• الشروط والقوانين  |   سياسة الخصوصية  |   مساعدة
  • دعوة عامة لجميع أعضاء المجلس للمشاركة في مهرجان المجلس اليمني

    الصـراري

    مشرف سابق
    التسجيل
    1 سبتمبر 2001
    المشاركات
    12,833
    الإعجابات
    3


    السلام عليكم ورحمة الله ...

    الأحبة الكرام يطل عيد الوحدة المباركة الخامس عشر بعد أيام قليلة وجدير بالمجلس اليمني
    أن يكون عند مستوى هذا الحدث العظيم .
    وبهذه المناسبة الجليله نتوجه إلى جميع إخواننا الأعضاء رواد المجلس اليمني :
    كتاباً
    وشعراء
    وأدباء
    ومبدعين
    وإعلاميين
    وصحفيين
    ومشاركين

    الجميع ..

    بإعداد ما يودون المشاركة به في المهرجان الذي سيحييه المجلس ليلة الثاني والعشرين من مايو القادم .
    بحيث يكون إنطلاقة المهرجان بمشاركة الجميع وبما يجسد محبتنا لوطننا الحبيب .

    شاكرين للجميع كريم تعاونهم وتقبلوا خالص التقدير والتحية ..




    نود مهرجان فيه المقالة والقصيدة والمسرحية والإحصاء والصورة والشعار .. والرسالة والتذكير ..

    كل بما أحب ليعد للمشاركة في موضوع واحد سيفتتح تحت لافتة" المجلس اليمني وتغاريد مايو" ..

    والدعوة عامة للجميع ..

    جدير بالذكر التنويه لجميع الكرام الأعضاء .. أن إحياء مثل هذه المهرجانات ليس محطتها التمجيد فقط بل هي محطة شاملة هي محطة مراجعة حقيقية بالأساس ...تذكير ..
    بنعمة الله على الإخوة في إجتماعهم وتلاقيهم وإعادة لحمتهم .
    تقف عند الحكمة والإرادة اليمنية وهي تقدم هذا الأنموذج المتميز في أحلك الظروف .
    تقف عند التماسك والتضحيات التي روت عرى هذه الوحدة المباركة .
    تذكر بأن جنى الوحدة مازالت الناس في إنتظار ثمراتها المؤملة رخاءً وبناءً واستقرار .
    توضح أن العثرات القائمة هي عثرات شخصية وتركات ماضية وليست جنى الوحدة المباركة .
    تطالب وتؤكد على التغيير الحقيقي للنهوض بوطن مايو وخيرات مايو وموجبات 22 مايو .
    تبين مسار التائهين والمتخبطين الذين مابرحوا أماكن المغانم ليقفوا في مربعات النواح والتباكي .
    تهدم ستر بائعي الضمائر المتسترين خلف مطامعهم الشخصية العنكبوتية ووهنها وغاياتهم الشخصية وإنحدارهم الذي وصل للمتاجرة بقضايا الوطن مقابل قصور مدينة الضباب وجنيهاتها الإسترلينية وأضغاث أحلام بالتراجع والعودة للوقوف على تلال الذهب الأسود ! .
    وتقف عند المغترين بهم أو من صادف هوى في أنفسهم غثاء هؤلاء وخبث نياتهم فطربوا أو تنادوا مشجعين بدون الإهتمام بعاقبة الخبث والأشواك التي ينثرها هؤلاء الخاملين المجندين عباد الاسترليني والدولار وبدون وقفة أمام الثوابت العقدية والوطنية من خيانة وولاء له موجباته .
    تطرق آذان الذين تسلقوا مناكب مايو ليجعلوا منه غنيمة أن الشعب الذي خرج مهلالاً ومكبراً يوم مايو الأغر شعب كريم حي يقظ لايقبل بغير العيش الكريم ولايغرنكم منه السكينة والصبر الطويل .
    تصحي الغافلين وتدق أجراس غفلتهم أننا إخوة دين ووطن قضيتنا واحدة موحدة وهمنا مشترك وعدونا المتربص بوطننا هو الفساد وزبانيته من أي منطقة إنحدروا وأن الجهود الطمعية والتباكي والنواح دروب الضياع والفرقة والآلام وجنى الريح ودرب السلبية والتراخي .. واستمرار الآلام وغور المتاهات اللانهائية .
    تقف عند مناجل الهدم التي لايهمها أي مركب صعدت وأي أرض وطئت سلالية أو مذهبية أو مناطقية في سبيل غايات دنيئة ونظرات قاصرة و أموال وطمع وعصبيات ضيقة وفكر مريض وخلل عقدي وأموال متدفقة من خلف البحار .
    تذكر بموجبات الوحدة وأركانها الحقيقية من أخوة وحكم ديمقراطي حقيقي ومنجزات ملموسة لا مطبل بها فحسب.

    تصرخ وتصرح أن الوقوف عند المراجعة والمحاسبة لما تحقق فيما هو قائم والطموحات المشروعة
    هو عيد مايو الحقيقي .
    وتهتف أن السماع لشكوى الناس من وقوع حيف أو هضم أو تسلط هو الوفاء الحقيقي لمايو وأن التجاهل والتطبيل واستغفال الشعب والاستهتار به أورام لا يصح أن يحملها وطن مابعد مايو 90م .

    تؤكد أن الإنجاز لم يتوقف عند مايو بل مازالت رحابه واسعة بنوده واضحة في رفع غلاء المعيشة عن الناس والقضاء على الجهل ومحاسبة الفاسدين والعابثين والمتسلقين وبائعي الضمائر حسب موازين القوى وجهة الدفع ، ومطالبة برفع مستوى الخدمات الصحية والتعليمية وإيجاد قضاء عادل ونزيه ومساواة في الحقوق والواجبات وقضاء على البطالة وقيام دولة المؤسسات التي تكون هي مصدر القرار ومنبعه وتقليص المركزية والفردية وتقييدها بدستور مايو والتعامل بشفافية مع قضايا الوطن من خلال إعلام صادق مع الشعب معبر عنه، مناداة بالوقوف أمام القضايا الواضحة من نهب للأراضي وخلل في الأمن والإستقرار وتمايز في الوظيفة العامة ، وتأرجح في عقلية الإستثمار والنهوض .

    هذا هو عيدنا شامل بكل أركانه وهذا هو المهرجان الذي نرجوه ويرفع لواءه صرح يماني نبضه الوطن وينادي جميع مشتركيه بإحيائه والتفاعل معه .
    فهلا شمرنا السواعد وأعلينا الهمم ورفضنا أن نقع بين قوسي التثبيط والغفلة .

    لكم التقدير والتحية ..
     

    الفوضوي

    قلم ماسي
    التسجيل
    6 أبريل 2004
    المشاركات
    26,305
    الإعجابات
    29
    الأخ الصراري

    سنشارك بإذن الله
     

    أواب

    عضو متميز
    التسجيل
    2 أبريل 2005
    المشاركات
    1,556
    الإعجابات
    0
    فكرة جيدة

    ووحدتنا تستحق الكثير
     

    5alooo

    قلم فضي
    التسجيل
    12 أبريل 2005
    المشاركات
    3,961
    الإعجابات
    3
    alf ambrok llsh7b alyemeny
     

    مشاكس

    قلم ماسي
    التسجيل
    14 ديسمبر 2002
    المشاركات
    16,906
    الإعجابات
    0
    ان شاء الله نحاول نشارك:)

    للعلم والاحاطه

    عيد ميلادي يوم 22 مايو 1977م :)
     

    بسيم الجناني

    مشرف سابق
    التسجيل
    16 سبتمبر 2003
    المشاركات
    10,620
    الإعجابات
    0
    الكاتب : الصـراري


    السلام عليكم ورحمة الله ...





    نود مهرجان فيه المقالة والقصيدة والمسرحية والإحصاء والصورة والشعار .. والرسالة والتذكير ..

    كل بما أحب ليعد للمشاركة في موضوع واحد سيفتتح تحت لافتة" المجلس اليمني وتغاريد مايو" ..

    والدعوة عامة للجميع ..

    جدير بالذكر التنويه لجميع الكرام الأعضاء .. أن إحياء مثل هذه المهرجانات ليس محطتها التمجيد فقط بل هي محطة شاملة هي محطة مراجعة حقيقية بالأساس ...تذكير ..
    بنعمة الله على الإخوة في إجتماعهم وتلاقيهم وإعادة لحمتهم .
    تقف عند الحكمة والإرادة اليمنية وهي تقدم هذا الأنموذج المتميز في أحلك الظروف .
    تقف عند التماسك والتضحيات التي روت عرى هذه الوحدة المباركة .
    تذكر بأن جنى الوحدة مازالت الناس في إنتظار ثمراتها المؤملة رخاءً وبناءً واستقرار .
    توضح أن العثرات القائمة هي عثرات شخصية وتركات ماضية وليست جنى الوحدة المباركة .
    تطالب وتؤكد على التغيير الحقيقي للنهوض بوطن مايو وخيرات مايو وموجبات 22 مايو .
    تبين مسار التائهين والمتخبطين الذين مابرحوا أماكن المغانم ليقفوا في مربعات النواح والتباكي .
    تهدم ستر بائعي الضمائر المتسترين خلف مطامعهم الشخصية العنكبوتية ووهنها وغاياتهم الشخصية وإنحدارهم الذي وصل للمتاجرة بقضايا الوطن مقابل قصور مدينة الضباب وجنيهاتها الإسترلينية وأضغاث أحلام بالتراجع والعودة للوقوف على تلال الذهب الأسود ! .
    وتقف عند المغترين بهم أو من صادف هوى في أنفسهم غثاء هؤلاء وخبث نياتهم فطربوا أو تنادوا مشجعين بدون الإهتمام بعاقبة الخبث والأشواك التي ينثرها هؤلاء الخاملين المجندين عباد الاسترليني والدولار وبدون وقفة أمام الثوابت العقدية والوطنية من خيانة وولاء له موجباته .
    تطرق آذان الذين تسلقوا مناكب مايو ليجعلوا منه غنيمة أن الشعب الذي خرج مهلالاً ومكبراً يوم مايو الأغر شعب كريم حي يقظ لايقبل بغير العيش الكريم ولايغرنكم منه السكينة والصبر الطويل .
    تصحي الغافلين وتدق أجراس غفلتهم أننا إخوة دين ووطن قضيتنا واحدة موحدة وهمنا مشترك وعدونا المتربص بوطننا هو الفساد وزبانيته من أي منطقة إنحدروا وأن الجهود الطمعية والتباكي والنواح دروب الضياع والفرقة والآلام وجنى الريح ودرب السلبية والتراخي .. واستمرار الآلام وغور المتاهات اللانهائية .
    تقف عند مناجل الهدم التي لايهمها أي مركب صعدت وأي أرض وطئت سلالية أو مذهبية أو مناطقية في سبيل غايات دنيئة ونظرات قاصرة و أموال وطمع وعصبيات ضيقة وفكر مريض وخلل عقدي وأموال متدفقة من خلف البحار .
    تذكر بموجبات الوحدة وأركانها الحقيقية من أخوة وحكم ديمقراطي حقيقي ومنجزات ملموسة لا مطبل بها فحسب.

    تصرخ وتصرح أن الوقوف عند المراجعة والمحاسبة لما تحقق فيما هو قائم والطموحات المشروعة
    هو عيد مايو الحقيقي .
    وتهتف أن السماع لشكوى الناس من وقوع حيف أو هضم أو تسلط هو الوفاء الحقيقي لمايو وأن التجاهل والتطبيل واستغفال الشعب والاستهتار به أورام لا يصح أن يحملها وطن مابعد مايو 90م .

    تؤكد أن الإنجاز لم يتوقف عند مايو بل مازالت رحابه واسعة بنوده واضحة في رفع غلاء المعيشة عن الناس والقضاء على الجهل ومحاسبة الفاسدين والعابثين والمتسلقين وبائعي الضمائر حسب موازين القوى وجهة الدفع ، ومطالبة برفع مستوى الخدمات الصحية والتعليمية وإيجاد قضاء عادل ونزيه ومساواة في الحقوق والواجبات وقضاء على البطالة وقيام دولة المؤسسات التي تكون هي مصدر القرار ومنبعه وتقليص المركزية والفردية وتقييدها بدستور مايو والتعامل بشفافية مع قضايا الوطن من خلال إعلام صادق مع الشعب معبر عنه، مناداة بالوقوف أمام القضايا الواضحة من نهب للأراضي وخلل في الأمن والإستقرار وتمايز في الوظيفة العامة ، وتأرجح في عقلية الإستثمار والنهوض .

    هذا هو عيدنا شامل بكل أركانه وهذا هو المهرجان الذي نرجوه ويرفع لواءه صرح يماني نبضه الوطن وينادي جميع مشتركيه بإحيائه والتفاعل معه .
    فهلا شمرنا السواعد وأعلينا الهمم ورفضنا أن نقع بين قوسي التثبيط والغفلة .

    لكم التقدير والتحية ..


    لكم هو جميل تلك الكلمات التي تشرح الصدر اخي فهمي

    هذا هو مفهوم الوحدة التي يريده الشعب وليس الطامعين والحاقدين .


    سنكون في الجوار اخي فهمي

    لنحيي ذكرى مجيدة علينا جميعاً وبارك الله فيك
     

    البحار

    قلم ماسي
    التسجيل
    22 ديسمبر 2002
    المشاركات
    19,339
    الإعجابات
    19
    الكاتب : الصـراري


    السلام عليكم ورحمة الله ...

    الأحبة الكرام يطل عيد الوحدة المباركة الخامس عشر بعد أيام قليلة وجدير بالمجلس اليمني
    أن يكون عند مستوى هذا الحدث العظيم .
    وبهذه المناسبة الجليله نتوجه إلى جميع إخواننا الأعضاء رواد المجلس اليمني :
    كتاباً
    وشعراء
    وأدباء
    ومبدعين
    وإعلاميين
    وصحفيين
    ومشاكشين
    و سرمد

    الجميع ..

    بإعداد ما يودون المشاركة به في المهرجان الذي سيحييه المجلس ليلة الثاني والعشرين من مايو القادم .
    بحيث يكون إنطلاقة المهرجان بمشاركة الجميع وبما يجسد محبتنا لوطننا الحبيب .

    شاكرين للجميع كريم تعاونهم وتقبلوا خالص التقدير والتحية ..




    [
    لكم التقدير والتحية ..[/color]

    ما دام ذكرت اسمي ضروري انني اشارك


    مو تشاء مني :)
     

    ابوفهد السحاقي

    احمد مسعد إسحاق (رحمه الله)
    التسجيل
    11 أبريل 2005
    المشاركات
    3,036
    الإعجابات
    1
    الاخ الصراري نرحو الايضاح كيف سيتم الاحتفى بتفصيل
     

    mohdalmasken

    قلم فضي
    التسجيل
    17 أغسطس 2003
    المشاركات
    3,263
    الإعجابات
    1
    صدق من لا ينطق عن الهوى. صلى الله عليه وسلم حيث يقول.(الحكمة يمانية).

    فقد كفيت ووفيت ونثرت ما يشبه الدرر . فمن يستطيع الإضافة فوق ما أفضت .

    ولكن إن شاء الله سنتواصل ما نتمنى أن يكون عند مستوى المناسبة العظيمة.

    فشكرا لك أخي الفاضل الصراري على هذا الجهد الوافر

    أخوك/ محمد المسكين