مقدساتنا تحت نجاساتهم!

الكاتب : Sheba   المشاهدات : 1,769   الردود : 29    ‏2005-03-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-03-26
  1. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    [align=right]ارى ان حرمة الزعيم صارت أقدس من حرمة الـه في بلاد المسلمين الذين غلبهم نوم أهل الكهف. فعندما يقال شيئ قد لا يطرب الزعيم، تقطع الرقاب...بدون تأثيم. فالتعرض لزعيم من الكبائر التي تعلو على الألحاد و الزنا و القتل في بلادنا ....بلاد المؤمنين. اما في بلاد الملحدين..و الفسقه المجرمين، فحق المسكين قبل حق الزعيم. و التعرض للمقدسات التي لا يؤمنون بها حتى.. من أشنع الجرائم و أعظمها.

    قيل يا أخوان، أنه قد دخل 20 سائحا اجنبيا نجس، بينما نحن في سباتنا مستمرين...و سكبوا الخمر على أقصانا يتقدمهم راهبهم طوق عانقه بصليب عظيم، و غرس صليبا أعظم امام قبة الصخرة المشرفة. قال الشيخ كمال خطيب فيما يخص هذه الواقعه:" ويل لنا إذا حدثت هذه الافعال وقابلناها فقط بالشجب والاستنكار، لأن الهول عند ذلك سيأتي بأكثر بكثير من سكب الخمر أو رفع صليب او القيام بصلاة يهودية هناك، مثل هذا يجعلنا طبعا نأخذ علي أنفسنا جميعا العهد والمسؤولية بالحضور والتواجد الدائم والكثيف خاصة في المرحلة القادمة، خشية أن يقدم هؤلاء علي تنفيذ مخططاتهم ". وقال شاهد عيان:" لما حدث امام قبة الصخرة المشرفة كنا متواجدين قرب صحن الصخرة المشرفة وبجانبنا مجموعة من السياح الأجانب يصل عددهم الي عشرين شخصا يتقدمهم راهب يلبس زيه الخاص وعند وصولهم الي باب الصخرة الرئيسي قام الراهب فجأة بوضع صليب عند الباب ثم أخرج زجاجة من الخمر الأحمر وسكبها علي الصليب وقام بترديد شعائر وتمتمات مستهجنة ".


    فأين أنتم يا رجال...يا مسلمين، يامن تحرمون خروج المرأه بدون النقاب و تفتون بوجوب ختانهن؟ أين أنتم يامن تنعقون ليل نهار مطالبين بقتل المسلمين من الشيعه ومن لا يوافقكم المذهب او التفكير؟ أين أصحاب الفكر التكفيري الذين يفتون بتحريم دخول المرأه الأنترنت دونما رجل أمين من المحارم؟

    قتلهم النوم و الفشل و البطاله، فأسرفوا في التحليل و التحريم و تهاونوا في ماهو أعظم من ذلك. تركوا الأسلام و أكتفوا بالجاهليه. عقلهم لا يستطيع التفكير سوى بكيفية أقصاء المرأه و قتل الشيعه. الا لعنة الله على المنافقين، الكاذبين ممن لا دين لهم سوى التكفير و التحريم. قتلتنا خطاباتهم و كتاباتهم التي لا تمل ولا تكل....لكن عندما يأتي وقت الجد و الوقت الذي يحتاج الأسلام اليهم فيه..نراهم هناك، يصفقون لأسامه عدو المسلمين و يباركون 'فتوحاته' و يتمسحون به طالبين منه ان يقربهم الى الله زلفى. مقدساتنا صارت تحت أقدام الكافرين ايها المتزندقين الذين تنعقون بأسم الأسلام و الدين.

    بدل أن يكونوا للحق مطالبين، و للأسلام مؤازرين، نراهم مشغولون بحجاب فلانه ولحية فلان، و ثوب علانه و ثوب علان، و يتغزلون بشرذمه من المنافقين. والله لا عذر لهم مهما التمسوا لأنفسهم من أعذار، و أننا مسؤولون جميعا عن ماحصل، ولن يغفر لكم ولو صار طول لحاكم ينافس طول نهر النيل. فليست اللحيه او النقاب من يصنع الأسلام، بل أنه ذلك الأيمان المتين الذي غرس في الصميم.





    في النهايه سأردد كلمتهم 'الخالده'، لك الله يا قدس، و لنا نحن لحافنا!


    تحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-03-26
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    اختنا الفاضلة سبأ
    تحية لغيرتك وحميّتك
    فوالله لقد اسمعت لو ناديت حيّا
    ولكن غالبيتنا يا اختاه بلا حياء او حياة
    ومقدساتنا تُنجس يوميا في كل عاصمة عربية
    حين تركنا امرنا وامورنا بأيدي أناس لاهمّة لهم ولاهمّ
    إلا بما يثبت اركان قصورهم وكراسيهم
    فصاروا بنا وصرنا بهم اجبن من أن نرد ذبابة
    فهل بعد ذلك من نجاسة وخساسة
    ولكننا مع ذلك لن نيأس
    وأملنا كبير في الله
    ثم في قوم منا قد ملأ الأيمان قلوبهم
    فعملوا مابوسعهم بانتظار وعد الله الذي لايتخلف
    فتأملي!!!
    ولك خالص التقدير
    والتحيات المعطرة بعبق البُن
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-03-26
  5. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    [align=right]ألعزيز الفاضل Time

    ان مجتمعاتنا تمر بمراحل مرضيه مخيفه، تسببت في كل مانحن فيه الأن. ففي حالة مرض المجتمع، ينشغل الناس بفتات الأشياء و تفاهاتها ليبتعد عن حل مشكلاته. ينشغل بحل مشكلات تصور له بالمهمه بينما هي في غاية التفاهه. وهذا هو نحن، و الأسباب وراء مرض كهذا كثيره، أولها و أهمها هي الطريقه التي ربينا عليها. فعندما يربا الأفراد على أفكار موحده، و علاقات متينه، و أفكار مشتركه و شعور مشترك، تتعزز قوة المجتمع، و تتضاعف. على عكس حالنا المزري.

    مقدساتنا ان لم نحميها فلا حامي لها. قد حرقوا الأقصى بالأمس و دنسوه ولم نكتفي، اردنا رؤية الأكثر فأتى الأفضع...وكذلك لم نكتفي.

    مالذي يجب ان يحدث لنستحي يا قوم؟


    تحياتي الخالصه اليك.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-03-26
  7. قتيبة

    قتيبة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-04-15
    المشاركات:
    4,355
    الإعجاب :
    0
    [align=right]
    الأخت الكريمة سبأ

    تشكر لك غيرتك على المقدسات في زمن أصابتنا فيه بلادة الألفة.. فقد تعودنا على هذه الإنتهاكات يوميا وكأنها لاتعنيننا ، والله إن القلب لينفطر من حالنا البائس ، وإن كان ما نعيشه الآن هو نتيجة طبيعية لأننا إنتهكنا مقدساتنا قبل أعدائنا ، إن المقدس في ديننا ليس مجرد المساجد الثلاثة بل إن كتاب الله هو أعظم المقدسات ، وشريعته أعظم الحرمات ، وإنتهاكها في كل البلاد الإسلامية قائم على قدم وساق ، فالشريعة تقصى الكثير من أحكامها ، والقرآن يستدرك عليه البعض ويردون أحكامه ، وقمنا بتقديس أقوال البشر وتركنا كلام خالق البشر ، ومادمنا بنينا أعظم المباني لإعلان الحرب مع الله، ومادمنا نقدم العهر والبغاء السياسي والأخلاقي علناً في إعلامنا، ومادمنا إنتهكنا مقدساتنا بمحض إرادتنا .. وقدمنا سقطات أفكارنا على أوامر ربنا ؛ فإن الواقع اليوم غير مستغرب ولامستبعد ، إن حكامنا إنتهكوا كل مقدساتنا قبل أن ينتهكها أعدائنا ، وسكوتنا على ذلك مساهمة في ذلك الإنتهاك ، إننا جميعا مذنبون بشكل أو بآخر .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-03-26
  9. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    [align=right]صدقت يا قتيبه.

    و مازالوا يستغربون و يتسائلون عن سبب قوة أجدادهم و سر وهنهم. أجدادنا لم يخافوا حاكما او واليا، بل خافوا من رب الحاكم و الوالي. و طبعا كانت أفكارهم موحده، و مكوناتهم واحده. لم يربوا ليصبحوا مطربين او مطبلين، بل ليصبحوا مسلمين صادقين مدافعين عن الدين و العرض.

    مهمتنا الأساسيه هي التوقف عن أمتهان أدميتنا و الأستمرار في تحقيرها و تذليلها للوالي و الطاغي. لابد من تغيير الواقع الجاهلي لهذا المجتمع، من أساسه. أعرف ان الطريق الى ذلك ليس باليسير، ولكن الوصول الى غايه كبيره، يستوجب عملا عظيما و جهدا كثيرا صادقا.


    شكرا على حسن مرورك يا قتيبه.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-03-26
  11. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    [align=right]ألمبدعة ... سبأ
    بارك الله فيك وزادك من علمه ... وأقول حسبي الله ونعم الوكيل .. ألامة العربية قد أصابها الذل والهوان منذ تركت ماجاء به رسول الله صلله عليه وسلم ورضيت في دستور وضعي فماذا ترجيه منهم .. أليس هو ألاستسلآم والعبودية والرضاء في الذل وهذا واقع ملموس لدينا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-03-26
  13. مروان الغفوري

    مروان الغفوري شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2004-01-13
    المشاركات:
    752
    الإعجاب :
    0
    [align=right]

    لا عليك .. ليس بعد الدم الحرام من حرمة !


    القدس / المسجد النبوي / الكعبة الشريفة .. هذه الأماكن المقدّسة تنزلُ في الحرمة منزلةً دون دم المسلم ، فلأن تهدم الكعبةُ حجراً حجراً أهونُ عند الله من سفك دم امرئٍ مسلم .


    الدمُ أولاً .. أيتها المليكة الثائرة .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-03-26
  15. رمح النار

    رمح النار عضو

    التسجيل :
    ‏2005-02-21
    المشاركات:
    156
    الإعجاب :
    0
    [grade="00008B 00008B FF0000 4B0082 FF0000"][align=right]أتعجب أنك أديب!
    يعني تجيد فهم اللغة وتدرك بلاغتها، بمعنى أنك تتمتع بسحر القرءان وبيانه وبلاغته

    فلم فرض الله القتال وفيه إزهاق الروح وضياع النفس!
    ولم حين جاء رجل إلىالنبي صلىالله عليه وسلم قال له: "يارسول الله أرأيت إن جاء رجل يسلبني مالي؟ فقال له النبي: لاتدعه يسلبك مالك. قال أرأيت إن قاتلني؟ قال له النبي: قاتله. قال أرأيت يارسول الله إن قتلته؟ قال: هو في النار. قال أرأيت إن قتلني؟ قال: أنت في الجنة" البخاري ومسلم.

    فالدم ليس مقدم علىالدين، ولا على العرض، ولا على المال.
    ويوم أن فسر الناس الدين بأهوائهم ولم يرجعواإلى وقائع للنبي وآيات القرءان الكريم حدث الهرج والمرج الذي نعيشه اليوم وحدث الإختلااط، والإلتباس في الأمر.
    واتخذ الناس لهم تشريعات وقوانين وفق مايسمونه "الأعراف الإنسانية وميثاق شرف هيئة الأمم" وتركوا دين الله، فكان ضياع الدين والارض والعرض والمال وإزهاق الأرواح، وحالةالفوضىالتي نعيشها.
    [/grade]
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-03-26
  17. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    [align=right]الصحاف....أهلا بك أيها الطيب

    أسمع في كلامك الكثير مما أتفق عليه. لكن أيها الفاضل، حتى الدستور الوضعي لا يوجد لدينا! مالدينا هو دستور وهمي، لا يختلف كثيرا عن الأصنام التي عبدت في الجاهليه...فهو لا يضر ولا ينفع مادام الزعيم زعيما.


    دمت بخير
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-03-26
  19. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    [align=right]مروان الغفوري.....أهلا بقدر روعة حضورك

    أتفق معك نسبيا، ولكني أعتقد أن دم المسلم و حرمة البلد الحرام في نفس الميزان. فقد ثبت في الصحيحين عن أبي بكرة أن النبي صلى الله عليه وسلم خطب الناس بمنى فقال: ( أتدرون أي يوم هذا؟ قال: قلنا الله ورسوله أعلم, قال: فسكت حتى ظننا أنه سيسميه بغير اسمه ثم قال: أليس يوم النحر؟ قلنا بلى, قال: أي بلد هذا؟ قلنا الله ورسوله أعلم, قال: أليس بالبلد -يعني الحرام- قلنا بلى يا رسول الله, قال: فإن دماءكم وأموالكم وأعراضكم وأبشاركم حرام كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا -في بلدكم هذا- ألا هل بلغت؟ اللهم اشهد ليبلغ الشاهد الغائب, فإنه رب مبلغ يبلغ من هو أوعى له, فكان كذلك, وقال: ألا لا ترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض ).


    أما أذا كان لديك رأي مخالف، فلا تحرمنا من سماعه. :)


    دمت كثيرا.
     

مشاركة هذه الصفحة