الى000لاشيء

الكاتب : فاروق السامعي   المشاهدات : 397   الردود : 3    ‏2005-04-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-22
  1. فاروق السامعي

    فاروق السامعي عضو

    التسجيل :
    ‏2005-04-19
    المشاركات:
    22
    الإعجاب :
    0
    زهرة الميلاد
    إلى..لاشيء

    أمْضي
    فتمضغُني الطريق
    والشارعُ المجدورُ يأخذني
    بلا جهةٍ
    ولا وجههَ
    والغابة ــــ الإسمنت والأحجار ـــ
    تلْكزُني ِبطَلَّتِها
    التي انتصبت
    كقامةِ مُتْخَمٍ طبقي
    منتعلاً بَيوت الزنكِ
    والكرتون والخشبِ الرخيصْ
    أمضي ..
    فتطعَنني الوجُوه بِعُهْنِها
    فأسِحُّ منفثئاً على قدمي
    لا جدوى من التحديقِ
    في وخزِ الخناجرِ
    كلما أقفلتُ منكفئاً
    تُحاصرني
    تُطاردني خطوطُ الظلِّ
    في جسدي
    ويبصقني رصيفُ الوحل
    في وجهِ الرياحْ
    أمضي ..
    كما لا شئت ُ
    تَدفعني جهاتُ الخوفِ
    لا مَأوى يلمْلمُني
    ولا لغةٌ
    ستقرأُني
    أنا المتفردُ الرؤيةْ
    وعاري الروحِ
    إلَّا من تمائمِ دهشتي
    ولقدْ أضاعتْني الصراط
    ولا: ط
    ر
    ي
    ق

    فاروق السامعي faroko2003@yahoo.com
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-22
  3. الحمزة

    الحمزة عضو

    التسجيل :
    ‏2004-02-25
    المشاركات:
    132
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك اخ فارق..
    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-04-23
  5. هشام السامعي

    هشام السامعي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    1,848
    الإعجاب :
    0
    كما لا شئت ُ
    تَدفعني جهاتُ الخوفِ
    لا مَأوى يلمْلمُني
    ولا لغةٌ
    ستقرأُني
    أنا المتفردُ الرؤيةْ
    وعاري الروحِ
    إلَّا من تمائمِ دهشتي
    ولقدْ أضاعتْني الصراط
    ولا: ط
    ر
    ي
    ق

    بعض من هذه الكلمات تواسي نوبات قلبي المشفقة من هذه الحال ...ربما يشرق الصبح في اخر النهار ياصديقي ...
    ربما يأتيك القوم هرعاً وحباً وذعراً ...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-04-29
  7. المحب لوطنة

    المحب لوطنة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-10-31
    المشاركات:
    358
    الإعجاب :
    0
    لك الود اخي قصيده جميله
     

مشاركة هذه الصفحة