إن من البيان لسحراً (قصيدة من مقامات الهمذاني)

الكاتب : الليث الأسمر   المشاهدات : 436   الردود : 2    ‏2005-03-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-03-26
  1. الليث الأسمر

    الليث الأسمر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-30
    المشاركات:
    1,372
    الإعجاب :
    0
    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]إن من البيان لسحراً [/grade]

    [align=left]من مقامات الهمذاني

    [poem=font="Simplified Arabic,5,blue,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/1.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    أفاطمُ لو شهدتِ ببطنِ خبت ٍ == وقد لاقى الهزبرُ أخاكِ بشرا
    إذاً لرأيتِ ليثاً أمَّ ليثاً == هزبراً أغلباً لاقى هزبرا
    تبهنسَ حين أحجمَ عنه مُهري == محاذرةً.. فقلتُ : عُقِرتَ مُهرا
    أنِلْ قدميَّ ظهر الأرضِ إني == رأيتُ الأرضَ أثبتَ منكِ ظهرا
    وقلتُ له وقد أبدى نِصالاً == محدّدة ووجهاً مكفهرّا
    يُكفكف غِيلة إحدى يديه == ويبْسطُ للوثوبِ عليَّ أخرى
    يُدِلّ بمخلبٍ وبحدِّ نابٍ == وباللحظاتِ تحسبُهنَّ جمرا
    وفي يمنايَ ماضي الحدِّ أبقى == بمضربهِ قراعُ الموتِ أثْرا
    ألمْ يَبلُغكَ ما فعلتْ ظُباهُ == بكاظمةٍ غداةَ لقيتُ عَمرا
    وقلبي مثلُ قلبِكَ ليس يخشى == مصاولةً فكيفَ يخافُ ذُعرا؟
    وأنتَ ترومُ للأشبالِ قوتاً == وأطلبُ لابنةِ الأعمامِ مَهرا
    ففيمَ تسومُ مِثلي أنْ يولِّي == ويجعلُ في يديكَ النَّفس قسرا؟
    نصحتُكَ فالتمسْ ياليثُ غيري == طعاماً؛ إنَّ لحمي كانَ مُرّا
    فلمّا ظنَّ أنَّ الغشَّ نُصحِي == وخالَفَني كأنََّي قُلتُ هَجْرا
    مشى ومشيتُ مِنْ أسَدِينِ راماْ == مراماً كانَ إذْ طلبَاهُ وعْرا
    هززتُ لهُ الحُسامَ فَخِلتُ أنّي == سللتُ بهِ لدى الظَّلماءِ فجْرا
    وجِدْتُ لهُ بجائشةٍ أرتهُ == بأنْ كَذَبَتْهُ ما منَّتْهُ غَدْرا
    وأطلقتُ المهنَّدَ مِنْ يَميني == فقدَّ لهُ مِنْ الأضْلاعِ عشْرا
    فخرَّ مجدَّلاً بدمٍ كأني == هدمتُ بهِ بناءً مُشمخرّا
    وقلتُ لهُ: يَعُزُّ عليَّ أنّي == قتلتُ مُناسِبي جَلَداً وفَخْرا؟
    ولكنْ رُمتَ شيئاً لم يرمهُ == سِواكَ، فلمْ أُطقْ ياليثُ صبرا
    تحاولُ أنْ تعلِّمني فِراراً! == لعمرُ أبيكَ قدْ حاولتَ نُكرا
    فلا تجزعْ فقدْ لاقيتَ حُرّاً == يُحاذرُ أنْ يُعابَ فمُتَّ حُرّا
    فإنْ تكُ قدْ قُتلتَ فليسَ عاراً == فقدْ لاقيتَ ذا طرفينِ حَرّى
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-03-28
  3. nabil22

    nabil22 عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-16
    المشاركات:
    809
    الإعجاب :
    0
    [poem=font="Simplified Arabic,6,blue,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=1 align=center use=ex num="0,black"]
    نصحتُكَ فالتمسْ ياليثُ غيـري=طعاماً؛ إنَّ لحمي كانَ مُـرّا
    فلمّا ظنَّ أنَّ الغـشَّ نُصحِـي=وخالَفَني كأنََّي قُلـتُ هَجْـرا
    مشى ومشيتُ مِنْ أسَدِينِ راماْ=مراماً كانَ إذْ طلبَـاهُ وعْـرا
    هززتُ لهُ الحُسامَ فَخِلتُ أنّـي=سللتُ بهِ لدى الظَّلماءِ فجْرا
    *******


    رحم الله الهمذاني ..

    شكراً لك اخي العزيز الليث الاسمر .. على هذه الهديه الرائعه ..
    ذوق جميل .. واختيار رهيب .. ونقل موفقك .. بارك الله فيك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-03-28
  5. الليث الأسمر

    الليث الأسمر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-30
    المشاركات:
    1,372
    الإعجاب :
    0
    مشكور أخي على المرور

    وهكذا التشجيع وإلا بلاش

    لك خالص التحية
     

مشاركة هذه الصفحة