الصبر على أذى الناس من أداب المسلم

الكاتب : الجزري   المشاهدات : 713   الردود : 5    ‏2002-01-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-01-07
  1. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    من وصايا الصالحين أحباب الله:

    وربما تسلطَ الخلقُ على بعضِ المريدين بالإيذاءِ والجفاءِ والذمِ، فإن بُليت بشيءٍ من ذلك فعليك بالصبرِ وتركِ المكافأةِ مع نظافةِ القلبِ من الحقدِ وإضمارِ الشرِ.
    وعُدَ إعراضَ الخلقِ عنك نعمةً عليك من ربك فإنهم لو أقبلوا عليك ربما شغلوك عن طاعتِه، فإن ابتليت بإقبالِهم وتعظيمِهم وثنائِهم وترددِهم عليك، فاحذر من فتنتِهم واشكر اللهَ الذي ستر مساويك عنهم.
    ثم إن خشيت على نفسِك من التصنعِ والتزينِ لهم والاشتغال عن اللهِ بمخالطتِهم فاعتزلهم وأغلق بابك عنهم، وإلا فارق الموضعَ الذي عُرفت به إلى موضعٍ لا تُعرف فيه.
    وكن مؤثِراً للخمولِ، فارّاً من الشهرةِ والظهورِ، فإن فيه الفتنةَ والمحنةَ.

    واجتهد أيها المريدُ في تنزيه قلبِك من خوفِ الخلقِ ومن الطمعِ فيهم فإن ذلك يحمِلُ على السكوتِ على الباطلِ وعلى المداهنةِ في الدينِ، وعلى تركِ الأمرِ بالمعروفِ والنهي عن المنكرِ، وكفى به ذلاً لصاحبِه لأن المؤمن عزيزٌ (أي قوي) بربِه لا يخافُ ولا يرجو أحداً سواهُ.

    وإن وصلك أحدٌ من إخوانِك المسلمين بمعروفٍ من وجهٍ طيبٍ فخذه إن كنت محتاجاً إليه واشكر اللهَ فإنه المعطي حقيقةً واشكر من أوصلَه إليك على يدِه من عبادِه، وإن لم تكن لك حاجةٌ إليه فانظر فإن وجدت الأصلحَ لقلبِك أخذَه فخُذه، أو ردَه فرُده برفقٍ بحيث لا ينكسرُ قلبُ المعطي فإن حرمةَ المسلمِ عند اللهِ عظيمةٌ.

    خادمكم الجزري.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-01-07
  3. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    سبحان الله ما أنصع هذه المشكاة

    أخي الكريم الجزري ما أحوجنا لمثل هذه الأداب وهذه الأخلاق
    وانضر معي إلى هذه المقطوعة كم نحن بحاجتها في مثل هذه الفتنة التي أثارتها الطغمة المشبوهة كفانا الله بلاهم.

    وعُدَ إعراضَ الخلقِ عنك نعمةً عليك من ربك فإنهم لو أقبلوا عليك ربما شغلوك عن طاعتِه، فإن ابتليت بإقبالِهم وتعظيمِهم وثنائِهم وترددِهم عليك، فاحذر من فتنتِهم واشكر اللهَ الذي ستر مساويك عنهم.
    ثم إن خشيت على نفسِك من التصنعِ والتزينِ لهم والاشتغال عن اللهِ بمخالطتِهم فاعتزلهم وأغلق بابك عنهم، وإلا فارق الموضعَ الذي عُرفت به إلى موضعٍ لا تُعرف فيه
    **************************

    هذا ولقد هممت بلإنسحاب من هذ المجلس مع حبي الشديد له ولمن هم فيه كأنهم أهلي وأكثر .
    أقول هممت بذلك خوفا من الغرق في كارثة حب النفس وطلب الإنتقام ممن نالوا منا في عقيدتنا وأنفسنا.
    ولكن الله يختار لنا ما فيه الخير والصلاح
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-01-07
  5. الميزان العادل

    الميزان العادل عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-09-04
    المشاركات:
    336
    الإعجاب :
    0
    مزيداً من الأقوال في الصبر....

    سيدّي الفاضل / الجزري حفظك الله ورعاك

    ها أنت على عهدنا بك تتحفنا دوما من فيوضات علومكم وأنوار مشائخكم، بارك الله فيكم وزادكم علما وفقها في الدين...

    ومن ما قيل في الصبر:

    إذا ما أتاك الدهر يوما بنكبة
    =============== فأفرغ لها صبرا ووسّع لها صدرا
    فإنّ تصاريف الزمان عجيبـة
    =============== فيوما ترى يسرا ويوما ترى عسرا

    وقال آخر:

    غاية الصبر لذيذ طعمـــها
    ============= وبدا الصبر منه كالصبــــــــر
    إنّ في الصبر لفضلا بيّنـا
    ============= فاحمل النفس عليه تصطبر

    وقال آخر:

    دع المقادير تجري في أعنّتها
    ================ ولا تبيتنّ إلا خالي البال
    ما بين غمضة عين وانتباهتها
    ================ يغيّر الله من حال إلى حال

    وقال آخر:

    بالصبر تبلغ ما ترجوه من أمل
    =============== فاصبر فلا ضيق إلا بعده فرج

    وقال آخر:

    إصبر قليلا فبعد العسر تيسير
    ================= وكل أمر له وقت وتدبير


    ومسك الختام ما قاله سيّدنا رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:

    (ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا همّ ولا حزن ولا أذى ولا غمّ حتى الشوكة يشاكها إلا كفّر الله بها من خطاياه) متفق عليه.

    خادمكم / الميزان العادل
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-01-07
  7. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    الأخ الطيب المطيب ابو الفتوح والاخ الميزان الطيب

    أولا أقول لك سيدي ابو الفتوح الله يصبرك وهذا عهدي بكم اهل اليمن وصدق لا أظنك تنتقم لنفسك وكن في إطمأنان فوالله قرأت بعيني ايام الفتنه من كفرك والعياذ بالله وكنت بإنتظار ردكم فما وجدتك سوى تدعو للكاتب وتتحمل أذاه اياك اخي ان تترك المجلس فوالله فيه من البركات اليمنيه الطيبه والله يحفظه هو نعمى المولى ونعم النصير وصدك يا سيدي الفاضل عرض علي ان اكون مراقب في احدى الصفحات الطيبه ورفضت حتى لا أنشغل عن المجلس الحبيب الصبر الصبر ايها الطيب و اذكرك يا سيدي مع انكم أفضل مني وانا المحتاج الى التذكره من اقل رجل من المسلمين ان تحمل اذى الناس امره وشأنه عظيم عظيم عند الله الا يكفيكم سيدي ان تكونوا ان شاء الله مع الحبيب صلى الله عليه وسلم في بيت في أعلى الجنه لمن حسن خلقه
    :) مرة قال لي شيخي :اياك ان تنتقم لنفسك فهذا من البلاء وان نفسك حدثتك ان انتقم فتذكر سيرة الحبيب الاعظم صلى الله عليه وسلم لما نزل دمه الشريف في الطائف وسيدي وحبيبي وقرة عيني يقول (اللهم ان لم يكن بك علي غضب فلا ابالي ) فقلت له وكنت تحت التربيه والله كالطفل والعين تتذكر الحبيب وتبكي هذا صعب علي جدا فقال:
    والنفس كالطفل ان تهمله شب على ----------- حب الرضاع وان تفطمه ينفطم.
    الله يصبرك ويقويك ويجعلك والاخوه من اهل الجنه.
    خويدمك الجزري.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-01-07
  9. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    ابشر استاذي الكريم الميزان العادل

    سيدي الميزان العادل كم تتحفنا من الفوائد فوالله انت فهيم الله يحفظك لقد بدات بحفظ هذه الابيات عن الصبر الله يجعلها في ميزان حسناتكم سيدي الفاضل لا تنساني بالدعاء.
    خويدمكم الجزري:)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-01-07
  11. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    متابعة والله الموفق

    ومن وصايا الساده الصالحين رضوان الله عليهم أجمعين:ينبغي على المريد
    ان يعامل الناس بما يحب أن يعامله الناس به كل واحد ينبغي أن يعامل الناس بما يحب أن يعامله الناس به الواحد منا يحب أن يعامله الناس بالصدق لا بالكذب وبالأمانة لا بالخيانة والغش أي يحب أن لا يكذبوه إذا حدثوه بشيء ويحب أن لا يغشوه ويحب أن يعاملوه بالعفو إذا أساء وأن يعفو الناس عنه ولا يؤاخذوه كذلك ينبغي على أحدنا أن يعامل الناس بمثل ذلك بحيث نصدقهم في حديثنا معهم ونعاملهم بالعفو والصفح إذا أساءوا إلينا كذلك أحدنا يحب أن يعمل الناس معه الشيء المعروف والعمل الحسن ولا يقل أحدنا هم أساؤوا إلي فأنا أسيء إليهم بل نعامل الذي أساء إلينا بالإحسان فنخالف أنفسنا لأن نفس الإنسان تحب أن تكون هي العالية على الغير.
    حادمكم الجزري.
     

مشاركة هذه الصفحة