هل بدأت بوادر الاصلاح؟!... ام أن الكارثة قادمه لامحاله؟!

ابوعلي الجلال

قلم ماسي
التسجيل
21 مارس 2005
المشاركات
15,167
الإعجابات
1,177
بسم الله الرحمن الرحيم
مايجري لمراقب الساحه اليمنيه لايمكن ان يبتعد عن امرين رائيسين بادان في الافق القريب
وهم
الاصلاح السياسي قادم لامحاله
او ان الاعصار الهائل لاقد الله قادم لامحاله والذي سيكون اكبر وادها من مانتوقع لاقدر الله
امام هذين الخيارين علينا ان نطوف في الخريطه السياسيه اليمنيه على مدا 40عاما
لامكانيه معرفة مايدور في الساحه اليمنيه
تعودنا جميعا على ان من يقود البلاد هم ابنا القوات المسلحه في الشطرين ولم يسمحا للقيادات المدنيه بان تكون صاحبة الزمام وان كان استخدامها وتبديلها من فترة الى اخرى كان لغرض وقتي في مجمل تواجدها وقد برزت بعض الصراعات بين الجانبين ادت في نهايتها لكوارث وخروج الاجنحه المدنيه في الحكم لاكن ماذا يجري في اليمن في الوقت الحاضر
القياده الساسيه ممثلة في ريس الجمهوريه ومن بعده القوات المسلحه وقادتها اطلقت العنان بالتصريحات عن الفساد وكانت صاحبت البدا ووصل الامر احيانا لجلد الذات كما وصفتها قناة الجزيره مع العلم هي من يقود البلاد وهي التي تحكم والمعارضه خرجت بتصريحات وحملات ضد الحكومه والقياده لم نشهدها من قبل ووصلت حدا المطالبه من بعض الشخصيات المنتميه لتلك الجماعات والتي كان يتم التنافس على استقطابها من الجهتين بالانفصال لاكني كمراقب لااجد ان المعارضه منظمه وانها بدائت متخبطه في اطروحاتها ولا تدري اي اتجاه تسلك وكانها لم تدرك مايجري اوربما هي تعرف ولاكنها غير مهيئه للخوض بالصراع المكشوف وانها تريد ان تستمر بالحصول على الرعايه من القياده كما تعودة من قبل بل انها تسعى للتهدئه مع القياده التي يبدو انها غير راغبه في اجرا اي حوار مع المعارضه اما الجز الاخر من المعارضه والذي يمثله الحزب الاشتراكي والناصري والحق فانه بدا حائرا ممايجري ولم يستطع حتى هذه اللحضه ان يهضم مايجري ولم يحدد اي اتجاه خاصة ان مناصري هذه الاحزاب هم من المثقفين ذوا التاثير المتواضع على الساحه اليمنيه بسبب نسبة التخلف الكبيره
يبدو للمراقب ان القياده اليمنيه في الوقت الراهن ممثلتا في في الرئيس والقوات المسلحه لم يعد لديها ماتخشاه خاصة بعد ترسيم الحدود اليمنيه السعوديه والتي ضلت تشكل نقطة ارتكاز اي قياده يمنيه سوا في الشمال او الجنوب بدائت مقتنعه بضرورة الاتجاه
نحو الاصلاح الداخلي والتخلص نهائيا من التراكمات ولولاءات وادخال البلاد في معترك سياسي
حقيقي للخروج من الوضع الراهن وتدعييم الوحده الوطنيه وذالك يبدوا واضح للعيان من التذمر الذي تبديه حاليا قيادات كانت مشاركه لوقت قريب مثل الحسني والشيخ عبدالله بن حسين الذي بدا في الاونه الاخيره مضطربا بل ان حمله صحفيه شنة عليه وعلى ابنائه بضو اخضر من القياده بعد
مقتل احد الجنود في عرس ابنته امام مايجري من احاديث ساخنه تعم الساحه اليمنيه من كافت الطوائف انا شخصيا متفائل بان التغيير قادم لامحاله وان الانتخابات القادمه ستهد صراعا مريرا لاول مره في التاريخ اليمني وان احزاب كثيره ستحال للتقاعد بسبب غدم قدرتها على الاستمرار الى انني وبنفس الوقت ساترك للاخوان التحليل والاستنتاج كل حسب رؤيته للموضع وتحياتي للجميع
وعلا الدنيا السلام
 

هارون

قلم فضي
التسجيل
2 فبراير 2005
المشاركات
3,279
الإعجابات
0
بوادر الاصلاح ليس في اي خريطه وسوف نزداد فقرا وبعيدن اقل لك شي ما فيش دوله ناجحه في العالم الا وهي خاليه من ظاهرة السلاح
ماليزيا يا ناس ماليزيا لا بترول ولا شي كيف هذا
 
التسجيل
27 مايو 2005
المشاركات
31
الإعجابات
0
[align=right]سؤال يطرح نفسه مقتبس من موضوعك أعلآه :
ماهي دلائل ألإصلاح بالنسبة لك وانت هنا ملزم بالرد على هذا السؤال حيث إنك تتطرقت إلى بوآدر الإصلاح ؟ وبعد الرد على هذا السؤال نطرح عليك سؤالاً آخر
 

Time

محمد صالح الرويشان
مشرف سابق
التسجيل
14 يوليو 2003
المشاركات
18,532
الإعجابات
1
لقب إضافي
نجم المجلس اليمني 2004
أخي ابو علي الجلال
التغيير قادم لامحالة
ودوام الحال من المُحال
فبعد حوالي ثلاثة عقود من حكم الرئيس "الصالح"
النصف منها بعد الوحدة
وما مثله حكمه من منهجية في الإستبداد والتوريث
فأن هذه الفترة الزمنية الطويلة نسبيا
وهذه المنهجية التدميرية بشكل تصاعدي
كلاهما يفرضان التغيير فرضا ويدفعان اليه دفعا
والذي يأمله كل مخلص لوطنه أن يكون هذا التغيير إلى الافضل
او "إصلاحا سياسيا" ب المعنى الصحيح
وليس بالمعنى الذي فهمته من كلامك
فالحقيقة أن ماتتصوره بأنه سيكون للأخ علي عبدالله صالح دور في عملية الإصلاح
يعني بالضبط إفراغ لعملية الإصلاح من مضمونها
فكيف يمكن اصلاح الاطراف بينما الخلل او الداء في الرأس اصلا؟!
ولن يعني ذلك غير إطالة أمد المرض ربما بالتخويف من الكارثة او الفتنة
ومع أننا نسأل الله أن يجنب بلادنا وشعبنا الكوارث والفتن
إلا أن استمرار الحكم القائم يعني تضخيم حجم الكارثة او الفتنة
فتأمل!!!
ولك خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
 

ابوعلي الجلال

قلم ماسي
التسجيل
21 مارس 2005
المشاركات
15,167
الإعجابات
1,177
الكاتب : هارون
بوادر الاصلاح ليس في اي خريطه وسوف نزداد فقرا وبعيدن اقل لك شي ما فيش دوله ناجحه في العالم الا وهي خاليه من ظاهرة السلاح
ماليزيا يا ناس ماليزيا لا بترول ولا شي كيف هذا
بسم الله الرحمن الرحيم

لايجب المقارنه بين اليمن واي دوله في العالم وهذا موضوع يطول الشرح فيه
ولاكن لايوجد مشكله في السلاح متى ماوجد النظام اختفى السلاح وكنت ارغب في تحليلك وتقييمك للامور من ناحينك ورؤيتك انت تحياتي لك
 

ابوعلي الجلال

قلم ماسي
التسجيل
21 مارس 2005
المشاركات
15,167
الإعجابات
1,177
الكاتب : (عشال)
[align=right]سؤال يطرح نفسه مقتبس من موضوعك أعلآه :
ماهي دلائل ألإصلاح بالنسبة لك وانت هنا ملزم بالرد على هذا السؤال حيث إنك تتطرقت إلى بوآدر الإصلاح ؟ وبعد الرد على هذا السؤال نطرح عليك سؤالاً آخر
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي عشال اسعد جدا بمعرفتك اولا وثانيا ارد عليك انا هنا وفي مقالي هو مراقبه لمايدور في الشان اليمني الداخلي ومن خلال تقييمي للامور والاحداث المتعاقبه وكذا التراكمات السياسيه في المراحل السابقه ربما قد لايصادفني الصواب ولاكن لقناعاتي الشخصيه
مااره اليوم من تخبط في صفوف المعارضه ولي مقال سياتي عن ذالك وهجوم القياده السياسيه على المعارضهوالحكومه ولو بنسبه اقل عن طلريق نائب رئيس الوزرا ووصل الى حد رفض التهدئه علما بان الانتخابات قادمه ومن بديهيات الامور ان لاتكون القياده في موضع الهجوم ولعلك لاحضت التصويت الاخير على قانون البرلمان والانتخابات الداخليه
ربما لم افلح في ايصال رسالتي اليك الى انني في المقال القادم سابرهن مدا ماارمي اليه وتحياتي لك وسعدة كثيرا برايك
 

ابوعلي الجلال

قلم ماسي
التسجيل
21 مارس 2005
المشاركات
15,167
الإعجابات
1,177
الكاتب : Time
أخي ابو علي الجلال
التغيير قادم لامحالة
ودوام الحال من المُحال
فبعد حوالي ثلاثة عقود من حكم الرئيس "الصالح"
النصف منها بعد الوحدة
وما مثله حكمه من منهجية في الإستبداد والتوريث
فأن هذه الفترة الزمنية الطويلة نسبيا
وهذه المنهجية التدميرية بشكل تصاعدي
كلاهما يفرضان التغيير فرضا ويدفعان اليه دفعا
والذي يأمله كل مخلص لوطنه أن يكون هذا التغيير إلى الافضل
او "إصلاحا سياسيا" ب المعنى الصحيح
وليس بالمعنى الذي فهمته من كلامك
فالحقيقة أن ماتتصوره بأنه سيكون للأخ علي عبدالله صالح دور في عملية الإصلاح
يعني بالضبط إفراغ لعملية الإصلاح من مضمونها
فكيف يمكن اصلاح الاطراف بينما الخلل او الداء في الرأس اصلا؟!
ولن يعني ذلك غير إطالة أمد المرض ربما بالتخويف من الكارثة او الفتنة
ومع أننا نسأل الله أن يجنب بلادنا وشعبنا الكوارث والفتن
إلا أن استمرار الحكم القائم يعني تضخيم حجم الكارثة او الفتنة
فتأمل!!!
ولك خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
بسم الله الرحمن الرحيم

شكرا على ردك في المقام الاول وثانيا ان الانسان عندما يقيم اي توجه قادم فلابد ان يكون لديه مرجعيه واحداث يستند عليها ويقارنها لمعرفة الشخصيه التي يتحدث عنها ولايمكن الانطلاق في الامور السياسيه من الواعز العاطفي الذي يسبب احيان كثيره مزيد من الارباك
بل انه يجعل الامور كلها بذات القياس عليك عزيزي ان تلحض تطور وانتقال الحركات السياسيه والحركات المضاده لها شمالا وجنوبا ستجدها بذات السياق ومحركها هوا واحد وهو الجيش وكان له دائما الكلمه النهايه في اي صراع داخلي ولعل 94م خير دليل فقد افقد قادة القوات المسلحه ابان تلك الفتره مشروع على سالم البيض من مضمونه بل وتسبب في رحيله من السلطه وكان له اجنده ساشرحها في مقالي القادم اذا ماهي المشاريع الحاليه وقد انتهت تقريبا كل مشاكل العسكر الوطنيه لابد وان يكون الاصلاح هو العنوان القادم ولعلي وانت نتفق بان هناك قياده سياسيه وقياده مدنيه منفلتين عن بعضهما منذ عام62م في الشطرين تحياتي
لك
 

يحيى اليناعي

عضو نشيط
التسجيل
18 أبريل 2005
المشاركات
119
الإعجابات
0
الكاتب : Time
أخي ابو علي الجلال
التغيير قادم لامحالة
ودوام الحال من المُحال
فبعد حوالي ثلاثة عقود من حكم الرئيس "الصالح"
النصف منها بعد الوحدة
وما مثله حكمه من منهجية في الإستبداد والتوريث
فأن هذه الفترة الزمنية الطويلة نسبيا
وهذه المنهجية التدميرية بشكل تصاعدي
كلاهما يفرضان التغيير فرضا ويدفعان اليه دفعا
والذي يأمله كل مخلص لوطنه أن يكون هذا التغيير إلى الافضل
او "إصلاحا سياسيا" ب المعنى الصحيح
وليس بالمعنى الذي فهمته من كلامك
فالحقيقة أن ماتتصوره بأنه سيكون للأخ علي عبدالله صالح دور في عملية الإصلاح
يعني بالضبط إفراغ لعملية الإصلاح من مضمونها
فكيف يمكن اصلاح الاطراف بينما الخلل او الداء في الرأس اصلا؟!
ولن يعني ذلك غير إطالة أمد المرض ربما بالتخويف من الكارثة او الفتنة
ومع أننا نسأل الله أن يجنب بلادنا وشعبنا الكوارث والفتن
إلا أن استمرار الحكم القائم يعني تضخيم حجم الكارثة او الفتنة
فتأمل!!!
ولك خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
أخي تايم النظام القائم إذا استمر على سياسته الحالية فإنه يقود نفسه الى الهاوية متدثرا بأكفانه ، فالزمن ليس في صالحه والمتغيرات المحلية والاقليمية تسير في الاتجاه المعاكس لطريقه فإما ان يرضخ للاصلاح السياسي ، أو أن يواصل طريقه الذي شارف على الانتهاء .
وأعتقد أن النظام سيكون غبيا للغاية إذا لم يستجب لمطالب الحرية والاصلاح السياسي والتداول السلمي للسلطة.
فـتأمل أخي تايم ولا تنسى أن تعطر المجلس بعبق البن ( باين عليك من بني مطر او حراز )
 

ابوعلي الجلال

قلم ماسي
التسجيل
21 مارس 2005
المشاركات
15,167
الإعجابات
1,177
الكاتب : يحيى اليناعي
أخي تايم النظام القائم إذا استمر على سياسته الحالية فإنه يقود نفسه الى الهاوية متدثرا بأكفانه ، فالزمن ليس في صالحه والمتغيرات المحلية والاقليمية تسير في الاتجاه المعاكس لطريقه فإما ان يرضخ للاصلاح السياسي ، أو أن يواصل طريقه الذي شارف على الانتهاء .
وأعتقد أن النظام سيكون غبيا للغاية إذا لم يستجب لمطالب الحرية والاصلاح السياسي والتداول السلمي للسلطة.
فـتأمل أخي تايم ولا تنسى أن تعطر المجلس بعبق البن ( باين عليك من بني مطر او حراز )
بسم الله الرحمن الرحيم
ملحوضه
ان جميع المتحدثين يضعون التوريث في جميع انتقادتهم ولاكن ليس مطروح على الساحه الى من باب التخمين ولم يذكر في اي اجنده سياسه وقد ورد على سياق حديث صحفي عندما سئل الرئيس في ماذا كان ابنه سيحل محله في السلطه كان ذالك لتلفزيون المستقبل قال حرفيا ويقصد ابنه انه مواطن يمني ولا يمنع الدستور من ذالك وله كل الحق في ترشيح نفسه مثله مثل الاخرين
ولا اعتقد ان الرئيس قد خرج عن النص الدستوري في هذا وان كان من باب المداعبه في الحديث
امل من الاخوان الا يكون هذا محور الموضوع
 

النور المبين

عضو فعال
التسجيل
30 مايو 2005
المشاركات
504
الإعجابات
0
الصلاح قادم ياابو علي الجلال سواء كانت الاسرة الحاكمه موجوده او لا هو كتسونامي لن ينجو منه احد وشكرا لك على تحليك الرائع لكن مايهم هو ان ياتي الاصلاح السياسي بشخصيات جديدة بعيدة عن الانانية السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمذهبية بعبارة اصح يكون علمي و عصري منفتح يعني علماني معتدل يقود اليمن الى كل خير .