مواقف لن أنساها مهما طال عمري!

الكاتب : Sheba   المشاهدات : 2,210   الردود : 42    ‏2005-04-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-16
  1. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    الموقف الأول: في الصف الرابع

    [align=right]أخذ العرق يتفصد من وجهه شديد الصفاء، و صار ينتفض خوفا و وجلا، وقد أمتثل بين يدي الشديد المستبد المسمى مجازا "أستاذ". وكان ذلك المخلوق المفترس المسمى 'أستاذ' مدرسا لمادة الرياضيات التي لا يعرف احد منا، عنها سوى حروف اسمها. حمل هذا المستبد "الصدامي" عصا طويله تكاد تنافس نهر النيل في طولها، ليبطش بالمسكين الضعيف، قليل الحيله الذي يمتثل امامه. قال الأستاذ بصوت مرعب مزلزل يدفع القلوب الى الهروب :
    " إسمك ايش يا بليد؟.."
    تجمدت الكلمات في فم الطالب ، و شخص بصره. لم ينبس ببنت او ابن شفه! ثم كرر الوحش المفترس الذي شارف على التهامه:
    " إسمك ايش يا مغفل؟ والله لو ماتتكلم لأخليك خبر كان"
    أستمر الطالب على حاله، معقود اللسان، شاخص البصر، ينتفض خوفا و يتفصد عرقا. ثم صرخت انا فجأه مكسره اسوار الصمت التي احاطتنا في محاوله لأنتشال الضعيف من فك المفترس:

    " اسمه رامي يا استاذ...!!"

    لم تمر خمس ثواني الا و وجدتني امتثل امام ذلك الوحش جنبا الى رامي المتصنم!




    يتبع..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-16
  3. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    الموقف الثاني: في الصف الخامس



    [align=right]هذا هو الأستاذ مرتضى الطيب. الجميع هنا يحبه، ليس لانه مدرس جيد بل لأنه مدرس 'على نياته' يستطيع أكثر الصبيه غباء ان يحتال عليه بدون صعوبه. عندما يدخل الصف، ترى الصف اكثر اتساعا، و اكثر نورا. يتحدث كثيرا، و يشرح كثيرا، و يصيح كثيرا كثيرا. لكن هيهات ان يعطيه احد قليل من الأحترام او الاهتمام. كان في يوم من الأيام يشرح لنا عن الكسور و ما ادراك ما الكسور. فطلب مني ان أقف لأجيب على السؤال الذي طرحه. و صدقوني لم ادري ان كان قد طرح السؤال ام رفعه، ففي حصته الامور كلها تتشابه، بالأضافه الى انني كنت طالبه غبيه جدا في مادة الرياضيات، ولا زلت اواجه صعوبات حتى الان في الجمع و الطرح. المهم تقدم الطيب ذو الوجه البشوش ليسألني :

    "ايش الفرق بين البسط و المقام يا سبأ؟"

    حمدت الله كثيرا على هذا السؤال، لأنني لا افهم في الكسور سوى البسط و المقام. أجبته بثقه عمياء :

    "المقام يكون بالاسفل و البسط بالأعلى يا استاذ. و كلما قل عدد المقام كلما تضاعفت قيمته" و ابتسمت.

    فرح كثيرا جدا " صفقوا لها يا بنات".. و صفقن البنوتات.

    لم ارد لتلك اللحظه التاريخيه ان تنتهي بسرعه! لابد ان اقول شيء آخر يلفت الانتباه حولي اكثر، و يزيد اعجاب الاستاذ.

    - يا استاذ...انته مقامك صغير عندنا...

    قلت هكذا، مستنده بقاعدة الكسور. كلما صغر المقام تضاعفت قيمته، لكن الاستاذ لم تعجبه تلك الكلمه، و شطب جميع قواعد الرياضيات من عقله، و قال وهو مذهول " ايـش قلتي؟"

    أحسست بمغص فجأه، و سكت و لم اكررها. لكن السيف كان قد سبق العذل!

    ـ امشي اطلعي بره..
    ـ ليش يااستاذ؟
    ـ امشي اطلعي بره اقولك


    و 'طلعت بره' و انا اقسم على ان لا افهم الرياضيات ابدا، و ان ابقى صما بكما لا يفقهون!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-04-16
  5. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    [align=right]يتبع بعد الفاصل الأعلاني...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-04-16
  7. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0
    هههههههههههه
    ايش هذا يا أستاذة سبأ...
    بصراحة كلمات مرعبة خلتنا اعيد السطر اكثر من مرة ( خوفاً من الوصول الى العصا الطويلة ):D
    وبعدين تذكرينا بمسلسل المحقق كونان يخلينا اجدم اضافري عشان اوصل للحل و فجأة يتكبوا " يتبع " يعني ربطتينا معك لما يتدخل اما اهل الطفل و اهلك ام منظمة حقوق الانسان..:D عشان يبرد قلبي من هذا الصدامي..:rolleyes:

    وبعدين قلنا لك روحي هناك شاركي مش هنا..:D

    مستنين باقية المدبلج

    سلام:)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-04-16
  9. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    [align=right]النهايه تبقى غامظه

    خليها لخيال القراء. كل ما اتذكره انني عندما حاولت انقاذ رامي كان مصيري ان اقف في طابور التعذيب.

    حصل ايه بعدها يا جماعه؟

    و الله مش عارفه..

    ده كان زماااااااان. ايـام ماكان بطاطس ابو نعمان بثلاثه ريال.


    عادهم يبيعوا بطاطس نعمان؟
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-04-16
  11. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0

    عادك تذكري هذا النوع..:eek:

    كان زماااااااااااان

    ايش هذا انت كمان مثل اميرة..:rolleyes:

    من دفعتي...:D
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-04-16
  13. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0

    من أميره هذي؟ ايش تبيع؟
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-04-16
  15. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0
    عضوه مميزة معنا
    و ما تبيع لا بطاط ولا شيء
    فقط تعمل افضل مخلل عشار و مطفاية في عدن..:D
    ما طعمت بس من كلامهها تعرفي الطعم..
    :rolleyes:
    قلنا روحي هناك مش هنا و بس تكتبي ..:D
    اقل شيء ردي على مواضيعك.

    --------

    على العموم عطلنا موضوعك بكلام فرعي..
    موضوع جميل و باقي تكملي المراحل الدراسية كامل

    سلام.:rolleyes:
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-04-16
  17. صمت؟المآسي

    صمت؟المآسي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-01-10
    المشاركات:
    1,443
    الإعجاب :
    0
    اقول مبدعه لا انتي تستحقين اكثر

    اقول مذهله لا والف لا

    تعجز الكلمات عن وصفها بمبدعه مثلك

    وكلامك هذا يدل انكي مثقفه كبيره ولاول مره اشوف من بنات المجلس مثقفات مثلك

    سلمتي اختي وسلمت اناملك التي خطت لنا بكل حب وموده


    مع حبي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-04-16
  19. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    الموقف الثالث: الصف السادس


    [align=right]كان لدينا أستاذه محنكه جدا، اسمها سعاد. فلسطينية الجنسيه و تدرس اللغه العربيه. حصه من حصصها تكفي ان تقلبك الى ابن رشد او ادونيس. متبحره في علم اللغه، و متحدثه لبقه ...و الغريب انها كانت تفهم حتى الرياضيات. الابله سعاد هذه ـ كما كانوا يسمونها ـ كانت نختلف عن كل المدرسات، فرغم علمها و طولها و حسنها و جمالها، كانت شديده جدا، العن من الاستاذ الصدامي الذي اكل رامي. و مثالا على بطشها و جبروتها، كان لدينا حصة نصوص، و طلبت مني تسميع قصيده لـ " إليا ابي ماضي" . و كنت في تلك الأيام، اتمتع بذاكره قويه و كنت احفظ الشعر بسهوله و يسر. و سمعت القصيده، بل انني تفننت فيها. فصفقت لي تصفيقا حارا و باردا.

    " شوفوا يا بجم....شايفين الشطاره و الفهم؟"


    و فرحت جدا، و صرت اشطح قدر استطاعتي. وهي تثني علي، و تتغزل فيني. ثم الصدمه....
    " طيب، سمعي لهم إن و اخواتها"...

    استغربت، فلم نصل الى ذلك الدرس بعد. قلت لها بأدب جم:

    " بس لسا ماوصلنا لـإن و بناتها"

    حينها فقط تفجرت جميع انواع الثورات..ثورات اشنع من الثورات الفرنسيه و الاوكرانيه و غيرها ( مالي في التاريخ انا)

    " نعــــــم؟ إن و شو؟"

    سكت طبعا، ادركت انني ارتكبت جريمه. لكنني لم اكن متأكده ماهي بالضبط. و اعتذرت بسرعه، محاوله تبرير موقفي و أقناعها بأنها غلطه لفظيه تحصل في احسن العائلات:

    -"اتفضلي امشي اطلعي بره.."
    -" ليش يا ابله...؟"
    -" عل اداره قوام..."
    -" ليش؟.."
    -" مش محظره الدرس و تتمسخري عل الاستاذه تبعك و تقولي ليش؟"

    ثم انسحبت بهدوء و تركتها تتميز من الغيظ!
     

مشاركة هذه الصفحة