الصوفية والتصوف

الكاتب : anwar sleiman   المشاهدات : 484   الردود : 4    ‏2001-12-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-27
  1. anwar sleiman

    anwar sleiman عضو

    التسجيل :
    ‏2001-12-26
    المشاركات:
    38
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله العزيز الجبار خالق الليل والنهار وأشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدأ عبده ورسوله المختار وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وءاله وأصحابه الأخيار ما غابت شمس وطلع نهار وبعد
    لـيـُعلم أن التصوف جليلُ القدْر عظيمُ النَّفع وأنواره لامعة وثماره يانعة فهو يزكي النفس من الدنس ويُطهرُ الأنفاس من الأرجاس ويُوصلُ الإنسانَ إلى مرضاة الرحمن، وخلاصَتُه اتباع شرع الله وتسليمِ الأمورِ كلِّها لله والالتجاءُ في كلِّ الشئون إليه مع الرضى بالمقدّرِ من غير إهمالٍ في واجب ولا مقاربةٍ لمحظور.
    وقد اختُلِفَ في تعريفه فقيل: التصوف الجِدُّ في السلوك إلى ملكِ الملوك. وقيل: التصوف الموافقة للحقِ. وقيل: إنما سُميَّت الصوفيةُ صوفيةً لصفاء أسرارها ونقاء ءاثارها. وقال بشرُ بنُ الحارثِ: الصوفيُّ من صفا قلبُهُ لله.اهـ
    وقد سُئلَ الإمام أبو عليّ الروذباريُ عن الصوفي فقال: مَن لبسَ الصوف على الصفا وكانت الدنيا منه على القفا وسلكَ منهاج المصطفى صلى الله عليه وسلم.اهـ وسُئلَ الإمام سَهلُ بن عبدِ الله التُستريُّ عن الصوفي فأجاب: من صفا عن الكدَر وامتلأ من الفَكَر واستوى عنده الذهب والمَدَر.هـ وقال الشيخ محمد ميارة المالكي في شرح المرشد المعين: وفي اشتقاق التصوف أقوالٌ إذ حاصله اتصافٌ بالمحامد وتركٌ للأوصاف المذمومة وقيل من الصفاء.اهـ وقيل غير ذلك من الأقوال التي هي مسطورة في كتب القوم.

    فالتصوف مبني على الكتاب والسنة كما قال سيدُ الطائفة الصوفية الجنيد البغدادي رضي الله عنه: طريقنا هذا مضبوطٌ بالكتاب والسنة إذ الطريق إلى الله تعالى مسدود على خلقه إلا على المقتفين ءاثار رسول الله صلى الله عليه وسلم.اهـ وقال الشيخ تاج الدين السبكي: ونرى أن طريق الشيخ الجنيد وصحبه مقوَّمٌ.اهـ وقال سهلٌ التستريُّ رضي الله عنه: أصول مذهبنا ـ يعني الصوفية ـ ثلاثة: الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم في الأخلاق والأفعال والأكل من الحلال وإخلاص النية في جميع الأفعال.اهـ وقال الشيخ أبو الحسن الشاذليُّ رضي الله عنه: ليس هذا الطريق بالرهبانيّة ولا بأكل الشعير والنَّخالة وإنما هو بالصبر على الأوامر واليقين في الهداية قال تعالى: {وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بأياتنا يوقنون} .اهـ وقال سيدنا الإمام الكبير أحمد الرفاعي رضي الله عنه عن القطب أبي إسحاق ابراهيم الأعزب رضي الله عنه: ما أخذ جدك طريقا لله إلا اتباع رسول الله صلى الله عليه وسلم فإن من صحَّت صُحبته مع سِرِّ رسول الله صلى الله عليه وسلم اتبع ءادابه وأخلاقه وشريعته وسنتَه ومن سَقطَ من هذه الوجوه فقد سلك سبيل الهالكين.اهـ وقال أيضا: واعلم أن كل طريقةٍ تُخالف الشريعة فهي زندقة.اهـ وقال رضي الله عنه أيضا: الصوفي هو الفقيه العامل بعلمه.اهـ
    وقد حكى العارف بالله الشعراني في مقدمة كتابه الطبقات إجماع القوم على أنه لا يصلح للتصدر في طريق الصوفية إلا مَن تبحَرَ في علم الشريعة وعلِمَ منطوقها ومفهومها وخاصّها وعامّها وناسخها ومنسوخها وتبحرَ في لغة العرب حتى عرفَ مجازاتها واستعاراتها وغير ذلك.
    والحكمة في هذا الإجماع الذي حكاه الشعراني ظاهرةٌ لأن الشخص إذا تصدر للمشيخة والإرشاد اتخذه المريدون قدوة لهم ومرجعا يرجعون إليه في مسائل دينهم فإذا لم يكن متقنا لعلم الشرع متبحرا فيه قد يُضلُّ المريدين بفتواه فيُحلُّ لهم الحرام ويُحرمُ عليهم الحلال وهو لا يشعر، أيضا فإن أغلب البدعَ القبيحة والخرافات إنما دخلت في الطريق بسبب كثيرٍ من المشايخ الذين تصدروا بغير علم ونصّبوا أنفسهم للإرشاد من غير أن يكونوا مستحقين لهذا المنصب الجليل، ولذلك تجد الكثيرَ من المنتسبين إلى التصوف اليوم وإلى طرق أهله قد أعماهُم الجهلُ فيظنونَ أنهم بمجردِ أخذهم لطريقةٍ صوفيّةٍ مُعيَّنةٍ يرتقون إلى أعالي الدرجات وبمجرد قراءتهم للأوراد يصلون إلى مقام الإرشاد وفي نفس الوقت يُهملون تعلمَ العلوم الشرعية الضرورية وتطبيقها، فيتخبطونَ في الجهل والفساد وهم يحسبون أنهم يُحسنون صنعا.ويُدخلون في طريق القوم البدعَ الفاسدة والفتاوى الشاذة والأقوال الضالة التي ما أنزل الله بها من سلطان ويزعمون أن هذا من الأسرار التي لا يطلع عليها إلا أهل الباطن ولا يفهمها أهل الشريعة الذين هم أهل الظاهر، وإذا قدَّمَ لهم شخصٌ نصيحة يقولون: أنتم أهل الظاهر ونحن أهل الباطن لا تفهمون هذا، فلذلك سمَاهم أهل العلم والصوفية الصادقون بالمتصوفة أي أدعياء التصوف، ويكفي في الرد عليهم قول الإمام الرفاعي: كلُّ طريقةٍ تُخالف الشريعة فهي زندقة.اهـ وقال رضي الله عنه: شيّدوا أركان هذه الطريقة المحمدية بإحياء السنة وإماتة البدعة.اهـ وقال: كلُّ الآداب منحصرة في متابعة النبي صلى الله عليه وسلم قولا وفعلا وحالا وخُلُقا فالصوفي ءادابه تدل على مقامه، وزنوا أقوالَهُ وأفعالَـهُ وأحوالَـه وأخلاقـهُ بميزان الشرع.اهـ وقال أيضا: لا تقولوا كما يقول بعضُ المتصوفة : نحن أهلُ الباطن وهم أهل الظاهر، هذا الدين الجامعُ باطنهُ لُـبُ ظاهرهِ وظاهرُه ظرفُ باطنهِ لولا الظاهر ُ لما بَطَنْ، لولا الظاهرُ لما كان الباطنْ ولما صح، القلبُ لا يقومُ بلا جسد بل لولا الجسدُ لفسد، والقلبُ نورُ الجسد، هذا العلمُ الذي سماهُ بعضُهم بعلم الباطن هو إصلاحُ القلب.اهـ ثم قال أيضا: فإذا تعيّنَ لكَ أن الباطنَ لُـبُ الظاهر والظاهرُ ظرفُ الباطن ولا فرقَ بينهما ولا غنى لكليهما عن الآخرِ ، فقل: نحنُ من أهل الظاهر وكأنك قلتَ ومن أهل الباطن. أيُّ حالةٍ باطنةٍ للقومِ لم يأمر ظاهرُ الشرعِ بعملها؟؟؟؟؟ أيُّ حالةٍ ظاهرةٍ لم يأمر ظاهرُ الشرعِ بإصلاح الباطن لها.؟؟؟؟اهـ
    فعلى ما ذكر يتبيّنُ أن كلَّ بدعة تراها في الطرق السائرة فلك أن تعرض ما تراه وتسمعَهُ فيها من البدع القولية أو الفعلية على قواعد الشرع فإن لم توافقه فانبذها كبدعة اليشرطية قولهم ءاه ءاه ءاه بدل قول الله وهذه البدعة أدخلت على الطريقة الشاذلية زورا وبهتانا وليست من أصل الطريقة لأن لفظ ءاه ليس من أسماء الله الحسنى وهذا إجماع. قال السيد الرفاعي: كل حقيقة ردّتها الشريعة فهي زندقة. إذا رأيتم شخصا تربّعَ في الهواء فلا تلتفتوا إليه حتى تنظروا حاله عند الأمر والنهي.اهـ أي يوزنُ أفعالـهُ وأقوالُـه بميزان الشرع فإن لم يوافقها فيُترك.
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-12-28
  3. naman

    naman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-12-15
    المشاركات:
    534
    الإعجاب :
    0
    يا اخي لم نرى من كلامك الطويل ولاحديث شريف او نص قراني تستدل به على كلامك بس هريتونا صوفيه وكلام ما له معنى اتقو الله واعبدوه كيفما جاء بالكتاب والسنه وانا ضمينك بالجنه وبلا فلسفه زايده الله لايريد ان نعبده باكثر مما طلبنا وانا ليس بعالم ولكني اصلي واصوم وازكي وابر والديا واصون لساني وكفاني هذا من الدنيا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-12-28
  5. الميزان العادل

    الميزان العادل عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-09-04
    المشاركات:
    336
    الإعجاب :
    0
    الأخ الكريم نعمان

    هداك الله وأصلحك. كيف تقول "وانا ضمينك بالجنه " ؟!! هل أعطيت الإقطاع في الجنة لتقسمه على من شئت ؟ هذا كلام خطير أنصحك لله أن تستغفره وتتوب إليه.

    وكيف تقول: " واصون لساني " وانت تقول فيما قبله: " بس هريتونا صوفيه وكلام ما له معنى" ، فقد قلت بلسانك أن الصوفية "هرتك" وأن كلامهم ليس له معنى !!! هل هذه صيانة للسان ؟ أم تعتبر إلقاء التهم والافتراء على الغير لا يجرح اللسان ؟

    فتنبّه رحمك الله ! فربّ كلمة لا يعنيها تلقي بصاحبها سبعين خريفا في النار ! واعلم أن هؤلاء الصوفية الذين استهترت بهم يشملون صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعين وأولياء الله المقربين وعباد الله الصالحين، وقدوتهم ومثلهم الأعلى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. فهل عرفت الآن كم ظلمت نفسك ؟ ولكن لا تقنط من رحمة الله فاستغفر الله وتب اليه فانه غفور رحيم سبحانه جلّ شأنه.

    وإذا أردت الاطلاع على الأدلة من الكتاب والسنة، فاقرأ رحمك الله موضوعي: حقائق عن التصوف للباحثين عن الحقيقة بتجرد وانصاف.

    وجزاكم الله خيرا

    خادمكم / الميزان العادل
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-12-28
  7. naman

    naman عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-12-15
    المشاركات:
    534
    الإعجاب :
    0
    للميزان العادل

    انا قلت ضمينك بالجنه لأن وعد والله لايخلف بالوعد ومن منطلق ايماني بالله بانه صادق الوعد قلت انا ظمين ولكن لمن ؟اقراء الموضوع هذا جانب والجانب الاخر نحن نريد ان نجنب ما تبقى لنا من السائرين على الكتاب والسنه ان لاتتوهوهم بما ليس لهم به علم والدين الأسلامي واضح وصريح وبسيط بس علينا التطبيق فقط ان كنا نريد الجنه .
    وانا لست بحاجه لأن اجادل في هذا الموضوع ( التصوف والصوفيه) فلست ادري لماذا اثيرت مثل هذه المواضيع بينما هناك مواضيع كثيره تخدم الدين الأسلامي يجب علينا التطرق اليه كمثل الحث على الجهاد بالمال والنفس مناقشة كيفية التعامل مع اعداء الله والدين وامور كثيره نناقشها اما بهيك مواضيع ففيه تشتيت للأفكار خلونا بحالنا وخليكم بحالكم اذا كنتم مصرين
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-12-28
  9. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    يا حبيبي naman
    إن الدعوة إلى التصوف الصحيح الخالي من الشوائب يؤدي إلى ملازمة الجهاد ، فإن كنت من المتحمسين للجهاد بالسلاح ، فإن الصوفية رفعوا شعار الجهاد بشقيه جهاد النفس وجهاد العدو ، الجهاد بالبيان والجهاد بالسنان .
    إن كنت تدعو إلى تطبيق الأحكام الشرعية فإن التصوف قام على العمل بالشرع .
    وارجع إلى التاريخ يا سيدي لترى كيف أن الصوفية كانوا دائماً في طليعة الغزاة ، فهذا ابن المبارك وعبد الواحد بن زيد ، مروراً بصلاح الدين إلى محمد الفاتح ، إلى الشيخ المجاهد عمر المختار إلى الإمام شامل الداغستاني ، إلى الشيخ المجاهد محمد الحامد السوري ، إلى الشيخ أحمد الحارون الرفاعي الدمشقي وغيرهم كثير . ولا يفوتك أن الكثير من بلاد أفريقيا السوداء قد دخلها الإسلام عبر مشايخ الصوفية .
    وأرجو أن تعود لقراءة موضوع الميزان العادل الذي كتبه عن التصوف ، ففيه الكثير من الفوائد .
    بارك الله فيك
     

مشاركة هذه الصفحة