هي الأقوى والأجرأ:مقاتلو المقاومة يستولون على 4 آليات ويقتلون 11أمريكي011أمريكي

الكاتب : عبدالله قطران   المشاهدات : 314   الردود : 0    ‏2005-03-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-03-18
  1. عبدالله قطران

    عبدالله قطران كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2004-10-09
    المشاركات:
    349
    الإعجاب :
    0
    مفكرة الإسلام [خـاص]: في عملية وصفت بأنها الأقوى والأجرأ منذ احتلال العراق، تمكنت المقاومة العراقية من الاستيلاء على أربع آليات عسكرية أمريكية من نوع همر وهمفي مصفحة، وقتل جميع من كان على متنها من جنود الاحتلال في عمليه كبيرة جدا شارك فيها عشرات المقاتلي من رجال المقاومة العراقية. ونقل موفد مفكرة الإسلام إلى ناحية الرشيد جنوبي بغداد أن عددا من مقاتلي المقاومة يقدر بنحو 50 مقاتلا، أكد بعض شهود العيان أن من بينهم مقاتلون عرب وعراقيون اقتحموا معسكر الرشيد الذي تتخذه قوات الاحتلال مقرا لها في المنطقة والمعروف باسم 'كليزان' وذلك عن طريق عمل فتحه في الأسلاك الشائكة المحيطة بالمعسكر بعد قتلهم لثلاثة جنود أمريكيين من حراس المراقبة طعنا بالحراب، ومن ثم استطاعوا الدخول إلى المعسكر والهجوم على أربع عربات أمريكية من نوع همر وهمفي وقتل ثمانية جنود أمريكيين كانوا قربها. وأضاف موفد المفكرة أن المقاومة تمكنت من الاستيلاء على العربات الأربع والخروج بها من المعسكر إلى خارج المدينة بكامل محتوياتها من أسحلة ومعدات فنية وأجهزة اتصال وخرائط عسكرية. وذكر مراسلنا أن القوات الأمريكية في المعسكر فور علمها بتسلل المقاتلين واستيلائهم على الآليات وقتل جنودها، خرجوا لتفتيش المدينة بشكل كامل. وتابع المراسل: إن صحفيين من كل الوكالات الإعلامية منها صحيفة النايت ردر الأمريكية وصحيفة التايم الأمريكية وبعض الوكالات الإعلامية العراقية والعربية، يتجمعون أمام المعسكر الأمريكي الذي تعرض لهجوم المقاومة، وكان من بين المراسلين موفد مفكرة الإسلام في المنطقة، وهو الوحيد الذي انفرد بنقل الخبر عن مصادر في المقاومة العراقية، كما التقى أحد عناصر الجيش الأمريكي الذي لم ينفِ الخبر إلا أنه رفض الإدلاء بأي تصريح حول الأمر. ولاحظ موفدنا التوتر يسود بين معسكرات القوات الأمريكية في المنطقة، حيث إن كل معسكر منها يقوم الآن بتفتيش المعسكر الآخر، خوفا من أن تكون عربات الهمر أو الهمفي هي العربات التي استولت عليها المقاومة، وأشار موفدنا إلى أنه خلال الساعات الأخرة سادت حالة من عدم الثقة بين الأرتال الأمريكية المنتشرة في بغداد وجنوبيها خاصة بين قوات المارينز والجيش الاعتيادي. من جهتهم، أكد شهود عيان من أهالي ناحية الرشيد أنهم شاهدوا عناصر المقاومة وهم يخرجون من المدينة مسرعين بصحبة الآليات الأمريكية الأربع التي يقودها رجال ملثمون، ويشير أحد شهود العيان إلى أن شاهد الآليات الأمريكية يقودها عناصر من المقاومة العراقية وقد كانت قيادتهم لها 'رديئة نوعا ما' بحسب قوله. ويصف مراسلنا هذه العملية بأنها أقوى وأجرأ عملية تنفذها المقاومة العراقية منذ احتلال العراق حتى الآن، فيما أشار أن سماء جنوبي بغداد الذي يتميز بكثرة غاباته ومزارعه الكثيفة يشهد في هذه الأثناء تحليق أكثر من 40 طائرة تجسس ومراقبة وأكثر من 30 مروحية، ويعتقد أن مروحية أمريكية تحمل قائدا كبيرا في الجيش الأمريكي هبطت قبل قليل في المعسكر الذي تعرض لهجوم المقاومة.
     

مشاركة هذه الصفحة