هل هزلت(الثوري) أيها الرفيق العزيز؟؟

الكاتب : moshtag   المشاهدات : 558   الردود : 2    ‏2005-04-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-15
  1. moshtag

    moshtag عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-09
    المشاركات:
    542
    الإعجاب :
    0
    بقلم-عبدالجبار سعد -


    أيها الرفيق العزيز..
    بعد حرب 94 كان الخصوم قبل غيرهم يعظمون صمودك وصمود الكثير من أفراد الحزب وإصرارهم على موقف الموالاة لقيادتهم التي إجتاحتها الحرب كان الخصوم وإن لم يظهروا علنا تقديرهم لهذا الثبات يكبرون فيكم وفي كل الرفاق الإخلاص للموقف والمبدأ رغم فداحة الخسارة ورغم تعاظم الخطب ولكن لأن الإنسان موقف فقد كان الجميع يمتدحون ويعظمون موقف الحزب الاشتراكي الثابت قيادة وقاعدة في وجه الهزيمة ومحاولة الاجتثاث.
    أيها الرفيق..
    جمعني لقاء مع الرفيق المؤمن الشهيد جارالله عمر بحضور الكثير من قيادات الأحزاب بعد فترة غير طويلة من نهاية حرب 94 وكان حينها يقوم بدوره مع كل الرفاق في إعادة ترتيب البيت داخل الحزب وخارجه كان مما سمعته منه أن الوالد الشيخ حمود عاطف وهو أحد المنتصرين في حرب 94 واحد كبار المستفيدين من غنائمها يقول أنه يسجل موقف تقدير خاص للحزب الاشتراكي وموقف تقدير خاص لجريدة الثوري وقال الشهيد انه حينما سال الشيخ حمود عن سبب تقديره الخاص لجريدة الثوري وما الذي أعجبه فيها حتى تستحق التقدير أجابه بالقول:" لأنها ما هزلت".
    وأنا اشهد أن الثوري ولفترة طويلة بعد الحرب ما هزلت كانت تمثل الصوت الاكثر عقلانية وثباتا في صفوف المعارضة وان لم تكن الاكثر شجاعة خصوصا بعد الحرب مباشرة فقد كان غيرهاالاكثر شجاعة حينها ولكن الثوري كان الظل المتزن والمقاوم بحكمة.
    أيها الرفيق..
    هذا الحكم لم يعد الآن صحيحا على إطلاقه فقد تغيرت الثوري وتغير غيرها ولست بصدد محاكمة أي منهما ولا كلاهما ولكنني الآن أخاطب رفاقي في الحزب الاشتراكي وأنت على رأسهم.
    أيها الرفيق..
    لقد استطاعت الثوري أن تجمع فيها الخير الكثير بقدر ما جمعت من الشر الكثير ايضا.
    لم تعد المباشرة التي تعتمد على الحجة والمنطق والتحليل هي المعول والمعتمد عليه في خطاب الثوري ولكن اصبح المنطق الآنفعالي التحريضي الاستفزازي هو الأساس بل تعدى ذلك إلى تجاوز الحقائق إلى عكسها وتلك هي الكارثة الكبرى فلم يعد الصدق أساس الكلمة.
    لقد استطاعت الثوري أن تتسع وتتسع إلى الحد الذي أصبحت فيه متنفسا لكل الأقلام والأصوات والتي كانت تقف معها ذات يوم على طرفي نقيض والى الحد الذي جعلها تستضيف وتؤوي كتابا ورؤساء تحرير صحف ضاقت صحفهم نفسها عن أن تستوعب كتاباتهم بغض النظر عن الحق والباطل الذي تمثله هذه الاصوات ولكن هذا الموقف يحسب للثوري رغم كل شيء.
    أيها الر فيق..
    على أن هذه المباشرة في التحريض والاستفزاز والاستجابة لمعطيات الحقبة الأمريكية هو الأمر الذي يجعلني شخصياً غير متفق معه بالمرة بمعنى آخر عدم المسؤولية في القول.
    أنا امتدح الشجاعة في القول ولكنني امتدح المسؤولية في الموقف واذم المباشرة في التناول عندما يكون هو غاية الكتابة والكاتب.
    صحيح نحن نحتاج إلى المباشرة بقدر ما تمثل هذه المباشرة هزة أو صرخة قوية تلفت نظر المخاطب بحيث لا يتعامل مع ما يكتب ببرود أو بعدم اكتراث ولكن عندما نستفزه بهذه الهزة أو الصرخة فلابد أن نقدم له حجة قوية وفكرا متماسكا وتحليلا مقنعا لا يمتلك معه إلا التسليم.
    أما أن تكون المباشرة لمجرد الإساءة وتكرار منطق الإثارة والتحريض والاستفزاز الفارغ من الحجة فهذا هو ما يثر حفيظة أصحاب الرأي والموقف.
    أيها الرفيق..
    ثم أن الحكمة تقتضي استخدام أبدع واروع وارقى الأساليب في الخطاب للوصول إلى الهدف لان هذا يرفع مقام صاحب الموقف المتحدث به ويرفع أسلوب الخطاب ويوسع مدارك القارئ والمخاطب وينتزع احترام الجميع له.
    أيها الرفيق..
    دخل رجل على الخليفة المأمون بن هارون الرشيد واغلظ عليه القول فرد عليه المأمون بقوله" يا هذا إن الله قد أرسل من هو خير منك إلى من هو شر مني فقال لهما إذهابا إلى فرعون انه طغى فقولا له قولاً لينا لعله يذكر أو يخشى".
    أيها الر فيق..
    بعد صدور الأحكام الخيرة على بعض الكتاب ورؤساء تحرير الصحف كنت واحدا منهم جاء أحد موظفي سفارة أمريكا إلى نقابة الصحفيين يتحسس ردود أفعال الكتاب والصحفيين ويحاول أن يتبنى دفاعا لم نطلبه منه خصوصاً لتلك الأحكام التي كانت السعودية طرفا فيها كما نقل لي الاخ طه العامري هذا الكلام وقال لي انه قال لكل الاخوة من الكتاب والصحفيين أن عبدالجبار سعد لا يشرفه أن تدافع عن السفارة الأمريكية وأنا قلت له نعم والله يا طه لقد قلت ما يجب أن اقوله انا وقلت له انا أزيدك من الشعر بيتا كما يقول العرب.
    عندما تصل المسالة إلى أن يكون الأمريكيون انصاري في مواجهة بغي آل سعود فانا اختار أن اذهب حبوا لاقدم اعتذاري لآل سعود واطلب صفحهم وعفوهم عني حتى امنع شيطان أمريكا الفاجر أن يجعلني وسيلته للإساءة إلى عربي مسلم رغم ما بيني وبين هذا العربي المسلم من الخلاف والثارات
    ولكن يظل ما بيني وبينه من بعد قابلا للردم والالتئام أما ما بيني وبين الأمريكي الكافر فغير قابل للردم والالتئام على الإطلاق إلا بأن ارتد عن إيماني أو يرتد عن كفره هو.
    أيها الرفاق..
    إذا ساد هذا المنطق فكل شيئ سيجد طريقه للحل والوئام وإذا غاب هذا المنطق فلن يحل محله إلا منطق أمريكا المعوج الذي به اجتاحت أفغانستان والعراق وبه ستجتاح لبنان وسوريا ومصر وما بعدها إذا لم تجد لها من يردعها بنفس الردع العراقي والى حد ما الأفغاني المؤمن المقاوم إذا وجدت لها من أشباه الشيوعيين والاسلاميين والقوميين من يروج لبضاعتها الفاسدة ومنطقها البائس اللعين.
    عندما يكون الخيار بين أمريكا والحكم المحلي القائم فلن اختار ما اختاره بعض الرفاق حينما قال إذا كان الحاكم كصدام فاهلا بأقدام هولاكو.
    هذا منطق لا يناسب شرف العربي المؤمن وكرامته ولكن يتناسب مع حطة ووضاعة أمريكا واتباعها أما المؤمون أمثالنا فنقول نعل أسوا جندي من وطني اشرف من اقدس هامة امريكية واطهر من اعظم لحية وعمامة وقبعة ممن يجيء بهم الغزو أو يجيئون بالغزو ويرعاهم الغزاة ومن هاهنا يجب أن نختار.
    أيها الرفيق..
    قيل أن ملكا رأى أن أسنانه قد وقعت على الأرض طلب من يفسر له هذه الرؤيا فجاءه أحدهم وقال له "سيموت كل أقاربك يا سيدي غضب عليه وطرده وطلب رجلا آخر يفسر له الرؤيا فجاء إليه الآخر وقال له ابشر يا سيدي فانك آخر اهلك التحاقا بالرفيق الأعلى فضحك الملك وقال كلاهما أعطى التفسير نفسه ولكن الأول كان احمقا فاستحق الغضب والطرد والثاني استحق التقريب والمكافاة.
    أيها الرفيق..
    ومن تاريخنا الإسلامي كان المسلمون يسيئون في القول للحجاج بن يوسف الثقفي وينالون منه بألسنتهم وكان هناك عارفاً بالله اسمه الحسن البصري يقول لهم إن الله سيأخذ بحق الحجاج منكم كما يأخذ لكم بحقكم من الحجاج فلا تذهبوا ظلمكم عند الحجاج بسوء القول فستنفذونها عند الحساب.
    أيها الرفيق..
    لا أقول أن من تنالون بأقلامكم هو الحجاج كما أنني لا أقول انه عمر بن الخطاب لكنني أستطيع أن اجزم انه اقرب حاكم عربي مسلم إلى النخوة القومية والكرامة العربية والفطرة الإيمانية والقرب من الناس وربما كنتم اعرف بهذه الصفات وغيرها مني رغم ما بينكم وبينه من خلاف كما أنني اعتقد انه قد بلغ في الآونة الأخيرة إلى درجة من الحلم لم يبلغها أي حاكم عربي مسلم معاصر مطلقا .
    إن الله يقول:"ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض"، فالأصل أن الحياة لا تستقيم إلا بجانبي صراع ومواجهة بينهما وتستقيم الأمور كلما كانت المواجهة بين جانبي الصراع تدار بكفاءة عالية من الجانبين.
    ايها الرفيق ..
    تتقدم الحكومة بناء على توصيات مجلس النواب الذي يتواجد فيه الرفاق الاشتراكيون بمشروع تعريفة جمركية جديدة تستهدف إنقاص معدلات الرسوم التي كانت تتوزع على خمس فئات 25%، 20%، 15%، 10%، 5% لتصبح هذه الفئات كلها في الغالب فئة واحدة هي 5%.
    فتظهر على صفحة الثوري الاولى أن الحكومة تقدم تعريفة جمركية جديدة من شانها زيادة معدلات الرسوم للمواد الأساسية والمواد الخام بنسبة 5% بمعنى آخر قلب للحقائق كلها راسا على عقب واتساءل انا هل جهل الاخوة النواب الاشتراكيون هذه الحقائق أم هل جهلها الرفاق الاقتصاديون في الحزب ام جهلها الساسة والصحافيون المتميزون في الصحيفة وما أكثرهم؟؟؟
    اما أن الجميع قد علموها لكنهم لجاءوا إلى قلب الحقائق لأغراض غير محمودة معتمدين على غفلة الحكومة وعدم اهتمامها بكل ما يقال عنها سواء كان حقاً أم باطلا دون أن يدركوا مدى الأضرار بمصداقيتهم ومصداقية الصحيفة التي ما "هزلت" في اصعب ظروف المواجهة.
    ونفس هذا العدد تصدره عنوان بارز حول رفض الاخ عبدالكريم الخيواني العفو الرئاسي بألفاظ غاية في الإثارة وعدم المسؤولية ومن الغريب أن أقرأ هذا العنوان والخبر الذي نقلته الصحيفة وتعليقات كثيرة تصب في نفس المجرى في الوقت الذي كان أحد الزملاء بجانبي يحدث زميلا آخر له عن مقيل ضمه مع الخيواني في منزله بعد الإفراج عنه نفس الصدد ينقل خبرا عن مؤتمر القمة وعن إيفاد نائب الرئيس إليها بعبارات تبدوا في غاية الغرابة عما اعتادته صحيفة الثوري التي ما هزلت في احلك الظروف.
    هذا كله يجعلنا نتحسس السيد الأمريكي داخل جيوبنا وتحت معاطفنا أيها الرفيق أما أنا فاصدقك القول عندما يكون الخيار بين أمريكا وعلى فأنا جندي في جيش علي بدون تردد؟
    أيها الرفيق..
    أصدقك القول وأنت من يعرفني موقفا في احلك الظروف أنني لم أر ولم أتحقق أن شيئا مما يكتب في أقلام المعارضة بهذه الدرجة العالية من الشطط يعتمد على الله والموقف الإيماني بقضية بقدر ما يعتمد على سلطان أمريكا وصولتها وجولتها في العالم وتغذيها هيمنتها ورهبتها ورغبتها ولذا فقد اخترت أن أكون جنديا في جيش علي ولن أغادر موقعي إلا بان يعلن على انحيازه المطلق لأمريكا كما فعل غيره أو يعلن بوش انحيازه المطلق للأيمان كما فعل غيره من قبل.



    نقلاً عن صحيفة الثوري
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-15
  3. FreedomHeart

    FreedomHeart عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-18
    المشاركات:
    37
    الإعجاب :
    0
    ماهزلت إلا أحلام العوجان أللذي تهزهم الكلمة وترعبهم آهة الحرية ، آة من أحلام ترهقهم صرخة الأمل في زمن عرضت فية أحلام الأمة في سوق النخاسة ، ياصناع المنجزات الوهمية التي لم تحتمل كلمة ، لو كنت واثقين أن المنجزات حقيقية لما هزتكم كلمة أو قلم .

    وعجبي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-04-15
  5. سهران حتى؟

    سهران حتى؟ قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-02-23
    المشاركات:
    3,220
    الإعجاب :
    0
    وانت ياعور العينين الم ترى بقية صحف الحكم والمؤتمر ماذا تقول وكيف ترقص وتغني وتمزق وتكيل التهم وتعتدي حتى على الله ورسوله في تقافيتك الراقصة ام انك واحداً منهم وجلدك من جلودهم ولاترى إلاهزل غيرك
     

مشاركة هذه الصفحة