إما الإصلاح أو الثورة

الكاتب : Intel   المشاهدات : 364   الردود : 0    ‏2005-04-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-07
  1. Intel

    Intel عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-13
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    المختصر/ مفكرة الإسلام: قال تقرير "التنمية البشرية للعالم العربي" الذي تصدره لجنة تابعة للأمم المتحدة "إن على الأنظمة العربية البدء في إجراء إصلاحات اقتصادية وسياسية ببلادها وإلا فإنها ستواجه ثورات وانتفاضات.
    وقال التقرير الذي صدر اليوم ـ الثلاثاء ـ : إنه ما إذا استمرت سياسات القمع في الدول العربية فمن المحتمل أن تشهد هذه الدول صراعات اجتماعية، وقد يلجأ البعض لاختيار طريق العنف مما يسبب فوضى داخلية.
    واستشهد معدو التقرير بفرض قوانين الطوارئ في عدد من دول العالم العربي لعقود طويلة.
    وقال التقرير الذي حمل عنوان فرعي يقول "آن الأوان: دعوة إلى الحرية والحكم الرشيد في العالم العربي"،وأوضح التقرير أنه بينما تبنت بعض الدول العربية بعض الإصلاحات الشكلية إلا إنهم أخفقوا في تحقيق تطلعات الناس للتنمية والأمن والحرية بمقاييس القرن الحادي والعشرين.
    ووفقًا لوكالة "يونيتد برس أنترناشيونال" أضاف التقرير: هناك إجماع بين الشعوب العربية بوجود عيوب خطيرة في العالم العربي، وبشكل محدد في المجال السياسي.
    واقترح التقرير إجراء سلسلة من الإصلاحات الفورية، والتي من بينها احترام الحريات الأساسية وإنهاء التمييز، واستقلال السلطة القضائية، وإلغاء المحاكم العسكرية. إضافةً إلى إلغاء قوانين الطوارئ.
    وحذر التقرير ـ الذي اعتمدت "واشنطن" على عدده الأول لتبرير العدوان على العراق ـ من أنه إذا لم يتخذ العرب خطوات حقيقية نحو الإصلاح فإن الدول القوية ستتدخل لتفرض تغييرات توافق مصالحها الخاصة.
    يُشار إلى أنه قد تم تأخير إصدار هذا التقرير عن موعده الأصلي عدة أسابيع؛ وذلك بعد أن وجهت له "الولايات المتحدة" و"مصر" انتقادات لتعرضه للاحتلال الأمريكي للعراق وللأوضاع في "مصر".
     

مشاركة هذه الصفحة