المسئولية .... والمسؤل ...

الكاتب : الهاشمي اليماني   المشاهدات : 513   الردود : 6    ‏2005-04-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-22
  1. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    [align=right]المسئولية ... والمسئول ،، وقفوهم إنهم مسئولون {صدق الله العظيم} في الواقع أن الموضوع متشعب من ناحية الفهم ... والتطبيق بالنسبة لنا كيمنيين ، هل المسؤلية مغنما أم مغرما .. وهل المسؤل يسئل وعندما يسئل هل يجيب ، وإذا أجاب فبماذا يجيب ، هل يجيب بجملة مفيدة ، أعني تفيد المتكلم والسامع كما يقول النحاة أم يجيب بما يعلم ، ولو سئل هل تعلم ؟ وهل يعلم أنه يعلم ولكنه يتجاهل أنه يعلم هذا إذا عرفنا أنه يعلم ، وقد يكن أنه يعلم وينكر أنه لايعلم ، وربما كان لايعلم ويدعي أنه يعلم وتلك هي المتاهة بين السائل والمسئول وبين السليم والمشلول والفاعل والمفعول ... والبسكويت والمعمول والملوج والذمول .. والمصبية أن لانخرج من إجابته بمدلول ونقع كلنا بخانة المفعول فيهرسنا كما يهرس الفول .
    وحاليا نحن تعيش عصر العولمة حيث تتحفنا الفضائيات ومواقع الإنترنت بمعلومات غاية بالدقة .. وبالأحرى معلومات عن مجتمعاتنا حيث تتوفر الجيدة منها فنقول كما قال جحا عندما باع حماره وخلال عملية البيع قام الدلال بشرح مميزات الحمار فأفرط مما حدى بجحا أن يتراجع عن بيعه قائلا أكل هذه المميزات بحماري وأنا لاأعرف ... لاكن لايترآى لي أنه جحا كان صائبا بقراره كونه إعتمد على معلومات الدلال أو إطرآئاته ..
    بعصر العولمة عرفنا كيف يتبواء المسئول كرسي الحكم وكيف يتم وصوله له بالطرق المتحضرة ... المواطن سيد الموقف حيث يختار من ظمن مجموعة من المرشحين .. من يقتنع بقدرته العقلية والجسمانية والإدارية ، مع مراعاة خلفيته من كل النواحي الأدبية والخلقية .. وبالتالي يصل المسئول لكرسي المسئولية .. ولكن لاتقف العملية عند هذا الحد ، بل المسئول يسأل .. ويتحتم عليه الإجابة والتي تكن أشبه بأسئلة الإمتحانات ، ومن هنا إمكانية الرسوب أو النجاح ... هذا بالطبع بمجتمعات الغير ،، أما مسئولينا فلهم شأن آخر ، فلاسؤال ولاجواب الكل ملهم ومعصوم ... ولاينبغي النبس ببنت شفه .. بل إنحناء وتوقير ... وكنت أتمنى معنى التوقير باللهجة اليمنية والتي تعني النقر ... أي ينقر رأس المسئول ، وكأنه خبزا تأكل الطير منه ،، كما ورد بسورة يوسف عليه السلام ..
    لايمكن سؤال المسئول أو توجيه لوم له ... أو إستفسار .. مثلا كم قصر شيدت وكم عربة فارهة ركبت وكم إمرأة تزوجت .. هذا عند حسن النية ، أما عند تناول الحقائق فلربما كان الأجدر القول : كم شخصا سحلت وكم أم ثكلت وكم يتيم أوجدت ... وخاصة بصعدة الغراء ... حيث المسئول لايجيب سوى بكلمة بانقتله ... كما أوردها الكاتب الأميريكي أمين الريحاني ، بكتابه ملوك العرب ..
    وأختتم الكلام بمطلع سامرية لعبونية ... أي من ألحان وربما شعر العبقري محمد بن لعبون الوائلي النجدي :
    سلموا لي على اللي عن حبيبه سئل * ومن سئل عن حبيبه سلموا لي عليه
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-22
  3. أبو عبدالعزيز

    أبو عبدالعزيز عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-29
    المشاركات:
    1,300
    الإعجاب :
    1
    في كثير من دولنا الشرقية والعربية تحديدا
    لاتصدق هذه الكلمة (مسؤول) إلا على صغار الموظفين
    أما ذوو المناصب القيادية فيَسأل ولا يُسأل
    وهذا لا يكون أو لا ينبغي إلا في الذات الإلهية
    قال تعالى : ( لايسأل عما يفعل وهم يسألون )

    آمل أن يتم التركيز في الدول العربية على الإصلاح الإداري ومن القمة بجانب القاعدة
    مع أطيب الأماني لك أستاذنا الكبير/ الهاشمي اليماني
    واسأل الله أن يخفف هم المهمومين، ويرزقنا جميعا نعمة الأمن والعافية
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-04-22
  5. الدكتور صريح

    الدكتور صريح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-09-12
    المشاركات:
    717
    الإعجاب :
    0
    يقال تولى احدهم مسؤلية فسئل صديق له كيف يكون وبما يجيب قال ان سئلت فما عليك الا ان تجيب في الحقيقة يتطرق الموضوع ويتشعب الى عدة اتجاهات ومن جهة السوال تخارج منه

    وهناك تخارج بالقول وخروج بالالفاظ وتلاعب بالمشاعر وكل مسؤل يرد على هواه وكأن الناس ينتظرون منه مايسكتهم باي قول ... ولو لا حول

    ان تكلم المسؤول لسبقت القلوب العقول وكنا له عجول وامسكنا له الطبول وان كان من المغول فالسياسة لها اصول

    فلا حنه ولا رنه وان كان الفؤاد كله ونه ومن يسمع وكل منهم يطمع ومن تصرقع تصرقع

    ايه ياصعده .... اصبحت للبشر معده ... وللجبان رعده

    ولكن لا حياة لمن تنادي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-04-22
  7. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    في العالم العربي تعتبر المسئولية مغنما وهذا هو مبلغ فهم كل مسئول يصل للسلطة لانه يعلم كيف وصل ولكنه لايعلم متى يتركها 000

    اعتقد بان القناعات بدأت تترسخ بأن مؤتمر سايس بيكو عن الوطن العربي كان مصيبا إلى أبعد الحدود

    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-04-22
  9. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    ألاستاذ/ الهاشمي اليماني

    كما قال ألاخ سرحان الوطن العربي فيه المسؤل والمسؤلية مغنم وجاه لرفع رصيده في سويسرا

    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-04-22
  11. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    [align=right]أبى عبد العزيز : أيها المشارك الرائع على الدوام ... لاحرمنا الله منك ومن مساهماتك المضيئة المثرية .. هي الحقيقة بعينها ياسيدي ... نعم إنهم يتقمصون الذات الإلهية ،، { وأستغفرالله العظيم } يقدسون أنفسهم فلاعيوب لهم ، وهموا كلهم عيوب والدليل هو الواقع الملموس والوضع المحسوس .. ولاشك أنهم يستحقون بيت الشعر الجاهلي المعروف ..
    أرب يبول الثعلبان برأسه * قد ذل من بالت عليه الثعالب
    ياعزيزي لم تبل الثعالب على عتاولتنا وحسب بل وحتى الظباع والكلاب ... ولازالوا متشبثين بالمكاسب التي إكتسبوها بقوة عظلاتهم ..

    الدكتور صريح : بصراحتك المعهودة نمضي سويا لنتلمس جزيئا من الحقيقة المطمورة ... ياسيدي الدكتور ماخفي أعظم ،، المؤسسات القمعية تتفوق بالكم والكيف على مؤسسات العلم والتنوير في مجتمعنا الغريب الذي إستذلته العصابات وأهانت كرامته وسحلت أحلامه ووئدت كل تفكير بالخلاص ... وأعتقد أنه لامناص أن نجري تغييرا جذريا بحياتنا ونواميسنا وأن نتعمم بأكفاننا ، فمن إستمراء تبؤ الكرسي لايبدو في الأفق أي علامة أو أمارة أنه سيتركه بمحض إرادته ... بل يعد العدة ويعلن الحزم والشدة فربعه بالإنتظار لتداول الدور حتى وإن كانوا بعيون عور فلايهمهم وعود بنات الحور فحدة وما بها من غر الدور هي هدفهم المنظور .

    مشرفنا الكريم سرحان : في الواقع أننا والحمد لله الذي لايحمد على مكروه سواه ، أصبحنا مسخرة العالم بل وأمثولة الأمم الخانعة .... القانعة بفتات موائد أهل العضلات .. سايس بيكو كانت موجهة لهدف معين وهو وأد حلم إقامة دولة عثمانية .. أو دولة إسلامية قوية ، جعلت الأولية لأهل الفتوة ليتسابقوا على وأد مجتمع ظعيف متخاذل ممزق... وحسروا الطموح لفئة معينة هدفها الرفاه والدعة لأنفسهم وبأنانية والمحافظة عليها ، ثم أعانوهم عليها بعد ترغيبهم بها ... وكنا نحن المواطنين الضحايا ..

    الصحاف : سيدي الكريم ،، هو كذلك أصبحنا مغنما نحن المواطنين ، أو قطعانا من الماشية ... نساق ونحلب ونجلب ..
    والفايدة لمن مسبه فاتح * والويل لمن في سوقنا يصارح * أوفتح فمه على الفضايح ..

    مع خالص الحب والإحترام لإخوتي الأحبة بما أكرموني به من ثراء فكري رفد موضوعي المتواضع ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-04-23
  13. مشتاق ياصنعاء

    مشتاق ياصنعاء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-03-02
    المشاركات:
    22,338
    الإعجاب :
    766
    كثير من دول الشرق الأوسط


    المسئوليه لديهم مجرد غنيمة من الدوله


    والمسئول مستغل سيء لهذه المسئوليه


    ولا يحاسب المسئول



    وان سأل ذات يوم


    فالموضوع في واد والإجابة ستكون في واد آخر
     

مشاركة هذه الصفحة