حج الصبي

    الكاتب: ابوعاهد     التعقيبات : 0   المشاهدات : 800
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
#1

ابوعاهد

عبدالله حسين السوادي
مشرف سابق
التسجيل
Nov 28, 2000
المشاركات
10,212
الإعجابات
15
قال الامام النووي رحمه الله تعالى في المجموع: ‏(‏ وأما الصبي فلا يجب عليه الحج للخبر ‏,‏ ويصح منه ‏,‏ لما روي عن ابن عباس ‏{‏ أن امرأة رفعت صبيا إلى النبي صلى الله عليه وسلم من محفتها فقالت ‏:‏ يا رسول الله ألهذا حج ‏؟‏ قال ‏:‏ نعم ولك أجر ‏}‏ فإن كان مميزا فأحرم بإذن الولي صح إحرامه ‏,‏ وإن أحرم بغير إذنه ففيه وجهان ‏:‏ قال أبو إسحاق ‏:‏ يصح كما يصح إحرامه بالصلاة ‏,‏ وقال أكثر أصحابنا ‏:‏ لا يصح ‏;‏ لأنه يفتقر في أدائه إلى المال ‏,‏ فلم يصح بغير إذن الولي ‏,‏ بخلاف الصلاة ‏,‏ وإن كان غير مميز جاز لأمه أن تحرم عنه لحديث ابن عباس ‏,‏ ويجوز لأبيه قياسا على الأم ‏,‏ ولا يجوز للأخ والعم أن يحرم عنه ‏;‏ لأنه لا ولاية لهما على الصغير ‏,‏ فإن عقد له الإحرام فعل بنفسه ما يقدر عليه ‏,‏ ويفعل عنه وليه ما لا يقدر عليه ‏,‏ لما روى جابر قال ‏:‏ ‏{‏ حججنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعنا النساء والصبيان فلبينا عن الصبيان ورمينا عنهم ‏}‏ وعن عمر قال ‏:‏ ‏"‏ كنا نحج بصبياننا فمن استطاع منهم رمى ‏,‏ ومن لم يستطع رمي عنه ‏"‏ وفي نفقة الحج وما يلزمه من الكفارة قولان ‏:‏ ‏(‏ أحدهما ‏)‏ يجب في مال الولي ‏;‏ لأنه هو الذي أدخله فيه ‏(‏ الثاني ‏)‏ يجب في مال الصبي ‏;‏ لأنه وجب لمصلحته فكان في ماله كأجرة المعلم ‏)‏ ‏.‏ ‏اهـ
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى أسفل