدروس النقيب

    عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني
    التسجيل
    6 أكتوبر 2008
    المشاركات
    125
    الإعجابات
    0
    لاخ العزيز الدكتور عيدروس النقيب المكرممرحبا بكم في المجلس اليمني وشرف لنا كبير تواجدك معناوهنا اطلب منك ان تسمحلي ان اطرح عليك بعض الاسأله اذا تكرمت, وقد تكون بالصراحه القاسيه1=اخي الدكتور في عام 1994م اعلن بعض اعضاء الحزب الاشتراكي الانفصال مع اخرين او دفعوا الى اعلان الانفصالمن قبل بعض القوى من احزاب اخرى مثل رابطة ابنا اليمن ( الجفري )2= في العام هذا وقف الحزب الاشتراك مع الناس الذي تطالب بتصحيح وضع الناس ووضع البلدلكن هناك جهات رفعة سقف المطالبة الى درجة الانفصال وهي تتستر بصفوف الحزب الاشتراكيمثل ( بن فريد ) هل يجر الحزب الى مطالب لاتعبر عن مبدئه ونهجه? 3= بالجانب الاخر يقف المؤتمر حزب الرئيس موقف المتمسك بالحكم وبالثروة وبالسياسة ضمن مزاجه الخاص متجاوزا رغبة الشعب ومتجاوزاً رغبة اللقاء المشترك بل متجاوزاً برنامجه الانتخابيوهو بهذ الموقف لايهتم لأي اعتبار داخلي أو حتى خارجي فما هو بمقدور اللقاء المشترك فعلهوالحزب الاشتراكي بوجه خاص4+ في محافظة الضالع كان بامكان الحزب ان يعين محافط من اعضائه والتزمتم بالمقاطعهالى اي مدى هذه المقاطعه سوف تستمر وهل تنووون مقاطعه الانتخابات القادمهام تجرون بالقبول مرغمين بها في اخر لحضة؟ومامدى تماسك المشترك بهذه المقاطعه.. 5= اذا استمر موقف المشترك بالمقاطعه واقدم المؤتمر على اجراء الانتخابات متحدي الجميعرغم المقاطعه للقوى الفاعله سوالي ماذا سوف تعملون وهل قيادة اللقاء المشترك مستعدةان تعتصم مع الناس وتنزل الشارع وتضحي وتسجن ام ان المضحون هم عامة الناسوالقادة بالحكم وبالمعارضة لايمسهم الشر باي اذاء والكل متسمك ومحافظ على حصته من المعاشومن الهبات كلأ بقدر مقامه ومكانه ؟ سواء بالحكم او المعارضة. لان حتى المعارضة يتفاوتنصيبها من الاشتراكي الى الاصلاح ومن صاحب حاشد الى صاحب عدن والضالع 6= هناك مواقف مختلفه داخل الحزب بين قيادي واخر وهناك من يسجن والقياده تكون في حالة شلللاتقدر على التحرك هل قيادة الحزب مفروضه هكذا على الحزب ومفروض عليها هذا الموقف وهذ الدور الهزيلمع العلم ان احداث 13 يناير لم تتكرر فهل احد تعلم الدرس ومستعد ان يقبل بلعبة الديمقراطيةوالف شكر​


    ج. كل من رفع شعارا هو مسئول عما رفع وليس من حق أحد أن يحاسب أحد على التصريحات والأقوال والسلطة ترتكب من الأفعال ما يندى له جبين كل حر شريف فالأولى أن نحاسب على الأفعال قبل الأقوال، أما حكاية الانفصال وأربعة وتسعين فأرجو أن لا يؤخد حدث إعلان الانفصال بمعزل عن كل ما أحاط به من ظروف ، لا يوجد حكم يشن حرب على شطر من بلاده ويحول كل سكانه إلى أعداء إلا حكمنا اليمني، وإذا كان لا بد من تقييم حرب 94م فلا بد أن تقيم بالكامل وليس بالتجزئة.الحكام يتشبثون بالحكم وحتى بما يسمونها الوحدة ليس لشعبيتهم وليس لأنهم أفضل ولا أكفأ من في اليمن ولكن لأن الحكم عندهم مثلما الوحدة، هما مصدر للغنائم والإثراء والكسب غير المشروع والتحكم في مصادر الثروة والسلطة، ولذلك فهم ليسوا أصحاب مشروع يمكن أن يعيش إلى الأبد، ولا حتى يصمد أما م العواصف الصغيرة، هذا النهج المدمر يعود بنتائجه الكارثية على الشعب اليمني كله والمصيبة أنه قد يؤدي إلى غرق السفينة بمن عليها بما في ذلك الحكام أنفسهم وعندها لن ينفع الندم، أما تغيير الوضع وإصلاحه بالوسائل الدستورية والسلمية فلن يضطلع به المشترك وحده وهو بالتأكيد لن يعتمد إلا على الشعب اليمني بكل قواه الخيرة في كل مكان، السلطة تراهن على أن الشعب يتحمل الشر تجنبا لما هو أشر منه ولكنني أتصور أنه لم يعد هناك شر أكبر مما نحن فيه وعلى الشعب أن يتحمل مسئوليته التاريخية لتغيير وضعه لـ"إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"أما حكاية انتخاب المحافظين فهي مسرحية سخيفة أخرجت في اللجنة العامة بدليل فوز ثلث أعضاء اللجنة العامة فيها، ونحن كنا نرفض المبدأ وهو أن ينتخب المحافظين من قبل المجالس المحلية لأن الناخب الحقيقي هو الشعب وهو الذي كان ينبغي أن ينتخب من يدير شؤون محافظاته مثلما ينتخب رئيس الجمهورية، وهذا ما يرعب الإخوة في الحكم وبالتالي جرت مقاطعة انتخاب المحافظ في الضالع وفي كل المحافظات لهذا السبب. أي موقف من المشترك تجاه الانتخابات لن يكون إلا في ضوء دراسة سلبيات وإيجابيات المشاركة والمقاطعة ولو قرر المقاطعة فعليه أن يدعو إلى المقاطعة الفعالة والإيجابية،ورفض التعامل مع سلطة فاقدة للمشروعية والأهلية، أما سجون السلطة فلم تعد تخيف أحد ومعظم قيادات المشترك قد جرب سجون هذه السلطة، وكل من دخل السجن خرج بوسام شرف منه لأن سجن هذه السلطة هو تشريف لنزلائه من السياسيين، والسلطة لا تعتقل اللصوص والقتلة مثلما تعتقل الشرفاء والوطنيين، وأرجو أن تصحح معلوماتك أخي الكريم فلا يوجد قائد حزبي ولا حزب يتقاضى شيئا من السلطة غير من له راتب شهري أو مستحقات قانونية وحتى هذه في الغالب يجرى التلاعب بها كنوع من العقاب السياسي أما الأحزاب فلا تتقاضى إلا ما يخوله لها القانون حسب حضورها في مجلس النواب، وأحيانا حتى هذه يجرى التلاعب بها وتسخيرها للضغط السياسي.الحزب قد آمن بالديمقراطية يوم أن أعلن تبني التعددية الحزبية وحرية الصحافة وحق التعبير، أما قضية المعتقلين فكل عضو في الحزب الاشتراكي وفي أحزاب المعارضة عموما، فهو مشروع سجين ولا نستطيع أن نحدد موعد الاعتقال فهو من اختصاص الأجهزة الأمنية، ولست أدري إن كان السائل الكريم يعلم أن من تمسك بإطلاق سارح المعتقلين، كل المعتقلين هو الحزب الاشتراكي ومعه أحزاب المشترك وليس غيرة ونحن لا نملك إلا الوسائل القانونية والدستورية وسنظل نتمسك بها حتى وإن تلاعب بها الحاكم​
     

    د.عيدروس النقيب

    عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني
    التسجيل
    6 أكتوبر 2008
    المشاركات
    125
    الإعجابات
    0
    أكرر الترحيب بالمثقف والبرلماني اليمني الدكتور عيدروس النقيب ، وأقول أهلا وسهلا ومرحبا ..لاشك أن الحزب الإشتراكي تبنى منذ تكوينه الإنحياز للطبقة العاملة والفقيرة وأن هذا الميل قد أثمر وأسفر عن محو الفجوات العظام والتي كانت تميز المناطق الجنوبية والشرقية ، وتعلم الناس منه الإنظباط والنضام ..حاليا هناك مخرجات يومية للدفع بالمزيد من المواطنين لهاوية البؤس ، ولعل آخرهم كان مواطنوا صعدة الغراء ، بطان البطون سابقا وخماصها حاليا .. السؤال : هل يجدد الإشتراكي خطابه التقليدي المنحاز للطبقة الفقيرة وينشطه ، ويدافع عنها ويزيح عنها مظالمها .. خاصة وهذه الطبقة تمثل غالبية المجتمع اليمني حاليا .مع خالص الإحترام والتقدي


    ج. الحزب لا يتنكر لتاريخه وهو كان حزب العمال والفلاحين وسائر الكادحين وهو إذ يتمسك بهذا المبدأ فإنه قد وسع تحالفاته ليضم إلى هذا لإطار الطبقة الوسطى والرأسمال الوطني غير الطفيلي والوجهاء الاجتماعيين والدعاة المتدينين، ولا يمكن للحزب أن يتخلى عن الشرائح الفقيرة لأنها أكثر من يتحمل النتائج المدمرة، على إنه تنبغي الإشارة إلى أن السياسات المعوجة قد ألحق الضرر بكل الشرائح بما فيها المستثمرون ورجال الأعمال والرأسمال الوطني غير الطفيلي ولم ينج من هذا الضرر إلا المحتالين ولصوص المال العام والفاسدين الذين هم الصانعين الفعليين لهذه السياسات.​
     

    د.عيدروس النقيب

    عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني
    التسجيل
    6 أكتوبر 2008
    المشاركات
    125
    الإعجابات
    0
    د /عيدروس ماهي قرائتكم لعوده الجفري الى اليمن ؟؟ وماسر عودته في هذا التوقيت في التحديد ؟؟ اليس في ذالك اقناع للكثرين ان بعض قيادات الاشتراكي ليس لها في سوق المعارضه جمل او بعير وان هاؤلا مع مصالحهم فاليوم اشتراكيون وغدا ربما مؤتمريون ؟؟لو نجحت احزاب اللقاء المشترك في الوصول الى السلطه هل سيكون الحكم بحسب الشريعه الاسلاميه ام يسكون هناك تعديل للدستور ؟؟​


    ج. الجفري ليس عضوا في الاشتراكي وهو اختير نائب رئيس الجمهورية في 94م كرئيس لحزب الرابطة وليس كإشراكي أما عودته فهي لا تعني الاشتراكي في شيء وهو اختار هذا الخيار واعتقد أنه مقتنع به الأهم أن يصب في خدمة الوطن وهو يقول بذلك ، وليس من حق أحد أن يحاسبه على قناعاته السياسية فهو المسئول عنها وهو صاحب الحق الوحيد في اختيارها وهو المسئول عن نتائجها.أما لو فاز المشترك في الانتخاب فإن الحكم لن يكون إلا وفقا للدستور الراهن، وأي تعديلات دستورية يقرها الشعب، لن تكون إلا باتجاه المزيد من الديمقراطية، وتوسيع دائرة الحريات، ومحاربة الفساد وتعزيز المشاركة الشعبية، وتحقيق التنمية الاقتصادية وهذا لن يتم إلا في ظل الدولة المدنية (المغيبة اليوم) يحكمها القانون (المغيب اليوم) فيها الفصل بين السلطات​
     

    عرب برس

    فضل العيسائي
    مشرف سابق
    التسجيل
    3 فبراير 2004
    المشاركات
    42,374
    الإعجابات
    1,939
    شكرا ً جزيلا ً للدكتور العزيز عيدروس النقيب على قبول الدعوة وهذا يدل على حُسن أخلاقه وطيب أصله وكم كان رائعا ً في الرد ومتواضعا ً بأخلاقه التي غمرنا بها ... أوفى الكيل فشكرا ً له على اتاحة الفرصة للقاء به .
    تحياتي له ...