• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • عضو في مجلس النواب يساوي درجة وزير مدى الحياة

    حلا

    قلم ذهبي
    التسجيل
    19 أكتوبر 2004
    المشاركات
    9,338
    الإعجابات
    0
    [align=right]
    أقشعرّ بدني وتبللت ملابسي من العرق الذي أفرزته خلايا جسمي، ليس بسبب ارتفاع درجة حرارة الصيف في مدينة عدن الجميلة، ولكن من الصدمة الأولى التي صُعقتُ بها عند قراءتي المادة (34) من مشروع قانون الوظائف والأجور والمرتبات، التي نصت على «تصنف وظيفة عضو مجلس النواب بمستوى عضو مجلس الوزراء، ويمنح عضو مجلس النواب بعد انتهاء عضويته بالمجلس راتب وبدلات ومزايا الوزير الذي ترك الوزارة، وتصرف هذه المستحقات ابتداءً من الشهر التالي لنهاية عضويته»، ودارت في ذاكرتي عدة استفسارات كمواطن له اهتمامات بالشأن الاقتصادي في بلده، ومن تلك الاستفسارات هل سيسري مفعول هذه المادة بأثر رجعي على أعضاء مجلس النواب كافة منذ قيام الوحدة وحتى يومنا هذا؟.. وكم سيكون مجموعهم؟ وماذا سيترتب على ذلك؟
    وواجهتني الصدمة الثانية عند قراءتي رأي لجنة القوى العاملة والشؤون الاجتماعية في تقريرها المقدم إلى مجلس النواب بشأن مشروعي الاستراتيجية وقانون نظام الوظائف والأجور والمرتبات، والذي يتلخص في توصيتين: أولاهما الطلب من مجلس النواب الموافقة على مشروع القانون، وثانيتهما إلزام الحكومة بإعادة صياغة الاستراتيجية وباعتبارها جزءاً من القانون.

    وفي رأينا المتواضع، ما دامت الاستراتيجية اعتبرت جزءاً من القانون، فإن نصها الكامل بعد إعادة صياغته يفترض أن يعرض على مجلس النواب كونه الجهة الوحيدة المشرعة للقوانين، ولا يجوز أن تُعاد صياغة نص الاستراتيجية من قبل الحكومة والعمل به مباشرة دون اطلاع المجلس وموافقته المسبقة عليه، فذلك يعتبر تجاوزاً دستورياً.

    أما الصدمة الثالثة فتتمثل فيما طرحه مشروع القانون بشأن المتقاعدين، واقتصار زيادة المعاشات التقاعدية على من هم دون مستوى الحد الأدنى للأجور فقط، أما المتقاعدون الذين تزيد معاشاتهم عن الحد الأدنى للأجور فتجرى دراسة أوضاعهم خلال فترة تنفيذ الاستراتيجية، التي مدتها ست سنوات. وملاحظتنا حول هذا الموضوع أن المعاشات دون الحد الأدنى للأجور غير متساوية، وعليه ستكون الزيادات المبنية على هذا الأساس متباينة وغير متناسبة وغير عادلة، فلو افترضنا مثلاً أن الحد الأدنى للأجور كان 15000 ريال، ولدينا ثلاثة متقاعدين معاشاتهم الحالية 8000 ريال و10000 ريال و14000 ريال على التوالي، فسيصبح معاش كل واحد من الثلاثة 15000 ريال، وهذا ليس من العدل، فالأول حصل على زيادة 7000 ريال، والثاني حصل على زيادة 5000 ريال، بينما الثالث حصل على زيادة 1000 ريال فقط، الأمر الذي يجعلنا نستنتج أن طريقة النسب ربما تكون أكثر فائدة وأقل ضرراً.

    ثم لماذا تؤجل زيادة معاشات المتقاعدين لمن هم فوق الحد الأدنى للأجور؟ ألا يعتبر هذا ظلماً فادحاً؟

    والخلاصة: إن زيادة عدد الوزراء أو من في درجة الوزراء ليست من أولويات التنمية الوطنية ولا أحد مؤشراتها، ولا تتماشى مع برنامج الإصلاح المطروح بل تتناقض معه، وليس هذا وقتها، وننصح أن يتم الاهتمام والتركيز على القضايا المهمة وذات الأولوية، التي تعنى بحياة الناس وتحسين مستوى معيشتهم، لأن إهمال تلك القضايا سوف يؤدي إلى نتائج لا تحمد عقباها.


    نقلا عن جريدة الايام بتاريخ 24,6,2005
    الكاتب محمد عبدالله باشراحيل
    رئيس قسم الإحصاءات الاقتصادية
    وكبير خبراء سابق في منظمة الأسكوا - الأمم المتحدة
     

    حلا

    قلم ذهبي
    التسجيل
    19 أكتوبر 2004
    المشاركات
    9,338
    الإعجابات
    0
    عفوا كنت اريد الانتقال الى المجلس السياسي ولكني صوت لنفسي ب 5 نجوم :)
     

    some_one251

    عضو فعال
    التسجيل
    20 مايو 2005
    المشاركات
    709
    الإعجابات
    0
    الكاتب : حلا
    عفوا كنت اريد الانتقال الى المجلس السياسي ولكني صوت لنفسي ب 5 نجوم :)
    تستاهلها ومني 5 كمان
     

    awadhi

    عضو فعال
    التسجيل
    28 سبتمبر 2003
    المشاركات
    685
    الإعجابات
    0
    بعد عشر دورات انتخابية لمجلس النواب سيصبح لدينا 3010 وزير ....
    يا بلاشاه ...
    وبعد كام قرن سيصبح الشعب اليمني كله وزراء...
    وسيتحول مجلس النواب إلى مكتب لصرف مرتبات الوزراء ...
    عجبي !!

    .......
    تحياتي
     

    القباطي osama

    عضو متميز
    التسجيل
    16 يناير 2005
    المشاركات
    1,525
    الإعجابات
    0
    [frame="1 80"]السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    ما العجب في ذلك؟
    المجلس السابق هو من شرع تمديد فتره رئاسه الجمهوريه الي سبع سنوات ومجلس النواب الي ست .
    الله يعلم ماذا سيشرع المجلس القادم.
    الله يستر[/frame]
     

    نقار الخشب

    قلم ماسي
    التسجيل
    4 ديسمبر 2002
    المشاركات
    17,766
    الإعجابات
    10
    قبل ان نطالب بتغيير الرئيس ... اعتقد ان من ابسط ما يمكننا فعله هو الاصرار على تغيير اعضاء مجلس الدواب
     

    صفي ضياء

    عضو متميز
    التسجيل
    31 يناير 2005
    المشاركات
    1,104
    الإعجابات
    0
    مش قضيه ان يمنح اعضاء البرلمان الخارجين من البرلمان درجة وزير لأن جميع الاعضاء وهم في البرلمان بدرجة وزير بموجب القانون فعند خروجهم هذا من باب الوفاء وتقديرا لدورهم ايضا يخرج الاعضاء من تحت رحمة الحكومه وذلك لأن البعض يضل طوال فترة عمله وهو يحاول كسب ود الحكومه ليحضى بتعيين في حالة خروجه من البرلمان ولكن منحه درجة وزير تجعله يقول رأيه بكل شجاعه ودون خوف من الحكومه وتحقق استقلاليه اكثر للسلطه التشريعيه وللعلم البرلمان لاتمثل ميزانيته 5%من ميزانية الحكومه وهو سلطة مستقله
    وللمعلوميه درجة وزير عندنا مش حاجه عند اصحاب القرار فكم من الناس يملكونها بعضهم اول درجه وظيفيه يمنحونها درجة وزير مع انهم ليس لهم علاقه بالوظيفه الحكوميه لامن قريب ولا من بعيد
    ياجماعه مدير مكتب باجمال معه درجة وزير عدد من الفنانيين ايضا معاهم درجة وزير!!!!
     

    حلا

    قلم ذهبي
    التسجيل
    19 أكتوبر 2004
    المشاركات
    9,338
    الإعجابات
    0


    اشكر مروركم جميعا اخوتي الكرام
     

    من اجل اليمن

    عضو متميز
    التسجيل
    26 فبراير 2005
    المشاركات
    2,266
    الإعجابات
    0
    حقيقه اختى هي مشكله كبيره ولكن كله من ظهر الشعب وكنت قد تحدثت عن الموضوع في صفحه اخرى باسهاب
    شكرا لك