قصيده لشاعر صلاح السعدي

الكاتب : تامرالهندي   المشاهدات : 463   الردود : 0    ‏2005-03-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-03-17
  1. تامرالهندي

    تامرالهندي عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-30
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    القصيدة الاولى
    حـــال المغترب
    قال ابو ماجــــد فضيحـــــــــة يا رجــــــــال يــــوم ينســـــــى المغترب أم العيـــــال
    شكلها سلـــى يشوفـــــــــــه كالخيــــــــــال والسبب كلــــــه من شــــــأن الريـــــال
    غربتـــــه كربـــــه وحالـــــه خس حـــــــال مثـــل ذاك اللي مربــــــط بالحبـــــــــال
    مــــــــا بيــــدة شـــي غــير الاتصـــــــــال ان معه هــــاتف او يـــــرسل رســـــــال
    وان جــــــاه كاست با يزيدـــــــــ الاشتعـال لا سمع صـــــوت المـــــره هي والعيـال
    وان قـــــال بــــا روح قالوا هـــات مــــال للكفيــل الفين سعـــــــودي بالـــريــــال
    هــــات مــــا لك دخـــــل حرامـــاً او حـلال ولا رجوعـــــــك للعمل شــــي مستحـال
    وبعـــــدها ترجـــع تحمل لك رمـــــــــــــال فـــي بـلادك بالنواحــــــي والجبــــــــال
    سامحونــي يــــا هلـــي وانتــه يـــــا غــال اصبر على بعــــدي واكثر بالســـــــؤال
    يصلح آله الكـــــون ذي ما لــه مثـــــــــال ارض بلقيس جنوبها هــــــــو والشمــال
    من اجــل مـــا سافـــر وعندك يــــــا غزال اعيش واتمتــــــع بحسنك والــــــــــدلال
    هــــذا حــــال المغترب وما لـــه مقــــــــال غير هـــذا القـــول في يومــــه والليـــال
    والفين صلـــــوا على من شد الرحـــــــــال من اجـــل بايهــــدي ويرشــــــد كل ظال

    القصيدة الثانية

    اليوم الماطر

    في ساعة الظهر جلست اقلب دفـــاتري أبحث عن صفحــــــة ادون فيها خواطــــر
    التاريخ سادس الآحاد وضعف العاشـر يـــوم الاربعاء من الشهر الذي بعد فبراير

    كان الهواء نقيً يوم جميل وشـــــــــاعر أذهلني حسنـــــه وجوه الراعــــد الماطـــر

    فقد زينه غزال مدجج بالديباج والاساور له عينان ساحرات أصابتني بسهم ساحـــــر

    مزق فؤادي اشلاء بنظرة منه وهو عابـر وتابع مسمعي صوت خفيه وعانقه ناظــري


    وغاب عني وهنة وثار فؤاد الشاعـــري فقلت يامن رايتم مارءت عيوني حاضــــــر

    أفتوني من يكون فقد غزى كل السرايـر بنوره الباهي الساطــع وملبسه العاطـــــــر

    أهو شامـــــي ام أتى من بلاد الجزائــر وهل حـــــل بارضــــي أم جــــائها زائـــر

    قالو فتان وساحــــــــر من السواحــــر ولا نــــــدري من اي ارض اتانـــا مسافـــر

    وياأبن السعدي أيها الشاب المغامــــــر لاتدخل معركــــة ستصبح فيها أنت الخاسر

    فقلت هذا قلمي وهو انيسي وناصـري ولساني سلاحي اقول شعراً ولست بنــــاثر

    يهز آذاناً ويرسل بأحاسيس ومشاعــر تأسر عقولاً وكل قلب بحب الشعــــر عامر

    فعاد الغزال ثانية يقول كلمات كالسكاكر يشفى العليل منها بلغة الطبيب الماهــــــــر

    فداواء خدوشاً كنت على أوجاعها صابر واحدث في قلبي جروحاً ستحملن يالى المقابر

    الآ ياايها القمر ويا كل نجـــــــم سامــر بلغوه شعري وقولوا اني من الدنيـا مغــادر

    لانه قـــــــد نحر قلبي بسهمه الناحــــر فليحمل معه اوزاراً الى اليـــــــوم الآخـــــر

    وأثاماً أن ظل قلبــــــــه مكابـــــــــــــر وسيصبح كالصخـــر لا يعرف معنى المشاعــر

    دونت أشعاري أبياتاً بخيوط الحرائـــــر السابع والتسعين يشهد فسألوا ابن الجابــــري
     

مشاركة هذه الصفحة