ابناء العمومة الصغار

التسجيل
7 نوفمبر 2000
المشاركات
4,147
الإعجابات
0
أبناء العمومة الصغار


تعيين احمد عبدالله صالح قائد للحرس الجمهورية وهو ابن الرئيس
وتعيين طارق محمد عبدالله صالح - رئيس لقطاع أخر عسكــــــــري
لا يحضرني اسمه ماذا يعني هذا ؟
هل هذا النظام جمهورية .. فمثل هذه التعيينات ليست لها صلة بالنظام
الجمهورية ولا النظام الحزبي .
وغيرها الكثير من المناصب العسكرية التي يسيطر عليهـــــــا الرئيس
وحاشيته .
فكل هذه الأمور تجعلنا في حيرة هل نحن في نظام الجمهورية العربية
اليمنية أو الجمهورية العربية .... أو في نظام أمام جديد .. هناك فرق ؟
وأنني ابحث عن إجابة . السؤال محير ...؟
أين فيكم الصريح يا مدعيين الصراحة .. ؟
 

ابو عمر

مشرف سابق
التسجيل
23 سبتمبر 2000
المشاركات
885
الإعجابات
0
بصراحه انا شخصياً لا أملك إلا أن أوافقك فيما ذكرته بهذا الموضوع أيها الشيخ الحضرمي , فلندع الوحده جانباً ولا نتعرض لها بسوء لإنها قدرنا ومصيرنا جميعاً , ودعنا نلتفت ونركز على هذه الأمور التي ذكرتها أيها الشيخ فهي بوابة المهالك والدمار التي يساق أليها اليمن وشعبه ممن يحكمونه اليوم .
 

almutasharrid

قلم فضي
التسجيل
16 أغسطس 2000
المشاركات
4,475
الإعجابات
0
المؤسسة العسكرية

طالما أن المؤسسة العسكرية خارج اطار العمل السياسي بقوة القانون ، ماهي الاستثناءت التي أباحت لأحمد علي عبدالله صالح أن يكون عضوا بمجلس النواب ،، قد أرى أن التعيين في مناصب عسكرية بموجب فرمان رئاسي يشمل أفراد العائلة أمرا مقبولا في ظل نظام فردي قبلي يتلاعب بمشاعر المواطن اليمني ويفرض نفسه عليه كوصي شرعي مستبعدا بقية القوى السياسية اليمنية ولنا العبرة في صدام حسين وحافظ الأسد ،،، يظل السؤآل هو ماهي المسوّغات في تعيين الأول في عضوية مجلس النواب وهل الاستثناء هو لأنه ابن الرئيس ؟
 

العدني

مشرف سابق
التسجيل
20 سبتمبر 2000
المشاركات
2,044
الإعجابات
0
السلام عليكم.

اخي الشيخ: موضوع هام جداً ولقد بداءت هذا التعينات بتثبيت ابناء الرئيس والشيخ الاحمر وابناء اخوان الرئيس والحاشيه في مناصب مهمة جداً. والمشكله الكبرى انهم تخطوا بهذه التعينات التسلسل الوظيفي وتخطوا الكثير من الاشخاص الذين كان يجب تعينهم في هذه المناصب. الدول العربية التي كانت تدين سابقاً بالقومية العربية وهذه التفاهات اصبحت لا جمهوريات ولا ملكيات بل الاسم الجديد هو الجملوكيات.

الاخ ابو عمر:

نعم ماقلته صيح: بوابة المهالك والدمار التي يساق أليها اليمن وشعبه ممن يحكمونه اليوم .

الاخ الحوطه:
اخي الغريب و العجيب اني اليوم وللمرة الثالثة اييدك شئ مستحيل!!
بس عندي سؤال الم يرشح نفس احمد علي عبد الله طالح الى عضوية مجلس النواب ونجح بالفعل في الانتخابات ام اني مخطئ, وهل تم تعينه بالفعل كعضو مجلس نواب من غير انتخاب؟
 

بن ذي يزن

بكر أحمد
مشرف سابق
التسجيل
30 سبتمبر 2000
المشاركات
3,545
الإعجابات
1
أعتقد أنه دخل مجلس النواب عن طريق الانتخابات الأخيره وقد كانت في محافظة صنعاء .

ولكن هذا لا يبرر الأعمال التعسفية والسعي الكبير لأحتكار السلطة له ولأبناءه .

والغريب أن هذه التصرفات لم تحدث قبل الوحده حيث أنه كان يحكم بشكل شمولي نسبي عن الآن ، والغريب وأننا في عهد الاحزاب والصحافة الحره والقدره على النقد الحاد إلا أننا نرى هذه الأعمال تفعل وبكل تبجح .

حقيقه يا اخوان أن هذه الاعمال وأن تم السكوت عليها فأن اليمن تتجه إلي ديكتاتورية صدامية أو حافظية وتكريس مبدأ ملكي جمهوري بغيض لا نعرف متى سنتخلص منه .

لا نريد حجج أن الولد قد يكون أحسن من أبوه و لانريد عمليه تنظيفية لهذه الطغمة .

ما العمل وهل هناك فعلا نوايا حقيقة لتولي الأبن الحكم ..........
 

remzi

عضو
التسجيل
7 فبراير 2001
المشاركات
24
الإعجابات
0
الم اقل لكم من سابق بان تمديد فترة الرآسه الى7 سنوات هو تمهيد لكل ما يقال عن هذا الموضوع فالرئيس عندما رأى لعبة الفترتين بدأت تنتهي قبل نهيئة ابناءه البرره كان لا بد من حراك لمسألة الفترة وهذا ماحصل فعلا واما نتخاب احمد الى عضوية مجلي النواب فهذه عملية سهله مقارنة بما ينتظره من تولى الامامه من الامام أحمد الى الامبراطور احمد علي وهذا لا يحتاج الى نقاش فقد ذكره الرئيس بصوره عفويه ل أم ب س عندما قال بان امريكا عن طريق بوش الابن قامت بتحليل كلنتون ونحن لن نفعل ذلك أي سياتي بابنه بدون المرور الى شخص آخر تعرف الغرض من ذلك .
لان التربع في السلطه عن طريق رئيس اخر غير ابنه معناه كشف كل العيوب والتي قد تحوله الى مجرم يطالب عبر العداله لما نهبه من ثروة واستخدام كل ذلك ملكا له ولعشيرته .
صدقنا بان الانظمه الملكيه والاسريه اهون من الانظمه الجمهورية والتي دقدقت عواطف الجماهير وبدون ان تصلح شيء وحتى الثروه لاحظ كيف تدمر خذ مثال على ذلك صدام الذي بدد ثروة العرب وثروة العراق في لحظة طيش وحب السلطه حقيقه ان اكثر اهل النار هم الحكام
 
التسجيل
31 يناير 2001
المشاركات
106
الإعجابات
0
للأسف يبدو أن المثال السوري كرّس سابقة في عملية الخلافة السياسية في العالم العربي. وهناك الآن مؤشرات قوية على أن قصي صدام سيخلف أباه في حكم العراق ، وهناك منذ بعض الوقت حديث عن استخلاف مبارك لابنه، وربما يكون الرئيس على صالح يعد ابنه لخلافته بدليل اختياره لعضوية البرلمان، كخطوة أولى قد تقربه بسرعة من كرسي الرئاسة.

والرئيس اليمني لم يفعل شيئا سوى انه اختار أن يسير على خطى زملائه الجملوكيين..
يعني ما فيش حد احسن من حد!
فعلامَ الاستغراب؟؟!!!