قصيدة في الشيخ : عبد العزيز بن باز رحمه الله

الكاتب : aalhamrani   المشاهدات : 361   الردود : 1    ‏2005-04-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-18
  1. aalhamrani

    aalhamrani عضو

    التسجيل :
    ‏2005-02-20
    المشاركات:
    160
    الإعجاب :
    0
    هذه قصيدة في الشيخ عبدالعزيز بن باز ألقاها ( الدكتور / عبدالله عبدالرحمن الشميمري ، رئيس العناية المركزة بمستشفى الحرس بالرياض ) ليلة البارحة الخميس 6 ربيع الأول 1426 هـ الموافق 15-04- 2005 م ، في المخيم الانتخابي للدكتور حسين البار بجدة ، و أنشرها هنا من تسجيل للأمسية دون استئذان من الدكتور عبدالله الشميمري فأرجو أن يكون راضيا عن نشرها لمناسبة الحال و المقال :


    الـــبـــازيـــة


    الدكتور/ عبد الله بن عبد الرحمن الناصر الشميمري

    رئيس قسم العناية المركزة - مستشفى الملك فهد للحرس الوطني بالرياض






    ما هاجني هجرُ العيونِ السُّهد=أو أن ليلى لا تفي بالموعدِ


    أو أن أسبابَ الوصالِ تقطّعت=ما بينَ إعراضي وبينَ تودُّدِ


    ما هاجني غيرُ المهابةِ للذي= أحيا النفوسَ بدرسهِ في المسجدِ




    لما رأيتُ الشيخَ حدَّثّ مُفتياً= أنشدتُ أبياتي ولم أترددِ




    يا أيها المفتي الموضح للورى= دين النبوةِ والهدى والسؤددِ




    كمْ سُنةٍ للمصطفى أحييتها= ونشرتها للناسِ كالفجرِ الندي


    أحييتها وأعدتها فتهيأت= لقبولها عزمات كل مُوحدِ




    ومحوت ما قد أحدثوا في ديننا= ورددت كل طريقةٍ أو مولدِ




    أرشدت كلَّ مُفرِّطٍ متساهلٍ= ونصحت للغالي وللمتشدّدِ




    ودعوت للقرآنِ نور هدايةٍ=وحفظت آثار النبي محمدِ




    فكأنني والناس حولك أنصتوا= ما بين مستفتٍ وبين مؤيدِ




    وكأنني بك حين تسند قولةً= للمصطفى وتقول: ذا بالمُسنَدِ




    تبدو لعينكَ في الكتابِ سطوره= لم يخْبْ نورُ العينِ أو يتبددِ




    فلقد حباك اللهُ نور بصيرةٍ= تدعو به للخالق المتفردِ




    للهِ درُّكَ عالماً لا يبتغي= بالعلمِ غير خلوصه للموجدِ




    فإذا اجتهدت تبعت آثار الأُلى= سبقوا على علمٍ لعلكَ تهتدي




    وإذا سُئلت فأنت بحرٌ زاخرٌ= وإذا عملت فأنت غير مُقلدِ




    وإذا شرحت الفتح كنت محققاً =وإذا قرأت الذكر خير مُجوِّدِ




    وإذا انبريت لفقه أحمد شارحاً =أفتيت متبعاً لنهج محمدِ




    أستغفر الله العظيم إذا أنا قصرت =أو كان الهوى في مقصدي




    إني لأحسبه كذلك عاملاً =أنعم به من عالمٍ متعبدِ




    "بن باز" حُبُّك قد ثوى بقلوبنا= وقلوب كل الراكعين السُجّدِ




    وضع الإله لك القبول بأرضهِ= فلقد ظفرت بحبنا المتجددِ




    أحببتُ "بن باز" الذي هو شيخنا =وبحبهِ أحببتُ كل موحدِ




    والله لم يبغضه إلا جاهلٌ أو =ذو هوى أقسمتُ دون ترددِ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-18
  3. skay17

    skay17 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-03-07
    المشاركات:
    167
    الإعجاب :
    0
    رحمك الله ياشيخنا ...اللهم إجعل فينا بن بازيين كثيرين...واجعلهم من ناصري هذا الدين





    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة