المحلفون الأمريكيون يبرؤون الشيخ المؤيد وزايد من دعم القاعدة ..ويدينونهما بدعم حماس

الكاتب : saqr   المشاهدات : 554   الردود : 5    ‏2005-03-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-03-14
  1. saqr

    saqr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    832
    الإعجاب :
    1
    المحلفون الأمريكيون يبرؤون المؤيد وزايد
    من دعم القاعدة
    ..ويدينونهما بدعم حماس الفلسطينية


    العاصمة نت
    فجعت الأوساط السياسية والشعبية اليمنية بقرار هيئة المحلفين في نيويورك –الخميس الماضي- بإدانة الشيخ محمد المؤيد، في خمس تهم أهمها دعم حركة حماس الفلسطينية، في حين برأته من تهمة الدعم الفعلي لتنظيم القاعدة، وإدانة رفيقه محمد زايد، بثلاث تهم مماثلة مع تبرئته من محاولة دعم القاعدة.
    وقالت مصادر قضائية في نيويورك: إن تحديد العقوبة عليهما –المؤيد وزايد- سيتم في جلسة تعقدها محكمة بروكلن في 13 مايو القادم، وقد أكدت هيئة الدفاع عن المؤيد وزايد عزمها على استئناف الحكم.
    واستغربت الأوساط السياسية الشعبية اليمنية صدور الحكم بهذه الصورة والتي لم تلتفت لتأكيدات الجانب اليمني بأن حركة حماس الفلسطينية تعمل بصورة رسمية في اليمن، ومعترف بها من أغلب الحكومات العربية والإسلامية، -بما فيها الحكومة اليمنية وتحظى بدعم شعوب العالم العربي والإسلامي.
    وقال النائب عباس النهاري، خلال خطبة الجمعة في جامع الإحسان الذي أسسه الشيخ المؤيد، إن إدانته –المؤيد- وزايد بتهمة دعم حماس والتعاطف معها، ليس جريمة وإنما شرف لهما باعتبار أن مقاومة أي احتلال ليس جريمة، بل هي حق تكفله كل الشرائع السماوية والمواثيق الدولية.
    وقال مراسل موقع (الصحوة نت) في نيويورك: إن الحكم مثل صدمة كبيرة وغير متوقعة للمؤيد وزايد، ولهيئة الدفاع عنهما، مشيراً إلى أنهما اعترضا على القرار أثناء الجلسة.
    وأوضح المراسل أن الشيخ المؤيد، صاح في المحلفين لأنهم لم يستمعوا إلى كامل التسجيلات التي أجريت في فرانكفورت والتي اعتمد عليها المحلفون بشكل رئيس في توجيه الإدانات، في حين اعترض زايد، على محاميه وطلب من قاضي المحكمة تغييره مؤكداً عدم اقتناعه به من البداية.
    وتوقعت مصادر قانونية لمراسل (الصحوة نت) أن يتم تخفيف القاضي للعقوبة المفروضة في القانون، والتي تصل في حدها الأعلى إلى السجن خمس سنوات عن كل تهمة، مشيرة إلى تفهم القاضي للقضية أكثر من المحلفين، وعبرت عن أسفها من قرار المحلفين والذين هم من سكان نيويورك ووقعوا ضحية لأحداث الحادي عشر من سبتمبر التي شهدتها المدينة.
    هذا ومن المقرر أن تعقد محكمة بروكلن في الـ13 من مايو القادم جلستها التي يحدد من خلالها قاضي المحكمة نوع العقوبة المفروضة على المؤيد، وزايد، في الإدانات التي أقرتها هيئة المحلفين في جلسة الخميس، فيما سيقدم أعضاء هيئة الدفاع استئنافهم للحكم عقب ذلك.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-03-14
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    نسأل الله أن يفك اسر الشيخ محمد المؤيد ومرافقه زايد
    واسر كل مظلوم
    وإذا كانت الإدانة الامريكية لهما قد تمخضت عن الإتهام بدعم حماس
    فمعنى ذلك أن السبحة الامريكية ستكر حتى تشمل هكذا إتهامات غيرهما
    في بلادنا وفي غيرها
    وما دام حكامنا وحكوماتهم لايحركون ساكنا إزاء ذلك
    فسوف تبقى هذه الإتهامات سيفا مصلتا فوق رقاب الجميع
    والله غالب على أمره ولكن اكثر الناس لايعلمون
    فتأمل أخي صقر
    ولك خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-03-14
  5. الفارس اليمني

    الفارس اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-01-18
    المشاركات:
    5,927
    الإعجاب :
    7
    اذا هناك 300مليون انسان يجب محاكمتهم بنفس التهم الموجهة للشيخ المؤيد وزايد ان اردنا عدالة امريكاء التي نتغناء بها احيانا ----
    اعتقد ان امريكاء ارتكبت جريمة كبيرة في حق الشيخ المؤيد ومحمد زايد باتهامهم بدعم القاعدة وعلى اساس هذا الاتهام تم خطفهم لكن لم تثبت هذه التهمه عليهم فلبسوهم تهمة دعم حماس حتى لايحرجو امام العالم ---



    اللهم فك قيد اسرانا المؤيد وزايد

    شكرا لك اخي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-03-14
  7. saqr

    saqr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    832
    الإعجاب :
    1
    اخي تايم....اخي الفارس اليمني
    جزاكم الله خيرا على تعاطفكم مع الشيخ المؤيد ومرافقه ودعاؤكما لهما
    اللهم فك قيد اسرانا المؤيد وزايد
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-03-14
  9. saqr

    saqr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    832
    الإعجاب :
    1
    المؤيد وزايد في ذمة العدالة الأمريگـية العمياء..

    إدانـــــة البـريء!

    * كتب/علي الفقيه
    على العكس مما كان ينتظره الجميع في قضية الشيخ محمد المؤيد ومرافقه المعتقل لدى الولايات المتحدة الأمريكية منذ أكثر من عامين بتهمة تمويل القاعدة ومنظمات إرهابية أخرى قضت هيئة المحلفين الأمريكية المكلفة بالنظر في قضية المؤيد وزايد في جلستها الخميس الماضي بإدانة الشيخ المؤيد في خمس تهم من أصل ست وجهها الادعاء الأمريكي له، وإدانة مرافقه محمد زايد في ثلاث تهم من أصل أربع تهم وجهت له.
    فعلى الرغم من تبرئته من التهمة الرئيسية التي وجهت له وهي تهمة دعم القاعدة فقد أدين بتهمة تقديم الدعم لحماس وبتهمتي التآمر لدعم القاعدة ودعم حماس بالإضافة إلى تهمة محاولة دعم القاعدة وتهمة محاولة دعم حماس، وهما التهمتان اللتان اعتبرهما محامو المؤيد تهم احتياط تقدمت بهما هيئة الادعاء لعدم المقدرة على إثبات بقية التهم، وكذلك أدين (زايد) بتهمتي التآمر في تقديم الدعم للقاعدة وحماس ومحاولة دعم القاعدة فيما برأته من محاولة دعم حماس.
    الحكم وبحسب مصادر إعلامية مثل صدمة كبيرة وغير متوقعة للمؤيد وزايد ولهيئة الدفاع عنهما، وذكر موقع "الصحوة نت" الإخباري نقلا عن مراسلها هناك أن المؤيد وزايد اعترضا على القرار أثناء الجلسة وقال بأن المؤيد صاح في المحلفين بأنهم لم يستمعوا إلى كامل التسجيلات التي أجريت في فرانكفورت والتي اعتمد عليها المحلفون بشكل رئيس في توجيه الإدانات، كما أنهم لم يطلبوا منه توضيح ما تضمنته التسجيلات من ملابسات لم تبينها الترجمة، فيما اعترض زايد على محاميه وطلب من قاضي المحكمة تغييره معبرا عن عدم قناعته به من البداية.
    من جهتها أكدت هيئة الدفاع أنها ستستأنف الحكم بعد تحديد العقوبة من قبل قاضي المحكمة في منتصف مايو المقبل، والتي توقعت مصادر قانونية أن تنص على السجن لمدة ما بين 25-30 سنة.وذكرت مصادر قانونية أن القاضي يتفهم القضية أكثر من المحلفين الذين هم من سكان نيويورك وواقعون تحت تأثيرات أحداث الحادي عشر من سبتمبر التي استهدفت المدينة إلى درجة أن أحد المحلفين وهو يدلي بتصريحات (لنيويورك تايمز) اعتبر معرفة المؤيد لاسم بن لادن وأسماء قيادة القاعدة البارزين تهمة له من وجهة نظره، وأبدت المصادر أملها في نجاح الاستئناف الذي سيناقش حيثيات الحكم الذي بنى عليه المحلفون إدانتهم للمؤيد وزايد.
    وكانت محكمة بروكلمن الأسبوع الماضي قد أنهت آخر جلسات المرافعة دون أن يخرج أعضاء هيئة المحلفين باتفاق حول التبرئة أو الإدانة، والذي يعتبر شرط أن يجمع المحلفون الاثنا عشر على رأي واحد.
    وفي الجلسة التي عقدت في أواخر شهر فبراير الماضي استدعت المحكمة خبيراً أمريكياً في الشؤون اليمنية لسماع شهادته حول عدد من القضايا التي وردت في شهادة العميل العنسي أمام المحكمة حيث أوضح الخبير الأمريكي للمحلفين بعض الفروق المقصودة في أحاديث الشيخ المؤيد المسجلة ابتداء من شرح أسباب ظهور العرسان مسلحين بالسيوف في عرس يمني جماعي نظمه الشيخ المؤيد عام 2002م.
    كما أوضح الخبير الأمريكي أن معظم المسلمين متعاطفون مع الفلسطينيين ومع حماس نفسها قائلا: "يوجد أكثر من مليار مسلم 90% متعاطفين مع الفلسطينيين ومع حماس نفسها فإذا كان كل هؤلاء إرهابيين فالويل لنا نحن الأمريكيين"، مشيرا إلى أن التيارات الإسلامية تؤيد حماس بطريقة لا تخالف قوانين بلادها ودون أن يعني بالضرورة دعم الجناح العسكري لحركة حماس. وقبلها استمعت المحكمة إلى شهادة العميل العنسي الذي أحرق نفسه أمام البيت الأبيض للاحتجاج على عدم تسليمه المبالغ التي وعد بها مقابل استدراج الشيخ المؤيد وصاحبه.
    من جهتها استنكرت اللجنة الوطنية للدفاع عن الشيخ المؤيد التناول الإعلامي الدولي لقضية الشيخ المؤيد الذي بدأ يتناقل خبر إدانته بتهمة دعم القاعدة، وفي تصريحات صحفية قال الشيخ حمود هاشم الذارحي رئيس اللجنة أن اللجنة اجتمعت أمس بعد صدور الحكم حيث قررت في هذه الفترة تصحيح الوضع إعلاميا وأشار إلى أن الهيئة تجري حاليا الترتيبات لتنسيق الجهود وطمأنة الناس من أن التهمة الرئيسية للمؤيد قد رفعت عنه وأن المحامين يبذلون جهودهم حاليا للاستئناف متوقعا أن يتم تبرئته من التهم الأخرى.
    في الوقت الذي يقف فيه الشيخ المؤيد خلف القضبان في البلاد النائية فإن مشاريعه وأعماله الخيرية لم يحبسها أحد فلا تزال تتدفق كنهر جار لا يوقفه عائق، فمئات الفقراء يقفون يوميا أمام المخبز الخيري التابع لمركز الإحسان الذي أسسه الشيخ المؤيد قبل سنوات يقفون هناك يوميا ليتسلمون أرغفة الخبر التي تعيش بها أسر كثيرة.
    يقفون هناك كل يوم ويتذكرون ملامح الشيخ المهيب وألسنتهم تلهج بالدعوات لذلك الرجل الذي ما ادخر جهدا لتخفيف معاناة الناس وإعانة المحتاج، يمسكون (الكدم) أرغفة الخبر بأيديهم ويقسمون أن الشيخ يوزع لهم أرغفة خبز لم يوصلها إليهم غيره، ويقسمون أيضا أنها أرغفة خبز فقط لا متفجرات ويتساءلون أين ذلك العالم المتحضر الذي يتحدث عن الحرية ويقع تحت وطأة ظلمه الملايين ويتحدث عن العدالة وحوله ملايين الجياع.
    كما أن العيادة الخيرية لا تزال فاتحة أبوابها لمعالجة المرضى ومعاينتهم بالمجان، وكذلك مدرسة تحفيظ القرآن التي ما توقفت عن تحفيظ الطلاب كتاب الله.لم تكن تلك كل مشاريعه بل أنشأ مدرسة لتعليم النساء حرفاً يدوية تعين أسرهم الفقيرة في توفير دخل يحفظ لهم ماء الوجه فالفصول التابعة للمركز يتم فيها تدريب النساء على الخياطة والتطريز وكذلك غرفة خاصة بالتدريب على استخدام الكمبيوتر. عمل الشيخ جاهدا على توفير كل تلك الإمكانيات لأنه يعلم أن له بكل خطوة حسنة، كفل عددا من اليتامى فقال الأمريكان إنهم أولاد الشهداء الذين يذهبون لتفجير أنفسهم في أفغانستان وفلسطين، أقام عددا من الأعراس الجماعية تزوج فيها عشرات الشبان من الفقراء فقال الأمريكان إنه يجهزهم ليرسلهم للاستشهاد في فلسطين وشاهدهم في ذلك محترف الكذب العنسي العميل الخسران.
    ردد الشيخ مرارا في أحاديث صحفية وقبل أن يعتقل أن الإرهاب الحقيقي هو الفقر وهي الجملة التي قالها لي عندما أجريت معه مقابلة صحفية ذات يوم تحدث فيها عن أنشطة المركز، وجاءت ردا عليّ عندما سألته ألا تخافون من أن تتهموا بالإرهاب في ظل هوس العالم بالإرهاب؟ فقالها مبتسما لم يكن يعلم أنه ذات يوم وبعد أقل من عام يواجهها مباشرة في مسرحية دبرت له.ولاده يديرون مركز الإحسان ومشاريعه تسير بفضل الله وبدعم الخيرين الذين لم تسيطر عليهم هواجس الإرهاب وأولاد (محمد زايد) الشاب الذي عمل مع الشيخ المؤيد في المركز بحب وإخلاص لخدمة الفقراء والمساكين الأطفال ينتظرون عودة أبيهم سالما معافا إليهم.
    وإذا كانت تهمتهم الرئيسية (دعم حماس) فإن أكثر من 90% من المسلمين كما قال الخبير الأمريكي يدعمون حماس وأضاف الخبير الأمريكي أمام المحكمة الأمريكية: "فإذا كان كل هؤلاء إرهابيين فالويل لنا نحن الأمريكان".
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-03-14
  11. AlBOSS

    AlBOSS قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    12,016
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2005
    اللهم فك اسر كل مظلوم



    اللهم فك اسر كل مظلوم






    [​IMG]

    ساظل احفر في الجدار
    فاما فتحت ثغرة للنور
    او مت على صدر الجدار

    AlBoss

    freeyemennow@yahoo.com
    [​IMG]




    [​IMG]




     

مشاركة هذه الصفحة