الحاجة للحوار - زيد الشامي

الكاتب : الشعاع   المشاهدات : 827   الردود : 10    ‏2005-04-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-10
  1. الشعاع

    الشعاع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0




    الحاجة للحــــــوار.. - زيد الشامي


    تناقلت وسائل الإعلام دعوة الأخوة في المؤتمر الشعبي العام إلى الحوار، وهي دعوة جديرة بالاهتمام، لأنها تأتي في ظل ظروف داخلية صعبة، وتحديات وضغوط خارجية مؤثرة، واحتقانات محلية تدفع الأوضاع إلى مزيد من التأزم، والتغافل عن سوء الأحوال لايلغي المشكلات بل يرشحها نحو التفاقم والانفجار!!
    وبرغم ماتبديه القوى السياسية من تخوف أو تردد أو شكوك حول جدوى الحوار اعتماداً على تجارب الماضي، فإن الحوار يظل الطريق الأسلم للخروج من المآزق والمآسي، وهو الوسيلة الناجعة لفتح قنوات الانسداد، وهو خير من التمترس خلف رؤى جامدة وصلدة، والحوار بديل راقٍ للصراع، وهو الأفضل من التلويح بالعصا الغليظة، أو الإسفاف في التناولات الإعلامية التي تزيد الخرق اتساعاً!!
    ومن حسن الطالع أن اليمنيين قد حسموا أمر الثوابت ونصوا عليها في الدستور الذي قبل أن يلتزم به الحاكم والمحكوم، هذه الثوابت تقطع مسافات طويلة، وإن بقي شيء منها فإنما يكون في طرائق التنفيذ وآليات العمل، ولهذا لامجال لإعادة الحوار في ثوابت صارت محل اتفاق.
    وجميل أن يدرك الأخوة في الحزب الحاكم أهمية فتح قنوات الحوار التي كادت أن تغلق واستبدلت بافتتاحيات الصحف وتصريحات المصادر المسؤولة، فالاعتراف بوجود قضايا شائكة لابد فيها من الأخذ والعطاءخطوة صحيحة لإيقاف الأخطاء، وتجنب الكوارث.
    وحتى يصبح الحوارمجدياً فلابد من الوقوف على أرضية مستوية يتم الانطلاق منها، وفي البداية الاتفاق على أن الوطن ملك الجميع، ومن وصل إلى السلطة لايعني أنه صار مالكاً وملكاً، بل هو أمين على تصريف الأمور والموارد بما ينسجم مع الدستور، وبالتالي فليس هناك سادة وعبيد وأساتذة وتلاميذ، فقد يأتي الصواب من طرف في المعارضة لايؤبه له، وقد تمنع سكرة الاغترار بالسلطة والقوة عن رؤية الواقع ومعرفة الحقائق..

    إن المواطن اليوم، ومعه القوى السياسية الفاعلة يشعرون بالظلم الفادح والغبن الفاضح الذي يمارسه الحزب الحاكم في الاستئثار بالسلطة والثروة والوظيفة والعمل، ويرى الجميع التمايز والتمييز الذي قسم أبناء الوطن إلى صنف يأخذ حقه وحق غيره وآخر لايصله حتى الفُتات، بل يتم التعامل مع هذا الأخير كخصم وعدو ينبغي استئصاله والقضاء عليه، إن الاعتراف بهذه الممارسات الخاطئة ضرورة للحوار والسير به قدماً نحو تحقيق الوئام والتعاون والتكامل والبناء.
    والفساد المالي والإداري الذي أحدث اختلالاً في الحياة العامة، وأهدر الامكانات، وبدد الموارد، وصار محل نقد العامة والخاصة، بل أضحى حديث السلطة والمعارضة معاً هذه قضية أساسية ينبغي الحوار لمعالجتها ووضع الحلول لها، هناك تجاوزات واختراقات للدستور والقانون ينبغي الوقوف عندها ومنعها، ولا ينبغي أن يكون الحوار فقط لمنع المعارضة من كشف الأخطاء أو بغرض أخذ الموافقة على الجرع الاقتصادية، وفي كل الأحوال يظل الحوار والشفافية وتنمية الثقة أدوات ضرورية لإدارة الخلاف.








     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-10
  3. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0


    .. والحوار يجب ان تسبقة النوايا الصادقة والاهداف الوطنية ...لا ان يكون مجردا تسجيل نقاط في فتح حوار
    ليس الا .......يجب ان تدرك كل الاطراف ان الوطن للجميع .... وان هموم الوطن وقضاياة يجب ان تكون ايضا
    تحت تظر الجميع ..وبالتفاهم والحوار الصادق المخلص نشخص العلل ... وبالحوار الصادق والجاد نضع الحلول
    والمخارج لقضايا الوطن ...

    ومن هنا قبل ان نذهب الى الحوار ومع وجود النية الصادقة يجب على حزب المؤتمر التجرد من الشعور
    بالافضلية والاكثرية وصواب الرؤياء .. وان يذهب يشعور ان الوطن للجميع ...على حدا سوى

    كل التحية والتقدير
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-04-10
  5. ابوشنب

    ابوشنب عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-03-07
    المشاركات:
    255
    الإعجاب :
    0
    كيف تصدقوايا مخدوعين كلامهم عن الحوار وهم يذبحون الابرياء بالمءات في صعدة
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-04-11
  7. الشعاع

    الشعاع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0
    نعم للحوار المسئول
    نعم للحوار الخالي من التعالي
    نعم للباحثين عن الحقيقة المحبين للوطن العاشقين للوحدة الوطنية
    نعم لحوار يقوم على اساس تطبيق الدستور والقانون واحترام الثوابت
    نعم لحوار يحارب الفساد ويعاقب المفسدين
    نعم لقضاء مستقل وسلطات مستقلة
    نعم لحكم محلي لا مركزي وانتخاب المحافظ!!
    نعم لتحييد الجيش عن العمل الحزبي واخراجهم من العاصمة
    نعم لجهاز مركزي تابع للبرلمان أو للقضاء
    نعم لانتخاب السلطة القضائية
    نعم لفصل العلاقة بين رئيس الدولة والحزب الحاكم
    مع تحياتي المشعة بعبق السلام والمحبة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-04-11
  9. GBEELY

    GBEELY عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-11-25
    المشاركات:
    630
    الإعجاب :
    0
    هذه افكارك ام افكار حزب الإصلاح
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-04-11
  11. ALYEMEN1

    ALYEMEN1 عضو

    التسجيل :
    ‏2005-04-10
    المشاركات:
    51
    الإعجاب :
    0

    سبحان الله مغير الأحوال ... مش عادك كنت إصلاحي

    و إلا مادوك المعاش
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-04-11
  13. الشعاع

    الشعاع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0
    ____

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    هذه أفكاري وأفكار الشعب واللقاء المشترك والاصلاح
    هذه الافكار المنسجمة مع الدستور والقاون والتي بدونها لن ينجح أي حوار وسيكون ضرب من العبث
    هذه افكاري وهي منسجمة مع بيانات الاصلاح والمشترك وعامة الشعب غير المصفقين للفساد!!
    مع الشكر لهذا السؤال الذي قد يراد منه اما معرفة الحقيقة او الحكم على ما يدور داخل الاصلاح!!
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-04-11
  15. من بعيد

    من بعيد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-03-22
    المشاركات:
    899
    الإعجاب :
    0





    جزاك الله خير اخي ..


    أي حوار يقصدون ..!!

    بوسعهم أن يضحكوا الجهلة من الشعب ..!!



    ليس على المثقفين والسياسيين ..


    ................................



    الحكومة لا تدعوا الى الحوار مع المعارضة الا إذا كانت مورطه ..


    جزاك الله خير اخي على الموضوع القيم ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-04-11
  17. صفي ضياء

    صفي ضياء عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-01-31
    المشاركات:
    1,104
    الإعجاب :
    0
    حقيقة لايوجد اجمل من الانصاف وشكرا للاخ الشعاع على نقله هذا المقال الرشيد وشكرا للاستاذ زيدالشامي على ماسطرته انامله
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-04-12
  19. الشعاع

    الشعاع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-26
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    شكرا أخي الحبيب صفي ضياء
    على هذا الشعور النبيل والتعليق القيم
    نسأل الله أن يرينا الحق حقا ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطلا ويرزقنا اجتنابه!!
    مع تحياتي المشعة بعبق السلام والمحبة
     

مشاركة هذه الصفحة