أَضْــحَـى الـتَّـنَـائِي بَــدِيْـلاً مِــنْ تَـدانِـيْنا .. أبن زيدون

الكاتب : nabil22   المشاهدات : 616   الردود : 6    ‏2005-04-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-04-05
  1. nabil22

    nabil22 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-16
    المشاركات:
    809
    الإعجاب :
    0
    أبن زيدون
    وُلِدَ ابن زيدون

    وُلِدَ ابن زيدون في قرطبة سنة 1003م (394هـ) واسمه أحمد بن عبد الله بن زيدون أبوه فقيه من سلالة بني مخزوم القرشيين، وجدُّه لأمه صاحب الأحكام الوزير أبو بكر محمد ابن محمد بن إبراهيم، وكلمة صاحب الأحكام تعني أنه اشتغل بالفقه والقضاء.
    تعلَّم ابن زيدون في جامعة قرطبة التي كانت أهم جامعات الأندلس .. ولمع بين أقرانه كشاعر..

    من أهم أعمال ابن زيدون الباقية للآن غير أشعار "الرسالة الجدية" التي استعطف فيها ابن جهور ليخرجه من السجن، و"الرسالة الهزلية" التي كتبها على لسان ولادة ذمًّا في ابن عبدوس حبيبها الجديد، وهي الرسالة التي زادت الهوة بينه وبين ولادة وعجلت بابن عبدوس ليزج بالشاعر في السجن.. وقد بقيت هاتان الرسالتان علامة على الموهبة الكبيرة والثقافة المتنوعة التي تميز بها ابن زيدون في أعماله الشعرية والنثرية على السواء


    [poem=font="Simplified Arabic,6,blue,bold,normal" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=1 align=center use=ex num="0,black"]
    ******
    أبن زيدون

    ******

    أَضْــحَـى الـتَّـنَـائِي بَــدِيْـلاً مِــنْ تَـدانِـيْنا= وَنَــابَ عَــنْ طِـيْـبِ لُـقْـيَانَا تَـجَافِيْنَا

    ألا وقـــد حـــانَ صُـبـح الـبَـيْنِ صَـبَّـحنا= حِــيـنٌ فــقـام بــنـا لـلـحِـين نـاعِـينا

    مَــــن مُــبـلـغ الـمُـبْـلِـسينا بـانـتـزاحِـهم= حُـزنًـا مــع الـدهر لا يَـبلى ويُـبلينا

    أن الــزمـان الـــذي مـــا زال يُـضـحكنا= أنــسًـا بـقـربـهم قـــد عـــاد يُـبـكينا

    غِـيظَ الـعِدى من تساقينا الهوى فدعوا= بـــأن نَــغُـصَّ فـقـال الـدهـر آمـيـنا

    فــانـحـلَّ مـــا كـــان مـعـقـودًا بـأنـفـسنا= وانـبـتَّ مــا كـان مـوصولاً بـأيدينا

    لــــم نـعـتـقد بـعـدكـم إلا الــوفـاءَ لــكـم= رأيًــــا ولـــم نـتـقـلد غــيـرَه ديــنـا

    مــا حـقـنا أن تُـقـروا عـيـنَ ذي حـسـد= بـنـا، ولا أن تـسـروا كـاشـحًا فـيـنا

    كــنـا نــرى الـيـأس تُـسـلينا عـوارضُـه= وقـــد يـئـسـنا فـمـا لـلـيأس يُـغـرينا

    بِــنـتـم وبــنــا فــمــا ابـتـلـت جـوانـحُـنا= شــوقًـا إلـيـكـم ولا جــفـت مـآقـيـنا

    نـــكــاد حـــيــن تُـنـاجـيـكـم ضــمـائـرُنـا= يَـقـضي عـلـينا الأسـى لـولا تـأسِّينا

    حـــالـــت لــفــقـدكـم أيــامــنـا فَـــغَــدَتْ= سُــودًا وكـانـت بـكـم بـيـضًا لـيالينا

    إذ جــانـب الـعـيـش طَــلْـقٌ مــن تـألُّـفنا= ومــوردُ اللهو صـافٍ مـن تـصافين

    وإذ هَـصَـرْنـا غُـصـون الـوصـل دانـيـة= قـطـوفُـها فـجـنـينا مــنـه مــا شِـيـنا

    لـيـسـقِ عـهـدكـم عـهـد الـسـرور فـمـا= كــنــتـم لأرواحـــنــا إلا ريـاحـيـنـا

    لا تــحـسـبـوا نَــأْيــكـم عـــنــا يُـغـيِّـرنـا= أن طـالـمـا غــيَّـر الـنـأي الـمـحبينا

    والله مـــــا طــلــبـت أهـــواؤنــا بـــــدلاً= مـنـكم ولا انـصرفت عـنكم أمـانينا

    يـا سـاريَ البرقِ غادِ القصرَ فاسق به= من كان صِرفَ الهوى والود يَسقينا

    واســــأل هــنـاك هـــل عــنَّـي تـذكـرنـا= إلــفًــا، تــذكــره أمــســى يُـعـنِّـيـنا

    ويـــــا نــسـيـمَ الــصِّـبـا بــلــغ تـحـيـتـنا= مـن لـو عـلى الـبعد حيًّا كان يُحيينا

    فــهـل أرى الــدهـر يَـقـصينا مُـسـاعَفةً= مــنـه ولـــم يــكـن غِــبًّـا تـقـاضينا

    ربـــيـــب مـــلـــك كــــــأن الله أنـــشــأه= مـسـكًا وقــدَّر إنـشـاء الـورى طـينا

    أو صــاغــه ورِقًــــا مـحـضًـا وتَــوَّجَـه= مِــن نـاصع الـتبر إبـداعًا وتـحسينا

    إذا تَــــــــــأَوَّد آدتــــــــــه رفــــاهـــيَـــة= تُــومُ الـعُـقُود وأَدْمَـتـه الـبُـرى لِـينا

    كـانـت لــه الـشـمسُ ظِـئْـرًا فــي أَكِـلَّتِه= بـــل مـــا تَـجَـلَّـى لـهـا إلا أحـايـينا

    كــأنـمـا أثـبـتـت فـــي صــحـن وجـنـتـه= زُهْـــرُ الـكـواكب تـعـويذًا وتـزيـينا

    مــا ضَــرَّ أن لــم نـكـن أكـفـاءَه شـرفًـا= وفــي الـمـودة كــافٍ مــن تَـكَـافينا

    يـــا روضـــةً طـالـمـا أجْـنَـتْ لَـوَاحِـظَنا= وردًا أجـلاه الـصبا غَـضًّا ونَـسْرينا

    ويـــــــا حـــيـــاةً تَــمَـلَّـيْـنـا بــزهــرتـهـا= مُــنًــى ضُــرُوبًـا ولـــذَّاتٍ أفـانِـيـنا

    ويـــا نـعـيـمًا خَـطَـرْنـا مـــن غَـضَـارته= فـي وَشْـي نُـعمى سَـحَبْنا ذَيْـلَه حِينا

    لــســنـا نُــسَـمِّـيـك إجـــــلالاً وتَــكْـرِمَـة= وقــدرك الـمـعتلى عــن ذاك يُـغنينا

    إذا انـفـردتِ ومــا شُـورِكْتِ فـي صـفةٍ= فـحـسبنا الـوصـف إيـضاحًا وتَـبيينا

    يــــا جــنــةَ الــخـلـد أُبــدلـنـا بـسَـلْـسِلها= والـكـوثر الـعـذب زَقُّـومًا وغِـسلينا

    كــأنـنـا لــــم نَــبِــت والــوصــل ثـالـثـنا= والـسعد قـد غَضَّ من أجفان واشينا

    سِـــرَّانِ فـــي خـاطـرِ الـظَّـلْماء يَـكـتُمُنا= حـتـى يـكـاد لـسـان الـصبح يُـفشينا

    لا غَرْو فِي أن ذكرنا الحزن حِينَ نَهَتْ= عـنه الـنُّهَى وتَـركْنا الـصبر نـاسِينا

    إذا قـرأنـا الأســى يــومَ الـنَّـوى سُــوَرًا= مـكـتـوبة وأخــذنـا الـصـبـر تَـلْـقِينا

    أمَّـــــا هــــواكِ فــلــم نــعــدل بـمـنـهـله= شِـرْبًـا وإن كــان يـرويـنا فـيُـظمينا

    لـــم نَــجْـفُ أفــق جـمـال أنــت كـوكـبه= سـالـيـن عـنـه ولــم نـهـجره قـالـينا

    ولا اخــتــيـارًا تـجـنـبـناه عــــن كَــثَــبٍ= لـكـن عـدتـنا عـلـى كــره عـواديـنا

    نــأســى عــلـيـك إذا حُــثَّـت مُـشَـعْـشَعةً= فــيـنـا الـشَّـمُـول وغـنَّـانـا مُـغَـنِّـينا

    لا أَكْــؤُسُ الــراحِ تُـبـدى مــن شـمائلنا= سِـيـمَا ارتـيـاحٍ ولا الأوتــارُ تُـلهينا

    دُومِـي عـلى الـعهد، مـا دُمْنا، مُحَافِظةً= فـالـحُرُّ مَــنْ دان إنـصافًا كـما دِيـنَا

    فــمـا اسْـتَـعَـضْنا خـلـيلاً مِـنـك يَـحْـبسنا= ولا اسـتـفـدنا حـبـيـبًا عـنـك يُـثْـنينا

    ولــو صَـبَـا نَـحْـوَنا مــن عُـلْـوِ مَـطْـلَعِه= بـدرُ الـدُّجَى لـم يكن حاشاكِ يُصْبِينا

    أَوْلِـــي وفـــاءً وإن لـــم تَـبْـذُلِـي صِـلَـةً= فـالـطـيفُ يُـقْـنِـعُنا والـذِّكْـرُ يَـكْـفِينا

    وفــي الـجـوابِ مـتـاعٌ لــو شـفـعتِ بـه= بِـيْضَ الأيـادي الـتي ما زلْتِ تُولِينا

    عــلـيـكِ مِــنـي ســـلامُ اللهِ مـــا بَـقِـيَـتْ= صَــبَـابـةٌ مــنـكِ نُـخْـفِـيها فَـتُـخـفينا

    *********
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-04-05
  3. حبيبة الصوفي

    حبيبة الصوفي شاعرة وأديبة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-09
    المشاركات:
    1,215
    الإعجاب :
    0
    أخي الكريم

    جزاك الله خير الدارين



    أنا من عشاق شعر ابن زيدون وكذلك ولادة بنت المستكفي



    لقد طربت بهذه القصيدة التي احفظ بعضا منها اعجابا بشعر ابن زيدون



    شكرا جزييييلا


    ونستزيد من روائع الشعر العربي الأصيل
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-04-05
  5. nabil22

    nabil22 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-16
    المشاركات:
    809
    الإعجاب :
    0
    أمين أمين أمين

    كم اسعدني ردكي هذا اختي العزيزه والشاعره القديره حبيبة الصوفي

    شكرا لكي على هذا الرد الجميل .. وعلى هذا الدعاء الرائع..

    فجزاك الله الخير الكثير في الدنيا والاخره .. وغفر الله لنا .وادخلنا فسيح جناته ..

    بارك الله فيكي .. وكثر الله من امثالكي ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-04-06
  7. هشام السامعي

    هشام السامعي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    1,848
    الإعجاب :
    0
    إبن زيدون شاعر الفردوس المفقود ...

    اسلت في لواعجي حنين إلى قراءة شعره مرة اخرى ...


    نم انت في مدينتك ونحن لنا الله ....
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-04-06
  9. طارق

    طارق عضو

    التسجيل :
    ‏2005-03-06
    المشاركات:
    91
    الإعجاب :
    0
    إلياذة رائعة..واختيار موفق..وذوق نبيل..ورب متذوق خير من شاعر..شكرا لك .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-04-08
  11. nabil22

    nabil22 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-16
    المشاركات:
    809
    الإعجاب :
    0
    نعم فما لنا الا الله ..

    شكراً اخي الكريم هشام السامعي .. على مرورك الطيب .. وردك الجميل

    بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-04-08
  13. nabil22

    nabil22 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-16
    المشاركات:
    809
    الإعجاب :
    0
    اذا لم يوجد الشعر والشعراء لم وجد المتذوقون لى الشعر ..

    بل الشكر الجزيل لك اخي الكريم .. طارق السكري ..

    وما ذوق هذا الا قليل من ذوقكم ..

    شكراً جزيلاً على مرورك الطيب وردك الجميل ..

    بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء
     

مشاركة هذه الصفحة