موعد مع القمر

الكاتب : Sheba   المشاهدات : 1,537   الردود : 34    ‏2005-03-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-03-09
  1. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    كنت قد وضعت هذه القصه في القسم الأدبي، لكن الظاهر انه مسكين مهجور. فقلت حرام يذهب تعبي في الطباعه سدى. خاصه و أني بطيئه في الطباعه بالعربيه. فقررت ان اتي بها الى هنا و أقدمها هديه لكم. هديه بما معنى ان تقرأوها و تستمتعوا بها...مش تقرأوها و تلطشوها. :D

    على العموم، لا تبخلوا علي بتعليقاتكم.




    أخذ يسير في شارعه المنسي بخطوات متثاقله تفتقر الى الرشاقه و الأعتدال، قاصدا ذاك المكان نفسه. ترشقه عذارى الحي بقبلات سريه خاطفه من وراء الشبابيك العتيقه المرتفعه دون ان يدري. فهو رمز الأخلاص و العشق الأسطوري الذي تحكيه قصص الخيال.
    خلسه يكنس الشارع بعينيه المتعبه ليتأكد ان لا عيون متطفله ترصد حركاته ولا السنه تهمس في السر عن تصرفاته. ثم يواصل المسير في هدوء لا يشبه الهدوء، موحيا لمن يراه ان لا روح تسكن جسده الذي أنهكه الأسراف في العطاء. و أخيرا وصل الى غايته و أنتصب في المكان ذاته..حيث أعتاد ان يبعث لها الرسائل عن طريق القمر. تتسلل يده ذات الأصابع الموسيقيه لتسحب من جيبه ورقه صغيره باليه هزمتها معالم القدم، كتب عليها..

    "أذكرني كلما أخذ القمر مكانه في السماء لينير على البشريه..
    أذكرني كلما أستبد الشوق و خفقت قلوب العذارى..
    أذكرني كلما عادت الذكرى بقلبك الى الماضي الجميل..
    أذكرني لأن الحياه جميله...و أجمل منها الذكرى.."

    يعيد تلك الورقه بحذر شديد الى جيبه و كأنها نفيسه من نفائس الجنه قد سقطت عنوه اليه. تلك الورقه هي كنزه الوحيد الذي يعطيه قيمه لوجوده بعد ان فقد من كانت له الحياه. يتنهد بعمق وقد أغمض عيناه و وضع رأسه على كفيه دائمة العطاء، لتستريح أنفاسه و تتوقف عن ملاحقة بعضها البعض. بعدها يحدق في السماء الرحبه ليشاهد رحيل الشمس و خلافة القمر. فهوعلى موعد مع القمر لأعادة روحه التي تغادر كل صباح لتعود ليلا مع القمر.

    ثم يتسائل في نفسه التي أستبد بها الشوق...
    الى متى سيبقى عديم الروح، أسير الهاجس الجبار؟ قد سأم حديث الناس المتواصل عن جنونه و هذيانه. سأم شفقتهم و محاولاتهم المتواصله في أقحام أنفسهم في حياته. فهذا فؤاد يحدثه كلما التقاه عن ضرورة زيارة الطبيب النفساني لمساعدته. وهذه أخته تفتي بضرورة أختلاطه مع الناس و الخروج من عزلته. و تلك أمه تصر على أهمية أقترانه بخديجه بنت عمه. ولكن كيف وهو لا يملك من نفسه شيئا؟ لقد زهد في النساء و المال بل بالدنيا بأسرها. ورضي ان يعطيها كل حياته، فبقي هكذا...جسد بلا روح...بل بذكرى. ذكرى تبقيه خارج عالم محمود العطار التاجر المفتري الذي يتفنن في النصب على خلق الـه. خارج عالم السيده حكمة التي تنقصها كل الحكمه..فلا يوجد شخص واحد لم تصبه بأذيه. خارج عالم صاحبه فؤاد الذي يحلم بالهجره و الزواج بغانيه شقراء تنسيه بنات بلده ذوات البشره القمحيه و الشعور الخمريه. خارج عالم أخته التي تدعوا كل يوم ان ترزق بمليونير يشبه راغب علامه لينقذها من صنع "الملوج" و الكد فوق "الطبون". بعيدا عن عالم سكانه قد تحولوا الى خامات بشريه أستهلكها الكد و الكفاح في سبيل لا شيئ!

    أكتفى بقليل من ذكراها المعطره بأنفاسها و قليل من حروفها الخالده التي ينيرها القمر...ذاك القمر الذي كان رسوله اليها في يوم من الأيام، قبل ان تنطلق الى عالمها دون عوده.

    ثم يتسائل مجددا..."لماذا يريدون مني ان الحق بركبهم و أصبح مخلوقا لا ترحل عنه الروح كل صباح؟"

    و فجئه بينما هو يتجول بين أفكاره المشوشه...ظهر القمر أخيرا، و أبتسمت النجوم مرحبه بالعاشق المخلص. ثم أجتمعت لترسم وجهها الساحر في السماء. بعدها تسللت أنفاسها الى جسده المتهالك، و تغلغلت في أوصاله الذكرى لتستقرفي مخيلته الفارغه من كل شيئ عدى ذكراها. و أرتخت أضلاعه و أعصابه، ثم أسند رأسه المتعب على شيئ لم يميزه و أطلق عيناه لتلاحق بصره الذي صار يرنو بين النجوم و يطوق القمر.

    و أبتسم..أبتسم أبتسامة رضا نبعت من أعماقه المهشمه، قد مسحهها الأنهاك وهو يتمتم:

    "كم أنا محظوظ و كم هم أشقياء!"




    سبأ قحطان. صيف 2003
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-03-09
  3. اليمني الجريح

    اليمني الجريح قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-02-26
    المشاركات:
    16,214
    الإعجاب :
    0
    ماشاء الله، اختي Sheba، ابدعينا بكتاباتك وستجدينااااا موجودين اكانت للقراء او للرد وابداء الرآي نحو قصصك.....
    مشكورررة اختي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-03-09
  5. ذي يزن

    ذي يزن «« الملك اليماني »» مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-26
    المشاركات:
    34,433
    الإعجاب :
    55
    سبأ قحطان

    تعبيرات قوية واسلوب منسق ورائع في السرد والوصف

    حاولي ان توشحيها في المستقبل بذره امل :)

    جيد جدا
    :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-03-09
  7. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    اليمني الجريح

    سعدت بمرورك الكريم و كلماتك الطيبه

    ذو يزن

    مرحبا بك. سعيده أنا أن القصه أعجبتك.
    عندما أبدا في كتابة القصه أرسم الشخصيه أولا ثم تقودني هيا الى الأحداث و التفاصيل. و صدقني عندما أقول...ليس بيدي زرع الأمل في القصه او أنتشاله. فأنا أخط فقط تأمرني به الشخصيه
    .
    :)
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-03-09
  9. الرهينه

    الرهينه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-12-30
    المشاركات:
    8,294
    الإعجاب :
    9
    ماشاء الله ياسبأ

    سأعاود قراءة القصه مره اخرى

    لأني اريد استيعابها كاملة

    بكل ماتعنيه الكلمه الواحده

    فبإعتقادي ان الرمز موجود بالقصه واريد ان اعرف دلا لتها

    انتظريني سوف اعيد الكره مرة اخرى

    حتى ذلك الوقت

    سلمت يداك يا اديبه
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-03-09
  11. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0
    (( و أرتخت أضلاعه و أعصابه، ثم أسند رأسه المتعب على شيئ لم يميزه و أطلق عيناه لتلاحق بصره الذي صار يرنو بين النجوم و

    يطوق القمر )).
    --------------------

    برغم ان هناك جوانب كثير في شخصية العاشق الاسطوري لا تزال مبهمة لي, خصوصاً فيما يتعلق بمصير محبوبته, الا اننا شعرت

    لوهلة ان هذه الشخصية حقيقة وانها قريبة منا جميعاً و نعرفها.

    بل انني شعرت بأنك كنت تقصدين جزء ماضي في حياتك.

    والاقتباس في الاعلى هو من الروائع التي دائماً ما تثير فضولي بشخصيتك ( العنيفة )..

    تسلمي أخت سبأ.

    وطبعاً... لانك في التسلية, اضطررتي ان تكتبي مقدمة مناسبة...:D:D:D:D.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-03-09
  13. ابوبسام

    ابوبسام قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-11-21
    المشاركات:
    8,926
    الإعجاب :
    0
    سبأ قحطان


    بصراحه كلمات جميله ورائعه جداً

    ومن يتذوق القراءه .... لن يتوقف الا عند الانتهاء منها


    واصلي كتاباتك .... هنا


    لانهم هناك قد لا يُعيرونك الاهتمام اللازم


    فمرحباً بكِ وبكتاباتك الجميله









    خالص المودة
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-03-09
  15. الصامتamer

    الصامتamer قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-11-15
    المشاركات:
    4,191
    الإعجاب :
    0
    ابداع تشكري علية اختي الاديبة الغالية سباء
    لكل كل التقدير والى الامام
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-03-09
  17. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    تليم الحب
    منتظره عودتك و شكرا على مرورك.

    دليما

    يا أخي أعتقني لوجه الـه. :p

    والله باين عليك واحد فضولي من النوعيه الأصليه. والله العزيم تلاته..على رأي أخواننا المصريين ان لا علاقه لي بالقصه سوى من قريب او بعيد. :D
    على العموم، أشكرك على تعبيرك الدائم عن أعجابك بشخصي المتواضع. و أشكرك أكثر على مرورك الذي أسعدني.


    البكري

    شكرا لمرورك الطيب. سأخذ بنصيحتك ان شاء الله.


    الصامت الأمير

    شكرا يا أمير، فقد أعطيتني أكثر من حقي. انا لست أديبه و أنما هاويه للخربشه و تلك كانت واحده من خربشاتي المتراكمه.


    على فكره، وين البنات يا ناس؟
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-03-09
  19. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0

    طيب بابطل ارد لك :rolleyes: , بس ما تقدري تحرمينا من مواضيعك....:)

    اما بخصوص البنات فهم يا حجة يعتقدوا بانك ست بشنب....:D:D

    BBC*
     

مشاركة هذه الصفحة