ماكنتُ أحسَبُ أنِّي سوفَ أعتـــــذِرُ

    الكاتب: وطني     التعقيبات : 1   المشاهدات : 582
#1
التسجيل
Jan 20, 2001
المشاركات
277
الإعجابات
1
بسم الله الرحمن الرحيم

يقول طلال الدبعي في الإعتذار:

ماكنتُ أحسَبُ أنِّي سوفَ أعتـــــذِرُ
يوماً!!وَمِمَّنْ؟؟…مِمَّن فِيهِ أَفتَخِــرُ

منْ (سَيِّدٍ) أنتشِيْ في سردِ سِيرَتِهِ
بالخيرِ دَوماً..بقَولٍ كُلُّــــــــــهُ درر

أبا محمَّدَ فخرٌ ليْ مَعَزَّتُــــــــــــــهُ
وإن هفا مِقْوَلِيْ..فَالذَّنب يُغتَفَـــــرُ

لا سامَحَ اللهُ مَنْ بِالشَّرِّ أوهَمَنِـــيْ
فطارَ منِّي كَلامٌ حَشوُهُ هــــــــــذَرُ

مَن ذا يُـزَحْزِحُ من قَلبي مَـكَانَتُــهُ
إلاَّ إذا زِيْحَ طودٌ وانْتَهَى الأَثَــــــرُ

سَيَبقَى صَفْوَ وِدَادِيْ صُنعَ خالِـقِهِ
فليسَ يَطغَى عَلَى حبِّيْ لهُ كَــــدَرُ
 
#2
التسجيل
Jan 31, 2008
المشاركات
9
الإعجابات
1
[poem font="Arabic Transparent,5,blue,bold" border="none,1" ]يبارك الله هذا الحب من وطني=والله والله هذا الحبّ أسعدني

جعلتني أنتشي زهوا بقافيتي=أحسست بالمدح حقاً يكتسي بدني

يا من يباركُ أقوالي ويمدحها=أنت الجدير بحبي أيها الوطني

يفديك شعري حبيبا حبَّهُ بدمي=يفديكَ قولي لأن المدحَ أطربني

بخٍ بَخٍ طالما شعري غدا مثلاً=وكنتُ أحسبهُ قولا بلا ثَمنِ
 
أعلى أسفل