مرثاة صديق حي

    الكاتب: بن ذي يزن     التعقيبات : 2   المشاهدات : 561
#1

بن ذي يزن

بكر أحمد
مشرف سابق
التسجيل
Sep 30, 2000
المشاركات
3,545
الإعجابات
1
يرحمةالله

مــات أخيرا .. من غيـر وفـاه

لم يدفن بعد

وفي الاكفان تضيع خطاه

كان شجاعا في وجه الامس

كان شعاعا في قرص الشمس

......لكن

أدركـه ذات مســـــاء

ضعف الانسـان

وأخيرا كان

يـرحمـه الله

......................................................

كـل الأصحاب

كنـا نقرأ بالأمـس كتاب

نذكـر جيل الأحباب

نتوغل في الأحقاب

و سألنا عنه أطل جواب

ما زال يعيش على الأعتاب

يـرحـمه الله

......................................................

حاولت أمر على قبره

عفوا..... قصره

الحشـد كبيـر

الجمع غفيـر

كان يقبل ذيل الخنزير

يدخله في عينيه

يلويه على رأسـه

يشرب أنخابا من كأسه

يرقص كالقرد على حبل السرك الممتد

يتشقلب كالفأر الأرمد

فبكيت عليـه

ومضيت أواري أحزاني

خلف الأبواب

في الكف تراب

في العين تراب

وعلى شفتي

يـرحـمه الله

يـرحـمه الله



..

عبد العزيز المقالح .
 
#3

بن ذي يزن

بكر أحمد
مشرف سابق
التسجيل
Sep 30, 2000
المشاركات
3,545
الإعجابات
1
زمن الرجال ولى بدون رجعه والبواقى الآن أشباه ذلك المسمى .
 
أعلى أسفل