• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • الشاعرة والأديبة (نجـــاة بلبل) في ضيافة المجلس اليمني

    نجاة بلبل

    شاعرة وأديبة
    التسجيل
    22 يونيو 2007
    المشاركات
    54
    الإعجابات
    0
    مرحبا بالاستاذة نجاة بلبل
    ولي سؤال واحد فقط


    لماذا سمي الشعر بهذا الاسم
    الأخ الفاضل / أبو عبود

    مرحباً بحضورك البهيّ ، وبسؤالك الجميل كذلك ..

    يقال بأن الشعر سمي شعراً لأنه ترجمان المشاعر التي يحسها الأرهفون من البشر ..
    وفي كتب التراث النقدية واللغوية شروح كثيرة عن ماهية الشعر ، وكلها تجمع على أن التسمية مأخوذة من الشعور ..
    لكن الحداثيون يقولون : إن منتوج الشعور لا يعتدّ به ، وأن الشعرالجيد هو الذي يرد موارد أبعد من الشعور وأعمق منه ، قابضاً على الشعور واللاشعور معاً ، في صورة أشبه ما تكون بالتداعي المنظم للأفكار والأحاسيس ..

    أرجو أن تكون إجابتي مُرضية ..

    وافر التقدير والاحترام

    نجاة بلبل
     

    نجاة بلبل

    شاعرة وأديبة
    التسجيل
    22 يونيو 2007
    المشاركات
    54
    الإعجابات
    0
    حاولت منع نفسي من الوقوف و لكن نفسي غلبتني!!!!!!! لم أستطع. سؤال واحد لا أعرف إن كنتِ حتى تملكين الإجابة عليه سأطرحه رغما عني هنا: أين أنتِ من كل هذا؟

    الأخ أو الأخت / وددت لو كنت هنا

    سؤال جميل لم تتح لي قدراتي المحدودة فهمه ، ولا ينبغي لي ...

    شكراً لوقوفك هنا ..


    نجاة بلبل
     
    التسجيل
    15 يوليو 2007
    المشاركات
    2
    الإعجابات
    0
    الأخ أو الأخت / وددت لو كنت هنا

    سؤال جميل لم تتح لي قدراتي المحدودة فهمه ، ولا ينبغي لي ...

    شكراً لوقوفك هنا ..


    نجاة بلبل
    أما محدودية قدراتك فهذا ما لا أؤمن به.
    ما قصدته هو أني لم أستطع رؤية وجهك بوضوح. هلا دللتني إلى السبيل لقراءتك؟
     

    عبدالسلام جيلان

    مشرف سابق
    التسجيل
    7 فبراير 2006
    المشاركات
    2,539
    الإعجابات
    0
    الأخ الفاضل / أبو عبود
    لكن الحداثيون يقولون : إن منتوج الشعور لا يعتدّ به ، وأن الشعرالجيد هو الذي يرد موارد أبعد من الشعور وأعمق منه ، قابضاً على الشعور واللاشعور معاً ، في صورة أشبه ما تكون بالتداعي المنظم للأفكار والأحاسيس ..

    أرجو أن تكون إجابتي مُرضية ..

    وافر التقدير والاحترام

    نجاة بلبل
    أستاذتنا القديرة:
    مذهب الحداثيين في استدعاء عوالم ما وراء الشعور في التجربة الابداعية، يذكرني بقصة طريفة لم أعد أتذكر مصدرها:)
    تقول القصة أن تلميذاً في الابتدائية ذهب إلى أبيه طالباً المساعدة في رسم لوحة فنية للاشتراك بها في مسابقة مدرسية للرسم..
    ابتسم الأب قائلاً: آتني بالريشة والألوان والورقة المخصصة للرسم.. ففعل هذا الصغير ما طلبه أبوه..
    ووسط الدهشة التي ارتسمت على عيني الطفل، أخذ الأب في تلطيخ الورقة بالألوان بصفة عشوائية، ثم قام بطي الورقة مرات متتالية لمزج محتوى الجزء العلوي مع محتوى الجزء السفلي، ومحتوى الشق الأيسر مع محتوى الأيمن، لتكون النتيجة مزيجاً هجيناً من الأشكال الغريبة غير محددة المعالم!!
    ثم قال لابنه: لا تنس أن تقول للجنة التحكيم أن هذه اللوحة اسمها (اللا نهائية!!)..
    كانت المفاجأة - بالطبع - غير متوقعة للأب والإبن معاً، فقد أعلن أن (اللا نهائية) هي اللوحة الفائزة بالجائزة الأولى بلا منازع..
    كان هذا هو مضمون القصة كما وردت من المصدر.. لكني كلما حكيتها لأحد معارفي لا يفوتني - أبداً - أن أضيف إليها خاتمة أكثر طرافة مما جاء آنفاً.. وهي أن أحد أعضاء لجنة التحكيم كتب مقالة مطولة تناول فيها اللوحة بالتحليل (العميق) لمضمونها الأعمق.. مبشراً بولادة رسام عبقري يمثل - بكل المقاييس - إضافة (ثورية) سيكون لها حضورها الأقوى في الساحة الابداعية مستقبلاً!!
    ختاماً..
    آمل أن لا يضيق صدر استاذتنا نجاة بما جاء في هذه السطور.. فهي تعبر عن الانطباع السائد لدى الشريحة الأوسع من المتلقين العرب الذين هالتهم هذه الجرأة الغير معهودة في محاولة مسخ الذائقة لحملها قسراًعلى هضم أنماط إبداعية مستحدثة يعرض عنها العقل فلا يتناغم معها الوجدان..
    ولـتـثـقي - عزيزتي نجاة - أن رأيي هذا لا يخضع مطلقاً للتأثيرات التي قد تفرضها الأيدلوجيا على المبدع أو المتلقي، وإنما هو نداء من أعماق الذائقة التي تتجرع هذه النفايات ولا تكاد تسيغها!!
    إبنك وتلميذك
    عبدالسلام
     

    نجاة بلبل

    شاعرة وأديبة
    التسجيل
    22 يونيو 2007
    المشاركات
    54
    الإعجابات
    0
    ["]
    أستاذتنا القديرة:
    مذهب الحداثيين في استدعاء عوالم ما وراء الشعور في التجربة الابداعية، يذكرني بقصة طريفة لم أعد أتذكر مصدرها:)
    تقول القصة أن تلميذاً في الابتدائية ذهب إلى أبيه طالباً المساعدة في رسم لوحة فنية للاشتراك بها في مسابقة مدرسية للرسم..
    ابتسم الأب قائلاً: آتني بالريشة والألوان والورقة المخصصة للرسم.. ففعل هذا الصغير ما طلبه أبوه..
    ووسط الدهشة التي ارتسمت على عيني الطفل، أخذ الأب في تلطيخ الورقة بالألوان بصفة عشوائية، ثم قام بطي الورقة مرات متتالية لمزج محتوى الجزء العلوي مع محتوى الجزء السفلي، ومحتوى الشق الأيسر مع محتوى الأيمن، لتكون النتيجة مزيجاً هجيناً من الأشكال الغريبة غير محددة المعالم!!
    ثم قال لابنه: لا تنس أن تقول للجنة التحكيم أن هذه اللوحة اسمها (اللا نهائية!!)..
    كانت المفاجأة - بالطبع - غير متوقعة للأب والإبن معاً، فقد أعلن أن (اللا نهائية) هي اللوحة الفائزة بالجائزة الأولى بلا منازع..
    كان هذا هو مضمون القصة كما وردت من المصدر.. لكني كلما حكيتها لأحد معارفي لا يفوتني - أبداً - أن أضيف إليها خاتمة أكثر طرافة مما جاء آنفاً.. وهي أن أحد أعضاء لجنة التحكيم كتب مقالة مطولة تناول فيها اللوحة بالتحليل (العميق) لمضمونها الأعمق.. مبشراً بولادة رسام عبقري يمثل - بكل المقاييس - إضافة (ثورية) سيكون لها حضورها الأقوى في الساحة الابداعية مستقبلاً!!
    ختاماً..
    آمل أن لا يضيق صدر استاذتنا نجاة بما جاء في هذه السطور.. فهي تعبر عن الانطباع السائد لدى الشريحة الأوسع من المتلقين العرب الذين هالتهم هذه الجرأة الغير معهودة في محاولة مسخ الذائقة لحملها قسراًعلى هضم أنماط إبداعية مستحدثة يعرض عنها العقل فلا يتناغم معها الوجدان..
    ولـتـثـقي - عزيزتي نجاة - أن رأيي هذا لا يخضع مطلقاً للتأثيرات التي قد تفرضها الأيدلوجيا على المبدع أو المتلقي، وإنما هو نداء من أعماق الذائقة التي تتجرع هذه النفايات ولا تكاد تسيغها!!
    إبنك وتلميذك
    عبدالسلام
    ]

    الأخ الفاضل / عبد السلام جيلان

    شكراً لك على مداخلتك التي جاءت متزامنة مع كتابتي الكلمة الأخيرة ، وكنت أتمنى لو أنك كتبتها عندما كان يسعفني فائض الوقت ، لأقف معك على ما يمكن أن يجمعنا ، بعيداً عن لغة ( النفايات ) التي لا تليق بمن يملك ذائقة أدبية رائقة ..
    لكن لا ضير لدي من الدقائق ما يكفي لأن أرثي فيها ذائقتك ( المهددة ) بـأغنيات الحداثيين التي صعب عليك أن تستسيغها ..
    سأعينك على صون ذائقتك ، فأقترح عليك أن تدع الحداثيين في غواية الشعر يتقلبون ، وتقنع بما لديك من البحور التي مات عنها الخليل بعد ما هجرتها أسماكها ، تذوقها أنى شئت ، وجرجر على أسبابها وأوتادها ما طاب من رباباتك ، وعلى طيّها وزحافها فلتطل مدائحك ومراثيك وأطلالك ، فلك نظمك ولهم شعرهم ، دعهم وزعمهم أن للتاريخ حركة لا تعرف التراجع ولا الرحمة ، بفعلها انقرضت الديناصورات ، وتناسلت اليابسة عن اليابسة ، ومات نيرون ... وبمباركتها – كذلك - حلت البدائل الأكثر تآخياً مع معطيات العصر وإنسانه المختلف..
    أعرف بأنك لست من أنصار ( دع الخلق للخالق ) لكنه مجرد اقتراح ، فما رأيك ؟
    بالمناسبة قصة اللوحة وصلتني على الإيميل من طفلة تقول بأنها شاهدتها كسيناريو لأحد الأفلام الهندية ..
    أرجو أن لا تضيق بما كتبت ، وأن تتسع لمن لا يوافقك الرأي ..

    تحياتي


    نجاة بلبل
     

    نجاة بلبل

    شاعرة وأديبة
    التسجيل
    22 يونيو 2007
    المشاركات
    54
    الإعجابات
    0
    الأخوات والإخوة الكرام في المجلس اليمني

    بعد أن غمرتموني طوال الاستضافة بلطفكم وأخلاقكم النبيلة ، عاكسين يمنيتكم الأصيلة ، ونقاء أرواحكم ، وحيث للوقت حكمه المبرم ، كان لا بد لي من أن أجيء محمولة على أعماقي لأتقدم بجزيل شكري للمجلس اليمني إدارة وأعضاء وزواراً ، وأخص بالشكر مشرفي المنتدى الأدبي الإخوة الأفاضل والشعراء المبدعين : الأستاذ عبد الجبار سعد والأستاذ ناصر البنا والاستاذ درهم الجباري ، الذين أتاحوا لي فرصة الالتقاء بهذه الكوكبة الرائعة من حملة المشعل الأدبي ومتذوقي الكلمة الجميلة ، والمهتمين بالمشهد الثقافي والشأن العام ، ممن يأتون جميعاً كالقناديل المضيئة ليسبغوا بإبداعاتهم المزيد من الضوء والفتنة على أركان هذا الصرح الكبير ..

    فشكراً وامتناناً لكم على كرم الضيافة الذي لايدانيه كرم ، وشكراً وتقديراًعميقاً لكل من طرح سؤالاً أو تداخل برأي يختلف أو يتفق مع ما طرحت ، مكنتموني من القراءة بعيونكم النافذة إلى الأعمق والأدق من تجربتي الشعرية ، وأرجو أن أكون قد وفقت في إجاباتي واستوفيت الأسئلة ..

    لجميعكم الشكر والتقدير والاحترام وكل المودة ..
    متمنية لهذا المجلس الرائع كل التقدم والنجاح ..


    نجاة بلبل
     

    zhraltef

    قلم ماسي
    التسجيل
    8 نوفمبر 2005
    المشاركات
    23,396
    الإعجابات
    58
    لقب إضافي
    نجم التعارف والتسلية 2007
    :eek::eek::eek:

    يعني معا شتكونيش عضوه بالمنتدى

    :eek::eek::eek:

    ولا بتقلبي صفحاته يمكن تلقي حاجه مليح ويمكن لا

    انتي الخسرانه :rolleyes:

    انتي لو تتفرغي يوم وتجسي تقلبي الصفحات كل ساعه بقسم وتطلعي على بعض المواضيع

    ونصيحه مني لتقريش الي ردودهم تعدو الماءه رد اغلبه بتكون مشارعات وتخليكي تتعقدي

    ممكن تستفيدي كثير ووممكن تطلعلك هواجس وتكتبي كلمات اغاني

    وممكن تتعلمي مفردات غير الي تعلمتيها بالمددرسه والكتب وانا بغششك المعنى الي متفهموش

    بالاخير بطلب منك طلب

    ممكن تكوني عضوه زي ما كنتي ضيفه بالمجلس

    :)
     

    عبدالجبار سعد

    شاعـر
    مشرف سابق
    التسجيل
    1 سبتمبر 2004
    المشاركات
    2,158
    الإعجابات
    0
    ألف أهلا وسهلا بك أختنا وأستاذتنا الأديبة والشاعرة .. نجاة بلبل .. ولقد عاش المجلس الأدبي أثرى أيامه وأكثرها حيوية وحضوراخلال هذه الإستضافة المميزة .. ويكفي أن رقم الزوار لم يسبق إليه في أي استضافة سابقة وإن لم يكن ذلك دليلا على الإحياء الأدبي فإن المشاركات والمواضيع التي امتلأت بها الاستضافة هي دليل أوضح على حقيقة الثراء والاثراء التي حققتها .. نأمل أن تكون الاستضافة هي أول العهد بكم في مجلسنا الذي تشرف ويتشرف بمثلك ..
    شكرا للإخوة الذين شاركوا في هذه الاستضافة وشكرا لكل من قام بدور في تكريم وفادة ضيفتنا وشكرا لأستاذنا ناصر البناء الذي قام بالدور الأكبر في استضافة الاستاذة وشكرا للأخ الأستاذ درهم جباري الذي قام بدوره في التنسيق مع الجهاز الإداري لإتمام عملية الاستضافة وشكرا أولا وأخيراللأستاذة الكريمة على مامنحتنا إياه من وقتها وجهدها وفكرها وحضورها .. وسأترك كلمة الختام لكل من الأستاذين درهم وناصر مكتفيا بهذاواغلاق الموضوع أمام اي مشاركات إضافية ..
     

    درهم جباري

    مشرف سابق
    التسجيل
    16 يوليو 2001
    المشاركات
    6,860
    الإعجابات
    4
    أختنا الفاضلة وأستاذتنا القديرة / نجاة بلبل ..

    أحييك تحية يمنية ممزوجة بنكة البن اليمني ونسمات اليمن العذبة
    لقد كان لنا الشرف الكبير بالسفر إلى عالمك الفريد عبر إجاباتك المستفيضة
    التي حملتنا إلى سماوات إبداعاتك الراقية والتي أكسبتنا فائدة و متعة لا تساويها متعة
    وإننا إذ نشكرك جزيل الشكر على تلبيتك لدعوة مجلسنا الموقرـ والذي هو مجلسك ـ ممثلة بالأستاذين / عبدالجبارسعد..
    والأستاذ/ ناصر البنا.. اللذين كان لهما الفضل الأوسع بهذا الحوار المفيد والذي نقلنا إلى عالم أرحب
    وأكبر مما عهدناه في الحوارات المألوفة ، كما نشكر كل من ساهم في إحياء هذا اللقاء الأخوي الرفيع
    متمنين لأختا الغالية وأستاذتنا القديرة نجاة بلبل التوفيق في كلما تصبو إليه
    ومازال المجلس ورواده يأملون بالتواصل الدائم منك ومعك وفقك الله إلى كل خير
    والشكر موصول لإدارة المجلس الموقرة التي وفرت هذا اللقاء الحميم .
     

    ناصر البنا

    شاعـر
    مشرف سابق
    التسجيل
    11 يونيو 2004
    المشاركات
    7,641
    الإعجابات
    0
    الشاعرة المثالية نجاة بلبل
    اعتذر كثيراً عن غيابي القسري عن متابعة هذه الإستضافة الرائعة والممتعة
    ولقد كمنت روعتها فيك انت ايتها القديرة

    ولايسعني الآن إلا أن أشكرك من كل قلبي بكل معاني الشكر
    على تكرمك بقبول الاستضافة

    وأرجو أن لا ينقطع حضورك عن المجلس اليمني فمثلك مغنم ومكسب
    فكوني معنا على الدوام
    وادام الله عليك الصحة والعافيه
    ولك خالص تحيتي