عقيدة اهل الإسلام للإمام الحبيب عبد الله بن علوي الحداد

الكاتب : madani   المشاهدات : 1,776   الردود : 10    ‏2002-01-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-01-11
  1. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وءاله وأصحابه وأزواجه أمهات المؤمنين وبعد
    فهذا مختصر في عقيدة أهل السنة والجماعة للسيد الإمام الفاضل شيخ الإسلام عبد الله بن علوي الحداد الحسيني الحضرمي الشافعي المتوفى بمدينة تريم في حضرموت سنة 1132 للهجرة ، وقد ذكرها في خاتمة كتابه
    " النصائح الدينية " .
    وقد عمل الشيخ العلامة حسنين محمد مخلوف مفتي الديار المصرية عليها شرحاً لطيفاً ، وقال فيها : " ندعو المسلمين وخاصة الناشئة في المدارس والمعاهد إلى استظهارها وتدبر معانيها والتحصن بها من الضلالات الفاشية ، والأهواء التي يروجها أعداء الإسلام . وإننا نهيب بالعلماء والوعاظ أن يتخولوا العامة شيباً وشباناً بالقول فيها وشرح معانيها . " إنتهى كلام العلامة مخلوف رحمه الله . والتعليقات المذكورة هي من كلام الشارح .
    قال الإمام الحداد رحمه الله :
    الحمد لله وحده ، وصلى الله على سيدنا محمد وءاله وصحبه وسلم . وبعد
    فإنّا نعلمُ ونعتقدُ ونؤمن ونوقن ونشهد ( 1 ) أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له . إلهٌ عظيم ، ملِكٌ كبير ، لا رب سواه ، ولا معبود بحق إلا إياه . قديمٌ أزلي (2) ، دائم أبدي ( 3 ) . لا ابتداء لأوليّتِه ، ولا انتهاء لآخريته ، أحدٌ صمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد ، لا شبيه له ولا نظير ، و ( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير ) .
    وأنه تعالى مقدَّسٌ عن الزمان والمكان ( 4 ) ، وعن مشابهة الأكوان ، ولا تحيط به الجهات ، ولا تعتريه الحادثات ، مستوٍ على عرشه على الوجه الذي قاله وبالمعنى الذي أراده ، استواءً يليق بعزِّ جلاله وعلوِّ مجده وكبريائه ( 5 )
    وأنه تعالى قريب من كل موجود ( 6 ) ، وهو أقرب إلى الإنسان من حبل الوريد
    ( 7 ) ، وعلى كل شيء رقيبٌ وشهيد ( 8 ) حي قيوم ( لا تأخذه سنة ولا نوم ) ( بديعُ السماوات والأرض وإذا قضى أمراً فإنما يقول له كن فيكون ) ( الله خالق كل شيء وهو على كل شيء وكيل ) .
    يتبع إن شاء الله

    الشرح
    ( 1 ) بيّن بهذه المتعاطفات أن العلم بهذه العقائد الآتية يجب أن يكون يقيناً جازماً لا تشوبه شائبة من الجهل أو التردد .
    ( 2 ) " قديم " لا ابتداء لوجوده . " أزلي " بفتح الزاي : نسبة إلى الأزل وهو القِدَم .
    ( 3 ) " دائم " باق لا انتهاء لوجوده . " أبدي " نسبة إلى الأبد . قال تعالى ( هو الأول والآخر ) أي الأول قبل كل شيء بلا بداية ، والآخر بعد كل شيء بلا نهاية .
    ( 4 ) " مقدس " : منزه عن جميع النقائص وصفات الحدوث ، ومنها الزمان والمكان ، فلا يقارنه زمان ولا يحويه مكان . إذ هو الخالق لهما ، فكيف يحتاج إليهما ؟!
    ( 5 ) قال تعالى : ( الرحمن على العرش استوى ) والإيمان بالإستوء واجب ، ولما قام البرهان على تنزهه تعالى عن الحيز والمكان والجهة ، كسائر لوازم الحدوث ، وجب أن يكون استواؤه على عرشه لا بمعنى الاستقرار والتمكن ، بل بالمعنى اللائق بجلاله تعالى .
    ( 6 ) " قريب " أي بعلمه فلا يبعد عنه شيء ، لا قربَ مكانٍ لاستحالته عليه تعالى ، كما في قوله تعالى ( وهو معكم ) أي بعلمه .
    ( 7 ) " الوريد " عِرق في باطن العنق يجري فيه الدم ويصل إلى جميع أجزاء البدن ، والحبل العِرق .
    ( 8 ) " رقيب " حفيظ لا يغفل . " شهيد " عليم بما ظهر وما بطن .
    يتبع إن شاء الله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-01-12
  3. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    هذا منهج سليم ، ليعرض كل فريق عقيدته ، دونما إشارة إلى الفرق الأخرى .

    ولا بد أن نقتنع أن للناس عقول تستطيع أن تميز بها بين الصح والخطأ .... ولا أقول (((((بين الحق والباطل )))))) لأن التعبير بهذه العباره في هذا الموضع هو الباطل بعينه .

    اللهم ألف بين قلوبنا وأجمعنا على الهدى يارب .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-01-13
  5. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    تتمة في بيان عقيدة أهل السنة

    حياك الله يا شهاب
    قال الشيخ عبد الله الحداد الحضرمي رحمه الله :
    وأنه تعالى على كل شيء قدير ( 9 ) وبكل شيء عليم ( 10 ) ( قد أحاط بكل شيء علماً ) ( وأحصى كل شيء عدداً ) ( وما يعزُبُ عن ربك من مثقال ذرةٍ في الأرض ولا في السماء ) ( يعلم ما يلجُ في الأرض وما يخرج منها وما ينزل من السماء وما يعرج فيها وهو معكم أينما كنتم والله بما تعملون بصير ) ( يعلم السر وأخفى ) ( ويعلم ما في البر والبحر وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الأرض ولا رطبٍ ولا يابسٍ إلا في كتابٍ مبين ) .
    وأنه تعالى مريدٌ للكائنات ( 11 ) مدبِّرٌ للحادثات ( 12 ) .
    وأنه لا يكون كائن من خير أو شر أو نفع أو ضر إلا بقضائه ومشيئته ، فما شاء كان وما لم يشأ لم يكن ، ولو اجتمع الخلق كلهم على أن يحركوا في الوجود ذرةً أو يُسَكِّنوها دون إرادته تعالى لعجزوا عنه .
    وأنه تعالى سميع بصير ( 13 ) ، متكلِّمٌ بكلام قديم أزلي لا يشبه كلام الخلق ( 14 ) .
    وأن القرءان العظيم كلامُه القديم ، وكتابه المنزل على نبيه ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم .
    وأنه سبحانه الخالقُ لكل شيء ( 15 ) ، والرازق له والمدبّرُ له ، والمتصرف فيه كيف يشاء ، ليس في ملكه منازِعٌ ولا مدافع ، يعطي من يشاء ويمنع من يشاء ، ويغفر لمن يشاء ، ويعذب من يشاء ، ( لا يُسألُ عما يفعل وهم يُسألون ) .
    وأنه تعالى حكيمٌ في فعله ، عدلٌ في قضائه ، لا يُتصَوَّرُ منه ظلم ولا جورٌ ، ولا يجب عليه لأحدٍ حقٌ ( 16 ) .
    يتبع إن شاء الله

    الشرح

    ( 9 ) " قدير " متصف بالقدرة الأزلية التامة فلا شيء من الممكنات وهي التي يجوز وجودها وعدمها إلا وهو في قبضة قدرته ، وتحت قهره وسلطانه .
    ( 10 ) أي أحاط علمه بكل شيء ، فلا تخفى عليه خافية .
    ( 11 ) " مريد " متصف بالإرادة الأزلية ، وهي تتعلق بإيجاد الأشياء الممكنة في أوقاتها المحددة لها ، على وفق ما سبق به العلم الأزلي ، فلا موجود منها إلا وهو مستندٌ إلى مشيئته ، فهو تعالى فعال لما يريد .
    ( 12 ) " مدبر " متصف بالتدبير والإحكام . [ والتدبير هو التقدير وهو جعل الأشياء على وجه مطابق لعلم الله الأزلي ومشيئته الأزلية ] .
    ( 13 ) " سميع بصير " متصف أزلاً بالسمع والبصر لجميع الموجودات بدون حاسة وآلة ، لتنزهه تعالى عن مشابهة الحوادث ، فلا يعزب عن رؤيته هواجس الضمير ، وخفايا الوهم والتفكير ، ولا يشذ عن سمعه دبيب النملة السوداء في الليلة الظلماء على الصخرة الصماء ( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير ) .
    ( 14 ) " متكلم " متصف بكلام أزلي قديم ، ليس بصوت ولا حرف ، فلا يشبه كلامُه كلامَ الخلق ، كما لا يشبه ذاتُه الذوات ، ولا وجودُه وجودَ المخلوقات . فله تعالى كلام هو صفة له أزلية قائمة بذاته تعالى .
    ( 15 ) " الخالق لكل شيء " بقدرته ، من المواد والصور والقوى والحسيات والمعنويات ، والمعلومات وغير ذلك . فكل حادث في العالم فهو فعله وخلقه واختراعه تعالى ، لا خالق له سواه ، ولا محدِثَ له إلا إياه .
    ( 16 ) بل الحق واجب له على كل أحد ، إذ هو سبحانه الرب المنعم المتفضِّلُ بالإيجاد والإمداد والتدبير والإرشاد .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-01-13
  7. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    عزيزي مدني

    الأخ العزيز أشكرك من صميم قلبي على مانشرتة عن الإمام قطب الدعوة والإرشاد شيخ الإسلام السيد عبدالله بن علوي الحداد مجدد القرن الثاني عشر أحببت أن أشير الى أن سيدي عبدالله بن علوي الحداد كان ضريراً لا يرى منذ الصغر بعد أن أصيب بمرض أصابه به لاكنه لم ينهر أبداً وواصل الحياة وهو يرى بقلبة بقلبٍ يشع نوراً لينور للناس طريقهم ويعلمهم أصول الدين وكذلك لهذا الشيخ الجليل عدة دوواين شعرية وله قصيدة تدرس في كتاب الصف الثالث الثانوي باليمن بعنوان (( رثاء )) ويوجد قبرة في مدينة تريم بمحافظة حضرموت وقد قام أحد أحفادة ببناء مسجد يسمى مسجد الفتح جزاة الله خيراً أختتم كلامي بخالص الشكر لك أخي العزيز لما قمت بة من عمل رائع وكذلك الأخ الشهاب
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-01-13
  9. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    نسب شيخ الإسلام ومجدد القرن الثاني عشر

    ان الله خلق الخلق فجعلهم شعوبا وقبائل ليتعارفوا وان معرفة النسب تؤدي الى صلة الرحم ومن وصل رحمه وصله الله يوم القيامه
    اولا نبداء بنسب سيد الخلق اجمعين وصفي رب العالمين سيدنا ومولانا رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام
    هو صلى الله عليه وسلم محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان بن أدد. وأدد من ولد اسماعيل ابن ابراهيم صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين .
    نسب شيخ الإسلام ومجدد القرن الثاني عشر :
    عبدالله بن علوي بن محمد بن احمد بن عبدالله بن محمد بن علوي بن احمد بن ابي بكر بن احمد بن محمد بن عبدالله بن احمد بن عبدالرحمن بن علوي بن محمد(صاحب مرباط-صلاله)بن علي (خالع القاسم)بن علوي بن محمد بن علوي بن عبدالله بن احمد(اول من هاجر من اهل البيت من مدينة البصرة في العراق الى اليمن سنه317) بن عيسى بن محمد بن علي العريضي بن جعفر الصادق بن محمد الباقربن علي زين العابدين بين سبط رسول الله سيد شباب اهل الجنة الحسين ((ابن فاطمه بنت رسول الله))بن علي بن ابي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان بن أدد.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-01-13
  11. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    تتمة في بيان عقيدة أهل السنة

    الأخ العزيز alhaddad
    بارك الله فيك على ما تفضلت به ، وأقول لك أن الحبيب عبد الله الحداد له مكانة عالية عند علمائنا في الشام ، لهذا ترى الكثير يعكفون على دراسة كتبه ، رحمه الله وأرضاه .
    عودٌ إلى الكلام في بيان عقيدة أهل السنة كما قررها الإمام الحداد . قال رحمه الله :
    ولو أنه سبحانه أهلك جميع خلقه في طرفة عين لم يكن بذلك جائراً عليهم ، ولا ظالماً لهم ، فإنهم مِلكُه وعبيده ، وله أن يفعل في ملكه ما يشاء ، وما ربك بظلامٍ للعبيد ، يثيب عباده على الطاعات فضلاً وكرماً ، ويعاقبهم على المعاصي حكمةً وعدلاً .
    وأنَّ طاعتَه واجبةٌ على عباده بإيجابه على ألسنة أنبيائه ورسله عليهم الصلاة والسلام .
    ونؤمن بكل كتاب أنزله الله ( 17 )
    وبكل رسول أرسله الله وبملائكة الله تعالى ( 18 ) .
    وبالقدر خيره وشره ( 19 ) .
    ونشهد أن محمداً عبد الله ورسوله ، أرسله إلى الجن والإنس ، والعرب والعجم بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو المشركون .
    وأنه بلّغ الرسالة وأدى الأمانة ، ونصح الأمة وكشف الغُمَّة ( 20 ) ، وجاهد في الله حق جهاده ، وأنه صادق أمين مؤيَّدٌ بالبراهين الصادقة ، والمعجزات الخارقة ( 21 ) . وأن الله فرض على العباد تصديقَه وطاعته واتِّباعَه .
    وأنّه لا يقبل إيمان عبدٍ حتى يؤمن برسالة محمد صلى الله عليه وسلم وبجميع ما جاء به وأخبر عنه من أمور الدنيا والآخرة والبرزخ ( 22 ) . ومن ذلك أن نؤمن بسؤال منكر ونكير للموتى عن التوحيد والدين والنبوة ( 23 ) .
    وأن يؤمن بنعيم القبر لأهل الطاعة وبعذابه لأهل المعصية ( 24 )
    يتبع إن شاء الله

    الشرح

    ( 17 ) " ونؤمن بكل كتاب " أي بأن له تعالى كتباً أنزلها على رسله ، على الوجه الذي يليق بجلاله وكماله وحكمته وتدبيره . فالمحرَّف بأيدي الأحبار والرهبان لا يصح نسبته إليه تعالى ، لعدم إنزاله على رسله ، ولعدم لياقته بشأنه العظيم ، ولا الإيمان به وتصديقه لعدم صحته وكونه حديثاً مفترى .
    ( 18 ) يجب الإيمان تفصيلاً فيما ورد مفصَّلاً ، وإجمالاً فيما ورد مجمَلاً من الكتب والرسل والملائكة .
    ( 19 ) " وبالقدر خيره وشره " : أي ونؤمن بأنه تعالى قدّر في الأزل ما سيقع من الأشياء ، خيراً كان أو شراً . وعلِمَ أنه سيقع في زمان ومكان حددهما وعلى صفات مخصوصة أرادها ؛ فهو يقع حتماً فيما لا يزال بقدرته على حسب ما قدَّره وأراده سبحانه أزلاً وحسبما اقتضته حكمته . فهو واقع من الله تعالى خلقاً وإيجاداً ، ومن العبد فعلاً واكتساباً ، ولذا يثاب عليه أو يعاقب . ومن الأدب في غير مقام التعليم والبيان أن لا ينسب الشر إليه تعالى وإن كان هو الخالق المقدِّرَ له - فافهم - .
    ( 20 ) " كشف الغمة " أزال الجهالة وما كان عليه الناس من الضلالة فاهتدوا إلى سواء السبيل .
    ( 21 ) وأعظمها وأبقاها وأدْوَمُها القرءانُ العظيم المعجِزُ لجميع البشر والجن .
    ( 22 ) البرزخ ما بين الموت ويوم البعث والنشور .
    ( 23 ) منكر ونكير هما ملكان يدخلان القبر فيسألان الميت مؤمناً كان أو كافراً عما ذُكر ، بعد أن يعيد الله إليه الحياة بقدر ما يفهم الخطاب ويجيب ، وهي حياة برزخية خاصة وبعده يكون القبر روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار .
    ( 24 ) " لأهل المعصية " : هم الكفار والفساق . وقد استعاذ النبي صلى الله عليه وسلم من عذاب القبر وفي ذلك وردت أحاديث كثيرة .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-01-13
  13. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    عزيزي مدني

    أشكرك على ماقلت فلإمام الحداد رحمة الله
    كان ومازال حياً في قلوبنا وكل علماء المسلمين
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-01-13
  15. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    ما شاء الله اللهم انفعنا بعلمهم

    الله يجزيك كل خير اخي مدني ونعم مانقلت عن الاكابر الله يجعله في ميزان حسناتك ايها الشيخ الطيب.
    خادمكم الجزري.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-01-15
  17. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    تتمة في بيان عقيدة أهل السنة

    الحمد لله رب العالمين
    قال الشيخ عبد الله الحداد الحضرمي رحمه الله :
    وأن يؤمن بالبعث بعد الموت ( 25 ) ، وبحشرِ الأجساد والأرواح إلى الله ، وبالوقوف بين يدي الله ، وبالحساب ( 26 ) ، وأن العباد يتفاوتون فيه إلى مُسَامَحٍ ومناقَشٍ ، وإلى من يدخل الجنة بغير حساب .
    وأن يؤمن بالميزان الذي توزَن فيه الحسنات والسيئات ( 27 ) ، وبالصراط وهو جسر ممدود على متن جهنم ، وبحوض نبينا محمد صلى الله عليه وسلم الذي يشرب منه المؤمنون قبل دخول الجنة ، وماؤه من الجنة ( 28 ) . وأن يؤمن بشفاعة الأنبياء ثم الصديقين والشهداء ، والعلماء والصالحين والمؤمنين ، وأن الشفاعة العظمى مخصوصة بمحمد صلى الله عليه وسلم ( 29 ) .
    وأن يؤمن بإخراج من دخل النار من أهل التوحيد ، حتى لا يُخَلَّدَ فيها من كان في قلبه مثقالُ ذرة من إيمان .
    وأن أهل الكفر والشرك مخلدون في النار أبد الآبدين و ( لا يُخَفَّفُ عنهُمُ العذابُ ولا هم يُنظَرون ) ، وأن المؤمنين مخلدون في الجنة أبداً سرمداً ( لا يمسُّهم فيها نَصَبٌ وما هم منها بمُخرَجين ) ( 30 ) .
    وأن المؤمنين يرون ربَّهم في الجنة بأبصارهم ، على ما يليق بجلاله وقُدْسِ كماله ( 31 ) .
    وأن يعتقد فضلَ أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وترتيبَهم ، وأنهم عدولٌ خيارٌ أمناء ، لا يجوز سبهم ولا القدح فيهم ، وأن الخليفة الحقَّ بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم : أبو بكر الصديق ثم عمر الفاروق ثم عثمان الشهيد ثم علي المرتضى ( 32 ) ، رضي الله تعالى عنهم أجمعين وعن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وعن التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين ، وعنا معهم برحمتك اللهم يا أرحم الراحمين .
    ( تمت عقيدة الإسلام الحنيف الصافية المنجية بحمد الله وتوفيقه )

    الشرح

    ( 25 ) قال الشيخ حسنين مخلوف ( الشارح ) : ومن أنكر ذلك كفر لجحوده قدرة ربه وتكذيبه كلامه تعالى .
    [ قلت : البعث هو خروج الموتى من قبورهم بعد إعادة الجسد الذي أكله التراب ، إن كان من الأجساد التي يأكلها التراب وهي أجساد غير الأنبياء وشهداء المعركة وبعض الأولياء ، وورد في حديث ضعيف أن المؤذن المحتسب لا يأكل التراب جسده ].
    ( 26 ) وفي الحديث : " من نوقش الحساب عُذِّب " والمناقشة : التحقيق والتدقيق والإستقصاء .
    [ الحساب هو عرض أعمال العباد عليهم وتوقيفهم عليها خيراً كانت أو شراً بعد أخذهم كتبهم ]
    ( 27 ) [ الميزان يشبه ميزان الدنيا ، له عمود وقصبة وكفتان ، كبير الجِرم ، توضع فيه أعمال العباد ، فالحسنات في كفة والسيئات في كفة . والكافر توضع سيئاته في إحدى الكفتين إذ لا ثواب له في الآخرة . والذي يزن الأعمالَ جبريلُ وميكائيلُ ]
    ( 28 ) في صحيح مسلم : " يشخب فيه ميزابان من الجنة ، من شرب منه لم يظمأ أبداً ، ماؤه أشد بياضاً من اللبن وأحلى من العسل " .
    ( 29 ) [ قوله والمؤمنين : لا يُحمل على أن كل واحد من المؤمنين يشفع ، لكن في حالات مخصوصة. والشفاعة هي طلب الخير من الغير للغير ، وقد تكون شفاعة للنجاة من العذاب ، وقد تكون لرفع الدرجات ، ولا يُشفع يوم القيامة لكافر ]
    ( 30 ) " سرمداً " : دائماً . " النصَب " : التعب والإعياء .
    دلَّ على الخلود في الجنة والنار وعدم فنائهما : الكتاب والسنة والإجماع ، ولا عبرة بمن شذّ عنه وضلَّ .
    ( 31 ) قال تعالى ( وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة ) فيُرى سبحانه لا في مكان ولا جهة ولا باتصال شعاع ولا ثبوت مسافة بين الرائين وبينه تعالى ، بل على الوجه الذي يليق بقدسيته وجلاله سبحانه .
    ( 32 ) تلك عقيدة أهل السنة والجماعة ، ومن يحد عنها فهو ضال أثيم .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-01-16
  19. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    أخي جزاك الله خيرا على ها الجهد

    ملاحظتي: على السطر الأخير

    أقول كان عليك أن تكتفي بالقول : (تلك عقيدة أهل السنة والجماعة ، دون الحكم الذي أصدرته (ومن يحد عنها فهو ضال أثيم .) قطعا لدابر الفتنه ومنعا للغير من الرد ، علاوة على أن ما نكتبه هنا يجب أن يكون الغرض منه وجه الله وليس إقامة الحجه على الغير أو إثارة مشاعرهم علاوة على تكفيرهم وتفسيقهم ، وإنما الأعمال بالنيات ولكل إمرء ما نوى.


    .
     

مشاركة هذه الصفحة