مئات المسلمين يتظاهرون في السويد احتجاجا على "إهانة الرسول"

الكاتب : ابن الفخر   المشاهدات : 361   الردود : 1    ‏2005-04-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-25
  1. ابن الفخر

    ابن الفخر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-18
    المشاركات:
    908
    الإعجاب :
    0


    أئمة النمسا يدعون مسلميها الى التسامح واحترام حقوق المرأة
    مئات المسلمين يتظاهرون في السويد احتجاجا على "إهانة الرسول"



    فيينا ، ستوكهولم – أ ف ب
    الاحد 24 أبريل 2005م، 16 ربيع الأول 1426 هـ

    تظاهر المئات من المسلمين اليوم الاحد امام كنيسة انغليكانية خمسينية في ستوكهولم احتجاجا على تصريحات "مبشر" أساء إلى النبي صلى الله عليه وسلم, كما افاد مراسل لوكالة فرانس برس.

    وتجمع المتظاهرون الذي بلغ عددهم حوالى 400 وفقا للشرطة, وبينهم عشرات الاطفال الذين حملوا أعلاما بيضاء ونساء محجبات, امام كنيسة فيلادلفيا الموقع الرئيسي للحركة الخمسينية في السويد. وفي مارس/ اذار الماضي كان رونار سوغارت (37 سنة) وهو نرويجي مقيم في السويد قد سخر في هذه الكنيسة, التي لا ينتمي اليها, من عدة اديان بينها الاسلام.

    وقال سوغارت, الذي له مجموعة دينية خاصة, في عظته التي تباع منذ ذلك الحين على اسطوانات مدمجة "محمد ليس إلها".. ووصف الرسول بأنه بحبه بأنه.. "تزوج فتيات في التاسعة والحادية عشرة". ويحظى المبشر حاليا بحماية بوليسية بعد تلقيه تهديدات كما افاد احد اعضاء جماعته. ورفع المتظاهرون لافتات كتب على بعضها "رونار لا يتبع تعاليم المسيح" و"لا للاهانة".

    ووزع في الشارع منشور يحمل توقيع "مسلمو السويد" جاء فيه "نطالب بأن يقدم رونار اعتذاره. وان تتنصل كنيسة فيلادلفيا نفسها علنا من تصريحاته". واضاف المنشور ان "تصريحاته تافهة وتثير سخرية العارفين" مذكرا بأنه في عهد النبي محمد كانت الفتيات يتزوجن في سن صغيرة جدا.

    ورونار سوغارت شخصية مثيرة للجدل ليس لها تمثيل يذكر في السويد التي يعرف فيها خاصة بزواجه من المغنية المحبوبة جدا في هذا البلد شارولا هايغفيست, التي انفصل عنها بالطلاق, وبعلاقاته الكثيرة بنجوم الاستعراض.

    وبعد ان بدات الصحافة السويدية تشير الى تصريحاته الاسبوع الماضي حاول المبشر تبرير موقفه وقال للتلفزيون "لقد قدمت وصفا مازحا لمختلف الاديان ومن بينها الدين المسيحي".


    دعوة للتسامح في النمسا

    على صعيد آخر، وفي الشأن الاسلامي الأوروبي أيضا، دعا ائمة النمسا مسلمي هذا البلد اليوم الاحد(24/4/2005) الى التسامح واحترام حقوق المرأة إضافة الى تعزيز انخراطهم في المجتمع التعددي مشيدين "بالنموذج" النمساوي. وندد الائمة ال150 في مؤتمرهم الاول, بالتطرف والارهاب واعربوا في النص الذي افتتحوا به المؤتمر عن اسفهم "للخلط الذي يقيمه الناس غالبا بين الاسلام والارهاب, الامر الذي يعاني منه المسلمون كثيرا اذ يشعرون دائما بالحاجة الى التبرير". وقال الائمة, "يزداد حاليا النظر الى النمسا على انها نموذج في اوروبا فيما يتعلق بالعلاقة مع الاسلام".

    ويضمن دستور النمسا ذات الاكثرية الكاثوليكية الكبيرة, حرية المعتقد ويدرس الاسلام في المدارس الرسمية للتلاميذ المسلمين ولا تسجل اي حوادث مهمة مع هذه المجموعة التي يبلغ عددها 340 الفا معظمهم من الاتراك والبوسنيين.

    ولاحظ مراسلو وكالة فرانس برس ان ربع المشاركين في المؤتمر هم نساء جميعهن محجبات. وقال ممثل عن المسلمين في النمسا يدعى عمر الراوي ان "الاغلبية الساحقة من المسلمين وخاصة اولئك الذين من واجبهم تطبيق التعاليم الاسلامية (الائمة) يعارضون الارهاب".

    من جهته, قال النائب فرنر فاسلابند من الحزب المحافظ الحاكم في افتتاح المؤتمر في احدى قاعات وسط فيينا, ان "مساواة الاسلام بالارهاب ". وجاء في النص المقترح للتوصيات النهائية للمؤتمر: "يجب تعزيز مشاريع اسلامية للتغلب على بعض الظواهر مثل عدم تعليم النساء والزواج القسري". وجاء ايضا في النص المقترح الذي سيتم تبني نسخته النهائية مساء اليوم الاحد, "ان الرجل والمراة متساويان في القيمة والحقوق والواجبات".​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-25
  3. من اجل اليمن

    من اجل اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-02-26
    المشاركات:
    2,266
    الإعجاب :
    0
    حقا نقول وكفى اللهم اعنهم فنحن لم نصلح انفسنا حتى لانسى للرسول اولا
     

مشاركة هذه الصفحة