قصتي مع الأحباش

الكاتب : aboubakr   المشاهدات : 801   الردود : 2    ‏2001-12-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-27
  1. aboubakr

    aboubakr عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-03
    المشاركات:
    57
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم

    جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية أو "الأحباش" كما يحلو للبعض أن يسموهم لا يخالفون المذاهب الأربعة وكتبهم صحيحة 100/100 بوجه عام ,وعندي أغلب كتبهم.
    درست كتاب المختصر أكثر من مرة في منزلي لمدة تزيد على السنة ,بحضور 3 عائلات وأحيانآ كنا نفترش الأرض لضيق المكان . لقد كانت الجمعية وما زالت عونآ وسندآ لكل من يطرق بابها في بلاد الإغتراب . وكلمة حق تقال لقد تعلمت الدين هنا في الغربة وكنت أنتسب الى الأسلام إنتسابآ كحال عامة الناس .

    وكتاب المختصر أو " الفرض العيني من علم الدين " هو القاعدة والهدف الأول إن صح التعبير عند الأحباش لتعليم الناس ما فرض على كل مسلم معرفته لقوله صلى الله عليه وسلم " طلب العلم فريضة على كل مسلم " . في وقت كان الجهل بعلم الدين وما زال مستشري بين الناس ...

    وعلم العقيدة هو أول باب في المختصر - العقيدة الأشعرية - وبسببها وبسبب تقاعس المسؤلين في بلدنا أي دار الفتوى في نشر علم العقيدة في المدارس الرسمية كانت الصدمة الأولىمع التيار السلفي الكثير العطاء .وعندنا مقابل 1000 دولار تقتل قتيل وتمشي في جنازته فكيف إذا كان الأمر من اجل نشر عقيدة النصارة واليهود .. واصح من قام وما زال يقوم بهذا الدور الشيخ " دمشقية " قاهر وفاضح الأحباش كما يحلو أن يسمي نفسه به في المنتدى الذي انشأه وصرف عليه الكثير وحوله الى قاعدة للتجسس ومتابعة تحركات الأحباش.ويا ليته حول هذا الجهد لمراقبة العدو الصهيوني لكان عمله أنفع ولكن وللأسف لقد إبتلاه الله بالكذب والإفتراء والدجل حتى يأخذ رضا أسياده متناسيآ أن الكذب حرام والتزوير حرام . ...............


    * للتذكير انا لست حبشيآ ولا سلفيآ ولكن كلمة حق تقال بدون إفتراء *
    والأحباش ليسو منزهين كما يحلو البعض أن يصورهم . عندهم شطحات كثيرة وإفتراءات دفعت الكثيرين لتركهم وأنا منهم - وبقية القصة في الغد بإذن الله تعالى.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-12-28
  3. aboubakr

    aboubakr عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-03
    المشاركات:
    57
    الإعجاب :
    0
    حلقات الدروس في البيوت مفيدة جدآ لأن باب المناقشة يكون مفتوح بكل طمأنينة وكنا نطرح اسئلة عجيبة غريبة مرده الجهل بعلم الدين - وانا أكيد أن أكثر الناس جهلآ بعلم الدين ولا يعرفون أكثر من إقام الصلاة والصوم وان عليهم الحج مرة في العمر للمستطيع وان هناك زكاة .. اما ما هي أركان الصلاة والحج وما هي مبطلات الصلات وووو....كل هذه الأمور عامة الناس لا تعرفها لذا نرىالكذب والدجل والسحر والسرقة وشرب الخمر والزنى قد أصاب مجتمعنا الإسلامي

    المسلم الذي يعيش في الغربة يتقبل كل دعوة تقربه الى الإسلام ويكون مقصده الله تعالى . ولا خلاف بين المسلمين لذا عندما كنت في سنتي الأولى مع الجمعية كنت متحمسآ جدآ ولأن الأخوان كانوا نشيطين لإحياء كل الأعياد والمناسبات لجمع المسلمين في الغربة ومن خلال هذة الإحتفالات يتم دعوة الناس الى تعلم علم الدين والتعريف بالجمعية ومنهجها الى ان يتخطى موضوع العام للإحتفال ويصبح الموضوع العام عن الجمعية وما تقوم به حتى الملل وتستغل المناسبة للطعن بالوهابية أولا وما قال أبن تيمية من كفريات مدعمة باقوال العلماء ومرورآ بالإخوان وأحزاب الدعوة .....صدقوني تسعون بالمئة من الموجودين لم يسمعوا بإبن تيمية أو الوهابية او أحزاب الدعوة وانا منهم . الناس حضرت الإحتفال بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف أو الإسراء والمعراج لتذكير المسلمين بوجودهم ومعتقداتهم وأن ديننا دين تسامح ودين محبة وأخاء .الايمان في بلاد الكفر والفجور ضعيف ويلزمه من يقويه فكيف إذا إستغلت المناسبات الدينية وتحولت الى حرب بين العلماء والمسجد هذا يفعل كذا والإمام فلان يقبض من السعودية كل ثهر 1200 دولار و....أما نحن فنعتمد على جيوب احبابنا ولا تعتمد على مساعدات خارجية . .... هنا يقع الهرج والمرج لأن الناس تحب أن تعرف معنى هذا الكلام الذي لا معنى له عند عامة الناس
    *يتبع بإذن الله تعاى*
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-12-29
  5. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    لكن أخي لي تعليق على مسألة التحذير من ابن تيمية والوهابية ولو لم يسمع بهما الشخص وانظر معي في هذا:
    روى الخطيب البغدادي في الكفاية عن الإمام الأوزاعي أنه قال:

    تعلم من العلم ما لا يؤخذ به كما تتعلم ما يؤخذ به

    فتعلم الخير للعمل به والإرشاد له، وتعلم الشر لتحذره وتحذر غيرك منه
    أتعلم الشر لا للشر لكن لتوقيه، ومن لم يعرف الشر يقعْ فيه

    وقال صلى الله عليه وسلم: إنه لم يكن نبي قبلي إلا دل أمته على ما يعلمه خيرا لهم ويحذرهم ما يعلمه شرا لهم. رواه الإمام أحمد

    فأنصحك لله تعالى لا تنكر ما فعله الرسول عليه الصلاة والسلام فهم مصيبون في هذا وحسبهم قوله صلى الله عليه وسلم: اذكروه - أي الفاجر - بما فيه حتى يحذره الناس. رواه الطبراني

    فالرسول عليه الصلاة والسلام أمر وهم أطاعوا أمره فوفقهم الله إلى موافقة السنة وهذا ليس فعلهم وحدهم بل فعل مشائخنا في الباكستان وغيرها وهذا هو الموافق للحق الذي لا محيد عنه
     

مشاركة هذه الصفحة