تفاحة الحب .

الكاتب : بن ذي يزن   المشاهدات : 589   الردود : 3    ‏2002-01-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-01-06
  1. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    بعد أن نتخاصم ، وبعد أن أرى أعينها تغسل الشوارع وتطهر القلوب ، أعلن توبتي ، واقسم بجميل أهدابها القانية بأني سأخضع لها بدون تردد ، فدموع حبيبتي تجرف الإحساس وتقتل العجرفة والغرور .

    كثير من الأحيان تصيبني نوبة من الاكتئاب ? فحياتي مراحل متدرجة من العلو والهبوط ، وهي كم تصبر ، كم تعلن أكثر من مره أنها لم تعد تفهمني ، فهل يا ملاك غموضي يعجبك ، وهل تجدين فيني ذاك الرجل اللغز الذي تحاولي أن تفكي طلاسمه ، ويا ترى ما هي أدواتك ، فأنا لا أقبل بالمخالفات الغير قانونية ، لا مانع من بسمه بحذر ، أما إذا استخدمتِ عينيك فهذا يعتبر سلاح غير شرعي وعندها سأضطر إلى الاستسلام وفتح جميع دفاتري ، وأقول أنا كتاب مفتوح فأقريني ، حرفا حرفا ، كلمه كلمه ، أقول أنا أمامك مشرع المعاني فلا تترفقي بي ، ألتهميني ، فأنا منذ القدم أتحسس جوع امرأة مثلك ، أنا منذ بداء التكوين أبحث عن امرأة تكويني بصهيلها ، وتمسك يدي وتعيد خلقي على حسب رغبتها ووفق هواها .

    غريب أنك جمعتِ الثلج ، ونكهة النار ، جمعتِ المطر ، وقوة السراب ، جمعتِ حبي ، وعقلي الشاذ ، فهل يا ترى ستؤذيك أفكاري ، وهل يا ترى ستقبلين نزقي وانحرافي ، فأنا رجل أتعبته الكتب المكدسة ، وخضع لها ، أنا رجل يا ملاك جعل العقل طريقة ، فآذاه عقله .

    في ساعه من تلبد السماء بغيمها ، وتهافت المطر من الأعلى برويه تكاد أن تكون مسحوره ، لانت اسئلتك وأستحضرت الموت والدهر معا ، فتعجرف الطريق والتوا ، وابكتني حيرتك وشكك .

    تفاحة الحب متى سأقطفك ، متى تلتئم أناملي ومخارج أحرفك ، فأنت لديك لكنة في الكلام تحصد اللغة حصدا ، وتجعلني أنام ولا أنام .
    فغطيني بأهدابك ، وأغمضي العين ، ودعيني ، فالدنيا أصبحت سادية ، دموية ، وأنت حمامة سلام .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-01-07
  3. عابر

    عابر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-01-07
    المشاركات:
    272
    الإعجاب :
    0
    رفقا ... رفقا ... يا امرأة تأتي مع المطر ..

    ترسم الوانا في عيني ..
    وزمنا يسكر منه الوقت
    تصر على إختراقي ..
    وهزيمتي .. وزلزلة أعماقي

    آه منكِ ومن قسماتكِ
    ويلٌ .. ويلٌ .. لمن يعشقكِ


    بن ذي يزن ..

    دللهــا أكثر .. أكثر .. من تنزف مُـهجك ..

    بن ذي يزن

    رائع أنت في إستقطاب الذهول ..

    دمت عاشقاً ..



    عابر ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-01-07
  5. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    والله يا عابر حين اقراء تعقيبك اشعر بصغر النص وصغر حرفي .

    كيف أستجدي العطايا من خفايا قلمك

    كيف أبوح بعبير الموج أو بشلالات التهجد على أثير قلبك

    لن تفوتني الذكري فأنت هنا قابع

    وخلف الستائر تنام حوريتك ، أغفري لي فقد دنوت منها وأطليت بعنقي على خذرها ، وجدت بصمتك فوق الوسادة ، وبقايا من خصلة شعرك ، وقصيدة مكتوبة ظلت ترددها طول الأمسية .

    مولاي سيد الحرف ، حوريتك تلك هي فضائل أفلاطون ومدينة الفارابي ، فنعم السكن والمسكن .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-01-10
  7. عابر

    عابر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-01-07
    المشاركات:
    272
    الإعجاب :
    0
    ياسيدي ..

    هيت لي ..أن أبلغ حواف قافيتك ..
    لك المجد ..
    وإن تعاليت ...فإني بكلي ..
    رهن .. غسقك ..



    عابر ..
     

مشاركة هذه الصفحة